البامية ما ياها    شيخ الأزهر: الشرائع السماوية نصت على "الملكية الجماعية للمياه" ولا يجوز ان يستبد بها فرد    مقتل خمسة أشخاص وإصابة 12 آخرين في اشتباكات قبلية بمنطقة بالحميرة شرق النهود    لم نجد الرفاهية ولم نجد فرصة للانتحار!!    إسماعيل حسن يكتب : شكراً البرهان.. وبالسلامة صقور الجديان    لأول مرّة.. سعد الدين حسن مقدماً للأخبار في العربية والحدث    نحو "آفاق" بعيدة في (سكاي تاور) ببوخارست (2-2)    إستقرار في أسعار الذهب فوق مستوى 1800 دولار    مناوي يتعهد بإشراك مكونات دارفور بمختلف تنوعها في حكم الإقليم    تلفزيون لقمان !    هند الطاهر ترتب لأعمال غنائية ودرامية    ارتفاع سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 16 يونيو 2021 في البنك المركزي وعدد من البنوك    توضيح من مجلس الشباب والرياضة .. فشل اتحاد الخرطوم في تسيير النشاط فأراد أن يجعل المجلس شماعة    السودان في كامل الجاهزية لمباغتة الليبي    حصاد الجولة 19.. حي الوادي يصفع ملوك الشمال ويحتكر برونزية الترتيب انتفاضة اندية المؤخرة وطرمبيل يقتحم قائمة الهدافين    في بلاغ انقلاب الإنقاذ .. التحريات تكشف عن هروب كرتي وصلاح كرار    شكاوى من ندرة وإرتفاع في السماد للعروة الصيفية    الحراك السياسي : الحرية و التغيير تضع (10) شروط للعبور    إضراب مفتوح للمعلمين عن أعمال الكنترول وتصحيح شهادة الأساس    وزير الصحة يصادق على تحويل مستشفى الأسنان بالجزيرة الى مركز لتدريب الأطباء    حملات مشتركة للقوات النظامية بالجزيرة لمحاربة تجار السوق السوداء    تأجيل جلسة محكمة مدبري انقلاب الإنقاذ    تأكيداً لما أوردته (السوداني) لجنة أممية ترفض إزلة هلال من قائمة العقوبات    المحفظة: نجحنا في توفير محروقات بقيمة 600 مليون دولار    ضبط شبكة وبحوزتها عدد (2213 )من حبوب الكبتاجون بالبحر الأحمر    القبض على صيدلي متورط في بيع أدوية مخدرة    سيدة تضع 5 توائم بولاية القضارف    المؤتمر السوداني : هنالك مطبخ آخر تدار فيه العملية الاقتصادية    وكيلة وزارة التربية والتعليم تحرم ألفاً من الطلاب السودانيين من الجلوس لامتحانات الشهادة بالقاهرة    359 ألف مواطن تم تطعيمه بلقاح كورونا بالخرطوم    محمد عبد الماجد يكتب: الحكومة رفعت (الدعم) عن المحروقات وفقدت (الدعم) من الشعب!!    والي شرق دارفور: حكومات المحليات مسؤولة عن حماية مشروعات الطاقة الشمسية    اختفاء منجبة التوائم ال 10 ورضّعها وزوجها يبحث عنهم    النسيان يهدد الذاكرة.. وهذه 6 أسباب لا علاقة لها بالشيخوخة    يوم (قيامة الخرطوم) المرعب (2)!    من خلال إجتماع ناجح ومثمر.. عودة الصفاء والوئام بين مجلس الشباب والرياضة والإتحاد المحلي للكرة* *والتأمين علي إستئناف النشاط الرياضي بالولاية    "نشره زوجها في 2017".. ضحية اعتداء جنسي تطارد فيديو اكتشفته بالصدفة منذ عام    نجم الدين الفاضل.. قطعة سكر ذابت في زحام الحياة!!    أمال النور: ما زلت عضواً في فرقة عقد الجلاد    تعليق النشاط.. المخطط والأهداف !!    