وزارة الصحة تعلن عن إصابات خلال حراك اليوم    وزيرة الخارجية تؤكد دعم السودان للمصالحة في ليبيا    السودان .. استعراض قوة للمطالبين بحكم مدني واستمرار اعتصام انصار الجيش    ليست القهوة ولا التوتر… عامل يقلل من معدل نومك الشهري بمقدار 8 ساعات    الادعاء العام الفرنسي يطالب سجن بنزيمة 10 أشهر    طفل يتصل بالشرطة ليريهم ألعابه    (القضائية) تطالب بتعيين رئيس للقضاء اليوم قبل الغد    سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني اليوم الخميس 21 اكتوبر 2021 في السوق السوداء    ضبط شبكة إجرامية تنشط في تهريب أجهزة السامبوكس    حشود مليونيةغير مسبوقة تخرج اليوم بالقضارف للمشاركة في موكب21 أكتوبر    فوائدها المذهلة تجعلك لن تتخلى عنها.. الكشف عن خضروات تحميك من أمراض الكبد    أردوغان: تركيا ستسترد المال الذي دفعته للولايات المتحدة لشراء طائرات "إف-35"    القوي السياسية بشمال دارفور تحي ذكرى اكتوبر وتدعوللمدنية    (ثمرات) يوقع اتفاقية تفاهم مع مصرف المزارع التجاري    شاهد : مسيرات ومواكب هادرة مؤيدة للمدنية بالعاصمة الخرطوم والولايات (صور+فيديو)    السعودية تعلن عن تسهيلات لدخول الحرم المكي غدا الجمعة    بوتين: الإنسانية دخلت في عهد جديد منذ 3 عقود وبدأ البحث عن توازن جديد وأساس للنظام العالمي    بعد رونالدو.. تمثال محمد صلاح في متحف"مدام توسو"    بعادات بسيطة.. تخلص من الكوليسترول المرتفع    مؤتمر صحفي لجائزة الطيب صالح للإبداع الروائي بكرمكول    الطيران المدني : تعليق رحلات طيران الإمارات لأسباب تشغيلية    وزير الثقافة والإعلام يفتتح غداً معرض الخرطوم الدولي للكتاب    (60) مليون يورو خسائر خزينة الدولة جراء إغلاق الموانئ    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة يوم الخمس 21 أكتوبر 2021م    رغم الطلاق.. 23 مليون دولار من كيم كارادشيان لطليقها    صاحب محلات بيع حلويات المولد : بسبب ضعف القوة الشرائية نخشى أن نخرج من المولد بدون حمص    نجاح تجربة الحقول الايضاحية لمشروع بناء المرونة بولاية كسلا    الخرطوم..المحلات التجارية تغلق الأبواب    8 اندية تدخل التسجيلات بالقضارف والحصيلة 14 لاعبا    رئيس بعثة منتخب السيدات يشكر سفارة السودان بالجزائر    قواعد الأثر البيولوجي والأساس القانوني    سراج الدين مصطفى يكتب: رمضان حسن.. الجزار الذي أطرب أم كلثوم!!    إسماعيل حسن يكتب : "جمانة" يا رمانة الحسن يا ذات الجمال    المحكمة تُبرئ صاحب شركة تعدين شهيرة من تُهمة الإتجار بالعملات الأجنبية    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    الإعدام شنقاً لقتلة الشهيد (أحمد عبدالرحمن) ورميه بكبري المنشية    منحة ب (10) آلاف جنيه للمعاشيين    إعلان القائمة النهائية لمرشحي انتخابات الاتحاد السوداني    كفرنة    الصادق شلش يوقع في كشوفات الرابطة كوستي    قمرية    لامكان للاغبياء بشعبنا .. دعوهم يفنوا بايديهم    "واتساب" تضيف زرا جديدا إلى مكالمات الفيديو    فيسبوك تغلق شبكتين كبيرتين في السودان    مصرع وإصابة 12 صحفياً بحادث مروع غربي السودان    أزمة مرورية خانقة وسط الخرطوم    كشف غموض جريمة مقتل الأستاذ عثمان وتوقيف المتهم بالبحر الأحمر    أبرزهم حسين الصادق فنانون يرفضون الإغراء بالمال للمشاركة في اعتصام القصر    "فيسبوك" تعتزم تغيير اسمها    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    بالفيديو.. داعية سعودي يرد على مقولة "الفلوس وسخ دنيا"    بالفيديو.. في حالة نادرة.. مسنة هندية تنجب طفلاً وهي في عمر ال70 عاماً    ملكة بريطانيا ترفض منحها لقب "عجوز العام"    جراحون ينجحون في اختبار زرع كلية خنزير في مريضة من البشر    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    فيضانات مدمرة وأزمة إنسانية بجنوب السودان    (شيخ مهران.. يا أكِّنَه الجبلِ )    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ابشروا... الملاريا لن تكون مشكلة أولى!
