وزارة الصحة: تسجيل 200 اصابة جديدة و 11 حالة وفاة    الضحية يقول (لا تقتلني) والشهود يصرخون (انفه ينزف) (انزل من رقبته) .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وفي السماء رزقكم وما توعدون .. بقلم: نورالدين مدني    زيادة المرتبات: هو أقرب للتقوى .. بقلم: الدكتور الصاوي يوسف    الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والصين .. أسبابها ومآلاتها .. بقلم: ناجى احمد الصديق الهادى/المحامى/ السودان    التفكير بالمصير في صخب كورونا !! .. بقلم: هاشم عيل حامد    الشيخ محمد حسن ملح الأرض .. بقلم: عواطف عبداللطيف    عندما ينام الصمت في أحضان الثرثرة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التنقلات من كوبر عنبر غرفة وو...... بقلم: د. كمال الشريف    كورونا والتدين الرعوي .. بقلم: د. النور حمد    رساله حب .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    عيد الغريب عن وطنه وركوب بحر الضياع .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    لم نحضر للزيارة...لأنكم في البيت .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    بشرى سارة اكتشاف علاج لكورونا!! .. بقلم: فيصل الدابي    جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية تنعى زوجة الزميل خليفة أحمد - أبو محيا    سكر حلفا الجديدة .. بقلم: عباس أبوريدة    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    ترامب يحرِّك الرُخ، فهل يَنْتَصِر مرّة أخْرى؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    أردوغان يتطفل على ليبيا .. بقلم: علاء الدين صالح، كاتب وصحفي ليبي    الإصلاح الاقتصاديو محن روشته صندوق الدولي .. بقلم: محمد بدوي    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    رمضان لصناعة السكر الأهلي فى قرى السودان .. بقلم: د. أحمد هاشم    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قتيلان وعشرات المصابين باشتباكات بين الأمن ومحتجين في ذكرى عزل مرسي
نشر في النيلين يوم 04 - 07 - 2014

قتل شاب وفتاة من مؤيدي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، وأصيب العشرات في اشتباكات، وقعت خلال يوم الخميس، بمحافظتي الجيزة (غرب القاهرةوالاسكندرية (شمالي مصر)، بحسب مصادر بالتحالف المؤيد لمرسي ومصادر طبية.
وقال مصدر ب"التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" المؤيد لمرسي، بالاسكندرية، إن "فتاة قتلت في وقت متأخر من مساء الخميس، إثر إصابتها برصاص حي، أطلقته قوات الشرطة، أثناء تفريق مسيرة لمؤيدي مرسي بمنطقة الرمل، شرقي الاسكندرية".
وأكد مصدر طبي وفاة الفتاة "هبة جمال عبد العليم" (18 عاما)، إثر وصولها إلى أحد مستشفيات المدينة نتيجة إصابتهابالرصاص الحي في الرقبة والصدر.
وفي وقت سابق، قال مصدر بالتحالف المؤيد لمرسي، بالجيزة، إن "شابا قتل ظهر يوم الخميس، بطلقات خرطوش (طلقات نارية تحتوي على كرات حديدية صغيرة) أطلقتها قوات الشرطة، أثناء تفريق مسيرة لمؤيدي مرسي بشارع الهرم".
وأضاف المصدر أن الشاب محمد بهاء (21 عاما) أصيب بطلقات خرطوش في البطن أودت بحياته، بعد أن قامت قوات الأمن بتفريق مسيرة طافت شارعي الهرم وفيصل (غرب القاهرة).
ومضى المصدر قائلا أن "قوات من الجيش والشرطة هاجمت المسيرة لتفريقها وأطلقت الخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما تسبب في مقتل الشاب وإصابة آخرين (لم يحدد عددهم) ".
ولم يتسن الحصول على تعقيب من السلطات الأمنية المصرية على ما ذكره المصادر حتى الساعة 23:50 تغ.
وبحسب شهود عيان ومراسلو الأناضول، وقعت اشتباكات يوم الخميس بين قوات الشرطة ومؤيدين لمرسي في عدة مدن ومحافظات.
