بيان من الحركة الديمقراطية لأبيي حول مجزرة قرية كولوم بمنطقة أبيي    اكتمال الترتيبات للتوقيع النهائي بين الحكومة والحركة الشعبية شمال بقيادة مالك عقار    احذروا غضب الحليم : والحليم هو شعبنا!!(1) .. بقلم: حيدر أحمد خيرالله    توثيق لثورة ديسمبر من خلال مشاركاتي فيها (37) .. بقلم: د. عمر بادي    رفع الدعم .. " الضرورة و المخاطر " .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    منتدى استعراض حالة المناخ في القرن الافريقي .. بقلم: د. حنان الامين مدثر    ازمة السودان غياب المشروع القومي والوطني منذ الاستقلال .. بقلم: بولس کوکو کودي/ الويات المتحدة الأمريكية    قتل الشعب بسلاح الشعب .. بقلم: حيدر المكاشفي    الرواية "لايت".. لا صلصة ولا ثوم! .. بقلم: د. أحمد الخميسي قاص وكاتب صحفي مصري    تعلموا من الاستاذ محمود: الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    ضبط شبكة اجرامية تتاجر في الأسلحة والذخائر    قيادي ب"التغيير": أعضاء قحت لا يتدخلون في عمل الجهاز التنفيذي    الجيش اليمني يعلن استعادة مواقع من الحوثيين    الحرس الثوري: تابعنا الطائرة التي اغتالت سليماني منذ لحظة إقلاعها    توتنهام يستعيد نغمة الانتصارات ويعبر نوريتش بثنائية    عباس وماكرون يبحثان في رام الله القضية الفلسطينية والاعتراف بدولة فلسطين    نيابة مكافحة الفساد تستجوب علي عثمان    تدشين العمل بمطار الضعين الدولي    (عابدون) : ترتيبات لمعالجات جزرية لازمة المواصلات بالخرطوم    والي الخرطوم : أزمة الدقيق (شدة وتزول) و(500) مليار لنقل النفايات    إصابة وزير الأوقاف في حادث مروري بالخرطوم    مبارك الفاضل : ميزانية 2020 لن تستمر حال عدم رفع الدعم    بكري المدينة ينتقل لظفار العماني    قم الأن .. بقلم: أحمد علام    الشهيد عباس فرح عباس .. شعر: د. محمد عثمان سابل    النشاط الطلابي وأثره في تشكيل الوعي !! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    وزير المالية : (450) كليو جرام تدخل عمارة الذهب عن طريق التهريب    مدني حل مشكلة الخبز في ثلاث اسابيع    الهلال ومأزق المجموعات ! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    الشرطة: انفجار عبوة قرنيت بحوزة نظامي أدت لوفاته وأربعة اخرين وإصابة أكثر من خمسة وعشرين من الحضور بإصابات متفاوتة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سفير السعودية بالخرطوم .. حديث «هاديء» عن «العاصفة»
نشر في آخر لحظة يوم 15 - 04 - 2015


تقرير: عبدالعظيم صالح: لؤي عبد الرحمن :
لم يتوانَ قادة العمل الإعلامي ورؤساء تحرير الصحف في تلبية دعوة سفير المملكة العربية السعودية فيصل بن حامد معلا الذي دعاهم لتنوير إعلامي بمقر السفارة بالخرطوم أمس فتوافدوا رغماً عن الظروف التي تمر بها البلاد من انتخابات ومتابعة لتطوراتها، ولكن هذه التلبية ليست غريبة على إعلاميين برزت إيجابيتهم بوضوح من خلال دعمهم ومؤسساتهم الإعلامية لعاصفة الحزم التي تقودها المملكة العربية السعودية ضد المتمردين الحوثيين في اليمن والتي يشارك فيها السودان بفاعلية ضمن عدة دول عربية.
