وزير الاستثمار : مؤتمر باريس للاستثمار وليس (الشحدة)    وزير الاستثمار ل(السوداني): مؤتمر باريس للاستثمار وليس (الشحدة)    الصحة تؤكد على مجانية التطعيم ضد كورونا وتدعو المواطنين للتبليغ    الصحة: تطعيم اكثر من 140 الف شخص ضد كورونا    مناشدات عاجلة لاحتواء احداث المدينة 11 بولاية النيل الازرق    وفد من رجال الأعمال لمؤتمر باريس سيصل فرنسا خلال ساعات    حمدوك ينعي شهداء قوات الشرطة الذين تعرضوا لهجوم غادر بولاية جنوب دارفور    الكنين يتلقى تهانئ العيد من من القيادات بالجزيرة    الفريق ياسر العطا يشارك في مراسم تنصيب رئيس جمهورية جيبوتي    الجزيرة:التحصين الموسع حقق نجاحات كبيرة    جهود لرعاية وتأهيل الأطفال المشردين وفاقدي السند بالجزيرة    تفاصيل مشاريع تنموية ضخمة يعرضها قطاع الطاقة بمؤتمر باريس    سلطة تنظيم اسواق المال تمهل شركات الوساطة المالية توفيق اوضاعها    الثروة الحيوانية: طرح مشروع لمجمع متكامل لصادر اللحوم الحمراء بمؤتمر باريس    كنز صحي مجهول.. هل تعرف فوائد الثوم المدهشة على صحة الإنسان    شباب الأعمال يشارك بمشاريع مهمة في مؤتمر باريس    تاج السر :مؤتمر باريس فرصة لعرض مشروعات البنى التحتية    محمد صلاح يدخل في عملية انتقال مبابي إلى ريال مدريد    لا تغفل عنها.. موعد البدء بصيام الست من شوال    الرصاص الحي وتكرار دائرة العنف والقتل في احياء ذكري الاعتصام ..    مات بآخر أدواره في "موسى".. وفاة فنان مصري بكورونا    وكيله: رونالدو لن يعود إلى فريقه السابق    واتساب نفّذت تهديدها.. قيّدت الخدمة لمن رفض التحديث    5 أنواع من الشاي تضرب الأرق.. تعرف إليها    نشوب حريق داخل مستشفى ود مدني ولا وجود لإصابات    مريم الصادق تزور مقر سكرتارية مبادرة حوض النيل    بسبب احداث افطار القيادة العامة..الجيش يوقف ضباطاً وجنوداً بتهمة القتل    سعر الدولار في السودان اليوم السبت 15 مايو 2021    رحل الفريق بحر    وداعا ريحانة توتي ..    المريخ يتدرب بقوة ويواجه الإنتاج الحربي وسراميكا بالأحد    بسبب القمر الدموي.. رحلة جوية دون وجهة تبيع كل تذاكرها في دقيقتين ونصف    هجرة عكس الرّيح موسى الزعيم ألمانيا / سوريا    الهروب من الذئب الذي لم يأكل يوسف في متاهات "نسيان ما لم يحدث" .. بقلم: أحمد حسب الله الحاج    السعودية: ندين الممارسات غير الشرعية للاحتلال الإسرائيلي    ثغرة في شرائح كوالكوم تهدد مستخدمي هواتف أندرويد حول العالم    مقتل 4 عناصر من قوات الأمن بكمين في جنوب السودان    ارتفاع عدد ضحايا شرطة مكافحة المخدرات بسنقو إلى (12) شهيداً و(14) جريحاً    "سامحوني وادعولي".. شاب ينتحر تحت عجلات قطار    رواية الغرق لحمور زيادة ضمن مقررات التبريز للتعليم بفرنسا    عمل فني يعزز التنمية والسلام في أبيي    لا تغفل عنه.. دعاء ثاني أيام العيد المبارك    ليفربول يهزم يونايتد على أرضه ويتمسك بأمل    مقتل (10) من قوات مكافحة المخدرات ب(سنقو) جنوب دارفور    كل سنة.. وإنت سلطان زمانك!!!    واتساب يكشف عن موعد وقف خدماته لرافضي التحديثات الجديدة    ايقاف شبكة إجرامية تنشط بتوزيع وترويج الأدوية المهربة بالخرطوم    ضبط تانكر وعربات لوري محملة بالوقود بولاية نهر النيل    مقتل ضابط و (9) من جنوده في كمين لعصابات مخدرات بدارفور    عندي حكاية – تقى الفوال: أول ممثلة محجبة في ألمانيا    الإيغور: السلطات الصينية تطارد الأئمة بتهم "نشر التطرف"    نانسي بيلوسي تدعم إجراء تحقيق أخلاقي في واقعة "اعتداء لفظي" من الجمهورية مارجوري تايلور غرين    "ويفا" يعلن نقل مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا من إسطنبول إلى بورتو بسبب فيروس كورونا    آه من فقد الشقيق أو الحبيب واليوم عيد .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    قصة قصيرة "كتابة": هلوساتُ شخصٍ على حافَّةِ جنُونٍ ما..! .. بقلم: إبراهيم جعفر    فى رحاب التصوف: الاستدلال على وجود الله .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه/باريس    التسامح وتطهير الروح .. بقلم: أمل أحمد تبيدي    الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم وزوجته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المخربون .. خربوها فمن يحمي ملاعبنا ؟

ظاهرة الملاعب الرياضية وخاصة ملاعب كرة القدم تضم حشود جماهيرية تمثل فئات اجتماعية متنوعة تحب وتعشق كرة القدم وتشجع بحماس شديد فريقها المفضل ورغم تعصبها لكن لم تقدم على تكسير المنشئات الرياضية
السلامة والأمن هما عنصران جوهريان في أي حدث رياضي مباراة محلية دولية ومن مسؤولية الإتحاد في أي دولة توظيف أشخاص أكفاء مهنياً ومدربين تدريب حديث للقيام بالواجبات المطلوبة عند اللزوم لسلامة وأمن وإدارة الحدث لمنع الفوضى والتفلتات والشغب الذي يحدث من فئة متعصبة لناديها هذا يتضمّن المسؤولين عن أمن الملعب.