عضو مجلس إداراة نادي الشرطة يحفز اللاعبين بمناسبة الفوز على الأهلي شندي    هلال الأبيض يواجه شباب ناصر    صواريخ حماس تطيح بنتنياهو    أرقى أنواع منشطات الحياة والصحة النفسية والعضوية .. العلاج بالموسيقى.. حقيقة لا تقبل الجدل والإنكار!!    ساحة "أتني".. هل تُخمد مشاعل "المقاومة الثقافية" بأمر المُلاك؟    قضية فض اعتصام رابعة: محكمة مصرية تؤيد حكم الإعدام بحق 12 متهماً من قيادات الإخوان المسلمين    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار بالمخدرات    بهذه الطريقة تشغلون واتساب على أكثر من رقم    نتنياهو يرفض مغادرة المقر الرسمي لرئيس الوزراء.. بماذا علق بينيت؟    تسريب إشعاعى يهدد العالم والسودان خارج منطقة الخطر    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار في المخدرات    السعودية تشترط التحصين لدخول المراكز التجارية والمولات    ياسر عرمان يكتب إلى آخر الشّيوعيين ... سعدي يوسف    أربعاء الحلو وأخدان أمل هباني.. تدمير الإقتصاد والإعتقاد بالصدمة !!    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مظاهرات ووقفات احتجاجية (4) فبراير.. مواكب جديدة تطالب بالتنحي


متظاهرون سلميون يجوبون الشوارع والشرطة تطلق الغاز
وقفات احتجاجية للمعلمين والأطباء والصيادلة والمحامين
ضمن جدول المواكب والمظاهرات المستمرة في البلاد؛ انطلقت أمس عدد من المظاهرات في العاصمة الخرطوم وبعض المناطق في الولايات تطالب برحيل الحكومة وسقوط نظام حزب المؤتمر الوطني الحاكم، وذلك بعد الدعوة التي أطلقها تجمع المهنيين السودانيين وشركاؤه لاستمرار المظاهرات في جميع أنحاء البلاد، كما شهدت عدد من المناطق وقفات احتجاجية تندد باعتقال وتعذيب وقتل المتظاهرين السلميين والمعارضين للحكومة، وقد تدخلت قوات الشرطة والأمن وفرقت المتظاهرين بالغاز المسيل للدموع والهراوات.
سيطرت قضية مقتل عدد من المعتقلين خلال الأيام الماضية وعلى رأسهم الأستاذ بخشم القربة أحمد الخير على هتافات المتظاهرين في عدد من المناطق بالخرطوم التي انطلقت بها مواكب احتجاج في الخرطوم مثل بري والسلمة والأزهري ومايو وجبرة وشارع الستين، وفي بحري شمبات وفي أم درمان العباسية والموردة، ورفع المتظاهرون صور الشهيد المعلم أحمد الخير علاوة على تنفيذ إضراب في عدد من المدارس الحكومية والخاصة احتجاجاً على مقتله، فيما نفذ أساتذة جامعة الجزيرة وقفة احتجاجية داخل مباني الجامعة معلنين تضامنهم مع المتظاهرين ومطالبين برحيل النظام. وجاء الرد على الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة الذي أعلن عن هدوء الأوضاع في جميع أنحاء البلاد وتخفيض قوات الاستعداد إلى 50%، حيث خرج المئات من المواطنين بقرية أم مليحة وخشم القربة يرفعون شعارات الثورة ويطالبون بإسقاط النظام، وكذلك استمرت المظاهرات في منطقة عبري شمال السودان، وفي العاصمة الخرطوم خرجت أحياء أخرى وانضمت إلى المواكب استجابة لدعوة تجمع المهنيين السودانيين في جنوب الخرطوم، مثل حي مايو والسلمة والأزهري ومظاهرات شارع الستين، وأعلن المتظاهرون في بحري تغيير اسم طريق الإنقاذ الشهير باسم الشهيد أحمد الخير.
