عام من المجزرة بلا عدالة ومحاسبة .. بقلم: تاج السر عثمان    لغم خطير: من يجرؤ على تفكيكه؟ .. بقلم: ياسين حسن ياسين    الوداع الأخير لجورج فلويد .. بقلم: إسماعيل عبد الله    العالم يحتفل باليوم العالمي للبيئة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    "أنْتِيفا" التي يَتّهِمها دونالد ترامب.. ما لها وما عليها، وما هي؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    طالبو الاستشارة والتطبيب في الانتظار لا تعتزلهم عد فورا .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    حريّة سلام وعدالة: ساحة القيادة "الطّامة" .. ليلة الخِسّة، الغدر، الخيانة، وعار البّزة العسكرية السودانيّة .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن    كيف واجهت مؤسسة الطب السوداني اول وباء لمرض الايبولا (1976) الموت تحت ظلال الغابات الاستوائية .. ترجمة واعداد/ بروفيسور عوض محمد احمد    مسألة في البلاغة: تجري الرياحُ بما لا تشتهي السّفُنُ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    سر اللاهوت والناسوت في النفس البشرية (دكتور علي بلدو نموذجا) .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    قرارت مرتقبة لتنظيم عمل المخابز بالخرطوم تتضمن عقوبات صارمة    الزكاة .. بقلم: الطيب النقر    ترامب لا يحمي الأمريكيين.. لكن السوريين ممكن! .. بقلم: د. أحمد الخميسي. قاص وكاتب صحفي مصري    قصة قصيرة: صدفة نافرة .. بقلم: د. عمر عباس الطيب    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الملك «مو» غاضباً .. ساديو مانى السبب!
نشر في النيلين يوم 30 - 07 - 2018

خيمت أجواء التوتر بين النجم المصرى العالمى، محمد صلاح، لاعب ليفربول، وزميله السنغالى ساديو مانى، خلال لقاء مانشستر يونايتد، الذى أقيم أمس الأول، على أرض ملعب «ميتشيجان»، ضمن منافسات بطولة كأس الأبطال الدولية بالولايات المتحدة الأمريكية، وانتهى لصالح «الريدز»، برباعية مقابل هدف.
كشفت صحيفة «مترو»، الإنجليزية، فى تقريرها الذى نشر على موقعها الإلكترونى، أمس الأول، أن هذه الأجواء نشبت بسبب مطالبة «مو»، زميله السنغالى، بتسديد ركلة الجزاء الذى حصل عليها فى الدقيقة 27 من عمر الشوط الأول للقاء، وهو ما رفضه الأخير وأصر على تسديد الضربة الترجيحية، الأمر الذى أغضب نجم منتخبنا الوطنى، خلال الشوط الأول من اللقاء. ونشرت الصحيفة البريطانية عددا من الصور، تشرح فيها بداية الأزمة التى نشبت بين محمد صلاح، وساديو مانى، أظهرت الأولى جانبا من المحادثات الثنائية بين اللاعب المصرى، ونظيره السنغالى، قبل تنفيذ ركلة الجزاء، ويقف على مسافة قربية من جيس ملينر، لاعب وسط ليفربول.
الصورة الثانية: تدخل لاعب وسط «الريدز»، لاحتواء الأزمة بين اللاعبين، واضطر إلى سحب الملك «مو»، من قميصه لإبعاده عن منطقة الأزمة مع زميله السنغالى.
الصورة الثالثة: الإحباط سيطر على صلاح لتركه تنفيذ ركلة الجزاء لزميله السنغالى، الأمر الذى جعل نجم منتخبنا الوطنى غاضبا بشدة.
الرابعة: ساديو مانى يترك الكرة على علامة الجزاء، ويحاول أن يمتص غضب النجم المصرى العالمى، قبل خروجه من منطقة الجزاء، بصحبة جميس ملينر، ولكن دون جدوى.
الخامسة: قبل تنفيذ العقوبة مباشرة، حاول مانى الاعتذار لزميله محمد صلاح، ولكن الأخير لم يعقب، واكتفى بالصمت. الأخيرة: سجل السنغالى الهدف الأول فى اللقاء عند الدقيقة 28، وذهب إلى قائد ليفربول، قائلا: «مو.. هذا لك»، فى محاولة منه لتقديم الاعتذار مرة ثانية إلى النجم الكبير محمد صلاح.
أكد التقرير البريطانى أن «المصرى» كان منزعجًا ومرتبكًا لأنه لم يُسمح له بأخذ ركلة الجزاء، قائلاً شيئًا لزميله مانى عندما كان يسير داخل «الصندوق».
أجرى الألمانى، يورجن كلوب، تعديلات فنية داخل تشكيلة ليفربول، مع بداية الشوط الثانى للقاء، حيث غادر محمد صلاح، وساديو مانى، المستطيل الأخضر، وشارك بدلا منهما شاى أوجو، وشيردان شاكيرى.
أبدى جوزيه مورينيو، المدير الفنى لفريق مانشستر يونايتد، استياءه الشديد لهزيمته الثقيلة أمام ليفربول، مُعلقا فشله فى إدارة المباراة على حكم اللقاء، وغياب نجوم الشياطين الحمر. فيما علقت جماهير ليفربول على أزمة «صلاح- مانى»، وكان الأبرز فى هذه التعليقات: «صلاح لم يكن سعيدا»، ويضيف آخر: «لماذا يصر مانى على تسديد ركلة الجزاء ويمنع محمد صلاح»، ويؤكد ثالث: «صلاح هو الأجدر بتسديد ضربة الجزاء، لأنه هو الذى حصل عليها».
وجاءت أهداف اللقاء، وفقا لترتيب المباراة، فى الدقيقة 28، افتتح ساديو مانى اللقاء، ثم تعادل للشياطين الحمر، أندرياس بيريرا، عند الدقيقة 31، ويتقدم «الريدز» بأقدام دانيل ستوريدج عند الدقيقة 66، ويعزز أولواسى تفوق ليفربول عن طريق ضربة جزاء ثانية فى الدقيقة 74، ويحرز شاكيرى الهدف الرابع لفريقه قبل نهاية اللقاء بثمانى دقائق.
وفى البطولة نفسها، شارك اللاعب المصرى، محمد الننى، فى فوز فريقه الأرسنال الإنجليزى، على نظيره باريس سان جيرمان الفرنسى، بخماسية مقابل هدف، خلال اللقاء الذى جمعهما، أمس الأول.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.