تجمع المهنيين السودانيين يكشف ماسيحدث خلال الساعات القادمة في بيان فجر اليوم عقب رفض الأغلبية المدنية    طرابلس: اشتداد العمليات البرية والغارات الليلية    مذكرة لفتح تحقيق جديد في مقتل شهداء سبتمبر    “باناسونيك” تنفي تعليق عملياتها التجارية مع “هواوي”    7 ملايين دولار تكلفة مشروع للمولدات الشمسية بالبلاد    توجيهات بحصر نزلاء السجون لمعالجة مشكلاتهم    صرف مرتبات العاملين والبدلات بجنوب دارفور الأحد    بيان من تجمع المهنيين السودانيين حول فك تجميد وإعادة نقابات المنشأ التابعة لنظام المؤتمر الوطني وأذياله    خبير يكشف حقائق صادمة عن قادة الإخوان في السودان    قوى الحرية والتغيير: لن نلجأ للإضراب الشامل إلا مضطرين    المجلس العسكري يعلن عن الغاء تجميد التنظيمات النقابية في السودان    استقالة عضو اخر في المجلس العسكري الانتقالي في السودان    حميدتي: المجلس العسكري لا يطمع في السلطة وإنما يرغب في ضمان عملية الانتقال السلمي    الإعدام لقاتلة زوجة رجل الأعمال الشهير مهدي شريف    "المركزي": 45 جنيهاً سعر شراء الدولار    7 ملايين دولار كُلفة مشروع للمولدات الشمسية بالبلاد    "جوخة" أول عربية تفوز بجائزة مان بوكر العالمية    ضبط عربة محملة بالخمور بشرق دارفور    موسكو تدعو إلى عدم تأزيم الوضع في منطقة الخليج كما تفعل واشنطن    زعيم الحوثيين: السعوديون يفترون علينا    فيلم وثائقي يكشف كواليس صراع العروش    "الصاروخ" يفوز بأفضل هدف بالبريميرليغ    اعتداء على خط ناقل للمياه بالخرطوم من قبل مجهولين    البايرن يواصل محاولاته لضم ساني    تفاصيل محاكمة مروج حشيش بساحة الاعتصام    "الدعم السريع" تضبط أسلحة متنوعة شمالي الخرطوم    مشجعو اليونايتد على ثقة بالفريق الموسم القادم    موقف غير احترافي من سيجورا في البحث عن بديل لسواريز    بضع تمرات تغير حياتك    ارتباك في السوق العقاري السوداني كيف اصبحت اسعار العقارات خلال الركود الاقتصادي    البنتاغون: لا نسعى لحرب مع إيران بل ردعها    وفاة "فتاتين" غرقاً ب"توتي"    الإمارات تبدأ توزيع المكملات الغذائية في اليمن    "أوبك " تدرس تأجيل اجتماع يونيو    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    تأهيل 50 شركة من منظومة الري بالجزيرة    المجلس العسكري و(قحت) وحَجْوَةْ ضِبِيبِينِي!!!... بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    يحيى الحاج .. العبور الأخير .. بقلم: عبدالله علقم    مدير الاستخبارات الخارجية الروسية يحذر من خطورة الأحداث حول إيران    مصرع (9) أشخاص غرقاً بالخرطوم    سبر الأغوار وهاجس الرتابة (1) .. بقلم: بروفيسور/ مجدي محمود    استشارية الهلال في شنو والناس في شنو!! .. بقلم: كمال الهدي    العلمانية والأسئلة البسيطة .. بقلم: محمد عتيق    تفكر في بعض آيات القرآن الكريم (4) .. بقلم: حسين عبدالجليل    في الميزان مغالطات اذيال الکيزان .. بقلم: مسعود الامين المحامي    الصحة العالمية: 38 حالة حصبة بالجزيرة العام المنصرم    حل هيئة البراعم والناشئين والشباب بالخرطوم    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    القناة من القيادة ...!    سرقة 4 مليارات جنيه من رجل أعمال بالخرطوم    تيار النصرة يعتدي علي طبيبة بالخرطوم    الشمبانزي الباحث عن الطعام.. سلوك يفسر تصرفات الإنسان القديم    أمل جديد.. أدوية تقضي على السرطان نهائيا    شباب الكباري .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    كلب طيفور (1) .. بقلم: عادل سيد أحمد    النجمة "حنان النيل" تقود مبادرة إنسانية لتعليم الكفيفات    السفير الإماراتي يدشن وحدات لغسيل الكلى بشرق النيل    د.عبد الوهاب الأفندي : في تنزيه الدين عن غوايات السياسة.. مجدداً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدء محاكمة نظاميين بتجارة الأسلحة والذخائر وتكوين منظمة إرهابية ب"القضارف"

