الانتباهة: الحرية والتغيير: تخطيط دقيق لإعلان إضراب وعصيان لنزع السلطة    الصيحة: انتعاش مبيعات الذهب    (8) مواجهات في الجولة (22) للممتاز اليوم    مكوك ودهاشم والرابطة يتعادلان بسنار    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 28 يونيو 2022    الحراك السياسي: وزيرة العمل تكشف عن قائمة تحرّم"61″ عملاً على الأطفال    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    القبض على متهم قتل اخر بجبرة    مكافحة المخدرات توقف متهمين وبحوزتهم (260) حبة ترامادول    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    غارزيتو يطالب المريخ بمستحقات بقيمة 300 الف دولار    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    شاهد بالفيديو.. صراخ وشجار بين طالبات سودانيات بإحدى الجامعات ظهرن وهن يتسابقن ويتنافسن على التصوير مع الفنان "الشبح" ومتابعون: (لو حضرتن وردي كان عملتن شنو؟)    شاهد بالفيديو.. نجمة الترند الأولى في السودان "منوية" تظهر وهي تستعرض بسيارتها (لاند كروزر) الجديدة التي قامت بشرائها بمليارات الجنيهات وصديقتها تهتف لها (والله شيخة براك)    شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة ويطلب الحل السريع (شقيقة صديقي تراودني..تقابلني بقميص النوم وتطلب مني النوم معها علماً بأنها تسكن لوحدها وزوجها مغترب فماذا أفعل؟)    بالصورة والفيديو.. شاب سوداني يوثق اللحظات الأخيرة من حياته قبل أن يلقى حتفه عطشاً في صحراء العبيدية وهذه وصيته لأسرته    نهاية مثيرة للدوري السعودي.. الأهلي يهبط إلى الدرجة الأولى والهلال يتوج بالكاس    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    بعد حادثة إعدام جنوده.. ما خيارات السودان للرد على إثيوبيا؟    السودان: يجب التوصل إلى تفاهمات حول سد النهضة    المحكمة تحسم طلب "الحصانة المطلقة" لشهود دفاع قضية الشهيد محجوب    الحرية والتغيير: إعدام الأسرى السودانيين من قِبل إثيوبيا جريمة حرب ومُخالفة للاتفاقيات الدولية واعتداء غادر    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الإثنين مقابل الجنيه في السوق الموازي    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    السعودية تؤكد التعاون والتنسيق مع السودان لخدمة الحجاج    القبض على قاتل شاب بطوبة (انترلوك) في جبرة    الاتحاد السوداني يخرج من مأزق المريخ.. نسف مجلس حازم وتجاهل سوداكال    أبل تعد ل"طوفان" من الأجهزة الجديدة    (الادخار) يمول مشروع الأضاحي ل5000 من العاملين بشمال دارفور    عمومية جمعية اعلاميون من أجل الأطفال تختار مكتبها التنفيذي    مستشار البرهان: التحرّكات ضدّ السودان ستتحطّم بصخرة إرادة الأغلبية الصامتة    كابتن المريخ أمير كمال يخضع لعملية جراحية    فريق صحي أممي بالفاشر يطالب برفع نسبةالتطعيم لكورونا ل 50٪    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    إعادة تسجيل 63 قطعة أرض إستثمارية بالمناقل بإسم حكومة السودان    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ارتفاع طفيف في أسعار النفط العالمى اليوم    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    بتكلفة تجاوزت( 45 ) مليون جنيه الزكاة تعلن عن تمويل مشروعات إنتاجية وخدمية ج.دارفور    المنسق القومي لمهن الإنتاج: 80% من إنتاج الحبوب يتم عبر القطاع المطري وصغار المزارعين    اللجنة العسكرية تتمسك بمشاركة الجميع في الحوار    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    السودان.. ضبط"مجرم خطير"    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تحالف (التغيير) يعلن عن اجتماع وشيك مع حمدوك لحسم تعيين الولاة
نشر في سودان تربيون يوم 04 - 03 - 2020

كشف قيادي بارز بقوى إعلان الحرية والتغيير، عن اجتماع مرتقب، يجمعهم مع رئيس الوزراء، لحسم تعيين حكام الولايات المدنيين الذي طال أمده.
