سودانية.. الحكومة الإنتقالية تمنح أراضي لمجموعة مالك عرمان وتفاوضها بإسم السلام.. مهازل .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    السودان وسد النّهْضةُ .. وسطيّة ووساطة .. بقلم: السفير/ جمال محمد إبراهيم    ماذا دهاكم ايها الناس .. اصبحتم تأكلون بعضكم! .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    على البرهان أن يتحرك عاجلاً بتفعيل المادة (25) (3) .. بقلم: سعيد أبو كمبال    اول اضراب للسلطة القضائية في تاريخ السودان .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    جيران وزير الدفاع الراحل يحتجون على اقامة سرادق العزاء دون اعتبار لوباء كورونا    الأصل اللغوي لكلمة (مُسْدار) في الشعر الشعبي .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    من الفاعل؟! .. بقلم: أبوبكر يوسف ابراهيم    المسرح موطنا لأيامي الجميلة: (بمناسبة اليوم العالمي للمسرح) .. بقلم: عبدالرحمن نجدي    السماح للطلاب العائدين من الصين بالدخول دون الحاجة لحجر اخر    السودان: لم نسجل أي إصابات جديدة بكورونا في البلاد    محاكمة شاب بسرقة ملبوسات من سوق    سوداكال يفاجئ شداد بشكوي للفيفا    مدرب المريخ يحتفل بعيد ميلاده ال(34)    الدفاع يوقف تنفيذ حكم الإعدام لخمسة مدانين من أبناء الفادنية    الكاف يهدد القمة السودانية بعدم المشاركة افريقيا العام القادم    اغلاق وزارة العدل للتعقيم بعد الاشتباه في حالة    الكشف عن نتيجة تشريح جثة وزير الدفاع جمال عمر    الصحة : لم تسجل اي حالات جديدة بالبلاد    روحاني: سنتخذ إجراءات أكثر تشددا ضد حركة المواطنين للحد من تفشي فيروس "كورونا"    ترامب: سننتصر على فيروس كورونا وآمل أن يتم ذلك قبل عيد القيامة    النطق بالحكم في قضية متهم بقتل شاب بسبب تبرعات مسجد    نيابة اسطنبول تصدر لائحة اتهام بحق 20 سعوديا في قضية مقتل خاشقجي    ليبيا: المصاب الأول بالفيروس التاجي تجاوز مرحلة الخطر    تأجيل صرف معاش مارس    شعبة المخابز تطالب برفع الدعم عن دقيق الخبز    عناية الريِّس البُرهان من غير رأفة!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    الغرفة: حظر سفر البصات أحدث ربكة وسيتسبب في خسائر فادحة    ابرز عناوين الصحف السياسيه المحلية الصادرة اليوم الاربعاء 25 مارس 2020م    حفر لغوي مقارن في كلمة حُبّ amour الفرنسية .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    من وحي لقاء البرهان ونتنياهو: أين الفلسطينيون؟ .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    أمير تاج السر:أيام العزلة    "كرونا كبست" !! .. بقلم: عمر عبدالله محمدعلي    بوادر حرب الشرق الأوسط وقيام النظام العالمي الجديد أثر صدمة فيروس كورونا .. بقلم: يوسف نبيل فوزي    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    كده (over) .. بقلم: كمال الهِدي    الأَلْوَانُ وَالتَّشْكِيْلُ فِي التَّنّزِيْلِ وَأَحَادِيْثِ النَّاسِ وَالمَوَاوِيْلِ .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    عندما لا يدوم نعيم .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    نهاية كورونا .. بقلم: د عبد الحكم عبد الهادي أحمد    د.يوسف الكودة :حتى الصلاح والتدين صار (رجلاً )    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    محمد محمد خير :غابت مفردات الأدب الندية والاستشهادات بالكندي وصعد (البل والردم وزط)    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المتحرَّش بها تقيم بمجمّع لمرضى الإيدز..توجيه تهمة الاعتداء الجنسي رسمياً إلى المدير السابق لصندوق النقد
نشر في الراكوبة يوم 20 - 05 - 2011

أعلنت النيابة العامة في نيويورك، الخميس 19-5-2011، أن هيئة المحلفين وجّهت الى المدير السابق لصندوق النقد الدولي دومينيك ستراوس-كان، التهم رسمياً بالاعتداء الجنسي والاحتجاز ومحاولة اغتصاب عاملة تنظيف في فندق، نقلاً عن وكالة الصحافة الفرنسية.
