والي سنار يدعو للحفاظ على الوحدة لتحقيق مهام الفترة الانتقالية    (يونيتامس) تعرض التوسط لإزالة الاحتقان بين شركاء الانتقال    مناوي: الحرية والتغيير ليست الجسم القديم    الشرطة: نعمل على الحفاظ على مكتسبات الثورة    استئناف صادر النفط من ميناء بشائر    لهذا السبب.. «إنستغرام» قد يختفي من هواتف «آيفون»    ستة استخدامات لكاميرا الهاتف الذكي يجهلها الكثيرون    مفاجآت في قائمة السودان لمباراتي غينيا    ميسي يزين قائمة سان جيرمان أمام مانشستر سيتي    القاص عيسى الحلو شخصية معرض الخرطوم الدولي للكتاب 2021م    الضي يدعو الشباب للمشاركة في قضايا التحول الديمقراطي    ضبط شبكة تتاجر في الكتب المدرسية والعثور على (16) ألف كتاب    الدخيري: المنظمة العربية أفردت حيزا لتحقيق الأمن الغذائي    سفير خادم الحرمين الشريفين يشارك في الاحتفال بيوم الزراعة العربي    شاهد بالصورة : حسناء سودانية فائقة الجمال تشعل السوشيال الميديا وتخطف الأضواء باطلالتها المثيرة    برنامج تسويق الثروة الحيوانية بشمال كردفان ينظم دورة مرشدي الاتصال    فيسبوك يدافع عن إنستغرام: لا يضر بالمراهقين    بسبب الرسوم .. انتقال (2) ألف تلميذ إلى المدارس الحكومية    زيادة بنسبة 400% في أدوية السَّرطان وانعدام طوارئ أورام للأطفال    خلال ساعات.. إيقاف خرائط غوغل وبريد "جيميل" ويوتيوب على ملايين الهواتف القديمة    كارثة قبل عرس .. لن تستطيع إكمال الفيديو    روجينا مع راغب علامة في الفيديو الذي أثار الجدل    السودان يستأنف صادر النفط بعد اغلاق (البجا) لميناء بشائر    آفة تهدد الحبوب المخزّنة.. نصائح للتخلص من السوس في المطبخ    اختبار صعود الدرج لفحص صحة القلب.. كيف تجريه؟    مصر تفتتح أضخم محطة معالجة مياه على مستوى العالم    "الغربال" عن انتصارهم على المريخ:"النهاية المحبّبة"    الحركة الأمس دي سميناها (رضا الوالدين) !!    ب ضربة واحدة.. شابة تقتل حبيبها بالهاتف المحمول    الفنانة جواهر بورتسودان في النادي الدبلوماسي    أزمة المريخ..شداد يؤجّل اجتماعه مع"الضيّ" بسبب هنادي الصديق    لجنة الفيضان:انخفاض في منسوبي نهر عطبرة والنيل الأبيض    مطاحن الغلال تعلن قرب نفاد احتياطي الدقيق المدعوم    طبيب يوضح حقيقة تسبب اللبن والحليب كامل الدسم والبيض في رفع الكوليسترول    وزارة المالية تشيد بجهود إدارة السجل المدني في استكمال تسجيل المواطنين    تأجيل جلسة محاكمة علي عثمان    توقيف عصابة نهب الموبايلات بحوزتهم (10) هواتف    مدير عام صحة سنار يدعو لتطوير وتجويد الخدمة الصحية    "المركزي" يتعهد بتوفير النقد الأجنبي لاستيراد معدات حصاد القطن    انسحاب العدل والمساواة من الثورية وانضمامها إلى مجموعة مناوي    الرئيس الأمريكي يعلن زيادة الضرائب على الأثرياء في الولايات المتحدة    مخابز تضع زيادات جديدة في سعر الخبز و"الشُّعبة" تتبرّأ    الكويت.. شقيقان يحاولان قتل أختهما فيفشل الأول وينجح الثاني بقتلها في غرفة العناية المركزة    استندا على الخبرة والكفاءة.. شداد ومعتصم جعفر يقودان (النهضة) و(التغيير) في انتخابات اتحاد الكرة    في قضية المحاولة الانقلابية على حكومة الفترة