زيادات جديدة وأخرى مرتقبة في السلع بسبب الدولار الجمركي    منحة طبية جديدة من الاتحاد الأوروبي للسودان    القوات المسلحةالسودانية والمصريةتوقعان مذكرةتفاهم للتعاون المشترك بينهما    خبير ضريبي: إلغاء الدولار الجمركي شوه الرسوم الضريبية    بعثة الهلال تصل أبو حمد وتختتم التدريبات اليوم    رفض تنفيذ قرار إيقافه سوداكال يصدر بيانا عاصفا ويلوح بالفيفا ويشكو لكأس    توقعات بزيادة أقساط التأمين ل50% بعد إلغاء الدولار الجمركي    مستشار البرهان: تصريحات بعض المسؤولين عن خلافات المنظومة الأمنية (مضرة)    ولاية سودانية تصدر قرارًا بمنع التصرّف في الساحات والمنتزهات والميادين    محصول الفول السوداني.. (ثورة) من اجل العودة    مزارعون : إلغاء الدولار الجمركي يؤثر على مدخلات الإنتاج    حميدتي يتبرع ب10 سيارات جديدة لمشروع الجزيرة    (الثورية) و(قحت) : قيام الكتلة الانتقالية تحت راية الحرية والتغيير    اللجنة المنظمة لكأس العرب تعتذر للاتحاد السوداني    بعثة المريخ تشد الرحال إلى حلفا الجديدة برئاسة الأستاذ المحامي عمر نقد    استدعاء نانسي عجرم إلى المحكمة.. محام يكشف التفاصيل    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    منها العسل والسكر..7 مكونات في المطبخ لا تنتهي صلاحيتها    ناهد قرناص تكتب: كرت أحمر    حميدتي يتبرع ب10 سيارات جديدة لمشروع الجزيرة    الفنان أسامة الشيخ في حوار مختلف    في ظاهرة غريبة.. صفوف الآيس كريم تشعل السوشيال ميديا    الفتاة التي هربت للزواج من عشيقها تعبر عن ندمها    قيادي بلجنة إزالة التمكين : (لو لقيتونا مفسدين اشنقونا في ميدان عام)    إختيار نجم أم دوم الموهوب ضمن منتخب الشباب «2003»    زهير السراج يكتب: ضمانة المرأة !    المركزي يكشف معلومات مثيرة في اتهام سيدة بتهريب ما يفوق ال(100) ألف دولار    الشرطة تداهم منابع وشبكات الترويج للمخدرات بالخرطوم    سلطة تنظيم أسواق المال تمتدح إنشاء البورصات    مدير عام وزارة الصحة بالخرطوم يتعهد باستثناء القمسيون الطبي من قطع الإنترنت    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الجمعة 25 يونيو 2021م    السوداني: مناوي: الذين يرفضون المصالحة مع الإسلاميين يخافون على مواقعهم    واحد من الأصوات الغنائية التي وجدت إهمالاً كبيراً.. إبراهيم موسى أبا.. أجمل أصوات السودان!!    سراج الدين مصطفى يكتب.. نقر الأصابع    رحلة صقور الجديان إلى الدوحة من الألف إلى الياء (2/2)..    إسماعيل حسن يكتب.. أين القلعة الحمراء    رحيل كلارك.. التفاصيل الكاملة بالمستندات    "جوكس" يقترح دمج وزارة الثقافة مع الثروة الحيوانية    الطيران المدني السعودي يصدر تعليماته حول العمالة المنزلية غير المحصنة    الموز الأخضر أم الأصفر.. أيهما يعود بفائدة أكبر على الجسم؟    فوائد الثوم المذهلة للقولون.. منها تنقيته من السموم والطفيليات    مباحث شرطة ولاية الخرطوم تفك طلاسم جريمة مقتل صاحب محلات سيتي مول    البلاغات تتصدر الحفلات    كورونا اختفى أثره تماماً من هذه الدول ولم يعد له وجود    وفاة تسعة أشخاص وإصابة عدد آخر في حادث مروري على طريق نيالا الفاشر    الخرطوم..حملات متزامنة للقضاء على عصابات المخدرات    السعودية تكشف إجراءات نقل الحجاج    التحول الرقمي والتحول الديمقراطي !!    وفاة وإصابة (13) شخصاً في حادث مروري بطريق (الفاشر – نيالا)    حكم بالقطع من خلاف لزعيم عصابة نيقروز    ما هو حكم خدمة المرأة لزوجها؟    بعد هزيمته في الانتخابات.. "فجوة" بين ترامب وابنته وزوجها    الخطيئة لا تولد معنا    تعرف على كيفية استعادة كلمة مرور جيميل أو تغييرها    لتخفي وجودك على الواتساب بدون حذف التطبيق..اتبع هذه الخطوات    هل هاتفك يتنصت عليك حقا؟.. تجربة بسيطة يمكن تطبيقها للتأكد من ذلك!    جدلية العلاقة بين الجمهوريين والأنصار!    دعاء الرزق مستجاب بعد صلاة المغرب .. 3 أدعية تفتح أبواب الخيرات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البرلمان يسقط بيانات لوزارة المالية والبنك المركزي.. سبدرات: الرئيس أصبح طبيب توليد، هل هو ساحر؟
نشر في النيلين يوم 10 - 04 - 2018

أسقط البرلمان بيانات أداء لوزارة المالية وبنك السودان المركزي وأحال البرلمان بالاجماع البيانات للجان مختصة عقب انتقادات حادة من نواب البرلمان .
