الشيوعي ل(السوداني): لقاؤنا بالحلو وعبد الواحد لإكمال بناء المركز المُوحّد لقوى الثورة لإسقاط الانقلاب    أطباء السودان: قوات الأمن تطلق قنابل الغاز على أجساد الثوار مباشرةً    رئيس مجلس السيادة يهني الرئيس الصومالي بفوزه في إنتخابات الرئاسة    سعر الدولار في البنوك ليوم الخميس 19-5-2022 أمام الجنيه السوداني    (منطق) ناس مزمل و(حمام) ناس كلتوم!!    النسيمات تكسب المشعل في الوسيط    روسيا: العالم سيدخل "مرحلة الجوع" في هذا الوقت    الأردن: مرسومٌ ملكيٌّ بتقييد اتصالات الأمير حمزة بن الحسين وإقامته وتحرُّكاته    المؤبد لحارس عقار خطف 3 أطفال وهتك عرضهم بالقوة في مصر    هذه الخضراوات تحد من آثار التدخين السلبية على صحتك    الحصان (يوم زين) بطلاً لكاس وزير الداخلية باسبوع المرور العربي    واتساب تطرح ميزة "المغادرة بصمت" من المجموعات قريبا    رسالة غرامية من آمبر هيرد قد تنقذ جوني ديب.. وتورطها    تأجيل الأسبوع (18) بالدوري الممتاز    ضبط شبكات إجرامية تنشط في تهريب المخدرات    اتهامات إثيوبية وتحركات أريترية.. ماذا يدور في الشرق؟    السودان والجنوب يبحثان تنشيط التحويلات المصرفية    مباحث أمدرمان تفتح عدد من البلاغات على أوكار معتادي الإجرام    وزير الطاقة: نطبق كافة الإجراءات المعملية    السفير عبد المحمود عبد الحليم يكتب: كين شيمورا ومحمد يوسف اندوكاي.. تعدّدت الأسباب    إحلال وإبدال يقود ثلاثي الهلال لقائمة صقور الجديان    هبوط حاد في البورصة الأمريكية.. أرقام قياسية بالخسائر    "ماكيير" مصري يثير الجدل بتصريح عن عادل إمام ويصفه ب"إله"    أمطار متوقّعة في 4 ولايات بالسودان    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    المحكمة تُوجِّه تهمة القتل ل(15) شخصاً في قضية شهداء شرطة منطقة سنقو    إنطلاق التوزيع المجاني لعلاج مكافحة الديدان المنقولة بالأتربة بالجزيرة    وزيرة التجارة تبحث تجارة الحدود مع والي نهر النيل    صبري محمد علي (العيكورة) يكتب: مستشفى الرازي بالخرطوم .. أمل بين حطام وطن    انتصرنا يا أبي.. جمال مبارك يعلن براءة أسرته من تهم الفساد    الإجابة على سؤال حيّر العلماء.. كيف تتعرف الدلافين على بعضها؟    عضو مجلس السيادة د. سلمى تأمل أن تكون المحبة شعار أهل السودان حتى يتجاوز أزماته    مطالبات بمراجعة العقد الخاص بقناة الجزيرة الفضائية    تركي آل الشيخ: توقع نتيجة مباراة واحصل على جائزة 100 ألف ريال!    أردول: دخول شركة أوركا قولد إنتاج الذهب نقلة نوعية    المؤتمر الشعبي : التنسيقية العسكرية للوطني هي التي قامت بالانقلاب    300 مركبة جنود لمطاردة دراجات "السطو المسلح" في الخرطوم    تقرير طبي للمحكمة: الحالة الصحية للبشير خطيرة    مدير نظافة الخرطوم: نحن ما مقصرين ..المشكلة في نقص الموارد    خبراء : استئناف البنك الدولي لبرنامج ثمرات بإشراف طرف ثالث بالونة اختبار    بعد ظهورها مجدداً خلال فيديو الفتاة صاحبة لافتة (عايزة عريس) توضح: قصدت الستر وماجاتني هدايا ولا عريس كلها شائعات    الجهات الأمنية تكشف دوافع قتل مدرس مصري ب(22) طلقة نارية    اليوم التالي: مركزي التغيير: لقاءات الآلية جيّدة وتقرّب وجهات النظر    لخفض ضغط الدم.. هذا أفضل نظام غذائي!    الحراك السياسي: السعودية توقف صادر الهدي من السودان    شاهد بالصورة.. الفنانة الشهيرة هدى عربي تظهر لأول مرة من دون مكياج وساخرون: (أومال فين الفنانة..شلتي هدى وخليتي عربي)    شاهد بالفيديو.. مواطن أفغاني يردم الفنانة عشة الجبل يقلد طريقة رقصها ويشيد بايمان الشريف (ايمان فنانة مؤدبة وعشة الجبل…)    شاهد بالفيديو.. برنسيسة الشاشة السودانية ريان الظاهر تغني للجابري وتظهر موهبة جديدة    روسيا تعلن طرد عشرات الدبلوماسيين الغربيين    البنتاغون يكشف مفاجأة بشأن "الأجسام الطائرة المجهولة"    إنطلاقة حملة التطعيم بلقاحات كورونا بسنار    بابكر فيصل يكتب: الإصلاحات السعودية بين الإخوان والوهابية (2)    الثقافة والإعلام تسير قافلة ثقافية إلى النيل الأزرق    رسالة مؤثرة من يسرا لعادل إمام.. هذا ما قالته!    ماذا يقول ملك الموت للميت وأهله عند قبض الروح وبعد الغسل؟    الملك سلمان يغادر المستشفى    هل الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون ؟    بابكر فيصل يكتب: في سيرة التحولات الفكرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



(يوناميد) تسمي مناطق ستنسحب منها في دارفور
نشر في النيلين يوم 10 - 07 - 2017

سمى رئيس بعثة حفظ السلام المشتركة بدارفور “يوناميد”، الإثنين، 11 منطقة سيكتمل انسحاب البعثة منها في غضون ستة أشهر تبعا لقرار مجلس الأمن الدولي القاضي بتقليص قوات “يوناميد”.
