نجل الفنان ....!    زيارة الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير للسودان شرف عظيم .. بقلم: الطيب الزين    عندما يكذب الوزير البعثي .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    الشرق المُر والحنين الأمر .. بقلم: نورالدين مدني    الحكومة توصى السودانيين بكوريا الجنوبية توخي الحذر من (كورونا)    الجبير: لا يمكن أن يكون لإيران دور في اليمن    بومبيو يتهم خامنئي ب"الكذب"    إسرائيل تنصح رعاياها بتجنب السفر إلى الخارج خشية تفشي فيروس "كورونا"    دي دبليو الألمانية: ترشيح حركة "إعلان الحرية والتغيير السودانية " و"الكنداكة" آلاء صلاح " لنيل جائزة نوبل للسلام    المريخ يستعيد صدارة الممتاز بثلاثية نظيفة في شباك حي العرب    بدء محاكمة عناصر "عصابة" ضبط " كوكايين" داخل أحشائهم    النيابة تنفي إطلاق سراح وداد بابكر وسوء معاملتها بالسجن    مصارف سودانية تحصل على تراخيص لبطاقة الدفع الائتماني (فيزا كارد)    دونت قوات الدعم السريع ثلاثة بلاغات في مواجهة (الجريدة) و(الجريدة) تطلب شهادة الخطيب وموسى هلال في قضية الدعم السريع    تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في بغداد    السعودية تعلق الدخول إلى أراضيها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي    تفاقم الخلافات بين التجارة والصناعة    البرنس الجديد يخطف الانظار ويحجز موقعه في تشكيلة الهلال    المريخ يهزم السوكرتا بثلاثة اهداف ويسترد صدارة الممتاز    إبراهيم الأمين يرهن تعافي الاقتصاد بتأهيل مشروع الجزيرة    ترحيب واسع للشارع السوداني بزيارة رئيس ألمانيا    معاقون حركياً : انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد مخالفة للقانون    الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي يزور الخرطوم السبت ويلتقي البرهان وحمدوك    ذبح طالب بجامعة الجزيرة    بيرني ساندرز: ليش؟ .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    توقيف شبكة متخصصة في تزييف العملة بالبحر الأحمر    وردي في ذكرى رحيله الثامنة .. بقلم: عبدالله علقم    البيئة ... أخطر الحركات المسلحة في السودان .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    مجلس الوزراء يقر زيادة السعر التركيزي للقمح الى 3000جنيه    المَلِكْ صَفَّار وعَدِيْلة البُكَار- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ الْسَّادِسَةُ والعُشْرُون .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد    رئيس الطوارئ: الموسم الشتوي بالجزيرة يحتضر    الهلال يتجاوز الفلاح عطبرة بثلاثية نظيفة ويصعد الى الصدارة مؤقتا    حكم قضائي بسجن وتغريم الناشط دسيس مان لهذا السبب – تفاصيل القضية    الحَوَاريون الواردة في القرآن الكريم .. سودانية مروية اماً واباً .. بقلم: د. مبارك مجذوب الشريف    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    المريخ مكتمل الصفوف أمام السوكرتا    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    أمير تاج السر : من يمنح الجوائز الأدبية؟    ضد تبديل العملة مع "تعويم الجنيه": ولنبدأ فعلياً في ضرب "الاقتصاد الموازي" الذي تسيطر عليه الرأسمالية التي نشأت في العهد البائد .. بقلم: نورالدين عثمان    ما بين الشيخ الاكبر والسلطان ... حكايات تتكرر بين بلة الغائب وآخرون .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    يؤتي الملك من يشاء .. بقلم: إسماعيل عبد الله    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    شرطة تضبط شبكة لتصنيع المتفجرات بشرق النيل    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منظمة الأمم المتحدة للطفولة والامومة تضع سبعة تحديات أمام كبار رجال الاعمال لتحسين اوضاع اطفال العالم
نشر في وكالة السودان للأنباء يوم 21 - 01 - 2015

- 21-1-2015م (كونا) - وضعت منظمة الامم المتحدة للطفولة والامومة (يونسيف) اليوم سبعة تحديات أمام رجال الاعمال المشاركين في فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي لتحسين أوضاع أطفال العالم في الدول النامية والاكثر فقرا.
