القاء القبض على محمد عثمان الركابي    معقدة لكنها ليست مستحيلة .. بقلم: كمال الهِدي    حمدوك: لو اقتضت الضرورة عمل تغيير وزاري سنقوم به    روشتة مستعجلة لوقف تدهور الجنيه السوداني .. بقلم: سعد مدني    البدوي: تهريب الذهب يوميا يقدر ب25 مليون دولار    الوضع الاقتصادي وتصاعد الدولار .. بقلم: الرشيد جعفر علي    كوريا الشمالية تعلن إنهاء التزامها بوقف التجارب النووية    الجيش الأمريكي يعترف بإصابات إضافية في صفوفه نتيجة ضربات إيران الصاروخية    غوتيريش يرحب بالإعلان عن تشكيل حكومة لبنانية جديدة    النشاط الطلابي وأثره في تشكيل الوعي !! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    الإعلان السياسي لقوي حماية الثورة السودانية: حماية ثورة ديسمبر المجيدة واستكمال مهامها واجب المرحلة .. لجان المقاومة هي الحارس الأمين للثورة والدفاع عن مكتسباتها .. دماء شهداء الثورة السودانية دين في رقابنا    قم الأن .. بقلم: أحمد علام    الشهيد عباس فرح عباس .. شعر: د. محمد عثمان سابل    تقديم (الطيب صالح) لرسائل وأوراق (جمال محمد أحمد): بين جمال محمد أحمد(1915-1986) والطيب صالح ( 1929-2009) .. بقلم: عبد الله الشقليني    وزير المالية : (450) كليو جرام تدخل عمارة الذهب عن طريق التهريب    سادومبا في إستقبال جنرال الهلال    لجنة المنتخبات تلتقي شداد وقادة الاتحاد    بعثة الهلال تغادر لهراري لمواجهة بلانتيوم الزيمبابوي    مدني حل مشكلة الخبز في ثلاث اسابيع    إبراهيم الشيخ: أيّ(كوز) مؤهل ونضيف غير مستهدف    حمدوك : تعاقدنا مع شركة إماراتية لحل أزمة المواصلات    القاهرة : اهداف الثورة السودانية تعتبر اهدفاً لشعب مصر    السجن لقاتل أسرته ب"المسلمية"    الشرطة تصدر بيانا تفصيليا عن حادثة انفجار قرنيت داخل حفل زفاف    أردول: عدم انضباط في عمليات التعدين خلال فترة الحكومة السابقة    الهلال ومأزق المجموعات ! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    الشيوعي والكُوز وشمَّاعة الفشل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    شقيق الشهيد أحمد الخير: نحن قُوْلَنا واحد "قصاص بس"    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طلاب الشهادة الثانوية يتوجهون اليوم نحو مراكز الامتحانات
نشر في المجهر السياسي يوم 23 - 03 - 2013

وسط إجراءات أمنية مشددة يتوجه اليوم طلاب امتحان الشهادة الثانوية نحو مراكز الامتحانات المنتشرة بالولايات و17 مركزاً خارجياً لأداء مادة (التربية الإسلامية والمسيحية) كأول مادة في الامتحان، وشهدت امتحانات هذا العام إقبالاً كبيراً من الدول الخارجية وخاصة دولة مصر فقد بلغ عدد الطلاب المصريين المسجلين للجلوس للامتحان بالخرطوم (462) طالباً مصرياً من جملة (2679 ) طالباً بالمراكز الخارجية حتى أن هناك تزاحماً من الإخوة المصريين لتأجير الشقق بالخرطوم.
وتسلمت جميع الولايات والمراكز الخارجية أوراق الامتحان وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث تم تخزينها وتأمينها بجميع الولايات، وبلغ عدد الطلاب الممتحنين 436200 طالب وطالبة، موزعين على 3024 مركزاً، بينهم 2679 طالباً بالمراكز الخارجية البالغة 17 مركزاً و37 طالباً بسجن الهدى وكوبر. وبلغ عدد الطلاب الجالسين للمساق الأكاديمي 420351 والمساق الصناعي 4630 والزراعي 170 والتجاري 3191 والنسوي 361 والحرفي 4988 والأهلي 2315 والقراءات 194 ليصبح المجموع الكلي 436200 طالب وطالبة.