كشف المتحري مساعد شرطة تابع للإدارة العامة للمباحث "محمد بشرى عبد الله" أمس، عند مثوله أمام محكمة مكافحة الإرهاب برئاسة القاضي "عابدين حمد ضاحي"، أن الشاكي رقيب أول شرطة الاستخبارات، أمن الدولة، أبلغ نيابة الدولة بأنه ضبط المتهم الأول وبحوزته عدد (10) أسلحة (طبنجات) و(4153) من الذخيرة بأنواع مختلفة، بمنطقة تفتيش دوكا بولاية القضارف، كما تم القبض على المتهم الأول، وهو رقيب أول بالقوات المسلحة بيومية البلاغ، وقال إنه تم القبض عليه بواسطة استخبارات ولاية القضارف، في منطقة تفتيش دوكا وكان يستقل "موتر"، وبحوزته (1500) طلقة ذخيرة مختلفة استلمها من الثالث، وهو تاجر أسلحة بسوق القضارف، وإنه كان يريد تسليمها للمتهم الثاني، وهو نظامي بالمعاش في منطقة القلابات، مقابل (2000) ألف جنيه، وعند استجوابه بواسطة المحكمة أنكر المتهم الأقوال المنسوبة إليه، وأشار المتحري إلى أنه تم القبض على المتهم الثاني، وقال عند الاستجواب إن الشاكي في البلاغ طلب منه مقابلته في منطقة القلابات، وقال له إن لديه موتر ضبط بحوزة المتهم الأول، وأكد الثاني ملكيته للموتر الذي كان يستقله الأول، كما أن المتهم الأول كان زميله في الجيش، وجاء إليه من ولاية كردفان، وطلب منه الموتر لتوصيل مهمة، ونفى في السياق علاقته بالمعروضات موضوع البلاغ، وأفاد المتحري بيومية البلاغ، أنه تم القبض على المتهم الثالث وهو تاجر أسلحة، وبحوزته بقية المعروضات المذكورة أعلاه، داخل دكان للذخائر والأسلحة بسوق القضارف، يتبع لشخص آخر يعمل معه، ونفى أن يكون لديه تصريح لبيع الأسلحة، مشيراً إلى أنه باع للمتهم الأول مرتين كمية من الذخائر بقيمة (21000) ألف جنيه، بينما أنكر علاقته بالمعروضات موضوع البلاغ، نافياً كل الأقوال المنسوبة إليه، وأضاف المتحري عند استجوابه من قبل هيئتي الاتهام والدفاع، بأن المتهمين تم القبض عليهم بعد الرصد والمتابعة بواسطة استخبارات ولاية القضارف، من خلال معلومة توفرت إلى الشاكي، كما أن المتهم الأول هو الذي أرشد إلى المتهمين الثاني والثالث، مشيراً إلى أن المتهم الأول أقر بحيازته (1500) طلقة من الذخائر موضوع البلاغ، وتم إرسال (1200) طلقة ذخيرة إلى المعامل الجنائية بغرض الفحص، والتي أكدت صلاحيتها للاستعمال وتسبيب الضرر.
وعلى حسب الأقوال السابقة وجهت لهم النيابة التهمة تحت المواد (9\19\24\26\44) من قانون الأسلحة والذخائر والمواد (5\6) من قانون الإرهاب والمادة (21) من القانون الجنائي المتعلقة بالاشتراك، وتكوين منظمة إرهابية، وأحيل الملف إلى المحكمة التي أرجأت الجلسة إلى أخرى لسماع الشاكي والشهود.
وتعود التفاصيل إلى أن هنالك معلومة توفرت إلى الأجهزة الاستخبارية بنشاط المتهمين في تجارة الأسلحة والذخائر بولاية القضارف، وترحيلها إلى منطقة القلابات، وعليه تم تدوين البلاغ والقبض على المتهمين قيد التحري وأحيل الملف إلى المحكمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.