كمال الجزولي سيقتص، بالقانون وبالعدالة، لأرواح شهداء الثورة .. بقلم: جابر حسين    طالبو الاستشارة والتطبيب في الانتظار لا تعتزلهم عد فورا .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    الوداع الأخير لجورج فلويد .. بقلم: إسماعيل عبد الله    العالم يحتفل باليوم العالمي للبيئة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    "أنْتِيفا" التي يَتّهِمها دونالد ترامب.. ما لها وما عليها، وما هي؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    مسألة في البلاغة: تجري الرياحُ بما لا تشتهي السّفُنُ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    حريّة سلام وعدالة: ساحة القيادة "الطّامة" .. ليلة الخِسّة، الغدر، الخيانة، وعار البّزة العسكرية السودانيّة .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن    كيف واجهت مؤسسة الطب السوداني اول وباء لمرض الايبولا (1976) الموت تحت ظلال الغابات الاستوائية .. ترجمة واعداد/ بروفيسور عوض محمد احمد    سر اللاهوت والناسوت في النفس البشرية (دكتور علي بلدو نموذجا) .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    قرارت مرتقبة لتنظيم عمل المخابز بالخرطوم تتضمن عقوبات صارمة    قصة قصيرة: صدفة نافرة .. بقلم: د. عمر عباس الطيب    الزكاة .. بقلم: الطيب النقر    ترامب لا يحمي الأمريكيين.. لكن السوريين ممكن! .. بقلم: د. أحمد الخميسي. قاص وكاتب صحفي مصري    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    تفشى فيروس كرونا كمؤشر جديد لانهيار النظام الاقتصادى الراسمالى العالمى .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ استاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير المعادن .. يوم ذهبي في غرب وجنوب دارفور
نشر في آخر لحظة يوم 26 - 10 - 2016

أمضينا يوم أمس الأول بكامله بين ولايتي غرب وجنوب دارفور، برفقة وزير المعادن د. أحمد الكاروري، الذي قاد وفداً ضخماً من وزارته ضم كبار الجيلوجيين والفنيين والخبراء، كان على رأسهم المدير العام لهيئة الأبحاث الجيلوجية د. محمد أبو فاطمة، والمدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية هشام توفيق، بجانب رئيس لجنة الطاقة والتعدين بالبرلمان حياة الماحي.
اكتسبت الرحلة المشتركة أهمية خاصة، كونها جاءت بعد استتباب الأمن ودحر التمرد خاصة في جنوب دارفور، ولعل اهتمام واليا الولايتين بالزيارة بلغ قمته، حيث غادر والي غرب دارفور فضل المولى الهجا ضمن الوفد من الخرطوم، بينما هبط والي جنوب دارفور المهندس آدم الفكي بولايته قبل وصول كاروري بيوم، حيث كانا (أدم والهجا) بالخرطوم مشاركين في جلسات شورى حزبهم وكذلك كاروري.
أمر لا يصدق
عند وصول الوفد الي الجنينة (دار أندوكة)، دخل في اجتماع مطول مع حكومة الولاية بحضور قيادات تشريعي الولاية وفعاليات غرب دارفور .. الولاية ليس بها شركات عاملة في مجال التنقيب، فكانت الزيارة بمثابة تدشين للعمل التعديني بالولاية، حتى أن أحد المتحدثين في الاجتماع شكر الكاروري بحرارة وقال له : (كتر خيركم أول مرة ناس المعادن يجونا، ومن زمن نميري الوزير شريف التهامي نسمع بيه في الخرطوم بس).
