ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    المريخ مكتمل الصفوف أمام السوكرتا    النيابة تأمر بعدم تشريح جثة ابنة مسؤول توفيت غرقاً    "الاستئناف" يؤيد الإعدام في حق مدانين بقتل "لص"    سجلات سوداء لبرشلونة خارج ملعبه في الأدوار الإقصائية من دوري الأبطال    شاب يسدد طعنات قاتلة لصديقه    فيلود يطالب باكرم والبرنس الجديد    الهلال العاصمي في مغامرة مثيرة اليوم بعطبرة أمام الفلاح    اتفاق بين الحكومة وقادة مسار دافور حول ملف الخدمة المدنية    الشيوعي يوافق على طلب حمدوك مساعدة الأمم المتحدة    الحج والعمرة تنفي فرض رسوم اضافية على الوكالات    العاملون بكنانة ينفذون وقفات احتجاجية تضامناً مع المفصولين    اختفاء 7 مليون من وزارة المالية بالخرطوم    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    مهاجر سوداني في مالطا: الوضع هنا نسخة عن ليبيا بالنسبة لي!    حميدتي يؤكد التزام (الدعم السريع) بحماية المدنيين والعمل وفقاً للقانون    كرار: من يتهم الأحزاب باختراق الجيش فليقدم الدليل    في حضرة الكروان عبد العزيز المبارك وذكريات من هولندا... بقلم: عادل عثمان جبريل/أم درمان/الواحة    عتبات النص في رواية الكاتب غيث عدنان* .. بقلم: د. حامد فضل الله/ برلين    الفاتح جبرا .. بقلم: حنك بيش !    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    الخطوط الجوية القطرية: سنخضع الركاب القادمين من إيران وكوريا الجنوبية للحجر الصحي    إسرائيل تكشف عن حالة إصابة ثانية ب"كورونا"    العراق.. واشنطن تحث علاوي على حل الخلافات مع الزعماء السُنة والكرد    وزارة الصحة السعودية: ننسق مع الصحة الكويتية لعلاج المواطن السعودي المصاب بفيروس "كورونا"    اتّهامات متبادلة بين الموارِد المعدنية وشركات القطاع بشأن إنتاج الذهب    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الاثنين 24 فبراير 2020م    أمير تاج السر : من يمنح الجوائز الأدبية؟    ضد تبديل العملة مع "تعويم الجنيه": ولنبدأ فعلياً في ضرب "الاقتصاد الموازي" الذي تسيطر عليه الرأسمالية التي نشأت في العهد البائد .. بقلم: نورالدين عثمان    ما بين الشيخ الاكبر والسلطان ... حكايات تتكرر بين بلة الغائب وآخرون .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الظواهر الصوتية غرض أم مرض؟ .. بقلم: إسماعيل عبد الله    الرئيس الألماني يزور السودان الخميس المقبل    المحمول جوا وقانونا .. بقلم: الصادق ابومنتصر    هل عجز علماء النفس في توصيف الشخصية السودانية؟ .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    بعض قضايا الإقتصاد السياسي لمشروع الجزيرة .. بقلم: صديق عبد الهادي    يؤتي الملك من يشاء .. بقلم: إسماعيل عبد الله    نحو خطاب إسلامي مستنير يؤصل للحرية والعدالة الاجتماعية والوحدة .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الإسلامية فى جامعه الخرطوم    خواطر حول المجلس التشريعي، الدعم السلعي، وسعر الصرف .. بقلم: أ.د. علي محمد الحسن    ثم ماذا بعد أن بدأت الطائرات الإسرائيلية تطير في أجواء السُّودان يا فيصل محمد صالح؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    هجوم على مذيع ....!    شرطة تضبط شبكة لتصنيع المتفجرات بشرق النيل    زيادة نسبة الوفيات بحوادث مرورية 12%    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انفجار جديد في محطة فوكوشيما
نشر في النيلين يوم 15 - 03 - 2011

وقع انفجار جديد اليوم هو الثالث من نوعه خلال أربعة أيام في محطة فوكوشيما النووية شمالي شرقي اليابان وسط احتمال حدوث تسرب إشعاعي يفاقم الوضع الذي تشهده اليابان عقب الزلزال المدمر الذي خلف آلاف القتلى في حصيلة غير نهائية.
فقد أعلنت مصادر حكومية في طوكيو أن دوي انفجار سمع اليوم الثلاثاء في المفاعل رقم 2 بمحطة فوكوشيما النووية في حادث هو الثالث من نوعه خلال أربعة أيام.
ولم تستبعد وكالة الأمان النووي اليابانية احتمال أن يكون الانفجار الجديد قد أعطب إحدى الحاويات الفولاذية لقلب المفاعل الثاني في مجمع فوكوشيما داييتشي التي تحتوي على قضبان الوقود النووي المهددة بالانصهار في تطور أكد خبراء مختصون أنه سيؤدي إلى حدوث تسرب إشعاعي كبير إذا تصدعت الجدران الفولاذية للوعاء الواقي لقلب المفاعل.
