ماكرون يُهاتف حمدوك وآبي أحمد ويدعو لمُحادثات لإنهاء الأعمال العدائية في إقليم تيغراي الإثيوبي    الدفاع المدني : خروج المياه من النيل و الروافد للسهول الفيضية يبدأ غداً    ضبط شبكة إجرامية تنتحل صفة القوات النظامية    مصرع ثلاثة أشخاص غرقا بولاية الحزيرة    فتى المسرح الأول.. سعيد صالح مفجر ثورة "الخروج عن النص"    قائمة انتظار تصل ل10 أسابيع لكي تتذوق "أغلى بطاطس مقلية بالعالم"!    ضبط شبكة تعمل في توزيع العملات المزيفة بالنيل الأبيض    اجتماع وزاري يناقش حق المرأة في تملُّك الأرض بدول "إيقاد"    المشعل الحصاحيصا يتفوق علي سيبدو الضعين    حنين سامي وإسراء خوجلي تنهيان مشوارهما في أولمبياد طوكيو    30 طن انتاج السودان من الذهب خلال النصف الأول من العام الجاري    الغنوشي: الإمارات وراء انتزاع السلطة في البلاد    سهير عبد الرحيم تكتب: رحلة الولايات (عطبرة – بورتسودان)    الجزائر تقترح لقاء قادة ثلاثي لحسم لحل أزمة سد النهضة والسودان يقبل    أحمد يوسف التاي يكتب: هذه مشكلة الشرق ببساطة    ما هي البيانات التي يرسلها تطبيق واتساب إلى فيسبوك    وزير الطاقة يعلن انتهاء برمجة قطوعات التيار الكهربائي    مطالبات بإشراك المجموعات الثقافية في تأبين القدال    سودانية (24) والتسعة الطويلة    وزير الاستثمار يدشن الاجتماعات التحضيرية لملتقى رجال الأعمال السوداني السعودي    مصر تعزّي تركيا في ضحايا حرائق الغابات    تحديث .. سعر بيع وشراء الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 31 يوليو 2021 في السوق السوداء    ونالد ترامب: وزارة العدل الأمريكية تأمر بتسليم السجلات الضريبية للرئيس السابق إلى الكونغرس    "حاميها حراميها".. الشرطة تكتشف المذنب في مقرها الرئيسي    نتيجة صادمة.. خبراء ألمان يختبرون الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية    تظاهرت بالموت والدم يملأ فمها لتنجو.. زوجة رئيس هايتي تكشف تفاصيل ليلة اغتياله    وزير التجارة : استقرارٌ وشيكٌ لأسعار السلع    حصل على عقد كبير غارزيتو في الخرطوم اليوم    الكوادر الصحية بمستشفى كوستي تضرب عن العمل لأغرب سبب    «راديو البنات»… إذاعة نسوية متخصصة وصوت متفرد للسودانيات    الأسماء الحقيقية لبعض الفنانين.. بعيداً عن الألقاب    لجنة أمن شمال دارفور تكشف ملابسات الاعتداء المسلح على قسم شرطة الفاشر    جمعية عمومية ولقاء تفاكري بنادي المريخ اليوم    احباط تهريب ذهب زنة 7.544 كيلو بمحلية ابو حمد بولاية نهر النيل    شاكيرا مهددة بالسجن… بسبب 16مليون دولار    مذكرة أميركية تؤكد تغير الحرب على كوفيد وتحذر من دلتا    باب التقديم مفتوح.. "تويتر" يطلق مسابقة جائزتها 3500 دولار    الإفراط في تناول المسكنات يؤدي إلى الإصابة بالسرطان    شرطة ولاية نهر النيل تضبط (17) سبيكة ذهب تزن (935، 83) كيلو جرام بحوزة متهمان    السعودية.. السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية من الدول المسموح القدوم منها بشرط التحصين الكامل    النائب العام: اكتشاف مقابر يُرجّح أنّها لضحايا المخلوع    محاولات لعناصر موالية للنظام السابق لاجهاض العدالة وطمس الحقائق    الكورونا … تحديات العصر    دبابيس ود الشريف    زهير السراج يكتب سِيد البلد !    الاقتصاد السودانى: كيفية الخروج من المأزق الماثل…    السعودية تفتح ابوابها لحاملى التأشيرات السياحية    في أول إطلالة له على الزرقاء عادل حسن يتحول من عازف إلى مغنٍّ    الهلال يواصل إعداده لهلال الساحل    الهند تبحث فرص الاستثمار بشمال كردفان    أثبت حضوراً فاعلاً في الآونة الأخيرة محمود الجيلي.. شاعر جيل!!    وزير الزراعة يترأس وفد السودان بالقمة التمهيدية للغذاء العالمي    مبارك عبد الوهاب.. الشاعر المنسي في ذاكرة (قصب السكر)!!    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    نكات ونوادر    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



السودان يتعاقد مع شركة المانية كبري لتطوير ميناء بورتسودان

هامبيرج- المانيا- 12-6-2021 ( سونا)- تعاقدت حكومة السودان الاسبوع المنصرم مع شركة المانية متخصصة في انشاءات وصيانة الموانئ البحرية ومحطات الحاويات البحرية للقيام بصيانة شاملة وتاهيل لمحطة حاويات الميناء الجنوبي في بورتسودان ضمن الخطة الحكومية لتوسعة الميناء وتاهيهل وزيادة قدرته الاستيعابية.

