أطباء السودان المركزيه تحذر من استخدام سلاح "الخرطوش" في 30 يونيو    إيلا يؤجل عودته للبلاد ويكشف الأسباب    الري : تدابير لسد النقص بالخزانات بعد إضراب العاملين    القبض على العشرات في حملات للشرطة بأجزاء واسعة بالبلاد    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    طه عثمان يكشف تفاصيل حوار "الحرية والتغيير" مع المكون العسكري    الدفاع المدني يسيطر علي حريق اندلع بعمارة البرير بسوق امدرمان    نذر أزمة حادة بين شرق السودان والسلطة الحاكمة في الخرطوم    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 25 يونيو 2022    غازي الغرايري: الفوز جاء نتيجةٌ الإنضباط وإجتهاد اللاعبين والعمل سيتطور أكثر في قادم الأسابيع    الخارجية الأمريكية تتأسف لزيارة حميدتي إلى روسيا وتقول: «قرار حميدتي كان ضعيفاً جداً وسيئاً».. وتحذر السودانيين من (فاغنر)    اليوم التالي: مبعوث أمريكي إلى الخرطوم    الخرطوم..25 إصابة وسط قوات الشرطة بينهم 4 في حالة خطيرة    الغرايري..تونسي آخر يدخل قلوب جمهور الاحمر    الاستهتار اطفأ الاقمار    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    لا يمكنك خداع إنستغرام عن عمرك.. طريقة ذكية تكشف    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    إليك تشكيلة المريخ لمواجهة الهلال    مصر تعلن حضور جماهيري كامل لمباريات أمم أفريقيا لليد    شاهد بالفيديو.. الفنانة مروة الدولية تغني لعطبرة وتحظي باشادات كبيرة وثوار عطبرة يخاطبونها (حرم تبشري بالخير)    شاهد بالفيديو.. طالبات سودانيات يعاكسن شاب في الشارع العام بصرخات واضحة وطريقة فاضحة..الشاب يهرب خوفا على نفسه ومتابعون (يا جماعة الغير اعدادت البلد دي منو؟)    الحكومة تتجه لطرح عطاء عالمي لتشييد طرق في (4) ولايات    الصندوق الدولي للتنمية الزراعية يدعو لإكمال مسار الثروة الحيوانية بسنار    سيدة سودانية تنسجل اعترافات خطيرة (أنا متزوجة وتعرفت على فنان سوداني شهير وطلب مني الزواج وانا على عصمة زوجي فماذا أفعل)    وكالات سفر: توزيع حصص الحج ضعيف ومجحف    الموارد المعدنية تختتم جولة تفتيشية للشركات بنهر النيل والبحر الأحمر    وزير "سابق": إيقاف (21) شركة استيراد وقود لن يحدث ندرة    رؤى مُبشِّرة وتنبيهات إيجابية    يلتقيان مساء اليوم بشيخ الاستادات في الجولة 21 .. المريخ يتحدى الظروف أمام الهلال    هل تأتي القمة على مستوى الطموح ؟؟!!    دفاع توباك: تأجيل جلسات المحاكمة إلى أجل غير مسمى    البنك الزراعي يوافق على تعديل سعر السلم ل(15،5) ألف جنيه    مشهد أثار الرعب.. فقدت الوعي وأنقذتها مدربتها من الأعماق    أجرت "جراحة بسيطة" ولم تخرج.. مأساة ملكة جمال البرازيل    الفنان كمال ترباس يقاضي قناة العربية.. و(فتاة الأستوب) تتساءل: لماذا تريدون إفساد فرحتنا!؟    بالصور .. هبة المهندس تظهر بعد غيبة في عصر القوة الرقمية بالخرطوم    نصائح ذهبية لحذف الصور والمعلومات المسيئة من الويب    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    مديرة (سودانير) بالقاهرة تزور الجزلي وتكرمه بالورد وتذاكر من الدرجة الأولى    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    اليوم العالمي لمرض البهاق بجامعة العلوم والتقانة السبت القادم    وضع الخبز في الثلاجة يسبب السرطان.. تحذيرات تشعل زوبعة!    