ففي القاهرة، قطعت حركة "طلاب ضد الانقلاب" طريق الأوتوستراد، الرئيسي بمدينة نصر (شرق)، وقطعوا الطريق من الناحيتين كما قاموا بإشعال النيران في بعض الاطارات لمنع حركة المرور وذلك رفضا للانقلاب العسكري في ذكراه الأولى ورفضا للممارسات البشعة التي تقوم بها قوات أمن الانقلاب ضد المعتقلات في السجون"، بحسب محمود الأزهري المتحدث باسم الحركة.
كما تظاهرت حركة "شباب ضد الانقلاب" قرب ميدان رابعة العدوية (رمز اعتصام أنصار مرسي) شرقي القاهرة، رافعين لافتات تندد بفض الاعتصام في شهر أغسطس/آب الماضي على يد قوات الأمن، بحسب شهود عيان.
وفي شهر أغسطس/آب الماضي فضت قوات الأمن المصرية اعتصامين لمؤيدي مرسي في ميداني رابعة العدوية ونهضة مصر في القاهرة بالقوة؛ ما أسفر عن مقتل المئات، وإصابة الآلاف، بحسب حصيلة رسمية.
وفي المطرية (شمالي القاهرة)، خرجت مسيرة لأنصار مرسي تطالب بإعادته للسلطة.
وفي الجيزة، غرب العاصمة، تظاهرت حركة "شباب ضد الانقلاب" أمام مجمع محاكم الجيزة، في الوقت الذي فرقت قوات الأمن مسيرة لأنصار مرسي بشارع جامعة الدول العربية الرئيسي بالمهندسين، فيما قطع مجهولون في مدينة السادس من أكتوبر (جنوب غرب العاصمة)، بقطع طريق محور 26 يوليو المدخل المؤدى إلى المدينة، من خلال إشعال النيران في بعض اطارات السيارات، مما تسبب فى حالة من الإرباك المرورى وتكدس السيارات.
وفي دمياط (دلتا النيل/ شمال)، فرقت قوات الأمن عدة مسيرات خرجت لأنصار مرسي، بعدما حولت ميدان الساعة بمدينة دمياط لثكنة عسكرية انتشرت فيها مدرعات الجيش وسيارات الشرطة.
وهو ما تكرر في مدينة النوبارية بمحافظة البحيرة (دلتا النيل/ شمال)، عندما فرقت قوات الأمن مسيرة لأنصار مرسي.
وفي الشرقية (دلتا النيل/ شمال)، نظّم أنصار مرسي فعاليات احتجاجية في عدة مدن بالمحافظة، تنوعت بين مسيرات وسلاسل بشرية، في الوقت الذي علق أنصار مرسي صوره في عدة قرى وكتبوا عليها "الرئيس الشرعي"، و"الرئيس الصامد".
وهو ما تكرر في الدقهلية (دلتا النيل/ شمال)، عندما طافت مسيرة أنحاء المدينة رفع فيها المشاركون شارات رابعو وصورا لمرسى.
كما نظم أنصار مرسي 8 مسيرات بمحافظة كفر الشيخ (دلتا النيل/ شمال).
وفي الفيوم (وسط) تظاهر مؤيدون لمرسي في عدة مدن للمطالبة "بعودة الشرعية الدستورية" وكسر ما أسموه "الانقلاب العسكري"، وهو ما قابلته قوات الأمن بفض عدد من المسيرات بحسب مراسل الأناضول.
وفي المنيا (وسط)، قطع مؤيدون لمرسي طريق مصر/ أسوان الزراعي، أمام قرية التوفيقية التابعة لمركز سمالوط، وسط استنفار أمني مشدد.
كما شهد عدة مسيرات بالمحافظة، تفريق من قبل قوات الأمن بقنابل الغاز المسيل للدموع في الوقت الذي تم القاء القبض علي عدد من المتظاهرين وإصابة البعض الآخر، بحسب مراسلة الأناضول.
وفي أسيوط (جنوب)، القت الأجهزة الأمنية القبض علي عدد من المتظاهرين، خلال تفريق مسيرة لانصار مرسي بالمدينة.
