شهيدة و7 جرحى في فض اعتصام الأضية بغرب كردفان    حمدوك: "تهديد السيسي بخوض حرب" حال عدم حل أزمة سد النهضة يهدف لتأكيد أهمية القضية لا سيما أنها مرتبطة بسلامة وأمن الملايين في مصر والسودان"    مصرع معدن واختناق 3 آخرين داخل منجم ذهب في الشمالية    القبض على مواطن هدد بقتل مدير شرطة كسلا    بنك السودان يسمح للمسافرين بحمل 2000 دولار للخارج    مباحثات لانشاء مزرعة نموذجية مصرية في السودان في مجال الثروة الحيوانية    بتكلفة 22 مليون جنيه: زكاة كردفان تدشن برنامج رمضان    مخاوف عالمية من حطام صاروخ صيني تائه يزن 20 طنا    تفاصيل خطيرة في قضية الاستيلاء علي مئات الآلاف من اراضي المدينة الرياضية    سراج الدين مصطفى يكتب.. نقر الأصابع..    سياسة المغارز جبريلُوك VS حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    إيمان البسطاء وأحباب الله .. بقلم: حسن الجزولي    اتقى الله يا عصام الترابى تأدب مع الله ليس لله رفيق ! .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه/باريس    استمرار حملة التطعيم بلقاح الكورونا بالنيل الأبيض    براءات اللقاحات.. أوروبا تدخل على خط "الاقتراح التاريخي"    (راش) تحذر من نفاد مخزون 383 صنف من الدواء خلال شهر    في طريقها للتحول إلى شبكة تلفزيونية من 5 قنوات .. النيل الأزرق تطلق قناتها الثانية حصرياً على عرب سات    "سودامين" تنشئ مصانع للرخام بتكلفلة 26 مليون دولار    مرتضى الغالي يكتب ظباء أمام ديوان النائب العام..!!    أبرزها الأرضية والإضاءة والمركز الإعلامي .. "كاف" يحدد ست ملاحظات تحتاج إلى معالجة بملعب الهلال    عناوين الصحف الرياضية الصادرة صباح اليوم الخميس 6 مايو 2021    مستردات إزالة التمكين.. بين المالية والشركة القابضة    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة اليوم الخميس 6 مايو 2021    كسلا تبدأ التطعيم بلقاح كورونا ب(10) آلاف جرعة    جلسة إجرائية في مُحاكمة (كِبر) في قضية تجاوزات مالية    التجمع يقترح اعادة هيكلة قطاع المعادن    نزع (70) موقعا استثماريا بالنيل الأبيض    يبدأ بلقاء فاركو .. الهلال يواجه ثلاثة من أندية الدرجة الثانية بمعسكر مصر    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الخميس 6 مايو 2021م    مصرع مواطن داخل بئر للتعدين في الشمالية    بعد سلسلة تجارب فاشلة.. صاروخ "ستارشيب" ينجح في الهبوط    المريخ يخضع الثنائي لتدريبات خاصة بمعسكر القاهرة    سعر الدولار في السودان اليوم الخميس 6 مايو 2021.. قفزة كبيرة    مقتل طفل خلال مواجهات مسلحة في ولاية شمال دارفور    المحكمة ترفض شطب الاتهام في مواجهة علي عثمان بشأن المدينة الرياضية    رئيس المريخ يوجه بعودة دوليو المنتخب إلى الخرطوم    صاروخ الصين الشارد حديث العالم.. وأميركا: هذا موعد السقوط    ما حقيقة سقوط حطام الصاروخ الصيني في الهند ؟    فيديو: تشلسي يهزم ريال مدريد ويلحق بمانشستر سيتي الى النهائي    وزارة شؤون مجلس الوزراء تفتح التقديم للتوظيف لموقعين مهمين    فضيل يمثلني.. تعاطف واسع مع النجم "عبد الله عبد السلام" بعد الهجوم عليه من أنصار "سيداو"    مدير الشرطة يفتتح أقسام المرور الجديدة في أسبوع المرور العربي    في حالة نادرة للغاية، وضعت امرأة من مالي 9 توائم في المغرب، وجميعهم "بصحة جيدة"    بعد فشل نتنياهو… الرئيس الإسرائيلي يكلف يائير لابيد بتشكيل الحكومة الجديدة    أردوغان وميركل يتفقان على دعم حكومة الوحدة الليبية    الاتحاد يحذر من المشاركةفي منافسات الاتحاد العربي لأكاديميات كرةالقدم    تقرير رصد إصابات كورونا اليومي حول العالم    الفنانة منال البدري: أحلم بالأغنية ليلاً وأكتبها صباحاً    التحقيق مع "نافع" و"عبد الرحيم" حول حيازة مشاريع استثمارية    القبض على نظامي بحوزته (47) رأس بنقو.. وشابان يتاجران في الكوكايين    تطورات مثيرة في قضية ضبط حاويتي (ويسكي) بالخرطوم    إفتتاح الدورة الرياضية لأسبوع المرور العربي بولاية الجزيرة    لماذا سميت ليلة القدر بهذا الاسم؟ والأدعية المستحبة فيها؟    غدٍ الاعلان عن النسخة الرابعةمن معرض الكتاب في الهواء الطلق    صور دعاء 24 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم الرابع والعشرين من رمضان    دهاريب يتصدر البرامج الرمضانية    يوسف الموصلي.. المايسترو!!    في طريقها للتحول إلى شبكة تلفزيونية من 5 قنوات.. النيل الأزرق تطلق قناتها الثانية حصرياً على عرب سات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحمد يوسف التاي يكتب: للعبرة فقط
نشر في النيلين يوم 15 - 04 - 2021

يروي لنا التاريخ أن أحد شيوخ بني أمية وحكمائها، سألوه عن الأسباب التي أدت إلى زوال ملكهم فأجاب بشيء من الموضوعية والإيجاز: (إنا شُغِلْنا بلذاتنا عن تفقُّدِ ما كان تفقدُه يُلزمنا، فظلمنا رعيتنا فيئسوا من إنصافنا، وتمنوا الراحة منا، وتحومل على أهل خراجنا فتخلَّوا عنا، وخرُبت ضياعُنا فخَلَتْ بيوتُ أموالنا، ووثقنا بوزرائنا فآثروا مرافقهم على منافعنا ، وأمضوا أمورًا دوننا أخفوا علمها عنا، وتأخر عطاء جندنا فزالت طاعتهم لنا، واستدعاهم أعادينا فتضافروا معهم على حربنا، وطلبنا أعداؤنا فعجزنا عنهم لقلة أنصارنا، وكان استتار الأخبار عنا من أَوْكَد أسباب زوال ملكنا"..
وبإلقاء نظرة فاحصة تأخذ في الاعتبار كل الظروف المحيطة بنشأة الدول و(فتونة) الأنظمة في أول عهدها وحتى الشيخوخة وهشاشة العظام، يدرك أن السرد الذي جاء على لسان أحد حكماء بني أمية وهو يشخص أسباب زوال حكم بني أمية، يتفق تمامًا مع مقدمة ابن خلدون في نظريته في تمرحل الدول من الميلاد وحتى الشيخوخة فالموت..
الناظر إلى زوال الحكم في أي أمة من الأمم سيتملكه يقين راسخ أن حكمة الله وسنته في الكون تقتضي أمورًا ثابتة لن ينقضي الحكم والملك إلا بعد أن يستوفيها، فهذه سنة الله في الكون فلا تتبدل ولا تتحول، ( ولن تجد لسنة الله تبديلاً ولن تجد لسنة الله تحويلاً)، فقد تكاملت هذه الظروف وأسباب الهلكة وسقوط الأنظمة والحكم في كل الأمم على مر التاريخ الإنساني، وتشابهت من أمة إلى أمة حد التطابق والتماثل، فأعقبها زوال الملك. وإذا نظرنا إلى أسباب سقوط الحكم في تاريخنا الإسلامي منذ دولة الخلفاء الراشدين وإلى يومنا هذا سنجد أن هذه الأسباب واحدة ويلخصها حديث الشيخ الأموي، ولعل أبرزها انتشار الظلم والفساد والانغماس في الملذات، وغياب العدالة الاجتماعية وبالتالي ضياع هيبة الملك والقانون، ومن حكمة الله أنه إذا جَارَ الملوك على الرعية، وجار القوي على الضعيف، ولم يؤخذ للمظلوم حقه من ظالمه سلط الله على الملوك من يفعل بهم كفعلهم برعاياهم وضعفائهم سواءً بسواء، فكما تدين تدان. وكما يقول المثل الشعبي ( التسوي كريت في القرض تلقاهُ في جلدها ) وهذه سُنَّةُ الله تعالى في الكون منذ أن خلق الله الخلق وإلى يوم القيامة..
فإذا قدَّر الله وشاء زوال الحكم في أي دولة،هيَّأ لذلك الأسباب فينتشر الفساد، وتتوارى المحاسبة، ويتمدد الظلم وينزوي العدل، ويكثر الصراع والشقاق، لتأتي النهاية...اللهم هذا قسمي فيما أملك.
نبضة أخيرة:
ضع نفسك دائمًا في الموضع الذي تحب أن يراك فيه الله، وثق أنه يراك في كل حين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.