العاملون بشركة "أويل إنرجي" يعلنون الدخول في إضراب شامل الأحد المقبل    الوفد السوداني لمفاوضات سد النهضة يصل أمريكا    الافراج عن أسرى العدل والمساواة    تنسيقية الحرية والتغيير/اللجنة القانونية: بيان حول اغتيال الطالب معتز محمد أحمد    الرئيس الألماني شتاينماير يتعهد بدعم بلاده لعملية الانتقال الديمقراطي في السودان    ثورة ديسمبر 2018والتحديات الإقتصادية الآنية الضاغطة .. بقلم : سعيد أبو كمبال    لا تعيدوا إخواننا من الصين .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد – جامعة نيالا – كلية التربية    نجل الفنان ....!    الشرق المُر والحنين الأمر .. بقلم: نورالدين مدني    زيارة الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير للسودان شرف عظيم .. بقلم: الطيب الزين    الحكومة توصى السودانيين بكوريا الجنوبية توخي الحذر من (كورونا)    المريخ يستعيد صدارة الممتاز بثلاثية نظيفة في شباك حي العرب    مصارف سودانية تحصل على تراخيص لبطاقة الدفع الائتماني (فيزا كارد)    بدء محاكمة عناصر "عصابة" ضبط " كوكايين" داخل أحشائهم    الجبير: لا يمكن أن يكون لإيران دور في اليمن    بومبيو يتهم خامنئي ب"الكذب"    إسرائيل تنصح رعاياها بتجنب السفر إلى الخارج خشية تفشي فيروس "كورونا"    دي دبليو الألمانية: ترشيح حركة "إعلان الحرية والتغيير السودانية " و"الكنداكة" آلاء صلاح " لنيل جائزة نوبل للسلام    تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في بغداد    السعودية تعلق الدخول إلى أراضيها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي    المريخ يهزم السوكرتا بثلاثة اهداف ويسترد صدارة الممتاز    تفاقم الخلافات بين التجارة والصناعة    البرنس الجديد يخطف الانظار ويحجز موقعه في تشكيلة الهلال    معاقون حركياً : انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد مخالفة للقانون    قوات الدعم السريع تدون ثلاثة بلاغات في مواجهة صحيفة "الجريدة"    النيابة تنفي إطلاق سراح وداد بابكر وسوء معاملتها بالسجن    ذبح طالب بجامعة الجزيرة    ترحيب واسع للشارع السوداني بزيارة رئيس ألمانيا    توقيف شبكة متخصصة في تزييف العملة بالبحر الأحمر    مجلس الوزراء يقر زيادة السعر التركيزي للقمح الى 3000جنيه    البيئة ... أخطر الحركات المسلحة في السودان .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    المَلِكْ صَفَّار وعَدِيْلة البُكَار- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ الْسَّادِسَةُ والعُشْرُون .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد    وردي في ذكرى رحيله الثامنة .. بقلم: عبدالله علقم    رئيس الطوارئ: الموسم الشتوي بالجزيرة يحتضر    حكم قضائي بسجن وتغريم الناشط دسيس مان لهذا السبب – تفاصيل القضية    الهلال يتجاوز الفلاح عطبرة بثلاثية نظيفة ويصعد الى الصدارة مؤقتا    الحَوَاريون الواردة في القرآن الكريم .. سودانية مروية اماً واباً .. بقلم: د. مبارك مجذوب الشريف    المريخ مكتمل الصفوف أمام السوكرتا    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    أمير تاج السر : من يمنح الجوائز الأدبية؟    ما بين الشيخ الاكبر والسلطان ... حكايات تتكرر بين بلة الغائب وآخرون .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الزئبق.. جدلية إيجاد البدائل
نشر في آخر لحظة يوم 31 - 05 - 2016

أطلقت منظمة الصحة العالمية مبادرة من أجل إزالة الزئبق من جميع استخداماته بحلول عام 2020.
أسعار معقولة، وأكثر أمناً، ويأتي إطلاق المبادرة في أعقاب مصادقة 140 دولة على اتفاقية (ميناماتا) للحد من استخدام الزئبق بحلول عام 2020، ويلقى الزئبق ومركباته المختلفة الاهتمام العالمي نظراً لآثاره الخطيرة على الصحة العامة بما في ذلك تلف الدماغ والجهاز العصبي وخاصة بين الشباب، والإضرار بالكلى والجهاز الهضمي، و بما أن التعدين الأهلي في السودان يعتبر من أكبر المجالات التي يتم فيها استخدام الزئبق وفي نطاق واسع، انعكست آثاره السلبية على الإنسان والبيئة معاً، وبما أن السودان أحد الدول المصادقة على اتفاقية (ميناماتا)، بذلت وزارة المعادن بالبلاد جهوداً مقدرة في الفترة الماضية للحد من آثار استخدامه في حقول التعدين الأهلي.
