«حبة» تقضي على «كورونا» في 5 أيام !    الحرب في اليمن: طائرات مسيرة تابعة للحوثيين تشن هجوما على منشآت نفطية سعودية    العملات الأجنبية تحافظ على مكاسبها مقابل الجنيه السوداني    فيديو: مانشستر يونايتد يوقف السيتي، وانهيار ليفربول في عقر داره    رسمياً خوان لابورتا رئيساً لبرشلونة    الذين يشتمون الترابي والبشير    في يوم المرأة العالمي 2021 المرأة كاملة عقل    موقف محافظ بنك السودان شجاع وأخلاقي    المريخ يوقف قائد الفريق ويحيله للجنة تحقيق    (المركزي) يوافق لبنك أمدرمان الوطني بإصدار بطاقات (فيزا كارد)    في 10 ثوان.. تقنية جديدة لإنهاء إجراءات السفر بمطار دبي    في رحاب "لهيب الأرض" لأحمد محمود كانم    عيد المرأة … أثقال على ضمير الوردة    آلية حكومية لتنفيذ حوافز المغتربين وإعادة الثقة في المصارف    مصرع شخص في حريق بالمنطقة الصناعية بالخرطوم بحري    صحة ولاية الخرطوم تضع خطط محكمة لصد اى موجة اخرى لكورونا    مصر.. مسلسل "أحمس الملك" يثير الجدل ومطالبات بإيقافه    مواجهة كورونا.. الدعم الأميركي 6 أضعاف نظيره الأوروبي    ميسي وآلاف الأعضاء يصوتون في انتخابات رئيس برشلونة الجديد    د. حمدوك: الموجِّه الأساسي في سياساتنا التسعيرية هو تحفيز المنتجين والإنتاج .. حمدوك يعلن السعر التركيزي لمحصول القمح 13500 جنيه    مصر تؤكد "ضرورة إخراج القوات الأجنبية" من ليبيا واستكمال المسار السياسي    لجنة إزالة التمكين تؤكد على نفاذ قَرَارها القاضي بإِنْهَاء خدمة عاملين ببَنْك السودان المركزي والمؤسسات التابعة له    مريم بين (إستعمار) وانكسار..!    هل يحسم التقارب السوداني المصري قضية سد النهضة؟    المحكمة تغرم فرفور وتمنعه من الغناء 3 أشهر    خطاب "ما أريكم إلا ما أرى" الاقتصادي للحكومة الانتقالية (1)    سائق متهور يدهس 3 طالبات خلال وقفة احتجاجية أمام داخلية بالخرطوم    الفنان محمد ميرغني: قررت الهجرة من بلد "لا تحترم الفن والفنانين"    مريم المهدي: موقف حزب الأمة ضد التطبيع    وزير المالية: السعر المعلن للقمح أعلى من السعر العالمي    التلفزيون القومي يوثق لشعراء وملحني الفنان وردي    سفير السودان :أبطال الهلال تحدوا الظروف الطبيعة وعادوا بنقطة غالية من الجزائر    الشرطة القضارف يختتم تحضيراته لموقعة الاهلي مروي    أزرق شيكان ينهي تحضيراته للأهلي شندي    لجنة فنية للتطعيم بلقاح كوفيد (19) بشمال دارفور    قوات التحالف السوداني : 3 كتائب جاهزة للانضمام للجيش في الفشقة    توقيف (36) معتاد إجرام بينهم أجنبي يزور الدولار بنيالا    استقرار أسعار السلع الاستهلاكية بالاسواق    مدير أعمال البنا: الجمهور غير مستعد نفسياً لتقبل جديد الأعمال الفنية    وفاة مصممة الأزياء نادية طلسم    هدايا كوهين للسودان تثير انتقادات في إسرائيل    مصعب الصاوي: الوسائط أعادت الروح لأغاني الحقيبة    الأعلى وفيات في أوروبا.. هذه الدولة بدأت ترسل مصابي كورونا للخارج    3 إخوة يرفضون تسلُّم جثة شقيقتهم في مصر    تحية مستحقة للمرأة السودانية .. بقلم: نورالدين مدني    رحمنا الله بالتعادل .. بقلم: كمال الهِدي    قيد البلد بيد السماسرة    شخصيات مشهورة .. أصل وصورة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    بيض المائدة.. فوائد هائلة لخسارة الوزن ومحاذير لفئات محددة    حيدر المكاشفي يكتب : أصلو غلطت في البخاري    "الوشاح".. لعبة تخطف أرواح الأطفال على "تيك توك"    مريم المهدى تسقط فى امتحان الدبلوماسية .. بقلم: موسى بشرى محمود على    محجوب مدني محجوب يكتب: لا بد من فقه سياسي    المصالحة مع الإسلاميين: نبش ما في الصدور أم نبش ما في القبور .. بقلم: أحمد محمود أحمد    الخرطوم من اختصاص الوالي .. أم أنا غلطانة    شرطة أمبدة تضبط عصابة بقيادة نظامي معاشي    أمريكا : سنعطي أولوية تأشيرة الهجرة للسودانيين المتأثرين بحظر ترامب    ترامب: في اول رد فعل غير مباشر علي اتهام صديقه العاهل السعودي .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شاب يعترف بحرق زميله داخل مسجد بسوق مايو
نشر في النيلين يوم 07 - 10 - 2010


اعترف المتهم بقتل شاب حرقاً بالبنزين داخل مسجد بسوق مايو جنوبي الخرطوم بالتهمة المنسوبة اليه عند استجوابه بواسطة قاضي المحكمة الجنائية العامة بجنايات حي النصر، مولانا عماد شمعون. وأقر المتهم بأنه في ليلة الحادثة وعند منتصف الليل لحق بالمجني عليه الذي خلد للنوم بالمسجد وبعد أن أيقظه رشقه بالبنزين ورمى عليه عود ثقاب مشتعلاً وذهب لحال سبيله وأن سبب ارتكابه الجريمة يعود الى عدم سماع المجني عليه تحذيراته المتكررة بعدم دخول منزله في غيابه، دافعاً بأنه فقد بعض حاجياته. ووجهت له المحكمة تهمة القتل العمد لقيامه بإشعال النار على المرحوم بعد سكب مادة حارقة عليه مما أدى لوفاته متأثراً بجراحه، ورد ممثل الدفاع عن المتهم بأنه غير مذنب ودفع بالاستفزاز الشديد ولم يقدم للمحكمة أي شهود، وعليه قرر القاضي تحديد جلسة للفصل في القضية. وكانت المحكمة قد استمعت في ذات الجلسة للمبلغ الذي أفاد بأنه كان مناوباً ليلة الحادثة في موقع لبسط الأمن بالسوق وفجأة سمع صراخ المجني عليه وعندما تحرك وجد الحروق تغطي جسده وأخبره بأنه تشاجر مع المتهم قبل فترة وتقابلا ليلة الحادثة عندما كان ينام بالمسجد سكب عليه البنزين وأشعل فيه النار. وأكد المبلغ أن المجني عليه كان يعاني من حروق تغطي معظم جسده فاستخرج له أورنيك 8 جنائي وأسعفه للمستشفى. وفي السياق استمعت المحكمة للطبيب المعالج والممرضة اللذين تابعا حالته حيث أكدا أن المجني عليه كان يعاني من حروق من الدرجة الثانية والثالثة وتغطي حوالي 80% من جسده وتوفي نتيجة لتوقف القلب والتنفس. وذكرت الممرضة أنها كانت تتابع حالة المرحوم لأنها حرجة وتحتاج لمتابعة طبية. وذكرت والدة المرحوم أنها سمعت قبل الحادثة بيوم المتهم يقوم بتهديد ابنها ولكنها لا تعلم سبب المشكلة بينهما. وعليه اقفلت قضية استجوب المتهم ووجهت له المحكمة تهمة القتل مخالفاً المادة (130) من القانون الجنائي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.