وقالت المنظمة في بيان بمناسبة انطلاق اعمال الدورة ال45 للمنتدى بمنتجع دافوس السويسري ان "هذه الأولويات يجب ان تحظى بالاهتمام في جدول اهداف التنمية الجديدة وعلى رأسها وضع حد للعنف ضد الأطفال اذ اوضحت المنظمة الاممية ان ما يقرب من مليار طفل تحت سن ال15 يعانون من عقاب بدني بانتظام ،
وذكرت ان العنف ضد الأطفال غالبا ما يكون غير مرئي الا ان أثره على الطفل والمجتمع عميق وبعيد المدى ولذا فإن الاستثمار في حمايتهم من العنف والاساءة والإهمال يجب أن يكون ذا أولوية عالمية.
واضافت ان الاولوية الثانية ترتكز على ضرورة وضع حد للفقر بين الأطفال اذ يعيش قرابة 570 مليون طفل في العالم تحت خط الفقر بدخل يصل بالكاد 25ر1 دولار في اليوم وذلك ينعكس على حرمانهم من الخدمات الصحية والتغذية والمياه والصرف الصحي والمأوى والتعليم ولذا يستمرون في دائرة الفقر".
وتتناول الاولوية الثالثة إنهاء وفيات الامهات الحوامل والمرضعات والطفل اذ يتوفي قرابة 20 بالمئة من الاطفال ضحايا الفقر قبل بلوغهم سن الخامسة ومن يكتب له الحياة يصاب على الارجح بنقص في الوزن أو سوء النمو.
وتؤكد يونسيف ان علاج هذه المشكلة يكون في استثمار نظم صحية أفضل وتحسين استهداف الموارد للوصول إلى الأطفال الأكثر ضعفا وإنقاذ أرواح الامهات الحوامل والمرضعات وتعزيز الأسر ودعم النمو المستدام في هذا الصدد.
ويمثل تحسين اوضاع المراهقين والشباب في العقد الثاني من العمر تحديا رابعا تضعه (يونسيف) امام رجال الاعمال لايلاء الاستثمار في حمايتهم من الامراض والعنف وتعزيز انماط الحياة الصحية الخاصة بهذه المرحلة العمرية.
اما التحدي الخامس فيختص بدعم آليات التعامل مع حقوق الطفل من خلال مصداقية حاسمة لمعرفة وتحديد من هم في امس حالة من الأطفال ووضع سياسات هادفة لتحسين حياتهم.
وفي التحدي السادس تطالب (يونسيف) بتحسين الاستثمارات الموجهة الى الفئات الاكثر ضعفا وتهميشا من بين الأطفال لاسيما في التعليم والمياه والصرف الصحي والرعاية الصحية والحماية الاجتماعية لتحقيق نتائج أكثر استدامة واستهداف الأطفال والأسر الذين هم في أمس الحاجة إليها.
ويركز التحدي السابع على ضرورة كسر حلقة الأزمات المزمنة التي تؤثر على الأطفال اذ يعيش قرابة 230 مليون طفل في مناطق تشهد صراعات او تأثرت بتداعيات كوارث طبيعية من صنع الإنسان.
وتطالب (يونسيف) كبار صناع القرار الاقتصادي في منتدى دافوس بضرورة التركيز على الاستجابة للأزمات الإنسانية باستثمارات بعيدة المدى وليس من خلال تبرعات لتلبية الاحتياجات العاجلة بشكل قصير الاجل ما يساعد الأطفال وأسرهم على تحمل الصدمات في المستقبل ووضع حد لدوامة الأزمات.
واكدت ان وضع اهتمامات اطفال العالم في جدول اهداف التنمية المستدامة لما بعد عام 2015 يمثل تحديا لصناع القرار الاقتصادي في العالم.
وشددت (يونسيف) على دور كبار رجال المال والاقتصاد في الاستثمار في مستقبل الطفولة واستكمال ما تم تحقيقه خلال الاعوام ال 15 الماضية التي استفاد منها ملايين الاطفال في حين ان هناك ملايين آخرين ينتظرون.
ويواصل المنتدى فعالياته من 21 الى 24 يناير الجاري بحضور نحو 2500 من كبار صناع القرار الاقتصادي والسياسي في العالم لبحث التحديات التي يمر بها العالم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.