تنبيه لأصحاب المعاشات المصرية    د.فيصل القاسم : شرق أوسط جديد بقيادة روسية ومباركة أمريكية وإسرائيلية    الجبهة الثورية : هيكلة الجيش والاجهزة الامنية حديث سابق لأوانه    محمد الفكي : لدينا معلومات انهم يحشدون الخيالة بغرب كردفان    ولاية الخرطوم: تدوين بلاغ ضد مطاحن مشهورة بتُهمة تهريب الدقيق    الدقير : لن تقوم قائمة لدكتاتورية مرة أخرى في هذه البلاد    منتخبنا الوطني يرفع نسق التحضيرات لمواجهة الاريتري    الهلال يفاوض فيلود بعد اقالته من الشبيبة    الهلال يدخل معسكرا مقفولا تأهبا لبلانتيوم    الغرامة لتاجر يهرب الوقود    مصرع ثلاثة نساء واصابة رجلين في حادث مروري بالباقير    حميتي قائد الأسطول والبرهان خطوات تنظيم مكانك سر .. بقلم .. طه احمد ابو القاسم    يا طالع الشجرة ... بقلم: زيغمار هيلِّيلسون .. ترجمة: د. مبارك مجذوب الشريف    وابتسم الأستاذ محمود محمد طه فى وجه الموت .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان/قاضى سابق    بالواضح ما بالدس جهاز "المغتربين "يسقط بس" .. بقلم: عثمان عابدين    خبز الفنادك .. بقلم: بروفسور مجدي محمود    حاجة فيك تقطع نفس خيل القصايد يا مصطفي .. بقلم: صلاح الباشا/الخرطوم    الدمبلاب يدبر انقلابا علي حکومة الثورة .. بقلم: بولس کوکو کودي/امريکا    ثناءات على أيقاعات كتاب: "صقور وحمائم الصراع المسلح في السودان" .. بقلم: د. سعاد الحاج موسي    قرار لوزير الصناعة بتشكيل لجنة لرقابة وتوزيع الدقيق وحصر المخابز بالعاصمة والولايات    تفاصيل محاكمة (6) متهمين من بينهم طالبتان بترويج المخدرات    الجيش السوري يتقدم في إدلب والسفارة الأمريكية تهدد    ارتفاع في أسعار المشروبات الغازية    شقيق أمير قطر مغردا: الدوحة تقود المنطقة إلى السلام    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    السادة ما قال إلا الحق .. بقلم: كمال الهِدي    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تورط الغرفة في بيع سجلات تجارية للأجانب بسوق ليبيا    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    وزير المالية: اختلال كبير في الموازنة بسبب استمرار الدعم    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    شقيق الشهيد أحمد الخير: نحن قُوْلَنا واحد "قصاص بس"    إيران تتوعد بالثأر لمقتل سليماني    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو وزارة التربية للتوعية بخطر نقص "اليود"    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السودان: احتجاز كاشا تحت السلاح لمدة (3) ساعات
نشر في النيلين يوم 13 - 08 - 2013

تعرّض د. عبد الحميد موسى كاشا والي شرق دارفور نهار أمس إلى احتجاز من قبل متظاهرين من قبيلة المعاليا في محلية عديلة. وقال آدم محمود أحد مرافقي كاشا ل (الرأي العام) أمس، إنهم ذهبوا في معية وفد يضم حسبو محمد عبد الرحمن وزير الدولة بالحكم اللا مركزي ود. عبد الحميد كاشا وقيادات من القوات النظامية لتهدئة التوترات الأمنية وصد التجمعات القتالية.
وفي محلية أبو جابرة طلب كاشا من المواطنين تفريغ معسكر يحوي تجمع مقاتلين من الرزيقات، وأكد للمقاتلين أنه لا توجد حرب بين الرزيقات والمعاليا، ومن ثم تحرك الوفد إلى محلية (عديلة) وفور وصول الوفد إلى مباني المحلية لعقد اجتماع لجنة أمن بدأت هتافات ضد الوفد والوالي خارج مباني المحلية.
وأضاف محمود: تم إطلاق أعيرة نارية على مباني المحلية من قبل المتظاهرين، وأوضح أن التظاهرات وإطلاق النار أجبرت الوالي على الإقامة الجبرية لثلاث ساعات داخل مباني المحلية حتى تدخلت قوات من الاحتياطي المركزي واستطاعت إخراج الوالي.
وفي الأثناء، تجمع عددٌ من مقاتلي الرزيقات لإخراج الوالي المحتجز من مقاتلي المعاليا ولكن الإدارة الأهلية طلبت منهم التريث.
وعندما تأكد إقلاع طائرة الوالي من مهبط عديلة خرجت الجماهير تلقائياً إلى مطار الضعين لاستقبال كاشا.
وفي المطار خاطب كاشا مستقبليه وقلل مما حدث واعتبره وضعاً طبيعياً يحدث لأي مسؤول من قبل مواطنين لديهم قتلى وجرحى. وفي السياق، تجدد القتال بين الرزيقات والمعاليا في منطقة (مجيلد) ولم يتحدد القتلى والجرحى حتى مثول الصحيفة للطبع.
من جهته، اتهم علي الطاهر شارف والي شرق دارفور بالإنابة، تحالف الجبهة الثورية وعدداً من المنتمين لقبائل دارفور بنهب الماشية في محاولة لجر الرزيقات والمعاليا لصراع دون وجود أية أسباب مسبقة.
ونوه إلى أنّ حكومة الولاية قامت بنشر قوات عازلة بالمحليات الحدودية بين الضعين وأبو كارنكا منعاً لتجدد الاحتكاكات وحماية المؤسسات من أية محاولة تخريبية من قبل المتفلتين.
وأبان شارف حسب (أس. أم. سي) أمس، أن مساعي اللجان الأهلية أفلحت في فض التجمعات وتهدئة الخواطر بين القبيلتين، وأضاف بأنّ القوات النظامية تعاملت مع المجموعات المتفلتة وأجبرتها على الخروج من مناطق الرزيقات والمعاليات، وأكد عودة الحياة لطبيعتها بمحلية عسلاية بعد الأحداث التي شهدتها أمس الأول.
وعلى الصعيد، أبدى د. التجاني سيسي رئيس السلطة الإقليمية بدارفور، انزعاجه وقلقه لاندلاع الصراع بين قبيلتي الرزيقات والمعاليا بشرق دارفور.
وقال إنّ العنف والصراع الذي اندلع في شرق دارفور ما كان له أن يندلع لو اتخذت الجهات المسؤولة في الولاية الإجراءات اللازمة لحل المشكلة المتعلقة بمنطقة (كليكلي أبو سلام) المتنازع حولها بصورة وفاقية مع القبيلتين.
وأوضح سيسي في لقاء جمعه مع أعيان وقيادات المعاليا بمكتبه أمس، أن السلطة الإقليمية ستقف على مسافة واحدة من كل الأطراف من أجل معالجة المشكلة وتقديم المساعدات الضرورية لكل المتضررين وتقديم المساعدات لكل طرف في موقعه، وطالب بتكوين حكومة الولاية لسد الفراغ الدستوري في شرق دارفور، وأكد أنّ السلطة الإقليمية لن تسمح باستخدام آليات الدولة العسكرية في المواجهات.
الضعين: محمد صالح البشر:الراي العام


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.