السفير فيصل الذي استقبل الوفد الإعلامي بحفاوة هو وطاقم السفارة، أوضح في تنوير ضافٍ أن قرار عملية عاصفة الحزم الذي اتخذه التحالف بقيادة المملكة، ينم عن شجاعة وحنكة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وأن القرار أتى استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لإعادة الشرعية ودحر الانقلابيين الحوثيين، مردفاً أن تدخل القوات يهدف إلى تخلص اليمنيين من خطة الحوثي المرتبطة بأجندة إقليمية تهدف إلى زعزعة الأمن وخلق فوضى في اليمن والمنطقة العربية، سفير المملكة أثنى على الدول المشاركة في تحالف عاصفة الحزم وخص بالثناء جمهورية السودان، واصفاً وقفة الشعب السوداني مع العملية بأنها بطولية، وتابع أنها جاءت على كافة المستويات دستورية وإعلامية وشعبية، معتبراً ذلك بأنه أكبر دليل على عمق العلاقات الأخوية بين السعودية والسودان بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان والمشير عمر البشير وتعاضد الشعبين الشقيقين، وأضاف: الموقف الشعبي والرسمي أكثر من ممتاز، ونشعر بأن السودان قريب منا جداً ونحس أن أي سوداني لو طلبنا منه الذهاب والقتال إلى جانب المملكة سيفرح، وتابع العلاقات السودانية السعودية ستنطلق كما في السابق وأحسن، لأن القيادتين حريصتان على ذلك، ولأنه يجمع بيننا الجوار والدين والدم، مردفاً أن الانفراج قادم وأن الدليل زيارة وزير الزراعة الأخيرة التي أبرمت خلالها عدد من الاتفاقيات الاستثمارية، لافتاً إلى أن اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة سيكون فى رجب المقبل بالخرطوم، وإعلان نجاح قوات التحالف في إحباط مخطط الحوثيين لإحداث فتنة بين اليمنيين حاز على مساحة مقدرة من تنوير سفير المملكة العربية السعودية الذي قال إن المملكة تولي أهمية قصوى للعمل الإسلامي والعربي وإنها شريكة في تثبيت الأمن والسلم الدوليين، وكذلك في الإقليمين العربي والإسلامي، مسترسلاً أنها تدفع الغالي والنفيس لتحقيق ذلك الهدف وأنها لم تكن قط من دعاة الحرب، إلا أنه عاد وقال إذا دقت طبولها فنحن جاهزون، لم ينسَ السفير أن يعبر عن سعادته بعمليات إجلاء الجالية السودانية المقيمة في اليمن من خلال التنسيق مع قوات تحالف عاصفة الحزم، مؤكداً أن المملكة العربية السعودية حريصة على حماية المدنيين وأن الضربات الجوية التي تتم لا تستهدف المناطق التي يتمركزون فيها حفاظاً على أرواحهم وممتلكاتهم، مشيراً إلى أن الرياض تحرص على التعاون مع المنظمات الدولية العاملة في المجال الإنساني من أجل تقديم المساعدة والدعم للمحتاجين في اليمن.
من جانبه قال رئيس اتحاد الصحفيين السودانيين الأستاذ الصادق الرزيقي في كلمته ممثلاً للإعلاميين، إن الإعلام السوداني يدعم موقف الدولة في عاصفة الحزم وإن الخطوة ليست صفقة مالية أو لمقابل كما تصورها بعض الجهات التي تريد التقليل من موقف السودان، وإنما هي نتاج هدف إستراتيجي وعقدي أملته العلاقات القوية بين البلدين إلى جانب العقيدة والدين، موضحاً أن الصحافة السودانية دعمت الموقف وستدعمه خلال المرحلة المقبلة.
التنوير الإعلامي الذي قدمه السفير فيصل بن حامد معلا تخللته تساؤلات من رؤساء التحرير عن ارهاصات المستقبل في العلاقات بين السودان والمملكة العربية السعودية وسبل تطويرها والمحافظة على تميزها إلى جانب أسئلة أخرى، إلا أن معلا وبدبلوماسية لا تخلو من الصراحة طمأنهم على مستقبل علاقات الدولتين وبشرهم خيراً، حيث قال إن المواطنين هنا وهناك سيحصدوه في مقبل الأيام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.