وبحسب جيرمايا مامابولو فإن المرحلة الأولى من اعادة هيكلة أفراد بعثة “يوناميد” النظاميين يتوقع انجازها خلال ستة أشهر بخفض سقف الأفراد النظاميين بالبعثة الى 11,395 عسكري و2,888 شرطي، فضلا عن إغلاق 11 موقعا للفرق المنتشرة في جميع أنحاء دارفور.
وقرر مجلس الأمن الدولي في يونيو الماضي تقليص المكون العسكري ليوناميد بنسبة 44% كمرحلة أولى تليها مرحلة ثانية للتخفيض إعتباراً من أول فبراير 2018.
وقال مامابولو في مؤتمر صحفي بالخرطوم، يوم الإثنين، إنه بحلول يناير القادم سيكتمل انسحاب يوناميد من المالحة وأبو شوك وزمزم ومليط بالقطاع الشمالي لدارفور، وأم كدادة ومهاجرية بالقطاع الشرقي، والطينة وهبيلا وخور برنقا بالقطاع الغربي، وعد الفرسان وتلس بالقطاع الجنوبي.
ودافع عن انسحاب قوات البعثة من هذه المناطق قائلا إنه “لا يوجد مبرر لبقاء كتائب للبعثة في مناطق لا تنطلق منها رصاصة واحدة”.
وأضاف أن البعثة ستظل تراقب وتقيم الأوضاع للتدخل متى اقتضى الأمر، مبينا أنه مثلا “سيتم إنشاء فريق عمل منطقة جبل مرة، لديه القدرة ليذهب لتغطية الفجوات”.
وشدد رئيس البعثة أنه ما لم تنخرط جميع أطراف الصراع “الحكومة والحركات المسلحة”، فإنه يظل هناك تهديد من الرافضين الذين يلجأون للسلاح.
وأكد أن الصراع المسلح الذي استدعى انتشارا واسعا لقوات حفظ السلام في دارفور، أصبح محصورا إلى حد كبير في نطاق مكان تواجد حركة واحدة من الحركات الممانعة، وهي حركة جيش تحرير السودان فصيل عبد الواحد نور في منطقة غرب جبل مرة.
لكن مامابولو عاد وأكد أنَّ هناك نحو 2.7 مليون شخص ما زالوا يعيشون في معسكرات النزوح فضلا عن وجود مليشيات نشطة واندلاع العنف بين المجتمعات في أنحاء مختلفة من الإقليم.
وتابع “لدينا استقرار نسبي وعلينا الاعتراف بأن هناك تغيرا حصل، لكن وقف العدائيات لا يعني أن المشاكل انتهت لأن الأسباب الجذرية للصراع ما زالت باقية.. نشجع الأطراف على وقف عدائيات شامل وكامل”.
وقال إن التفويض الممنوح للبعثة سيظل كما هو منحصرا في حماية المدنيين وتخفيف حدة الصراع بين المجتمعات والتوسط بين الحكومة والحركات المسلحة، مضيفا أن الفرق الوحيد في هذه المرحلة هو المنهج المزدوج ليوناميد “حفظ السلام وبناء السلام”.
وأشار إلى أنه ستتم مراجعة المرحلة الأولى في شهر يناير 2018 وسيليها تطبيق المرحلة الثانية التي تشمل إجراء المزيد من التخفيضات في أفراد القوات العسكرية الى 8,735 والقوات الشرطية الى 2,500 بحلول نهاية يونيو 2018. وزاد “هذه التغييرات الأخيرة بالطبع قد تتغير وفقا للمعطيات التي ستفرزها مراجعة المرحلة الأولى في يناير 2018”.
وذكر أن البعثة الآن بصدد محادثات مع حكومة السودان كي يتسنى لنا إنشاء موقع ميداني مؤقت بمحلية (قولو) بوسط دارفور، وأيضا زيادة حرية تحرك قواتها في كافة أنحاء دارفور.
ونشرت قوات حفظ سلام مشتركة بين الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة “يوناميد” مطلع العام 2008 في إقليم دارفور الذي يشهد نزاعا بين الجيش السوداني والمتمردين منذ عام 2003 ما خلف 300 ألف قتيل وشرد نحو 2.5 مليون شخص، بحسب إحصائيات أممية.
وتعتبر يوناميد ثاني أكبر بعثة حفظ سلام حول العالم، بعد البعثة الأممية في الكونغو الديمقراطية، وطبقا ليوناميد فإن عدد أفراد البعثة حتى يوليو الحالي: 13,627 جنديا، 1,177 مستشارا شرطيا، 1,817 ضابطا من وحدات الشرطة المشكلة، 748 موظفا مدنيا دوليا، 120 متطوع و2,151 موظفا مدنيا وطنيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.