كان أول المتحدثين د. محمد أبو فاطمة الذي كشف عن وجود ذهب، يورانيوم، فضة، رصاص، حديد، وكميات هائلة من (الجرافيت)، والذي يستخدم في الصناعات الدقيقة، صناعة الخلايا الكهربائية (حجار البطارية)، ثم قدم شاب بالوزارة استعراضاً شيقاً ودقيقاً للخريطة الجيلوجية للولاية .. كان حديثه مذهلاً ومدهشاً، الدراسات العلمية تحدثت عن واقع جيلوجي للولاية سيجعلها في مصاف الولايات الغنية، حيث تمتلك امكانات معدنية هائلة .. ذكر وجود مواد معدنية وصخور صناعية بمحليات الولاية الجنوبية (بيضة ، هبيلا، أرارا) وعن وجود الجرافيت في سلسلة جبال ميرتا بمحلية بيضة، والرخام في محلية هبيلا، بينما في شمال الولاية محليات (كلبس، جبل مون وسربا) يوجد يورانيوم خاصة منطقة أبو سروج بمحلية جبل مون، وفي منطقة السيسي القريبة من الجنينة يوجد الذهب والمنجنيز، وأشار المتحدث لوجود معادن نادرة مثل التي تستخدم في أجنحة الطائرات والصواريخ، حتى أن ممثل الوزارة أعلن عن خطة لتقسم الولاية الى (9) مربعات، (3) منها للذهب والحديد والبقية للمعادن النفيسة والنادرة.
اهتمام خاص
الوزير الكاروري أشار إلى أن وزارته شرعت لجعلها وزارة معدنية بعد وصول البعثة الجيلوجية لها في مارس الماضي .. قدم الكاروري شرحاً لما تقوم به وزارته، مما جعل قيادات غرب دارفور تستوعب أهمية وجود الوزارة في المرحلة المقبلة في ولايتهم.. وكشف عن إنتاج 65.5 طن ذهب خلال الأشهر التسع الماضية (80%إنتاج تقليدي) وأعلن خلال اجتماع مشترك مع حكومة ولاية غرب دارفور استهداف الوزارة رفع الانتاج إلى 100 طن في العام، وكشف عن ازدياد إنتاج شركة أرياب من الذهب بعد السودنة بنسبة 18 في المائة.
ولفت إلى اكتمال تقنين وتنظيم التعدين الأهلي بنسبة 85% في 12 ولاية و 221 موقع تعديني، وأعلن عن الحظر الكامل لاستخدام الزئبق بحلول 2020.
اهتمام الوزارة المتعاظم بالولاية وصل قمته وأكد جدية الكاروري وأخوانه، حيث تم افتتاح المكتب الاقليمي لهيئة الأبحاث الجيولوجية، من جهته تحمس الوالي الهجا لجهود المعادن بولايته، وأكد استتباب الأمن بولايته.. وفرض هيبة الدولة وأعلن الاستعداد للتعاون مع وزارة المعادن في منح الأراضي للمستثمرين وتأمين المواقع الاستثمارية.
جنوب دارفور .. وجه جديد
منتصف النهار انتقلنا إلى جنوب دارفور .. حكومة الولاية بقيادة الوالي المهندس آدم الفكي كانت في استقبالنا، وفي الاجتماع أكد الكاروري حرصهم على تطوير قطاع التعدين والاستفادة من التطور التكنلوجي فى استخراج المعادن، مشيراً إلى عمل اتفاق مع المملكة السعودية وروسيا للعمل فى تطوير قطاع التعدين
واستمع الوزير ووفده فى الاجتماع إلى تقرير عن واقع التعدين فى الولاية بشقيه التقليدى والمنظم، بجانب الفرص المتاحة للاستثمار واستغلال المعادن الموجودة في الولاية، لاسيما الذهب، النحاس،اليورانيوم وغيرها من المعادن ..
وأشار الوزير إلى أن الوزارة كونت مجلس التعدين بغرض وضع السياسات وإجازتها وأزالت التقاطعات في كافة المستويات.
وقال المهندس آدم الفكي والي جنوب دارفور أنَّ ماتم فى الولاية في مجال التعدين نقله ممتازة في أفكار الناس، وتساعد الولاية في الانطلاقة إلى الأمام مع الاستقرارالأمني الموجود في الولاية مؤكدا تعاونهم مع الشركة السودانية للتعدين، وتلا الاجتماع مع مجلس الوزراء اجتماعاً مع مجلس التعدين بالولاية
ناقش فيها كافة الجوانب والقضايا المتعلقة بعملية التعدين في جنوب دارفور.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.