عندما كان سعر السلع ثابتا لا تحركه جحافل الجشع كانت البلاد تنعم بالخير الوفير    عبوات معدنية صغيرة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    إتفاقية السلام في مهب الريح !! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    أبوعاقلة أماسا.. فتى الصحافة الرياضية الأبنوسي .. بقلم: محمد الأمين جاموس    كمال الجزولي: روزنامة الأسبوع حِلِيْلْ مُوْسَى! .. بقلم: حِلِيْلْ مُوْسَى!    حمدوك: إجراءات عاجلة لحل أزمة الوقود والكهرباء    ميودراج يسيتش مدربًا للمريخ السوداني    نساء الثورية يستنكرن رفض السيادي استلام مذكرتهن    النيابة العامة ترد على لجنة إزالة التمكين    الاستئنافات: ترفض استئناف الهلال بشأن رمضان وبخيت وود الرشيد    شيء من الهزل: دونالد ترامب .. بقلم: بابكر عباس الأمين    هلال الساحل يخطف صدارة الدوري السوداني    الخبز والثورة: دراسة فى الخبز كمحرك ورمز للثورات الشعبية عبر التاريخ .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه في جامعة الخرطوم    فضائيات طبقية ،، بأطباق طائرة! .. بقلم: حسن الجزولي    المحكمة تدعو الشاكي في قضية علي عثمان للمثول أمامها الأحد القادم    الرأسمالية والتقدم على الطريق المسدود .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    أكاديميون أم دراويش؟ مأساة العلم والعقل النقدي في المناهج السودانية .. بقلم: مجاهد بشير    في "بروست" الرواية السودانية: إبراهيم إسحق .. رحيل شامة أدبية في وجه البلد الذي يحب مبدعيه بطريقة سيئة .. بقلم: غسان علي عثمان    سلافوي جيجك .. كوفيد 19 الذي هز العالم .. بقلم: د. أحمد الخميسي    إحالة 20 دعوى جنائية ضد الدولة للمحكمة    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    شرطة السكة حديد توضح ملابسات حادثة تصادم قطار وشاحنة قلاب عند مدخل الخرطوم    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الولايات المتحدة تعترف لإيران بدور “صانعة سلام”
نشر في النيلين يوم 24 - 05 - 2017

كتب إ. سوبوتين مقالا في صحيفة “نيزافيسيمايا غازيتا” عن زيارة ترامب إلى إسرائيل، وتصريحات الرئيس الأمريكي بشأن نظرة الرياض الإيجابية إلى تل أبيب.
كتب إيغور سوبوتين:
صرح الرئيس الأمريكي، خلال زيارته إلى إسرائيل، بأن موقف العالم العربي تغير من إسرائيل بسبب “الخطر الإيراني” (أي أن إيران أصبحت صانعة سلام بين العرب وإسرائيل من دون أن تدري!).
وكان ترامب، الذي التقى نظيره الإسرائيلي رؤوفين ريفلين ورئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، قد وعد بتسوية النزاع العربي–الإسرائيلي خلال فترة قصيرة.
الرئيس الأمريكي بين نظيره الإسرائيلي ورئيس حكومة إسرائيل
من جانبه، نوه نتانياهو في كلمته، التي ألقاها في مطار بن غوريون خلال مراسم استقبال الرئيس الأمريكي، بالأهمية التاريخية لزيارة ترامب؛ معربا عن ثقته بأن “التحالف بين إسرائيل والولايات المتحدة سوف يتوسع ويقوى تحت قيادتكم”. كما أشار إلى موافقته التامة على مضمون خطاب ترامب في قمة الرياض: “لقد دعوتم جميع البلدان إلى طرد الإرهابيين والمتطرفين. ودعوتم القوى المتحضرة إلى الوقوف بوجه البرابرة… سيدي الرئيس! هذا ما تفعله إسرائيل على مدى 69 سنة”.
ولم تغب إيران عن بال ترامب. فبعد انتهاء اجتماعه بنظيره الإسرائيلي، أشار إلى أن تصرفات السلطات الإيرانية “حولت وجهة العديد من أجزاء الشرق الأوسط نحو إسرائيل”. وأضاف أن هناك في المملكة السعودية “شعورا جيدا تجاه الدولة اليهودية”. وهذا برأيه أمر جيد؛ مشيرا إلى أن كل فرصة تخلق إمكانية. هذا على الرغم من أن الخبراء يشيرون إلى أن تقارب العرب وإسرائيل على خلفية مواجهة إيران بدأت قبل تصريحات ترامب بزمن.
بيد أن طموحات ترامب لم تقتصر على محاربة الإرهاب، فقد سبق أن أعلن عن نيته الإسراع بتسوية النزاع العربي–الإسرائيلي. لكن ممثل فلسطين السابق في المفاوضات مع إسرائيل محمد أشتية يسأل: “هل بمقدور ترامب وضع شروط أمام نتانياهو تمنعه من بناء المستوطنات؟ أعتقد أن هذا سيكون اختبارا حقيقيا”، بحسب قناة “الجزيرة”.
من جانبهم، لا يستبعد الخبراء استئناف المفاوضات الفلسطينية–الإسرائيلية.
تقول كبيرة الباحثين العلميين في معهد الاستشراق إرينا زفياغلسكايا إن “محمود عباس زار واشنطن، وبعد ذلك أُجريت اتصالات بنتانياهو. وأكثر من هذا، أعلن عن تقدم ما. وقد أعلنت عدة بلدان عربية من بينها المملكة السعودية أنه حتى إذا لم تتم تسوية القضية الفلسطينية بصورة نهائية، فمن الممكن تطبيع العلاقات مع إسرائيل في بعض الاتجاهات. أي يمكن في جميع الأحوال إطلاق هذه العملية. فهل سيفعل ترامب هذا، أم سيتم هذا بالاشتراك مع روسيا، وهذا ليس مهما. المهم، عدم وضوح النتائج التي ستتمخض عنها هذه المفاوضات”.
وتضيف زفياغلسكايا أن تسوية المسائل الهامشية قد تمت، وبقيت مسائل “الوضع القانوني. وهذا مرتبط بالقدس، المهاجرين، المستوطنات، الأراضي والحدود. وهذه هي المشكلات الأساسية التي لن تحل بسهولة، على الرغم من إعلان ترامب أن 12 شهرا تكفي لتسويتها، ولكنني أشك في ذلك”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.