المبعوث الإثيوبي يؤجل عودته للخرطوم إلى الجمعة    دقلو: محاكمات علنية للمتورطين في أحداث فض الاعتصام    البرهان يقيل النائب العام المكلف    هيئة مياه الخرطوم: لا تلوث في مياه الشرب    رئيس الصين يصل إلى كوريا الشمالية في أول زيارة منذ 14 عاما    بطولة أمم إفريقيا 2019..سبقتها فضائح وتنتظرها مفاجآت    ترامب: إيران ارتكبت خطأ جسيما بإسقاط الطائرة الأميركية    التحالف: ميليشيا الحوثي أطلقت باليستياً من حرم جامعة صنعاء    البرلمان العربي يدعو الأطراف بالسودان للالتزام بالحوار    مصر تستنكر تصريحات أردوغان حول وفاة مرسي    تعقيب على مقالة الدكتور الوليد أدم مادبو: تنضيح الوعي الثوري: (مرحلة ما بعد الارتداد الأولي) .. بقلم: اسماعيل عبد الحميد شمس الدين – قطر    وذرفتُ دمعاً سخيناً بميدان القيادة .. بقلم: صلاح الباشا/ الخرطوم    قوى الحرية .. مئات الخطوات الى الخلف!    المجلس العسكري يربك المعارضة السودانية بالتفاوض غير المشروط    مشروع الشارقة الثقافي في إفريقيا    قوات سودانية جديدة تصل إلى اليمن لتعزيز جبهات القتال ضد الحوثيين    اسرة العميد ركن معاش محمد ابراهيم عبدالجليل (ود ابراهيم) توضح حقيقة اعتقاله ومشاركته في انقلاب عسكري    ديوان الحسابات: التحصيل الإلكتروني لم يتأثر بانقطاع الإنترنت    ترامب يطلق رسمياً حملة إعادة انتخابه    مصر ترفض التحقيق "المستقل" في وفاة مرسي    المجلس العسكري يتعهد بحل كافة المشاكل التي تواجه هيئة المياه    لزراعة تدشن نثر بذور أشجار المراعي بالنيل الأزرق    المجلس العسكري: خطة إسعافية لحل مشاكل السيولة والأدوية والكهرباء    الشرطة: المواطن المقتول بابوسعد قاوم تنفيذ أمر قبض    تدابير لمعالجة قطوعات الكهرباء لإنجاح الموسم الزراعي بمشروع الرهد    أسعار العملات الأجنبية مقابل الجنيه اليوم الثلاثاء    45 جنيهاً سعر شراء الدولار اليوم الثلاثاء    أدبنا العربيّ في حضارة الغرب .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    النيابة المصرية تكشف تفاصيل وفاة الرئيس مرسي    مبادرة من "المهن الموسيقية" للمجلس العسكري    اتحاد الكرة يصدر برمجة نهائية للدوري    بعد إستهداف السعودية.. الحوثيون يهددون بقصف السودان ومصر    الأندلس المفقود .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    أين يعيش الطيب مصطفى . . ؟ .. بقلم: الطيب الزين    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضربونا أولاد الهرمة
نشر في سودانيات يوم 26 - 10 - 2012


[email protected]
وضربونا اولاد الهرمة،،،،
دي اول عبارة بكون قالها وزير دفاعنا الخطير بعدما بحلق عويناتو لامن برقن، و فاتح فاهو تجاه الصقيعة . وتم الباقي جكة لامن وصل رفاقتو, والخوف معبيهو من راسو لي كرعينو
ويكورك الرد.. الرد يا صهاينة الرد، ليكم يوم يا اولاد الهرمة هيع,, نحن السوس والوسواس ونحن نخرنا عضم الناس نحن هوراطين وجعجاعين ونحن لي شعبنا مجوعين كع,, نحن بنهدي للغريب خرفان وسيد البلد نرقدو جيعان,, نحن سرقنا البلد بالإلوف و وقت الحارة بنجري صوووف ' هيع نحن في بيوتنا نايمين ومكوعين ونصحا نلقى اهلنا مضروبين.