وأتهمت نائب رئيس البرلمان بدرية سليمان الجهاز التنفيذي باهمال قرارات البرلمان ، وكشفت خلال جلسة البرلمان اليوم ” الثلاثاء “عن وجود تداخل وصفته بالمخل في البيانات ، رغمًا عن قرار البرلمان بالتنسيق بين السياسات المالية والنقدية والتمويلية، وتساءلت أين التنسيق،وقطعت بعدم إشارة وزارة المالية في بيانها لقرار البرلمان القاضي بمراجعة السياسات الاقتصادية وتقليل الإنفاق الحكومي، وأشارت ، على عدم وجود حزمة الإجراءات التي اتخذت لاستقرار سعر صرف العملات الأجنبيه ،إضافة لعدم وجود آلية للتخطيط الاقتصادي التي طالب البرلمان بإنشائها، ولفتت الى عدم تنفيذها قرار رفع سقف التمويل وخروج الدولة من النشاط التجاري والإنتاجي، وقالت “هذه قرارات البرلمان، كنا نريد منهم بدل أن تأتي بحديث ممكن يتقال في الإعلام أن يكون رد على قراراتنا ونتائجها ” .
وهاجم رئيس لجنة الصناعة بالبرلمان عبدالله علي مسار ادارة الحزب الحاكم للإقتصاد ، وحمله مسؤلية تدهور قطاع الاقتصاد ، وقال:”ضعف الاقتصاد سببو الكلام السيوري الجاتنا بيهو الانقاذ منذ توليها الحكم في 89″، وأضاف البيانات لاتحمل أي أمل للمواطنين، وكشف عن وجود اخطاء في البنك الركزي، منها انفلات مصارف اخرى من رقابته، ودعا الى تغيير الفهم الإقتصادي السائد الى شكل جديد يتضمن معاش الناس .
من جانبه أبدى البرلماني عبد الباسط سبدرات استغرابه من اقحام رئيس الجمهورية عمر البشير في ادارة عدد من القضايا التى تقع تحت مسؤلية جهات اخرى ، وقال ” ماهي القضية التي جعلت رئيس الجمهورية يصبح طبيب توليد لحالات متعثرة ” وأردف : هل أن الرئيس ساحر ام أن العجز هو السبب ، مشيراً الي ان ” المسكنات ” لن تعالج قضية الإقتصاد ، وأضاف بأن الحل في تغيير المنهج .
وطالب البرلماني المستقل مبارك النور بتكوين لجنة من قانونين و اقتصاديين لمراجعة العمل الاقتصادي باكمله، وقال ” الوضع متدهور تدهور مريع” ، وأضاف بأن الاجراءات الاقتصادية زادت الغلاء، و ان معاش الناس اصبح في خطر و الوضع صعب للغاية، موضحاً ان الفساد هو اس المشكلة و يحتاج الى حرب شعواء، كاشفاً عن انتشار الرشوة داخل المؤسسات الحكومية، و طالب بمراجعة الكفاءات، موضحاً ان الاقتصاد يحتاج لجراحه عميقة، وان التمويل يصرف لغير مستحقية لذلك الفقر زائد، مطالباً بتخفيف مرتبات البعثات الدبلوماسية ومخصصات الدستوريين و الحكومة، من جانبه كشف البرلماني صالح جمعه عن ديوان لشركات الادوية استوردت ادوية و لم توفر النقد الاجنبي مطالباً النواب و البنك المركزي بالتدخل لحل القضية لان ظلالها قد تأتي سالبة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.