واوضح بيان صحفي لشركة هامبيرج الاستشارية للموانئ البحرية PC Hamburg Port Consulting المتخصصة في الاستشارات اللوجستية والإدارية والحلول البرمجية للموانئ والمحطات البحرية وقطاع السكك الحديدية انها تعاقدت مع وزارة النقل السودانية انابة عن شركة الموانئ البحرية السودانية للقيام بعمليات شاملة لتحسين قدرات محطة حاويات الميناء الجنوبي في بورتسودان ورفع طاقتها الاستيعابية في استقبال وتفريغ الحاويات وبالتالى زيادة قدرتها التنافسية في المنطقة.
وتقول الشركة التي قامت من قبل باجراء مئات العمليات المشابهة حول العالم مما اكسبها قدرة وخبرة في هذا المجال ان الهدف الاساس من العملية هو زيادة القدرة الاستيعابية والمناولة وسرعة التفريغ وبالتالي تقليص مدة بقاءالسفن بشكل كبير داخل الميناء مما يعني زيادة الانتاجية ورفع سعة المناولة في الميناء البحري الوحيد للبلاد.

ووفقا للعقد المبرم مع الشركة الاستشارية الالمانية فان اعادة التاهيل والتي تم التوافق عليها بعد دراسة تحليلية وميدانية معمقة ودقيقة للموجودات والقدرات والاصول الثابتة والمتحركة والموارد البشرية في الميناء فقد ركز مستشارو شركة هامبورغ للاستشارات على العمل لتفعيل اكبر للعمليات التشغيلية والإدارية لتسريع عملية مناولة السفن.
ووفقا لبيان الشركة فسيتم وبالتعاون الوثيق مع محطة الحاويات بالميناء الجنوبي، وضع تظام للصيانة المبرمجة والدورية وتوفير خدمات إصلاح فعالة لضمان مردود اعلى للمعدات والاليات وفي ذات الوقت تقليل تكاليف التشغيل. ويسعي البرنامج ايضا لتوفير تدريب شامل للعاملين في مجالات الصحة والسلامة والأمن والبيئة.
واكد السيد وزير النقل ميرغني موسى حمد انه بالنسبة للحكومة السودانية فان ميناء بورتسودان يمثل بوابة البلاد في التجارة الدولية والجهة الرئيسة في توفير فرص العمل للمواطنين في منطقة بوتسودان ولذلك تسعى الحكومة جاهدة من أجل ان تكون محطة مناولة الحاويات فيها حديثة وفعالة وتصبح محركا للنمو الاساسي للمدينة والولاية وللسودان كله من بعد.
واضاف" نريد القيام بذلك بطريقة تعاونية وشفافة وبايدِي خبراء استشاريين في الموانئ معترف بهم ولهم سمعة دولية و نحن نثق ثقة كبيرة وإيمان كامل في القوى العاملة السودانية. وسوف نستطيع معا ان نجعل من هذا الميناء العمود الفقري المرن والفعال للتجارة في السودان."
واشار السفير الألماني في السودان، توماس تيرستيجن، ان بلاده وهي عضو فاعل في مجموعة ( اصدقاء السودان ) تدعم الشعب السوداني وحكومته في جهودهم الرامية لتحقيق النمو الاقتصادي الشامل بالسودان واضاف" نرحب بمساعي تطوير ميناء السودان كبوابة للتجارة البحرية الدولية ومحرك اقتصادي قوي " في السودان.
من ناحيتها قالت السيدة كريستين برايزر، مديرة المشروعات بالشركة الالمانية "اننا فخورون وممتنون للثقة الكبيرة التي اولانا اياها وزير النقل ومؤسسة الموانئ البحرية السودانية. ونحن بدورنا كمستشارين في الموانئ ، سندعم المواني البحرية السودانية في تحقيق أهدافها ووسنقدم الدعم اللازم للمساعدة في تعزيز أداء المحطة إلى مستوى يضاهي المستويات العالمية."
واكدت السيدة برايزر ان دور الشركة الاستشارية الالمانية يتمثل في تحسين اداء المحطة ورفع كفاءة الاداء فيها بشكل واضح مع تدريب وتطوير العاملين بها وقالت ان من المهم جدا في هذه العملية تمكين وتطوير موظفي المحطة حتى يتمكنوا من الحفاظ على المستوى المستهدف بشكل مستدام وتطويره.
يشار الى ان الشركة الالمانية تعمل في هذا المجال منذ 45 عاما قامت خلالها بتفيذ حوالى 1700 مشروعا مشابها في الموانئ المختلفة حول العالم بما في ذلك 630 مشروعا تشغيليا و250 مشروعا تدريبيا في ذات المجالات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.