الوساطة تنفي اي صلة لها بما يدور داخل الجبهة الثورية    ما فات الكبار، وعلى الشباب فهمه (2/2): معركة القوى الشبابية الحقيقية تأسيس دولة المستقبل .. بقلم: عزالدين صغيرون    كورونا والتدين الرعوي .. بقلم: د. النور حمد    نعي الشيخ أحمد حنفي    عيد الغريب عن وطنه وركوب بحر الضياع .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    رساله حب .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    العيد هناك .. بقلم: عثمان أبوزيد    الرد السريع على صاحب الدعم السريع .. بقلم: فيصل بسمة    لم نحضر للزيارة...لأنكم في البيت .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    بشرى سارة اكتشاف علاج لكورونا!! .. بقلم: فيصل الدابي    جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية تنعى زوجة الزميل خليفة أحمد - أبو محيا    سكر حلفا الجديدة .. بقلم: عباس أبوريدة    رواية (هذه الضفافُ تعرفُني) - لفضيلي جمّاع .. بقلم: عبدالسلام محمد عبد النعيم    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    تسجيل (235) إصابة جديدة بكورونا و(16) حالة وفاة    أجور الحياة المنسية .. بقلم: مأمون التلب    ترامب يحرِّك الرُخ، فهل يَنْتَصِر مرّة أخْرى؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    أردوغان يتطفل على ليبيا .. بقلم: علاء الدين صالح، كاتب وصحفي ليبي    الإصلاح الاقتصاديو محن روشته صندوق الدولي .. بقلم: محمد بدوي    نداء عاجل ومناشدة بخصوص الأوضاع الصحية المتدهورة في الفاشر - ولاية شمال دارفور    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    رمضان لصناعة السكر الأهلي فى قرى السودان .. بقلم: د. أحمد هاشم    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مليشيات المؤتمر الوطنى تقتل اربعة اطفال بالنيل الازرق
نشر في الراكوبة يوم 26 - 02 - 2012

مليشيات المؤتمر يقتل اربعة اطفال بقرية خورعدار بالنيل الازرق
يواصل المؤتمر الوطنى سياسة التطهير العرقى واستهداف المجموعات الاصلية فى اقليم النيل الازرق والتى صنفت بانها القاعدة المدنية للحركة الشعبية والجيش الشعبى. فالنظام الذى عرف انه لن يتمكن من الحياة دون خلق فتنة عرقية وقبلية بالولاية يسعى وبكل الوسائل لاعادة انتاج النموذج الدارفورى للتطهير العرقى بخلق مليشيات قبلية واطلاق يدها لممارسة القتل والسلب والنهب والاغتصاب ففى يوم امس السبت الموافق 25 /2/2012 م بقرية خور عدار بمحلية باو ولاية النيل الازرق اغتالت مليشيات الفلاتة التابعة للمؤتمر الوطنى اربعة اطفال قصر ،واحد عمره 8 سنه والثانى 9 سنه والثالث 12 سنه والرابع 14 سنة.
وتاتى هذه الجريمة البشعة ضمن سياسة النظام الرامية الى تجيش القبائل وخلق الفتنة العرقية باقليم النيل الازرق والتى عقدت لها ورشة بتاريخ 13 يناير 2012 بمقر الدفاع الشعبى بالدمازين والتى اشرف عليها المدعو محمد سليمان جودابى وعوض الرض والعاقب عباس زروق حيث تم تكليف عبدالرحمن حسن رئيس اتحاد الرعاة باحضار 5000 من الفلاته والامام منهل وبشير خالد وادم ادريس الناير 5000 من العرب وبدماس وعبد العزيز محمد ابكر وعبد الزراق صالح 5000 من الهوسا والعاقب زروق وبادى خليفة وفايز بله 5000 من الطاويط والعمدة ودبرى وسردار 250 من الانقسنا. وقد وجد هذا السلوك الادانة والشجب من العديد من زعماء القبائل وقادة الادارة الاهلية بالاقليم باعتباره مهددا للنسيج الاجتماعى ويؤدى الى اشاعة الفتنة مما اربك عملاء الوطنى بالولاية الذين لا تهمهم مصلحة الولاية ولا اهلها ولذلك عمدوا الى التهديد والوعيد وقام جهاز الامن باعتقال عمدة رفاعة العمدة العجبه ادريس ابوروف
ان حادثة قتل الاطفال بمنطقة خور عدار ليست الاولى من نوعها حيث قامت مليشيات الفلاته بقيادة المدعو اسماعيل كورا والتابعة للمدعو عبدالرحمن حسن بتنفيذ عشرة عمليات مشابهة بمنطقة مورييق ومندسييك المجاورة لخورعدار وتم الاعتداء بالضرب والربط على الشيخ ادريس كنجى وقتل راعيه عبدالحميد جادين وقد قام ادريس كنجى ومعه عدد من قادة الادارة الاهلية بفتح بلاغ بالدمازين ضد اسماعيل كورا بتاريخ 13/2 مما اجبر كورا الى طلب الحماية من الخرطوم باعتباره مكلفا من قبل محمد سليمان جودابى وزير التخطيط العمرانى وعبد الرحمن حسن زعيم مليشيات الفلاته بالولاية ونور الدين عبد الوهاب مدير جهاز الامن والمخابرات كما كشف اسماعيل كورا انه ليس الوحيد الذى يقوم باعمال القتل والسلب والنهب واشار الى وجود مليشات اخرى تدعى قوة كويجا بسنجة نبق وتتخذ من مبانى شركة التباكو مقرا لها بقيادة الملازم اول شره والملازم ثانى جعفر عمر البيه ومهامها سلب ونهب الابقار واغتصاب وتهديد اسر المتهمين بولائهم للحركة الشعبية
نناشد منظمات المجتمع المدنى المحلية والاقليمية والدولىة ومنظمات حقوق الانسان خاصة المعنية بحقوق الطفل والمراة بالعمل على حماية المدنيين واطفال النيل الازرق وجنوب كردفان من الانتهاكات التى يمارسها نظام الخرطوم ومليشياته ضد انسان الولايتين. كما نناشد الشعب السودانى وشعب النيل الازرق لتفويت الفرصة لعملاء المؤتمر الوطنى الذين لا تهمهم مصلحة الوطن بل يفكرون فى انفسهم ولا تهمهم غير حماية نظامهم المتهالك بالعمل على اسقاط مخطاط النظام لاشعال نار الفتنة العرقية وفضحها.
اعلام الحركة الشعبية
26/2/2012


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.