ارتفاع طفيف في أسعار النفط العالمى اليوم    سعر الدرهم الاماراتي في البنوك ليوم الإثنين 27-6-2022 أمام الجنيه السوداني    القوات المسلحة:الجيش الأثيوبي يعدم 7جنود ومواطن أسرى لديه    الشيوعي: 30 يونيو ستحدث تغييرًا بشكل أو بآخر    المنسق القومي لمهن الإنتاج: 80% من إنتاج الحبوب يتم عبر القطاع المطري وصغار المزارعين    بتكلفة تجاوزت( 45 ) مليون جنيه الزكاة تعلن عن تمويل مشروعات إنتاجية وخدمية ج.دارفور    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    اللجنة العسكرية تتمسك بمشاركة الجميع في الحوار    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الاثنين الموافق 27 يونيو 2022م    الافراج بالضمان عن المتهمين بقتل رقيب الاستخبارات    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    الانتباهة: فساد ضخم بمعتمدية اللاجئين وتعيين 88″راسبًا"    هشام السوباط وطبقة معازيم الفرح .؟!    محولات للسيطرة على ملعب المريخ…سوداكال يشدد على اللاعبين بتنفيذ توجيهات القطاع الرياضي التابع له    خلوا بالكم    د. الشفيع خضر سعيد يكتب: الاتحاد الأفريقي والأزمة في السودان    الحراك السياسي: "قحت": لقاء منزل السفير السعودي خصم من رصيدنا الثوري    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    فعالية اليوم العالمي لمكافحة المخدرات 2022 بجامعة العلوم الطبية    الزكاة تنفذ مشروع مياه وحدة الجوغانة الإدارية بجنوب دارفور    السودان في المجموعة السادسة لبطولة كأس العرب    الحكومة: حملة تطعيم (كورونا) تستهدف نصف سكان البلاد    مجلس اتحاد الكرة السوداني يجيز قرارات مهمة بشأن أزمة المريخ ويقرر مُحاطبة (الفيفا)    عالم الفلك د. "أنور أحمد عثمان" يفاجئ مذيعة بقناة النيل الأزرق بالتغزل في جمالها على الهواء    جبريل إبراهيم : مستعدون لتذليل كافة العقبات التي تواجه الاستثمار في المجال الزراعي    إبادة أكثر من 40 ألف راس من المخدرات بشمال كردفان    شاهد بالفيديو.. مغترب سوداني بالسعودية يشكو من عدم النوم بسبب "المارقوت" ومتابعون ينتقدونه ويضعون له الحل    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الأحد مقابل الجنيه في السوق الموازي    رويترز: مقتل 22 شخصًا معظمهم من الشباب في مدينة"إيست"    وزارة الصحة الاتحادية: خلو البلاد من مرض جدري القرود    الصادرات الزراعية.. استمرار التهريب دون ( حسيب ولا رقيب)    حازم مصطفى: النفطي والغرايري يمتلكان كافة الصلاحيات في التسجيلات القادمة    كواليس أغلى فوز للمريخ في الموسم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    شاهد بالفيديو.. "ورل" بين مقاعد حافلة مواصلات بالخرطوم يثير الرُعب بين الركاب    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    زيارة المقاومة الثقافية لنهر النيل تشهد تفاعلاً واسعاً    ضبط شبكة إجرامية تسوّق "نواة البلح" على أنه (بُن)    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    السلطات الصحية تترقّب نتائج عينات مشتبهة ب(جدري القرود)    السودان.. ضبط"مجرم خطير"    القبض على متهمين بجرائم سرقة أثناء تمشيط الشرطة للأحياء بدنقلا    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    كواليس الديربي : رسالة صوتية مثيرة من أبوجريشة تحفز لاعبي المريخ لتحقيق الفوز على الهلال    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    السلطات الصحية في السودان تترقّب نتائج عينات بشأن" جدري القرود"    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أحمد محمد الحسن يدافع عن الخندقاوي
نشر في الانتباهة يوم 31 - 01 - 2014