وحذرت وزارة التربية والتعليم العام الطلاب الممتحنين من التعامل بالغش، مؤكدة صدور توجيهات لكبار المراقبين بالتعامل بصرامة في حال ضبط حالات الغش، ونبهت لوجود سلوكيات شاذة ينتهجها الطلاب في محاولة للغش، لافتة إلى أن لائحة الامتحان فصلت جميع حالات الغش، ودعت الوزارة الأسر والمعلمين لإسداء النصح لطلابهم وتهيئة المناخ الصحي لتجاوز الامتحانات، وتحقيق النتائج المرجوّة، ونبهت الطلاب بالابتعاد عن الحصص العشوائية، ودعاوى الأسئلة المتطابقة.
ويختلف الامتحان عن الأعوام السابقة في أنه لن يشمل الطلاب الجنوبيين بعد أن انسحبت حكومتهم من عقد الامتحان موحداً مع الشمال حسب الاتفاقية الموقعة بعد أن أعلنت في جوبا عقد امتحان طلابها في أبريل المقبل والجديد في امتحانات هذا العام أن وزارة التربية سمحت للطلاب بالدخول لقاعة الامتحان بعد مرور نصف الزمن حتى يتمكن الطلاب القاطنون في مناطق بعيده من اللحاق بالامتحان.
وقال وكيل وزارة التربية "محمد أحمد حميدة": إن كل الإجراءات الفنية والإدارية والأمنية المتعلقة بأعمال امتحانات الشهادة قد أنجزت وفق البرنامج الزمني المعدّ. وطمأن "حميدة" الطلاب بأن الامتحان لن يخرج عن المقرر المعتمد من قبل المركز القومي للمناهج، وناشد الطلاب الممتحنين بعدم الإرهاق في المذاكرة والابتعاد عن مناطق الهوس الحصصي المتفشية هذه الأيام والاكتفاء فقط بموجهات المدارس وإرشادات المعلمين لاجتياز الامتحان. وأشاد حميدة باهتمام قادة الدول ومتابعتهم اللصيقة لكافة الأعمال المتعلقة بالامتحانات وضمان سيرها وسلامة مخرجاتها بالتنسيق مع وزارة الداخلية والجهات الأمنية في الحفاظ على تأمين الامتحانات بجميع الولايات وسلامة إجراءاتها والحفاظ على سريتها ووصولها إلى المراكز في الوقت المحدد إلى ولايات السودان كافة، بجانب متابعة سيرها وعودتها لإدارة الامتحانات وفق الضوابط الصارمة التي وضعتها الإدارة.
من جانبه دعا مدير الإدارة العامة للامتحانات والتقويم "مختار محمد مختار" الطلاب لضرورة التعامل مع الامتحانات كإجراء تربوي طبيعي، يتطلب التركيز والطمأنينة، وحذّر الطلاب من مغبة السلوكيات الشاذة التي قال إن بعض الطلاب ينتهجونها في محاولة الغش، وأكد "مختار" أن لائحة الامتحانات فصلت جميع حالات الغش وأن توجيهات صدرت لكبار المراقبين للتعامل بصرامة مع مثل هذه الحالات. وقال مدير الامتحانات "محمود إبراهيم": إن أعمال التصحيح ستبدأ مباشرة عقب الامتحان بمشاركة أكثر من 5 آلاف معلم ومعلمة.