وفي بني سويف (وسط)، قام مجهولون بقطع طريق السكة الحديد، مما أدى إلى توقف حركة قطارات الوجه القبلي (جنوب)، بحسب شهود عيان لبعض الوقت.
وقال الشهود إن مجهولين أشعلوا إطارات السيارات ووضعوا الأحجار علي القضبان قرب مزلقان عزمي بمدينة بني سويف.
وفي السويس (شمال شرق)، قطع مؤيدون لمرسي طريق مصر- السويس الصحراوي لبعض الوقت، مما تسبب في تكدس العشرات من السيارات وتوقف حركة المرور.
وكان مؤيدون لمرسي، خرجوا اليوم الخميس، في فعاليات احتجاجية تنوعت بين مسيرات وسلاسل بشرية في عدة مدن، استجابة لدعوة أطلقها التحالف المؤيد لمرسي للقيام ب"انتفاضة شعبية" في 3 يوليو/ تموز، تزامنًا مع ذكرى مرور عام على عزل الرئيس الأسبق.
وردد المشاركون في الاحتجاجات هتافات ضد الرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي، ورفعوا صورًا لمرسي مرددين هتافات تطالب بعودته إلى الرئاسة، ولافتات تحمل عبارة "الشعب يريد إسقاط النظام"، بحسب مراسلو الأناضول وشهود عيان.
ورفع المحتجون شارات رابعة العدوية، كما رددوا هتافات مناهضة للجيش والشرطة.
من جانبه، تقدم التحالف المؤيد لمرسي في بيان له، بالشكر للمتظاهرين الذين خرجوا وهم صائمون، محملا من أسماهم "الانقلابين" مسؤولية "توابع إرهاب ميليشياتهم الدموي بعد ارتقاء شهيد وعشرات الاصابات".
ودعا التحالف إلى "مواصلة يوم الغضب بصورة تصاعدية وبقوة وبثبات واتخاذ كافة الاجراءات الكفيلة بالدفاع الشرعي عن النفس دون تفريط في السلمية"، وقال "لتكن دماء الشهداء دافعا للتطوير الفاعليات وقهر الباطل والقرار الميداني للأرض في ضوء التطورات".
وعقب عصر اليوم، خرجت مسيرات جديدة لأنصار مرسي بعدة محافظات، حيث خرجت في القاهرة مسيرتين بمدينة نصر والمطرية (شرقي العاصمة)، إلا أن قوات الأمن قامت بتفريقهما بقنابل الغاز والخرطوش، بحسب شهود عيان.
كما خرجت مسيرات من مدينتي بني مزار ومغاغة بالمنيا (وسط)، فضلا عن مسيرة اخرى ببني سويف (وسط).
ومساء، خرجت أنهى أنصار مرسي مسيرة في حي عين شمس (شمالي القاهرة)، قاموا خلالها بقطع شريط السكة الحديد مدة نصف ساعة، وأعقب ذلك حملات قبض عشوائي من قبل قوات الأمن، حسب مراسل الأناضول.
كما نظم أنصار مرسي مسيرات ليلية في كل من محافظات، الجيزة (غرب القاهرةوالاسكندرية والبحيرة (شمال) والسويس الاسماعيلية (شمال سرق) والشرقية والغربية والمنوفية (دلتا النيل)، وبني سويف والمنيا (وسط).
واشتبك أغلب المشاركين في تلك المسيرات مع قوات الأمن التي سعت إلى فضها بالقوة.
وفي 3 يوليو/ تموز الماضي، عزل قادة الجيش، بمشاركة قوى دينية وسياسية، بالرئيس الأسبق مرسي بعد موجة واسعة من الاحتجاجات الشعبية، في خطوة يعتبرها أنصاره "انقلاب عسكري" ويراها معارضوه "ثورة شعبية".
ومنذ عزل مرسي ينظّم مؤيدوه مظاهرات وفعاليات احتجاجية شبه يومية للمطالبة بعودته، وغالبا ما تقع اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الشرطة يسقط فيها قتلى وجرحى.
مدن مصرية / مراسلو الأناضول


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.