مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سفير السعودية بالخرطوم .. حديث «هاديء» عن «العاصفة»
نشر في آخر لحظة يوم 15 - 04 - 2015


تقرير: عبدالعظيم صالح: لؤي عبد الرحمن :
لم يتوانَ قادة العمل الإعلامي ورؤساء تحرير الصحف في تلبية دعوة سفير المملكة العربية السعودية فيصل بن حامد معلا الذي دعاهم لتنوير إعلامي بمقر السفارة بالخرطوم أمس فتوافدوا رغماً عن الظروف التي تمر بها البلاد من انتخابات ومتابعة لتطوراتها، ولكن هذه التلبية ليست غريبة على إعلاميين برزت إيجابيتهم بوضوح من خلال دعمهم ومؤسساتهم الإعلامية لعاصفة الحزم التي تقودها المملكة العربية السعودية ضد المتمردين الحوثيين في اليمن والتي يشارك فيها السودان بفاعلية ضمن عدة دول عربية.
السفير فيصل الذي استقبل الوفد الإعلامي بحفاوة هو وطاقم السفارة، أوضح في تنوير ضافٍ أن قرار عملية عاصفة الحزم الذي اتخذه التحالف بقيادة المملكة، ينم عن شجاعة وحنكة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وأن القرار أتى استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لإعادة الشرعية ودحر الانقلابيين الحوثيين، مردفاً أن تدخل القوات يهدف إلى تخلص اليمنيين من خطة الحوثي المرتبطة بأجندة إقليمية تهدف إلى زعزعة الأمن وخلق فوضى في اليمن والمنطقة العربية، سفير المملكة أثنى على الدول المشاركة في تحالف عاصفة الحزم وخص بالثناء جمهورية السودان، واصفاً وقفة الشعب السوداني مع العملية بأنها بطولية، وتابع أنها جاءت على كافة المستويات دستورية وإعلامية وشعبية، معتبراً ذلك بأنه أكبر دليل على عمق العلاقات الأخوية بين السعودية والسودان بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان والمشير عمر البشير وتعاضد الشعبين الشقيقين، وأضاف: الموقف الشعبي والرسمي أكثر من ممتاز، ونشعر بأن السودان قريب منا جداً ونحس أن أي سوداني لو طلبنا منه الذهاب والقتال إلى جانب المملكة سيفرح، وتابع العلاقات السودانية السعودية ستنطلق كما في السابق وأحسن، لأن القيادتين حريصتان على ذلك، ولأنه يجمع بيننا الجوار والدين والدم، مردفاً أن الانفراج قادم وأن الدليل زيارة وزير الزراعة الأخيرة التي أبرمت خلالها عدد من الاتفاقيات الاستثمارية، لافتاً إلى أن اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة سيكون فى رجب المقبل بالخرطوم، وإعلان نجاح قوات التحالف في إحباط مخطط الحوثيين لإحداث فتنة بين اليمنيين حاز على مساحة مقدرة من تنوير سفير المملكة العربية السعودية الذي قال إن المملكة تولي أهمية قصوى للعمل الإسلامي والعربي وإنها شريكة في تثبيت الأمن والسلم الدوليين، وكذلك في الإقليمين العربي والإسلامي، مسترسلاً أنها تدفع الغالي والنفيس لتحقيق ذلك الهدف وأنها لم تكن قط من دعاة الحرب، إلا أنه عاد وقال إذا دقت طبولها فنحن جاهزون، لم ينسَ السفير أن يعبر عن سعادته بعمليات إجلاء الجالية السودانية المقيمة في اليمن من خلال التنسيق مع قوات تحالف عاصفة الحزم، مؤكداً أن المملكة العربية السعودية حريصة على حماية المدنيين وأن الضربات الجوية التي تتم لا تستهدف المناطق التي يتمركزون فيها حفاظاً على أرواحهم وممتلكاتهم، مشيراً إلى أن الرياض تحرص على التعاون مع المنظمات الدولية العاملة في المجال الإنساني من أجل تقديم المساعدة والدعم للمحتاجين في اليمن.
من جانبه قال رئيس اتحاد الصحفيين السودانيين الأستاذ الصادق الرزيقي في كلمته ممثلاً للإعلاميين، إن الإعلام السوداني يدعم موقف الدولة في عاصفة الحزم وإن الخطوة ليست صفقة مالية أو لمقابل كما تصورها بعض الجهات التي تريد التقليل من موقف السودان، وإنما هي نتاج هدف إستراتيجي وعقدي أملته العلاقات القوية بين البلدين إلى جانب العقيدة والدين، موضحاً أن الصحافة السودانية دعمت الموقف وستدعمه خلال المرحلة المقبلة.
التنوير الإعلامي الذي قدمه السفير فيصل بن حامد معلا تخللته تساؤلات من رؤساء التحرير عن ارهاصات المستقبل في العلاقات بين السودان والمملكة العربية السعودية وسبل تطويرها والمحافظة على تميزها إلى جانب أسئلة أخرى، إلا أن معلا وبدبلوماسية لا تخلو من الصراحة طمأنهم على مستقبل علاقات الدولتين وبشرهم خيراً، حيث قال إن المواطنين هنا وهناك سيحصدوه في مقبل الأيام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.