مباريات الديربي أو الكلاسيكو الأخيرة بين المريخ والهلال في بطولة الأبطال الإفريقية التي أقيمت على ملعب إستاد المريخ وانتهت بفوز المريخ بهدفين دون رد شاهدنا من خلال مقاطع الفيديو على مواقع التواصل الإجتماعي قيام بعض جماهير الهلال التي لم تتقبل الهزيمة بصدر رحب بتكسير 1500 كرسي في طابق شاخور ( هرس شديد) إضافة إلى تحطيم البوابات والسياج وقدرت الخسائر بمبلغ مليار جنيه كل هذه المشاهد المؤلمة من التخريب حدثت في غياب رجال الأمن عن المشهد الذي أكد على أن حضورهم للفرجة والترفيه وليس لحفظ الأمن الذي يعد من صميم عملهم ولا ننسى الدور السلبي للإعلام الرياضي الذي يعد رأس الرمح في إشتعال فتيل الأزمة الرياضية ومن الأسباب الرئيسة في تدني مستوى الكرة والأخلاق السودانية.
للأسف الشديد الشغب والتعصب الرياضي المقيت أصبح متفشيًا في ملاعبنا وما يكتنف ذلك من سلبيات قد تصل إلى مخالفات أمنية لأن الملاعب السودانية تفتقد إلى الأدوات الأمنية التي تتمثل في تأمين وتوفير وسائل السلامة اللاعبين والحكام والجمهور داخل المعلب وحماية المنشآت والمرافق الرياضية وذلك من خلال التزام الجمهور بإجراءات الأمن وتعاونهم في عمليتي الدخول والخروج من الملعب.
البنية التحية الرياضية تسهم في تنظيم كبرى التظاهرات الرياضة وتنعش التنمية الاقتصادية والاجتماعية في كل دول العالم فملاعب المريخ والهلال وكل الأندية السودانية في ربوع الوطن تعد خط أحمر ولن نسمح بأي شكل من الأشكال تجاوزه فمن يتجاوزه سيتعرض لأقسى العقوبة ولا نريد أن نعمم تلك الفئة المتفلته الحاقدة والمتعصبة والغير مثقفة والغير واعية على جمهور الفريقين.
الذين يميلون إلى إخلال الأمن والتخريب هؤلاء أشد ضرراً من الخوارج. قال تعالى : إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فساداً أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة عذاب عظيم - سورة المائدة : آية (33).
الإتحاد الدولي ( فيفا ) حذر جميع اتحادات كرة القدم التي تتبع له بضرورة عمل تدابير أمنية إلزامية لجميع الملاعب وذلك عن طريق وضع معايير إلزامية جديدة لأمن الملاعب يجب على كل اتحاد كرة تطبيقها وهناك حد أدنى إذا قلّ عن ذلك فلن يُسمح لذلك الاتحاد بالمشاركة في أي منافسات خارجية.
أزمة إتحاد كرة القدم السوداني لم تبارح مكانها ولذا يجب على الجهات الأمنية عمل التدابير اللازمة لحماية الملعب واللاعبين والإداريين والحكام والجماهير والمرافق والمنشآت الرياضة من شرذمة المخربين لترسيخ أمن البيئة الرياضية بصورة عامة حتى لا تحدث كارثة في ملاعبنا مثل كارثة ملعب إستاد بورسعيد التي راح ضحيتها 74 مشجع من النادي الأهلي خلال مباراة النادي الأهلي القاهري نادي المصري البورسعيدي في منافسات الدوري المصري.
نجيب عبدالرحيم ابواحمد
لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.