السودان يسعى للاستفادة من تجربة السعودية في "حساب" المواطن    تشريعات تلزم بمجانية تعليم الأساس والصحة في 2020    زيادة كفالة الطلاب إلى 200 جنيه في 2020م    حول إيداع البشير في بيت العجزة !! .. بقلم: سيف الدولة حمدناالله    نافخُ الصافرةِ .. وَمصيرُ رَئيس .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    ببساطه .. بقلم: راشد عبدالقادر    التسامح والتواضع شيمة الأنبياء والرسل .. بقلم: د. عبدالمنعم عبد المحمود العربي    المهدي:تحالف العنصر العسكري والمدني مهم لاستقرار السودان    قبول طلاب المساق الفني بكليات الهندسة    تجديد إعلان جوبا حتي 14 فبراير    وما هي انجازات بقية الوزراء حتى توصي "الحرية والتغيير" رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    الشرطة تكشف تفاصيل وفاة نزيل كوبر بنيالا    شبكة (صيحة) تطالب الحكومة المصادقة على "سيداو"    هل يضعون الحصان امام العربة أم الحمار؟ .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ثنائية المساح والكاشف .. بقلم: عثمان يوسف خليل    الابداع الخالد: "رادو بيليقان" في حياتين، واحدة على الخَشَبةِ، ختمها ببطولة مَسْرَحِيّة "الخَالد" .. رسالة بوخارست: يكتبها د. عصام محجوب الماحي    البيئة فساد نهديه لآلية مكافحة الفساد!! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    في بيان أصدره: حزب التحرير/ ولاية السودان لا علاقة له بمسيرة ما يسمى (الزحف الأخضر)    تصريح خطير يستوجب المحاسبة والمساءلة: الناجي عبد الله: (الحكاية دي لو ما مشت عدل الدم حدو الركب) .. بقلم: طارق الجزولي/ رئيس التحرير    بيان من تجمع المهنيين السودانيين    التحزم والتلزم مطلوب في كل الأحوال .. بقلم: سعيد أبو كمبال    ياسر عرمان: والفهم العالى لمتطلبات المرحلة الانتقالية ومستقبل السودان .. بقلم: د. يوسف الطيب محمدتوم    اعتداء دموي على المحامي د. عبد العظيم حسن بعد وقوفه في مسجد المنشية بعد خطبة الجمعة لاعتراضه على الخروج في مسيرة الزحف الأخضر قائلا: (المسيرة دي مفروض تكون مسيرة إعتذار للشعب السوداني)    البرهان يتعهد بدعم المرافق الرياضية بالبلاد    مرحبا بالمناضل عركى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    بلاغ ضد غندور بنيابة مكافحة الفساد    البرهان: ثورة ديسمبر حقنت الدماء ووحدت البلاد    مؤتمر (أصدقاء السودان) يتعهد بدعم الحكومة الانتقالية في أبريل    الكوز المُفاخر بإنجازاته .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    السودان: (الشعبي) يدعو لإسقاط الحكومة احتجاجا على اعتقال السنوسي    (الحرية والتغيير) توصي رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة    المصري حمادة صديقي مدرباً للهلال    صعود فلكي للدولار مقابل الجنيه السوداني قبيل مؤتمر دولي لإنقاذ الاقتصاد    "سان جيرمان": 180 مليون يورو سعر نيمار    اتحاد إذاعات الدول العربية يكرم حمدوك    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            مولد وراح على المريخ    الحل في البل    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إعلان مشروع بشأن سوريا بمجلس الأمن..وروسيا تنتقد (الأسد)
نشر في الانتباهة يوم 22 - 03 - 2012

قالت مصادر الهيئة العامة للثورة السورية (المعارضة): إنه تم العثور على 39 جثة في حي الرفاعي بمدينة حمص (وسط سوريا)، من بينها جثث ل 19 شخصًا ينتمون لعائلة واحدة.ونقلت قناة الجزيرة الفضائية امس عن ناشطين سوريين قولهم إن الجيش النظامي السوري قام بقصف المنطقة القريبة من الطريق الدولي في مدينة حرستا بريف دمشق بالدبابات والطائرات المروحية.وجاء القصف عقب اشتباكات بين الجيش النظامي وعناصر من الجيش الحر (المعارض) هاجموا مقر المخابرات الجوية في المدينة.يشار إلى أن حصيلة قتلى أمس برصاص قوات الأمن السوري بلغت 60 شخصًا معظمهم في حمص وحماة وإدلب .