مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوباما يوصي ترامب وفريقه بتعزيز أمن الإنترنت في الولايات المتحدة
نشر في النيلين يوم 04 - 12 - 2016

أوصى تقرير صادر عن الرئاسة الأمريكية الرئيس المنتخب دونالد ترامب باختيار سفير لأمن الإنترنت بهدف الحفاظ على أمن الولايات المتحدة .
وركزت وثيقة من مئة صفحة أعدها الرئيس الأمريكي باراك أوباما النطاقات التي تظهر فيها الولايات المتحدة ضعفا على صعيد أمن الإنترنت مع مطالبة القطاع الخاص بالإسراع من وتيرة تحسين الخدمات الرقمية.
وشكل أوباما المفوضية الرئاسية لتعزيز الأمن الوطني للإنترنت لتسهم قي تعبيد الطريق أمام الإدارة الجديدة للقيام بمسؤولياتها في هذا الشأن.
وقال إن هذه التوصيات ينبغي أن يأخذ بها الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب خلال المئة يوم الأولى من توليه الرئاسة.
وأضاف أنه “الوقت المناسب الآن لتولي الإدارة القادمة هذه المسؤولية لتضمن استمرار الفضاء الإليكتروني كمحرك للازدهار، والإبتكار، والتغيير في الولايات المتحدة والعالم.”
ويظل التقرير الصادر عن الإدارة الأمريكية التي تستعد لمغادرة البيت الأبيض في يناير/ كانون الثاني المقبل استشاريا يمكن لترامب تجاهل ما جاء به كلية.
هجمات إليكترونية موسعة
واقترحت التوصيات التي تضمنتها تقرير المفوضية، البالغ عددها 16 نقطة، إعداد نظام “قوائم مغذية” للأجهزة المستخدمة للدخول على الإنترنت تتضمن تحديدا للأجهزة التي يضمن استخدامها تحقيق أمن الإنترنت مع استبعاد الأجهزة غير الآمنة.
وكشفت تقارير صادرة في وقت سابق من العام الجاري عن أن الآلاف من كاميرات الإنترنت رديئة التصميم والصنع تم اختراقها من قبل قراصنة الإنترنت وتم استغلالها في تنفيذ هجمات إليكترونية معروفة باسم “بوت نت” والتي تتضمن الدخول باعداد كبيرة تصل إلى آلاف المستخدمين على موقع إليكتروني بهدف شغل نظام تشغيل هذا الموقع، ما يؤدي إلى تعطله.
ويمكن تفادي هذا النوع من الهجمات اعتمادا على تحذيرات للمستخدمين من المخاطر الأمنية الإليكترونية المحتملة، مثل تحذير كلمة المرور الأساسية، والتي تقي من التعرض لهذه المواقف مستقبلا.
لكن المفوضية الرئاسية قالت إنها تريد أن ترفع أعباء أمن الإنترنت عن كاهل المستخدمين في الولايات المتحدة، وحل هذه المشكلة من جذورها الأساسية، باستخدام حلول مثل حظر استخدام المواقع المعروفة لكلمات المرور مثل موقعي “باسوورد” و”باسوورد 123″.
وتستهدف الوثيقة التي أطلقتها المفوضية القضاء على سرقة الهويات الإليكترونية بحلول عام 2021، وهي المهمة التي يرى خبراء أنها تحتاج إلى 100 ألف متخصص مدربين على أعمال أمن الإنترنت.
استخدمت كاميرات إنترنت رديئة التصميم والصنع في شن هجمات إليكترونية
تدخل روسي
ويأتي تقرير المفوضية التي شكلها أوباما وسط مخاوف ظهرت على السطح في الفترة الأخيرة تتضمن إمكانية وجود ثغرات أمنية على الإنترنت تسمح بتدخل دول أخرى في شؤون الإدارة الأمريكية عبر الواقع الافتراضي.
ووجهت اتهامات لروسيا، أثناء الانتخابات الرئاسية، بأنها قد تكون وراء الاختراقات التي تعرض لها البريد الإليكتروني للحزب الديمقراطي، ما أثار غضبا عارما في الأوساط السياسية مع ظهور إشارات إلى أن الاختراق جاء في إطار جهود للحيلولة دون إحراز المرشح الديمقراطي بيرني ساندرز النجاح الذي كان متوقعا له.
انعدام الثقة
وأفاد التقرير بأن سفيرا أمريكيا لأمن الإنترنت ينبغي أن يخوض هذا التحدي من أجل تحديد قواعد دولية تنظم كيفية العمل من قبل الدول عندما يتعلق الأمر بعمليات ذات صلة بنشاط الإنترنت.
وشُكلت المفوضية الرئاسية من 12 عضوا بينهم خبراء أمن إليكتروني وخبراء قانونيين، شددوا على أهمية أن يعمل القطاع الخاص في إطار تعاون مع الحكومة من أجل استغلال قدرات المواهب، التي قد تكون من بين العاملين لدى شركات عملاقة في قطاع التكنولوجيا مثل فيسبوك وغوغل وغيرها من الشركات، في تحسين أوضاع الأمن الإليكتروني في البلاد.
وهناك عقبة تقف حائلا بين الحكومة وشركات التكنولوجيا في وادي السيليكون، والتي سماها التقرير “عقبة انعدام الثقة” بين الحكومة وتلك الشركات، والتي نشأت في أعقاب أزمة تسريبات المراقبة الإليكترونية التي فجرها إدوارد سنودن.
ولم يعلق ترامب بعد على التقرير، لكن الرئيس الأمريكي المنتخب كان قد وضح الخطوط العريضة لخطته لأمن الإنترنت أثناء حملته الانتخابية، والتي تضمنت تشكيل فريق للمراجعة الإليكترونية لتقدير مدى جاهزية البلاد لمواجهة أي مخاطر في هذا الشأن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.