وأكد شهود عيان ل(الجريدة) أنه رغم الحصار الأمني والعنف واطلاق الغاز المسيل للدموع الذي قوبلت به المواكب، إلا أن المتظاهرين كانوا أكثر إصراراً، في وقت أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع بكثافة على المواكب وجرى اعتقال عدد من المتظاهرين. وكذلك نفذ معلمون بكسلا صباح أمس وقفة احتجاجية تنديداً بمقتل زميلهم الشهيد أحمد الخير، كما نفذ معلمون بعدد من المدارس وقفات احتجاجاً على مقتل المعلم أحمد الخير بخشم القربة، وصدرت بيانات عن وقفات احتجاجية أخرى وتنديدات بالأوضاع في البلاد مطالبة بتنحي نظام حزب المؤتمر الوطني الحاكم عن السلطة، وقد أعلن خريجو جامعة الخرطوم عن وقفة احتجاجية في محيط جامعة الخرطوم عند الواحدة ظهراً اليوم الثلاثاء، ودعو جميع خريجي وخريجات الجامعات السودانية لمشاركتهم الوقفة، وفي ذات اليوم تم الإعلان عن إضراب للصيادلة كشفت عنه لجنة صيادلة السودان المركزية، كما أعلن التجمع عن وقفة احتجاجية للمحامين غداً الأربعاء 5 فبراير الساعة الواحدة ظهراً أمام المحكمة العليا، وقال التجمع إن نظام الاعتقالات العشوائية والدم والاغتيال هو الذي ينتهك الدستور والقانون، والحق في التجمع والتعبير والتظاهر أصيل ودستوري.
وفي ذات السياق أعلن المكتب الإعلامي الموحد للجنة أطباء السودان المركزية، ونقابة أطباء السودان الشرعية، ولجنة الإستشاريين و الإختصاصيين، عن تنفيذ وقفات احتجاجية في كل مستشفيات السودان اليوم الثلاثاء تعبيراً عن الرفض الواضح لبقاء النظام وممارساته من اغتيالات وظلم واستبداد، حسب البيان، وأكد البيان الالتزام بجدول تجمع المهنيين السودانيين
وكان تجمع المهنيين السودانيين وشركاؤه دعا الى مظاهرات أمس الإثنين 4 فبراير الساعة 11 صباحاً، ورشح لذلك في الخرطوم أحياء الأزهري، عد حسين، السلمة، مايو، السوق المركزي على أن يكون التجمع حول (شارع الهواء)، وفي الصحافة، الامتداد، جبرة، الديم يكون التجمع حول (شارع محمد نجيب)، وفي المعمورة، الجريف، المنشية، الرياض، امتداد ناصر، ويكون التجمع حول (شارع 60)، وفي الشجرة الحماداب، اللاماب، الرميلة، أبو آدم ليكون التجمع حول (شارع الرميلة- الكلاكلة الرئيس)، وفي الخرطوم بحري لأحياء الشعبية، المزاد، الختمية والتجمع حول (شارع الزعيم الأزهري)، وفي الصبابي، الدناقلة والتجمع حول (السيد علي)، وفي الصافية، المغتربين، ديوم بحري، شمبات والتجمع حول (شارع الانقاذ)، وفي أحياء الجيلي، الكدرو، أم القرى، السامراب، الدروشاب، الحلفايا، يكون التجمع حول (شارع الطيار الكدرو)، وفي أم درمان تم تحديد أحياء العباسية، أبوكدوك، وحي الضباط، بانت، ليكون التجمع حول (شارع الأربعين)، وفي أحياء الموردة، الهاشماب، الأمراء، فريق ريد يكون التجمع حول (شارع الموردة)، وفي العرضة، حي العرب، امتداد بيت المال للتجمع حول (شارع العرضة)، وأحياء الركابية، السيد المكي، ودنوباوي، الملازمين، بيت المال، أبروف، ودأُرو، والتجمع حول (شارع الأزهري).
الجريدة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.