الانقالية شاهد اتهام: المتهم الثاني طلب مني كيفية قطع الاتصالات في حال تنفيذ انقلاب    شرطة المعابر تضبط دقيقاً مدعوماً معداً للبيع التجاري    عودة المضاربات تقفز بسعر السكر ل(15,800) جنيه    النائب البرلماني العملاق    الخرطوم تستضيف الدورة (17) لملتقى الشارقة للسرد    مفتي مصر السابق في مقطع فيديو متداول: النبي محمد من مواليد برج الحمل    الخرطوم تستضيف الدورة 17 لملتقى الشارقة للسرد    كتابة القصة القصيرة    السلطات الفلسطينية تطالب السودان ب"خطوة" بعد مصادرة أموال حماس    رئيس مجلس السيادة يخاطب القمة العالمية حول جائحة كورونا    إختيار د.أحمد عبد الرحيم شخصية فخرية لملتقى الشارقة الدولي للراوي    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    وفي الأصل كانت الحرية؟    دعاء للرزق قوي جدا .. احرص عليه في الصباح وفي قيام الليل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وحدة قوي المعارضة السودانية واجب الساعة
نشر في سودانيات يوم 05 - 12 - 2012


بيان هام
وحدة قوي المعارضة السودانية واجب الساعة
إلى جماهير شعبنا الأبي داخل و خارج الوطن..
من منطلق إدراكنا العميق للمرحلة الحرجة التي تمر بها بلادنا، والتي تتطلب منا جميعا أقصى درجات المسئولية، فإن الواقع الجديد يضعنا أمامنا مسئولية وطنية كبرى، لابد من مواجهتها بما يستحق من وحدة واستعداد نضالي وجهد وطني لإحداث اختراق حقيقي في المشهد السياسي، ولتحقيق تطلعات جماهير شعبنا من أجل أسقاط النظام بكل وسائل النضال المتاحة ، وفتح الطريق أمام التغيير الجذري و الشامل في بلادنا..
من هذا المنطلق، فنحن نوجه هذه المناشدة العاجلة إلى كل قوى المعارضة السودانية لاسراع الخطى نحو اكمال الهدف الاستراتيجي، والذي يتمثل في الوحدة الشاملة والتي طال انتظار شعبنا لها، و نؤمن علي كل الجهود الرامية لتوحيد قوى المعارضة، بغية تنظيم و قيادة الجماهير في المرحلة القادمة، وخاصة الشباب والطلاب والنساء الذين يشكلون وقود الثورة، و في كل المدن و الأقاليم، بهدف النزول معهم إلى الشارع، والعمل على حمايتهم من بطش النظام وأجهزة أمنه القمعية.
كما نناشد الحركات الشبابية والطلابية والنسوية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات الناشطة داخل السودان وفي الخارج، بضرورة البدء في التوحيد والتنسيق مع القوي التي أضطرت الي حمل السلاح للدفاع عن نفسها، استعداداً للمعركة الفاصلة مع نظام القهر والاستبداد، والذي يمر بأسوأ حالاته الان من ضعف وانقسام وتصدع وتخبط أصاب كل أجهزة الدولة بشلل تام، واضعين في الاعتبار ما يلي:
أولاً: إن سياسات هذا النظام تقوم على الطغيان والاستعلاء الديني والثقافي والعنصري، وتدفع ببلادنا نحو الخراب الشامل، وسوف تزيد من إذلال وإفقار شعبنا في كل اقاليمه المختلفة، وإلى مواصلة نهب وتبديد الموارد وتشويه الحياة السياسية والمدنية.
ثانياً: إن استمرار هذا النظام في الحكم يعنى مزيداً من التوتر مع دولة الجنوب، والتي تسبب في انفصالها، وكذلك مع دول الجوار من خلال سياساته الارهابية والرعناء و المتطرفة، و ان بقائه في الحكم يهدد بتفتيت و انفصال أجزاء أخرى عزيزة من الوطن.