امرأة تنجب أربعة توائم بالفاشر    الشرطة تضبط مُروِّج مخدرات بشرق النيل بحوزته 2 كيلو آيس و2 كيلو حشيش أفغاني و400 حبة كبتاجون    حريق بمنطقة الكرو بمحلية ابوحمد خلٌف خسائر فادحة    حكم قضائي باسترداد مبلغ (10) آلاف دولار لشيخ الطريقة التجانية    الصحة الاتحادية : تطلق تحذيرات من انتشار ظاهرة التدخين    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    خاصية جديدة من «تيك توك» لمساعدة مدمني الفيديوهات    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    وفاة الممثل الفرنسي جان لوي ترينتينيان    قال إن العالم بتغيير بشكل جذري . بوتين: أنتهى عهد أحادية القطب    الخارجية ترحب بإعلان الهدنة بين الأطراف اليمنية    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إشتباكات عنيفة بين جهاز الأمن والجنجويد داخل نيالا
نشر في سودان تربيون يوم 05 - 07 - 2013

إندلعت إشتباكات عنيفة بين منسوبي جهاز الأمن والمخابرات ومجموعة من الجنجويد تدعمها قبيلة الرزيقات داخل مدينة نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور أدت إلى مقتل 7 اشخاص على الاقل وجرح مالايقل عن 40 شخصاً .
اللواء م ادم محمود جار النبي
وتدخل الجيش لانشاء منطقة عازلة لفض النزاع ، واغلقت المحلات التجارية بسوق نيالا وحصلت عمليات فرار جماعي للمواطنين من السوق والمدارس والمؤسسات الحكومية واضطر آلاف المواطنين الى الاحتماء داخل منازلهم بالتمدد على الارض
وفرضت حكومة جنوب دارفور الخميس حظرا للتجوال بالمدينة اعتباراً من السابعة والنصف مساء وحتي السابعة صباحاً بعد الاشتباكات التى اندلعت ليل الثلاثاء واستمرت حتى عصر أمس و أدت الى مقتل الملازم اول امن عمار انور الحاج والمساعد شرطه محمد عبد الله شراره الملقب بدكروم .
فيما كشفت مصادر طبيه ان عدد الجرحى مابين (35الى 40) جريح بطلق نارى فيما وصل عدد القتلى الى (5) من المواطنين بينما كانت هناك قتلى من الطرفين
وقال بيان للجنة الامن فى الولاية ان الاحداث وقعت نتيجة عن تصرفات بين افراد من الاجهزه الامنية وأدت لبعض الاختلالات الأمنية داخل محليتى نيالا جنوب وشمال.
واكد البيان ان لجنة أمن الولاية شكلت لجنة تحقيق لمعرفة ملابسات الحادث ، وطالب المواطنين بعدم الالتفات للشائعات والتبيلغ عن اى اختلالات او ظواهر سالبة للأجهزة المختصة وقطعت بمراقبتها من اسمتهم المتربصين بامن الولاية.
و قال العمدة عبد الله مصطفى ابونوبه احد قيادات الرزيقات ان المشكلة تعود الى قيام دورية من جهاز الامن باطلاق النار على ابنهم المساعد بشرطة الاحتياطى المركزى محمد عبدالله شرارة الملقب (بدكروم) داخل مبانى جهاز الامن بنيالا بعد استدعائه وبعدها تم اسعافه الى مستشفى نيالا وتوفى بها،مشيراً الى وقوع تبادل لاطلاق النار بين اهل القتيل من الرزيقات وجهاز الامن الوطنى بنيالا .
وكشف العمدة عن إجتماع مع والى جنوب دارفور اللواء ادم محمود جار النبي تمخض عنه القبض على الجناة الذين قاموا باطلاق النار على دكروم وتقديمهم للعدالة منوها الى ان الوالى طالبهم بفض التجمعات وايقاف اطلاق النار مشدد ا الى انهم كقبيله لايريدون اعطاء فرصه للتمرد لاستغلالها .