تلقيت أمس اتصالاً هاتفياً من الأخ الصديق الأستاذ أحمد محمد الحسن شيخ الصحافيين الرياضيين وصاحب القلم الذهبي الذي يتدفق مهنية وموضوعية علق خلاله على ما سطرته في هذه الزاوية تحت عنوان اهتمام إعلامي مبالغ فيه بالخندقاوي الذي ظهر فجأة في سماء الهلال بالدوحة حيث ذكرت أنني في كل زياراتي للدوحة برفقة الهلال لم أسمع يوماً بقطب هلالي اسمه صابر شريف الخندقاوي أو أشاهده يعمل في روابط الهلال المختلفة أو يشارك حتى بالزيارة لبعثات الهلال وحضور تمارينها ومبارياتها ومناسباتها التي تقام تكريماً لها، وقلت إننا نرحب بدعم أي هلالي للنادي ولكن المدهش في موضوع الخندقاوي هو ظهوره المفاجئ في أجهزة الإعلام المختلفة بعد وصول الهلال للدوحة وكأن هلاليته قد هبطت عليه فجأة بعد أن غاب عن مجتمع الهلال وروابطه لسنين طويلة ليملأ الصحف الهلالية بتصريحاته وصوره كفارس جاء على صهوة جواد لينقذ الهلال من أزماته ومشكلاته بإعلانه بتشييد المقصورة بمبلغ (350) ألف دولار، والذي هو موقف يستحق الإشادة إذا تحول التبرع إلى واقع باستلام رئيس الهلال أو الشركة المنفذة للشيك أبو ثلاثة مليارات وقلت إذا أوفى الخندقاوي بوعده فإنه يستحق الاهتمام الكبير الذي وجده من الإعلام الهلالي أما في حالة هروبه وزوغانه فإن الإعلام الهلالي الذي أطلق عليه الألقاب وأغرق عليه في الثناء وطالب بترشيحه لرئاسة الهلال مطالب بالاعتذار لشعب الهلال لأنه أشاد بشخص ووضعه في غير مكانه.. وقلت إننا نتمنى أن يوفي الخندقاوي بوعده في بناء المقصورة حتى لا يصبح مثل الكاردينال الذي أعلن قبل الانتخابات الماضية أنه سيحول استاد الهلال إلى استاد عالمي حتى لو لم يفز بالرئاسة ولكنه لم يوف بوعده ونخاف أن يصبح وعد الخندقاوي مثل وعد الكاردينال بتسجيل الكاردينال لإسرات الإثيوبي والذي تبخر أيضاً مثل حلم الاستاد العالمي، وأخيراً إن قيادات رابطة الهلال بالدوحة الذين أعطوا الهلال بلا حدود خلال الثلاثة عقود الماضية لم يجدوا جزءًا يسيراً من الاهتمام الإعلامي الذي وجده هذا الخندقاوي.
بداية قال الأستاذ أحمد محمد الحسن التحية للأخ دسوقي الذي عمل معي لسنين طويلة بجريدة الصحافة في العهد المايوي كان خلالها يقول كلمة الحق بتجرد وموضوعية ولذلك أنا سعيد بحديثه عن الخندقاوي والذي كان هدفه التأكد من وفاء الرجل بوعده بتشييد المقصورة وليس التقليل من شأنه أو التشكيك في هلاليته. وقال الأستاذ أحمد إن الخندقاوي رياضي بطبعه وتربطه به معرفة منذ أن كان يلعب بفريق الإمتداد في الثمانينات وهو رجل صاحب أيادي بيضاء حيث قدم دعماً كبيراً لم يسبقه عليه أحد من المغتربين في كارثة الأمطار والسيول إضافة لمساعداته المستمرة في صمت لسكان حي الإمتداد، وأوضح الأستاذ أحمد أن الخندقاوي هلالي بالميلاد وإن عدم مشاركته في أنشطة الرابطة أو زيارات الهلال السابقة قد تكون لمشغولياته أو وجوده خارج قطر في مهام تتعلق بشركاته ومؤسساته، مشيراً إلى أن الهلال ما دام قد جاء للخندقاوي في مقر عمله فإنه قد قام بالواجب نحو الهلال ولم يتوار كما يفعل الكثيرون حيث أقام حفلات التكريم لبعثة الهلال وورش الهلال وإعلام الهلال وخصص مرتباً شهرياً للعم شبشة تقديراً لخدمته للنادي لنصف قرن من الزمان.
وأوضح الأستاذ أحمد أن احتفاء الخندقاوي الهلالي ببعثة المريخ وتكريمه لرموز النادي وإعلامه يعكس وطنيته وتجرده وعشقه لكل سوداني دون عصبية أو تطرف.
وأكد الأستاذ أحمد في ختام تعليقه أنه لا يعلم الغيب ولا يدعي ذلك ولكنه على ثقة تامة أن الخندقاوي سيفي بوعده بتشييد مقصورة الهلال لأنه إذا قال فعل ولأنه ليس من الرجال الذين يهربون من التزاماتهم ووعودهم.
الخليفة مختار مكي يكرم الأرباب عبد الحميد موسى في حفل أنيق
أقام القطب الهلالي الكبير ونائب رئيس الهلال الأسبق الخليفة مختار مكي حفل عشاء فاخر بمنزله بالرياض تكريماً واحتفاءً بالقطب الهلالي الأرباب عبد الحميد موسى المدير المالي لمجموعة شركات دلة البركة بجدة بمناسبة قضائه لإجازته بأرض الوطن وقد ازدان الحفل بحضور أنيق لحكيم الهلال طه علي البشير وعدد من رموز الهلال، النور محمد النور واللواء عثمان سر الختم وأحمد دولة والمهندس التوم محمد يوسف والباشا عبد المنعم عابدين والمؤرخ الهلالي عبد الغفار عبد الرازق وسامي الطيب علي طه وعباس سر الختم والزميل شجرابي وشخصي الضعيف، وقد تعطر الحفل بأريج الوفاء والمحبة التي يكنها الخليفة مختار لأصدقائه الذين غمرهم بكرمه وحفاوته واهتمامه الشيء الذي جعل الأرباب عبد الحميد يخرج ولسان حاله يلهج بالشكر والثناء للخليفة مختار الذي يدعو في كل صلواته لأصدقائه بدوام الصحة والنجاح والتوفيق في كل خطوة وعمل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.