كما قرر القضاء الامريكي الإفراج عن ستراوس-كان بكفالة قدرها مليون دولار وضمانة قدرها خمسة ملايين، مقابل بقائه قيد الاقامة الجبرية في منزله بانتظار محاكمته.
وفي وقت سابق من صباح أمس الخميس، استقال ستراوس-كان، في رسالة رسمية كتبها من سجنه في نيويورك إلى إدارة الصندوق الواقع مقره في واشنطن، من تداعيات اعتقاله واتهامه بالتحرش بعاملة تنظيف حاول اغتصابها السبت الماضي في جناحه بفندق نيويوركي شهير تعمل فيه.
وقال ستراوس في رسالته، التي بثتت ملخصاً عنها بعض وسائل الإعلام الأمريكية، إنه يشعر بحزن لا نهائي، وإنه يفكر في هذا الوقت بالذات بزوجته التي يحبها وبأولاده وعائلته وأصدقائه. وقال إنه ينفي كلياً ما سماه مزاعم المرأة التي اتهمته بالتحرش.
والواقع أن أخطر الجديد عن دومينيك ستراوس-كان، ليس إمكانية إدانته بالسجن من 15 الى 74 سنة فيما لو ثبتت ضده 7 تهم وجهوها إليه بعد اعتقاله السبت الماضي حين حاول اغتصاب عاملة تنظيف للغرف داخل جناحه في الفندق، بل ما أكدته صحيفة أمريكية من أن المرأة الي تحرش بها تقيم في مجمّع خاص بالمصابين بفيروس HIV المسبب لمرض الإيدز، وقد تكون مصابة بالجرثوم أو بالمرض نفسه.
وكل شيء تقريباً، باستثناء صورتها، أصبح معروفاً عن المرأة التي زجّت "فحل" صندوق النقد وراء قضبان السجن الأمريكي، ومنه أنها أرملة مسلمة تغطي شعرها بملالة "وجميلة لافتة للنظر" وسوداء البشرة والشعر، هاجرت قبل 7 سنوات من غينيا وبرفقتها ابنتها الوحيدة، واستقرت طالبة اللجوء بنيويورك، حيث يقيم شقيقها الأكبر ويملك مطعماً صغيراً.
وحصلت نفيساتو دياللو، كما هو اسمها، على اللجوء ومن بعده على بطاقة الإقامة الخضراء مع إذن بالعمل قادها لأن تشتغل منذ 3 سنوات منظفة للغرف بفندق "سوفيتل" المجاور لساحة "تايم سكوير" وسط منهاتن بنيويورك، حيث نزل ستراوس في جناح منه أجرته اليومية 3000 دولار، وهناك حاول نزع اللذة منها عنوة بإرغامها على غير الطبيعي من الممارسات فأفلتت واستنجدت بالشرطة واشتكت فاعتقلوه.
وقصة إقامتها بمجمّع للبالغين المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة، هي انفراد خبري مفصل انفردت به، الأربعاء 18-5-2011، صحيفة "نيويورك بوست" وعززته بمعلومات موثقة دلت بأنها أقامت 3 سنوات بدءاً من 2008 بالمجمّع الذي يشرف عليه مركز هارلم للعناية بالمصابين بفيروس "اتش.آي.في"، مؤكدة أن المركز لا يقبل بإقامة أحدهم بالمجمّع إلا إذا كان مصاباً بالجرثوم، أو أنه من ذوي المريض، كابنتها البالغ عمرها 15 سنة.