ونوه ابو نوبه الى قيام الوالى بتقديم واجب العزاء والتعهد بحل المشكله واشار المدير العام لمسنششفى نيالا الملكى عمريعقوب الى انهم استنفروا كل الاطباء ونواب الاخصائين للعمل فى المستشفى لمعالجه الجرحى منوها الى نفاذ مخازن الدواء بالمستشفى والاستعانه بالادويه من خارج المستشفى.
سوق مدينة نيالا
وابان شهود اعيان الى قيام مجموعات تابعه لاهل القتيل المساعد شرطه دكروم بمحاوله اقتحام مبنى جهاز الامن بالقرب من بورصه نيالا مماتسبب فى تهشيم زجاج فندق كورال وإختطاف عربه تابعه للفندق واصابة مبنى المؤتمر الوطنى بالرصاص وتسبب فى اصابه مدير مكتب نائب رئيس المؤتمر الوطنى بنيالا الضابط الادارى عبد المنعم فيما تدفعت اعداد كبيره للمستشفى بحثا عن اهليهم فيما اغلق سوق نيالا الكبير واوقفت خركة الطيران الداخليه والخارجيه وايقاف السفريات الداخليه من والى نيالا.
وعاشت نيالا بحسب شهود عيان ساعات طويلة من الرعب ، وقال المواطنين ان الاطراف المتصارعة استخدمت الاسلحة الخفيفة والثقيلة وأدخلت الرعب والهلع وسط المواطنين مطالبين بفرض هيبة الدولة وفض الاشتباك بين القوات حتي لايقع المواطنين ضحية لاطلاق الناروشهدت نيالا ثلاثة أيام علي التوالي إطلاق أعيرة نارية بكثافة بداية بسرقة عربة معتمد نتيقة الثلاثاء وإلي إطلاق النار عشية مقتل دكروم داخل مستشفي.
ونهب مجهولون مقار لمنظمات دولية داخل نيالا واستولوا على كميات من المواد الغذائية والطبية كمانهبو 3سيارات وعاد الهدوء بشكل تدريجي الى البلدة التي تعاني من عمليات سطو ليلي بشكل مستمر منذ اشهر وتراجع الاستقرار نسبيا.
وقصفت مليشات الجنجويد مبنى جهاز الامن بمدينة نيالا بصاروخ كاتيوشا وروى شاهد عيان ان المبنى تحول الى انقاض كما طالت عمليات القصف فندقا شيد حديثا يتألف من 3طوابق.
واستخدمت عناصر الجنجويد مبنى وزارة المالية لعمليات القصف وانتشرت عشرات السيارات ذات الدفع الرباعي في ارجاء المكان وبثت الرعب في نفوس المواطنين وقال شاهد عيان من مدينة زالنجي ان مليشيات الجنجويد احرقت مبنى جهاز الامن بالمدينة ودمرت محتوياتها بالكامل.
واستخدم المؤتمر الوطني مليشيات من قبائل عربية تقطن بدارفور لشن هجمات على الحركات المسلحة بعد ان ضعفت القبضة المركزية في العام 2004 وجند مئات الشباب وانفق مليارات الجنيهات.
لكن عقب توقيع اتفاق السلام مع حركة متمردة في العام 2012 بالدوحة وهو فصيل انشق من الائتلاف العسكري لحركات دارفور بقيادة التجاني السيسي عاد الاستقرار نسبيا الى الاقليم المضطرب كما ان الحكومة لم تتمكن من مواصلة تسليح المليشيات المقربة من الموالية لشح الاموال عقب انفصال جنوب السودان وفقدان السودان لثلاث ارباع انتاجه النفطي.
ونهبت مليشيات الجنجويد رواتب موظفي وزارة الثروة الحيوانية في العام 2012 داخل مدينة نيالا بولاية جنوب دارفور وفرت هاربة كما ساعدت على اطلاق سراح عناصر تابعة لها من داخل قاعة المحكمة بمدينة نيالا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.