نشر في الراكوبة يوم 03 - 03 - 2012


د.عبداللطيف محمد سعيد
[email protected]
صديقي الذي كان يدرس الطب في دولة غربية حدثني انه في المحاضرة التي كان الدرس فيها عن الملاريا كاد المحاضر ان يطرده من المحاضرة لانه ظل يضحك ولم يقدر ان يوقف موجة الضحك التي انتابته، والسبب ان المحاضر بدأ يتحدث عن الملاريا كمرض مميت وان مريض الملاريا يجب ان يحجز بالمستشفى ويراقب مراقبة كاملة ويوضع في غرفة الحالات الخطرة التي تعادل عندنا غرفة الإنعاش.
قال تذكرت السودان وكيف أننا نذهب الى المدرسة ونحن نشعر بأعراض الملاريا... وكيف ان والدته كانت تسقيه الادوية البلدية وهي تقول له انها الملاريا او الحمى ام برد... وكيف ان والده كان يذهب الى العمل وهو يعاني من الملاريا... وهنا حيث يدرس في هذه الدولة يقولون انه لا توجد اصابة بالملاريا ورغم ذلك ينصحون بالعناية الفائقة لمريض الملاريا.
قال لي انه يجزم انه لا يوجد بيت في السودان إلا وفيه فيه شخص يعاني من الملاريا!
بالامس طالعت في الصحف ان وزارة الصحة الاتحادية أصدرت توجيهات واضحة وملزمة للمؤسسات الصحية في الولايات، منعت بموجبها رسمياً استخدام (الفانسدار) لعلاج الملاريا وحتى للنساء الحوامل وأعلنت الوزارة منع استخدام الحبوب الزيتية (الارديميسر) إلاّ في حال وصول الملاريا لمراحل مُعقّدة ويمكن استخدام (الكينين) وفق بروتوكول علاج الملاريا... وحددت الوزارة علاج الخط الأول لعلاج حالات الملاريا البسيطة (العلاج المزدوج - الراجمات)، والخط الثاني (الكوارتين)، والخط الثالث (الارديميسر - الحقن الزيتية) أو (الكينين).
وبعد ذلك تحدث . د. حمودة تيوك نائب المنسق الوطني لبرنامج مكافحة الملاريا في الاجتماع الدوري لمديرى الملاريا في الولايات بنادي الضباط عن اكتمال التغطية بالناموسيات المشبعة التي تستهدف توزيع (15) مليون ناموسية للعام 2015م بمعدل (5) ناموسيات لعشرة أشخاص.
ولا ندري لماذا نسبة الناموسيات المشبعة اثنين الى واحد، يعني خمسين في المائة؟ هل هي للوقاية أم البرد؟ إذا كانت للوقاية فيجب ان توزع بنسبة مائة في المائة إلا اللهم إذا صرفنا النظر عن صرفها إلى الذين هم اصبوا بالملاريا ولا داعي لتغطيتهم بالناموسيات المشبعة لأنهم ليس في حاجة إليها!
كلمات نهمس بها في اذن الاخ د. حمودة تيوك نائب المنسق الوطني لبرنامج مكافحة الملاريا هل الأسهل المكافحة والوقاية ام العلاج؟ هل يعلم الأخ د. حمودة ان الباعوض ينتشر في العاصمة بصورة كبيرة؟ ونسأله عن تلك الأدوية التي منعت هل توجد كميات منها في حيازة وزارة الصحة بالسودان؟ أم أن المنع صدر بعد ان تم استعمال كل الكميات الموجودة؟
ونسأله وقد قال إن الملاريا لن تكون مشكلة صحية أولى بالسودان بحلول العام 2015م باعتبار أن صندوق الدعم العالمي التزم بتوفير دعم يبلغ (200) مليون دولار من شأنه توفير العلاج المجاني للملاريا لولايات السودان كافة، هل ستكون مشكلة ثانية أم ثالثة؟ كنت اتمنى ان يقول إن الملاريا لن يكون لها وجود في السودان بحلول العام 2015م.
والله من وراء القصد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.