ويرفض بعض قادة الجبهة والثورية، تكليف حكام مدنيين للولايات، قبل التوصل إلى اتفاق سلام شامل.
وقال عضو المجلس المركزي للائتلاف الحاكم، صديق يوسف، ل "سودان تربيون"، الأربعاء: "طلبنا عقد اجتماع في أقرب وقت ممكن مع رئيس الوزراء لحسم أمر تعيين حكام الولايات".
وأكد يوسف على أن عدم تعيين حكام مدنيين حتى الآن أصبح مشكلة، في أعقاب تعثر توصل الحكومة والجبهة الثورية إلى تفاهمات تقضي بتكليف حكام مؤقتين للولايات.
وأشار إلى أن أمر تكليف حكام الولايات لا ينتظر، خاصة وأن المشاورات في عملية التفاوض أقرت تعديل الوثيقة الدستورية، وهي الوثيقة التي تحكم عمل الفترة الانتقالية.
وأضاف: "إذا أقر اتفاق السلام المرتقب تعديل في الحكام الذين نرغب بتكليفهم، سيجري التعديل".
وأفاد العضو في المجلس المركزي، والذي يعد أعلى سُلطة في الائتلاف الحاكم، أن حديث عضوي مجلس السيادة شمس الدين كباشي ومحمد حسن التعايشي بشأن تعيين حكام الولايات "متناقض".
وقال كباشي في تصريحات نشرت الثلاثاء إن الحكومة ملتزمة بعدم تعيين حكام الولايات، إلا بالتوافق مع الجبهة الثورية، التي تعترض بشدة على الخطوة.
وأضاف، " توافقنا في إعلان جوبا على ألا يتم تعيين ولاة، وتشكيل المجلس التشريعي، وعندما ناقشنا أمر تعيين ولاة مدنيين مؤقتين مع الجبهة الثورية لم نتوصل لاتفاق رغم وجود ضرورة إلى أمر تعيينهم".
وأوضح أن المكون العسكري كان له رأي بأن يتم استبدال الولاة بمدنيين منذ 4 أشهر، لكن رئيس الوزراء السوداني طلب الإبقاء عليهم حتى حين التوصل لاتفاق سلام.
وتابع، "عقب ذلك، دخلت قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية في مفاوضات مكثفة للتوصل إلى اتفاق بتعيين ولاة مدنيين لكنهما فشلا".
وسبق أن فشلت مهلة أسبوع، من أصل ثلاثة أسابيع خُصصت لتمديد المفاوضات، قطعتها الحكومة مع الجبهة الثورية للتوصل إلى تفاهمات لتعيين حكام ولايات مؤقتين.
ويحكم الولايات الآن قادة عسكريون، عينهم المجلس العسكري في أبريل الفائت، بعد أن أطاح بنظام الرئيس عمر البشير، انحيازًا للثورة السودانية، التي اندلعت أولى تظاهراتها في خواتيم العام الفائت.
ومنحت الوثيقة الدستورية، التي تحكم عمل الفترة الانتقالية والموقعة بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير؛ سُلطات رئيس الجمهورية عدا المتعلقة بالجوانب السيادية، إلى رئيس الوزراء.
وتعاني الولايات من فراغ إداري كبير، كما تتكاثف الاتهامات للحكام العسكريين بالعجز عن إدارة المؤسسات بسبب افتقارهم لخلفية سياسية وإدارية.
ويأمل مواطنو الولايات الإسراع في تعيين حكام مدنيين للقيام بأعباء الحكم الانتقالي فيها، في ظل تفاقم الأوضاع الاقتصادية وضعف الخدمات الصحية وشح دقيق الخبز والوقود والدواء، وسيطرة النظام البائد على المؤسسات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.