مستويات الإشعاع
وحذرت الوكالة من أن مستويات الإشعاع تجاوزت اليوم الثلاثاء النسب المسموح بها عقب الانفجار الذي وقع -بحسب تصريحات رسمية- في أعقاب جهود حثيثة من عمال المحطة للإبقاء على قضبان الوقود النووي للمفاعل رقم 2 مغمورة في الماء، مع محاولاتهم المتكررة لضخ مياه البحر إلى المفاعل.
وقالت طوكيو إليكتريك باور -الشركة القائمة على تشغيل المجمع- إن انخفاضا في الضغط وقع عقب الانفجار في مفاعل فوكوشيما رقم 2، وهو ما يشير إلى احتمال حدوث تسرب بالتزامن مع هبوب رياح جنوبية قال الخبراء المختصون إنها تزيد من انتقال الجزيئات الإشعاعية باتجاه العاصمة اليابانية طوكيو.
يشار إلى أن أنظمة التبريد في المفاعلات النووية بمجمع فوكوشيما المعدة لتوليد الطاقة الكهربائية تعطلت بسبب تداعيات الزلزال وأمواج المد البحري (تسونامي) التي ضربت المناطق الشمالية الشرقية من اليابان يوم الجمعة الماضي.
كما وقعت انفجارات هيدروجينية في المفاعل رقم 1 يوم السبت الماضي وتلاه انفجار آخر يوم أمس الاثنين في المفاعل رقم 3 بعد دقائق من هزة ارتدادية ضربت المنطقة وبلغت قوتها 6.2 درجات على مقياس ريختر، كما وردت أنباء عن حدوث حريق في المبنى الذي يضم المفاعل رقم 4.
غرفة أزمة
على المستوى الرسمي، أعلن رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان اليوم الثلاثاء أنه سيقود بنفسه غرفة عمليات متكاملة للتعامل مع الأزمة النووية تضم مسؤولين حكوميين وممثلين عن شركة طوكيو إليكتريك باور.
وأبلغ ناوتو كان مؤتمرا صحفيا أن مستويات الإشعاع حول مجمع فوكوشيما داييتشي باتت مرتفعة، مؤكدا حرص السلطات المختصة على بذل قصارى جهدها لمنع هذا التسرب من الانتشار، ودعا مواطنيه إلى التزام الهدوء في مواجهة أزمة وصفها بأنها الأقسى في تاريخ اليابان منذ الحرب العالمية الثانية.
وكان كبير متحدثي الحكومة اليابانية يوكيو إدانو طلب من السكان المقيمين بالقرب من المفاعلات في فوكوشيما على بعد 240 كيلومترا شمال طوكيو والذين لم يستجيبوا لأوامر الإخلاء أن يغلقوا أبوابهم ونوافذهم وعدم ارتداء ملابس كانت معلقة خارج منازلهم.
بيد أن المتحدث الرسمي نفى وجود أي خطة في الوقت الراهن لتوسيع منطقة الإجلاء المعلن عنها سابقا والتي تمتد على مسافة عشرين كيلومترا في محيط مجمع فوكوشيما.
الوكالة الدولية
ولم ترد تعليقات رسمية حتى الآن من الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي كانت قد أكدت الاثنين عدم وجود مؤشرات على حدوث انصهار للمفاعل الأول في محطة فوكوشيما للطاقة النووية باليابان وأنه من غير المرجح أن يتفاقم الأمر ليتحول إلى كارثة بحجم انفجار مفاعل تشرنوبيل السوفياتي في أوكرانيا قبل 25 عاما.
وقال المدير العام للوكالة، يوكيا أمانو -وهو ياباني- إن الاختلاف الأساسي بين كارثة اليابان والكارثة في أوكرانيا هو أنه لن يحدث تفاعل تسلسلي في أي مفاعل من مفاعلات فوكوشيما، وإن قلوب المفاعلات اليابانية موجودة داخل حاويات عازلة خلافا لما كان معمولا به في مفاعل تشيرنوبل.
حصيلة الضحايا
وعلى صعيد عدد ضحايا الزلزال المدمر في اليابان رجح مسؤولون يابانيون أن يصل القتلى إلى عشرات الآلاف بعد تأكيدات رسمية الاثنين بأن الحصيلة المسجلة رسميا بلغت ستة آلاف قتيل مع الإشارة إلى أن الحكومة اليابانية كانت قد أعلنت إنقاذ 15 ألف شخص.
وفي بلدة أوناجاوا التابعة لمقاطعة مياجي -إحدى أكثر المناطق تضررا- تم انتشال أكثر من ألف جثة كما تم العثور على أكثر من ألف جثة أخرى في مقاطعة مينامي سانريكو.
وذكرت تقارير إخبارية أنه ما زال هناك عشرات الآلاف في عداد المفقودين في حين حذرت هيئة السياحة اليابانية من أنه لم يتم التعرف على مواقع حوالي 2500 سائح في المناطق المنكوبة، في الوقت الذي تعذر على السلطات التواصل مع نحو ثمانية آلاف شخص من سكان بلدة أوتسوتشي الصغيرة في مقاطعة إيواتي مع تأكيدات رسمية بإجلاء 550 ألف شخص إلى مناطق إيواء مؤقتة حتى مساء أمس الاثنين بالتوقيت المحلي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.