وقبل الإقامة هناك سكنت في شقة بمنطقة "هاي بريدج" في نيويورك، وفي عمارة مخصصة أيضاً لسكن المصابين بالفيروس "وقام المركز نفسه بتأمينها لها ولابنتها"، وفق ما ذكرت الصحيفة التي أشارت أن قوانين حماية أسرار المرضى "تمنع التحقق مما إذا كانت المرأة، أو هي الآن، مصابة بالفيروس المسبب للإيدز"، وفق تعبيرها.
وقالت "نيويورك بوست" إن الشقة التي تقيم فيها حالياً منذ يناير/كانون الأول الماضي في منطقة برونكس بشمال نيويورك مع ابنتها "هي أيضا مستأجرة بواسطة مركز هارلم للعناية بالمصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة".
ورد محاميها، جيفري شابيرو، على ما كتبته الصحيفة وقال إنها البالغة الوحيدة المسجلة كمقيمة في ذلك المجمّع الذي لم تعد إليه منذ حاول ستراوس اغتصابها بعد ظهر السبت الماضي، فيما رفض متحدث باسم مركز هارلم أن ينفي أو يؤكد إصابتها بالفيروس، وقال: "نحن لا نعلق على هذا الموضوع"، رافضاً في الوقت نفسه شرح سبب إقامتها في مركز مخصص فقط للبالغين من المصابين بالجرثوم شبه القاتل.
أما الشركة المديرة شؤون المجمّع السكني، فقال متحدث باسمها إن أحداً "لا يمكنه الإقامة هناك ما لم يكن مصاباً" ثم أقفل الخط مع الصحيفة.
خجولة.. إذا خرجت من البيت تعود بسرعة
وكتبوا الكثير عن نفيساتو، كإفريقية قليلة التعليم "لا تعرف حتى اسم رئيس بلدية نيويورك"، بحسب ما قال عنها شقيقها الذي وصفها كما وصفها جيرانها، من أنها معروفة بخجلها ولينة معشرها وكانت دائماً بعيدة عن مسببات المشاكل في عملها ولا تخرج كثيراً وإذا خرجت تعود سريعاً الى البيت".
وعبرت إدارة الفندق أيضاً عن صدمتها مما حدث لها، وأكد موظفون فيها أنها كانت جدية في العمل وإلا لما أولوها تنظيف غرف الطابق 28 في "سوفيتل"، حيث كان ينزل ستراوس البالغ من العمر 62 سنة، والأب لأربعة أبناء من زوجتيه الأولتين.
كذلك أكدت إدارة الفندق أنها لم تتسبب بأي مشكلة أثناء عملها، وأن الإدارة كانت راضية عن عملها تماماً، وكان راتبها 23 ألف دولار في السنة، يتوجب أن تحسم منه الضرائب، وهو لا شيء مقارنة براتب ستراوس البالغ 37 ألف دولار خالصة من الضرائب شهرياً.
أما ستراوس، فمولود في 1949 بباريس، وعاش مع عائلته منذ 1955 في مدينة أغادير بالمغرب طوال 5 سنوات، لكن زلزالاً ضرب المدينة في 1960 وقتل 15 ألفاً من سكانها وشرد وجرح 30 ألفاً آخرين حمل عائلته على الرحيل للإقامة في إمارة موناكو بالجنوب الفرنسي.
وتزوّج ستراوس أول مرة حين كان عمره 18 سنة في 1967 ثم ثانية في 1984 بعد طلاق الأولى، وثالثة في 1990 بعد طلاق الثانية، فاقترن بالفرنسية المولودة في الولايات المتحدة، آن سينكلير، الموجودة منذ الاثنين الماضي في نيويورك، وهي المدينة التي تقيم فيها صغرى أبنائه الأربعة، كاميلل (26 سنة) طالبة الدكتوراه في إحدى جامعاتها.
العربية
الصورة دومينيك ستراوس مع زوجته الفرنسية آن سينكلير


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.