وتوصل مجلس الامن الدولي الى اتفاق حول بيان رئاسي بشأن سوريا، ويهدد هذا البيان سوريا بإجراءات اضافية اذا لم تطبق مخطط المبعوث العربي الدولي الى سوريا كوفي انان للسلام.وأنهى أعضاء مجلس الأمن ال 15 مناقشاتهم حول مشروع إعلان يدعم مبادرة الموفد الدولي والعربي إلى سوريا كوفي أنان دون التوصل الى اتفاق رسمي على أن ترفع لهم نسخة معدلة لاحتمال تبنيها صباح امس.وانتقدت روسيا الرئيس السوري بشار الاسد في الوقت الذي بحث فيه اعضاء مجلس الامن الدولي مشروع اعلان يهدف الى دعم وساطة الموفد الدولي الخاص كوفي انان والضغط على سوريا ولكن دون التوصل الى اتفاق رسمي.وافاد دبلوماسيون ان اعضاء مجلس الامن ال15 انهوا مناقشاتهم حول مشروع اعلان رئاسي قدمته فرنسا يدعم مبادرة الموفد الدولي والعربي الى سوريا كوفي انان من دون التوصل الى اتفاق رسمي وعلى ان ترفع لهم نسخة معدلة لاحتمال تبنيها صباح امس.وحسب السفير الفرنسي جيرار ارو فسوف تقدم فرنسا نصا جديدا وفي حال لم تعترض اي دولة عضو في مجلس الامن فان التبني الرسمي لهذا البيان في مجلس الامن سيتم صباح امس.وتطالب مسودة الاعلان الرئاسي الرئيس السوري بشار الاسد بالتطبيق التام والفوري لخطة تسوية من ست نقاط طرحها انان اثناء محادثاته في دمشق. ويتناول النص الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه النقاط الست بالتفصيل ومنها انهاء اعمال العنف والالتزام التدريجي بوقف لاطلاق النار وتقديم مساعدة انسانية واطلاق حوار سياسي.وكانت مسودة سابقة للاعلان اشارت الى اتخاذ اجراءات اضافية غير محددة في حال لم يتم تطبيق النقاط الست. وحسب الدبلوماسيين، فان النص الجديد قد يشير الى خطوات سابقة وهي صيغة اقل قوة واقل تهديدا.
ويتعلق الامر باعلان رئاسي يجب ان تتم الموافقة عليه بالاجماع وهو لا يتمتع بقوة القرار. لكن بحسب وزير الخارجية سيرغي لافروف فان روسيا حليف سوريا ترفض ان ياخذ الاعلان شكل (منح) مهلة للنظام السوري.مع ذلك اعتبر لافروف في مقابلة مع اذاعة كومرسانت ان روسيا تعتقد ان القيادة السورية ردت بشكل غير صحيح على اولى مظاهر الاحتجاجات السلمية. ورغم وعودها العديدة بالاستجابة لدعواتنا، ترتكب الكثير من الاخطاء مضيفا ان الامور التي تسير فعلا بالاتجاه الصحيح تأخرت كثيرا.وتاتي هذه التصريحات في الوقت الذي تتعدد فيه الاشارات الى احتمال تغير في الموقف الروسي التي ظلت حتى الان وفية في دعمها لنظام دمشق.والتقى الموفد الدولي والعربي الخاص الى سوريا كوفي انان والامين العام للجامعة العربية نبيل العربي في جنيف حيث اكدا على اهمية (توجيه) رسالة موحدة من جانب الاسرة الدولية.
وفى سياق متصل، قصفت القوات النظامية السورية بقذائف الدبابات ضاحيتين كبيرتين من ضواحي دمشق امس في اعقاب تجدد هجمات الجيش الحر، فيما بحث اعضاء مجلس الامن مشروع اعلان يهدف الى دعم وساطة كوفي انان.قال نشطاء المعارضة ان قذائف المدافع الثقيلة والمدافع المضادة للطائرات اصابت ضاحيتي حرستا وعربين خلال الليل وان مروحيات الجيش سمعت وهي تحلق فوق المنطقة على المشارف الشرقية للعاصمة. وكانت قوات الاسد استعادت المنطقتين من مقاتلي المعارضة قبل شهرين.وقال ان الجيش السوري الحر هاجم أيضا حواجز الطرق التي يسيطر عليها الجيش في الضواحي.وقال نشطاء اخرون انه وقع قصف بنيران الدبابات بالقرب من طريق دمشق حلب السريع الذي يمتد عبر الضاحيتني وشمالي ضاحية برزة بدمشق.
من جانبه قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم إن سوريا تواجه أزمة عميقة وبالغة الخطورة قد تكون لها آثار خطيرة على المنطقة والعالم.وأضاف أن المبعوث الخاص للجامعة العربية والأمم المتحدة كوفي أنان سيعود إلى دمشق قريبا جدا.وأوضح بان -في كلمة ألقاها في جاكرتا- قائلا لا نعرف كيف ستتطور الأحداث، لكن ما نعرفه هو أننا جميعا نتحمل مسؤولية العمل من أجل حل هذه الأزمة العميقة البالغة الخطورة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.