اختيار التدرج دون غيره
أكد وزير المعادن أحمد صادق الكاروري مقدرة الوزارة على تنفيذ قرارات من شأنها حظر استخدام الزئبق في مناطق التعدين، كاشفاً عن وجود (59) شركة تعمل في مجال معالجة مخلفات الزئبق وآثاره من البيئة، ولكنه عاد ليختار الإيقاف التدريجي لاستخدامه، معللاً ذلك بأن هذا القرار سيكون له تبعاته وآثاره السالبة على الاقتصاد القومي وعلى المواطنين، وأبان أن حظره سيعمل على إيقاف الإنتاج من الذهب، بجانب أن ذلك سيشرد مليون معدِّن أهلي وإغلاق باب قوتهم، معلناً التزام الوزارة ببنود اتفاقية ميناماتا وأن عام 2020 ستكون مناطق التعدين خالية من استخدام الزئبق، وقال الكاروري في ورشة إزالة آثار الزئبق بمناطق التعدين بالتعاون مع وزارة البيئة والتعدين الروسية، إن الوزارة والوفد الروسي سيسجلان زيارات ميدانية لبعض مناطق التعدين بالبلاد، مشيراً إلى أن الشركات الروسية صاحبة النصيب الأكبر في عائدات التعدين وأن شركة أرياب تراجعت من المركز الأول الذي كانت تحتله في الماضي.
الاستعانة بذوي الخبرات
بما أن هناك تعاوناً بين السودان وروسيا على الصعيدين السياسي والاقتصادي، وخاصة بعد موقفها الشجاع أمام القرارات التي كانت تقضي بحظر الذهب السوداني من قبل مجلس الأمن، إلا أن المصالح الروسية كانت حافزاً مهماً لمجابهة هذا القرار، ومن البديهي أن تبدي كامل استعدادها للوقوف بجانب البلاد في التزاماتها أمام المجتمع الدولي، وهذا ما أكده رئيس اللجنة الفنية الروسية إنعاموف نورالدين خلال مخاطبته الورشة أمس، متفقاً مع الكاروري باتخاذ خطوات تدريجية في ذلك، بجانب الاستعانة بتجربة اليونيدو والعمل على إيجاد بدائل آمنة للتعدين، مشيراً في حديثه إلى شركة لوميكس التي وصفها بالخبرة الواسعة في هذا المجال وعملها بأساليب أكثر تقنية وتطوراً. ونوه إنعاموف إلى دور حكومة البلاد بتوجيهات من نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن من خلال عقد اجتماعات ومذكرات تفاهم تحوي تفاهمات بين البلدين، ولفت إلى أن مخرجات هذه الجهود ستكون بداية عمل جاد في المحافظة على البيئة.
السيانيد بديل الزئبق
اعتبرت الشركة السودانية للموارد المعدنية أن استخدام السيانيد في عمليات التعدين سواء الأهلي أو عن طريق شركات هو البديل الأكثر أمناً وهو الخيار المتاح في الوقت الحالي، وقال مدير عام الشركة هشام توفيق إن السيانيد أيضاً مادة خطرة ولكنه بعكس الزئبق الذي يحتاج إلى جهد وتكلفة لإبعاد آثاره، وأما بالنسبة للسيانيد فإنه بمجرد تعرضه لأشعة الشمس أو درجات الحرارة يتحلل إلى عناصره الأولية، وشدد على اتخاذ إجراءات جادة في استخدام بدائل أخرى وإن كانت تعمل على استخلاص كميات أقل من الذهب، لافتاً إلى أن قضية إزالة المخلفات عملية تخدم البيئة والمواطن والمعدن في المقام الأول، ولا تعود على البلاد بأي أرباح أو فوائد مالية، بل على العكس تحتاج إلى موارد مالية ضخمة قد لا تستطيع نوافذ التمويل المحلية تحملها، وقال إن الحل يكمن في الاستعانة بالمنظمات الدولية لدعم هذا المشروع الضخم.وفي سياق آخر نوه توفيق إلى الدور الخدمي الذي تلعبه الشركات الأجنبية المعدنة في مناطق التعدين الأقل نمواً، ومثل لها بما قامت به شركة (كوش) الروسية والتي تعتبر أكبر الشركات العاملة في تعدين الذهب بالبلاد، والتي قامت بتوصيل شبكات مياه بمنطقة هيا الواقعة بشرق البلاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.