{ الامتحانات في دارفور
أكملت ولايات دارفور استعداداتها مبكراً لامتحانات الشهادة من حيث تجميع الطلاب في عواصم الولايات، وفي المحليات، وأكد مدير عام وزارة التربية والتعليم بشمال دارفور "حسب الله عبدالله" ل (المجهر) تسلم المحليات لطرود الامتحان منذ وقت مبكر وتجميع الطلاب في المراكز ببعض المحليات، وقال إن عدد الطلاب الجالسين بولايته 28271 طالباً وطالبة يجلسون في 133 مركزاً بالمحليات المختلفة. كما يجلس للامتحان اليوم بولاية النيل الأزرق 6034 طالبا وطالبة موزعين على 46 مركزاً وتجميع الطلاب في محليتي الدمازين والروصيرص، لتحوطات أمنية. وأكد مدير عام الامتحانات بالنيل الأزرق "أزهري مدني إدريس" ل (المجهر) اكتمال كافة الترتيبات المتعلقة بالامتحانات من حيث ترحيل الطلاب لمراكز الامتحانات وتأمينها وإعاشة الطلاب بعد أن وزارة المالية أوفت بالتزاماتها.
وفي سنار يقرع والي سنار المهندس "أحمد عباس" صباح اليوم الجرس إيذاناً بانطلاقة امتحانات الشهادة السودانية بولاية سنار بحضور وزير التربية والتعليم الدكتور "أحمد رمضان داؤود" بمدرسة السوكي القديمة بنات.
وأكد مدير عام وزارة التربية بسنار "محمد بابكر" أن عدد الجالسين لامتحانات الشهادة السودانية بالولاية هذا العام 16.500 طالب وطالبة بنسبة 51% طالبات و 49% طلاب، وعزا انخفاض عدد البنين هذا جراء التسرب الذي قال: إنه بلغ 1%، وأكد المدير العام ل(المجهر) إعداد 171 مركزاً للامتحان.
وقررت وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم إيقاف قرع جرس الامتحان وعدم تنفيذ زيارات على مراكز الامتحان، مخالفة العادة التي درجت عليها خلال الأعوام السابقة باعتبار أن ذلك يشوش على الطلاب الممتحنين. وأكد مدير الإعلام "الإمام عبد الباقي" ل (المجهر) ارتفاع عدد الطلاب الجالسين بولاية الخرطوم إلى 126 ألف طالب وطالبة موزعين على 725 مركزاً بمشاركة 9878 معلماً للمراقبة، وقال "الإمام": إن أوراق الامتحان وصلت المخازن بالمحليات وتم توفير الحماية لها، وأعلن السماح لطلاب الخرطوم بالدخول لقاعة الامتحان بعد مرور نصف زمن الامتحان، وذلك حتى يتمكن الطلاب القاطنون في مناطق بعيدة من اللحاق بالامتحان، مشيراً لوجود مراكز طوارئ للحالات الخاصة.
{ الامتحانات في البحر الأحمر
يقرع والي البحر الأحمر "محمد طاهر إيلا" الجرس اليوم من مدرسة العشى بنات إيذاناً بانطلاقة الامتحانات بالولاية.
واكد مدير عام وزارة التربية بالبحرالاحمر كمال على ابراهيم جاهزية الولاية لانطلاقة الامتحان بجلوس 9669 طالب وطالبة فى 65 مركزا على مستوى المحليات وقال ان المراكز مهياة ومؤمنة تامين كامل لبدء الامتحان لافتا لاستلام المحليات اوراق الامتحان وتخذينها.
كما أعلن وزير التربية والتعليم بولاية القضارف الأستاذ "محجوب حسن دكين" اكتمال كافة الترتيبات لإجراء امتحانات الشهادة الثانوية، وقال الوزير: إن عدد الممتحنين لهذا العام بلغ (14750) طالباً وطالبة موزعين على 79 مركزاً على محليات الولاية المختلفة.
وقال المدير العام لوزارة التربية والتعليم بولاية النيل الأبيض "طه المدني": إن عدد الطلاب الجالسين للامتحانات هذا العام يبلغ أكثر من (28,000) طالب وطالبة موزعين على 180 مركزاً بمحليات الولاية المختلفة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.