ثالثاً: إن هذا النظام موجود الآن فى قائمة الدول الراعية للارهاب، ومحظور اقتصادياً، وقادته مطلوبون من قبل المحكمة الجنائية الدولية.
رابعاً: مشهود لهذا النظام تدميره الشامل لاقتصاد البلاد والخدمة المدنية وكل مؤسسات الدولة، بالفساد والمحسوبية وسياسات التمكين وتدمير النسيج الاجتماعي.
خامساً: مشهود لهذا النظام تعديه السافر والمتواصل على حقوق الإنسان والحريات العامة والصحافة والاعتقالات الجزافية، إلى جانب التعذيب خاصة وسط النساء والناشطين من المفكرين والأدباء والطلاب والشرائح المستضعفة من الشعب السودانى.
سادساً: مشهود لهذا النظام تأجيجه للنعرات العنصرية بين أبناء الوطن الواحد، ومواصلته لحرب الإبادة العرقية، وتكريس سياسات الاقصاء و التهميش في مختلف أنحاء السودان وخاصة في الشرق و جبال النوبة وجنوب كردفان والنيل الازرق ودارفور.
من هذا المنطلق ، فاننا ندعم كل الخطوات التي من شأنها تثبيت وحدة العمل المعارض في الداخل والخارج من أجل اسقاط هذا النظام وعدم التحاور معه، والمحافظة علي ما تبقي من تراب الوطن. وعليه فنحن نشيد بدعوة الخروج للتظاهرات والاعتصامات التي نادت بها كل القوي السياسية، كالجبهة الوطنية العريضة و قوي الاجماع الوطني والجبهة الثورية السودانية ومنظمات الشباب والمجتمع المدني. إن هذه الخطوات الايجابية والتقارب بين مكونات المعارضة السودانية، يأتي متسقاً مع ما ظلت تنادي به جماهير شعبنا في الداخل والخارج، والتي عبّرت عن رفضها القاطع لسياسات نظام المؤتمر الوطني. إننا نهيب بكافة القوى الوطنية والمنظمات الناشطة في كل دول المهجر و في الداخل، في البدء بتوحيد صفوفها والتنسيق فيما بينها استعداداً للمرحلة القادمة، وتصعيد وتيرة العمل السياسي و الإعلامي و الحقوقي والإنساني، من أجل تهيئة البلاد لإستقبال التغيير القادم.
إن الوضع الراهن يتطلب تسريع الخطى في توحيد القوى السياسية المدنية والحاملة للسلاح والحركات الشبابية والطلابية والنسوية والنقابية وكافة منظمات المجتمع المدني وكل القوى السياسية الأخري الراغبة في التغيير، تمهيداً إلى عقد مؤتمر دستوري قومي بعد اسقاط النظام، يعمل لمعالجة قضايا الحكم والدولة المدنية الحديثة، ويرسخ مبادئ الديموقراطية والعدالة الاجتماعية والسلام في كل ربوع الوطن.
عاش نضال الشعب السوداني
الموقعون:
الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال بالولايات المتحدة الأمريكية
حركة العدل و المساواة بالولايات المتحدة الأمريكية
حركة تحرير السودان (مناوي) بالولايات المتحدة الأمريكية
منبر قوى الهامش بأمريكا الشمالية
الجبهة الوطنية العريضة بالولايات المتحدة الأمريكية
الحزب الاتحادي الديموقراطي بالولايات المتحدة الامريكية
التحالف الوطني السوداني بالولايات المتحدة الأمريكية
التحالف الفدرالي الديموقراطي بالولايات المتحدة الأمريكية
حركة شباب قرفنا بالولايات المتحدة الأمريكية
التحالف الديموقراطي بالولايات المتحدة الأمريكية
منبر السودان الوطني الديموقراطي بكاليفورنيا
التجمع الوطني للسودانيين بفيلادلفيا
اتحاد الصحافيين السودانيين بالولايات المتحدة الأمريكية
مركز الديموقراطية و السلام بالولايات المتحدة الأمريكية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.