نحن ملينا جيوبنا بالمليار ومليارين واهلنا مديونين, نحن اهلنا بنقتلهم بالملايين وعدونا بنسكت ليه وكمان راكعين,,
يشمر جلابيتو ويجري على رئيسو , مهجومين ومخلوعين من الضربة الجاتهم ورا بيوتهم
وهم في غيهم يعمهون, كل حصيدتهم في الجكة دي خوف ورعب وزعزعة والحال لسه مايل وحا يفضل إلا ان يحلو عن سمانا هؤلاء الأوباش...
بستغرب في بعض الناس يقولوا ليك ويييين وزير الدفاع؟ ووين وزارة الداخلية ووين منو داك ما عارف؟؟؟
كيف يا جماعة وين ؟ هم اصلا كانو موجودين ؟ حصل سمعتوا صدوا ليهم اي هجمة ولا اي مصيبة جات على البلد ده؟؟ عندهم شنو غير التصريحات الكلها هرجلة ورجالة بالحلقوم وجعجعة في الهواء ؟
كلامهم كلو زي زبد التور الهائج في السلخانة , يهيج ويهيج وفي الآخر مضبوح وما يقدر يفرفر..
هل كانوا حاضرين ولا ليهم وجود في ضربة امدرمان؟ ولا ضربة مصنع الشفاء ولا ضربات بورتسودان ولا غيرها وغيرها ؟؟
ما كل المصائب دي بتجي وهم لافين صينية لا عارفين رأسهم من رجليهم ولا كوعهم من بوعهم, لكن عارفين يقولوا للناس الحسو كوعكم!!وعارفين يتعنجهوا في الفاضي وشتتوا في كضبهم داخل وخارج البلد!!!
الجماعة ديل ما ناس حماية بلد ولا حماية دين ولا حماية روحهم زاتها, ديل تخصصهم ضربة اولاد البلد, وفلاحتهم في قتل وسحل وتدمير مصالح البلد, وسرقة قوت الشعب.
مهمتهم الشعب يجوع ويمرض ويلف بي البلود يفتش رزقه ويفتش ليه على مأوى .
وبعد كده ما مريحين حتى الطفشوا وهجوا من البلد.!!! مشاركين الخلوق في عيشتها
شيء جبايات وشيء زكاة مغترب وشيء ضرائب !!! ده غير رسوم المطار البلهفوا فيها مطبوقة وبتمشي وين الله أعلم !!! حتى الطائرات اصبح الجراد الواحد ده جنحينو امتن منها
كل يوم نسمع في حوادث الطائرات السودانية الأصبحت حوادثها اكتر من حوادث الركشات المالية البلد!!
وقاطعين ليهم تجار دين من نافوخهم يسنوا ليهم قوانين تحلل ليهم الحرام البعجبهم على هواهم ويحرموا ما يحل لشعبهم الغلبان..
كل يوم أسوأ من القبلو ولا حياة لمن تنادي , شعب صامت خانع ويمارس احيانا الدهشة الغريبة!! كل العالم مستغرب كيف مكث هؤلاء القوم الفاسد في سدة الحكم كل هذه السنين؟؟؟
حسبي الله ونعم الوكيل عليهم أجمعين .في يوم عرفة هذا اليوم المبارك نسأله تعالى ان ينتقم منهم شر إنتقام بركة عزيز مقتدر ويخلص حق كل المطحونيين والمظلومين , اللهم آمين يا رب العالمين,,
الرحمة الواسعة للشهداء والصبر وحسن العزاء لذويهم في فقدهم الجلل
ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
متاوقة
إنتو فاكرين اولاد الهرمة ديل ما بصلوكم في القصر الجمهوري؟؟ ولا حتى في قصوركم في كافوري؟ الخبتة الجاية قطع شك حقتكم براااااكم , ارجوا الراجياكم,,
يمهل ولا يهمل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.