مقتل 6 من الجيش السوداني في اشتباكات جديدة ب"بركة نورين"    فاجعة عائلة سودانية .. وفاة 4 أطفال إثر حريق شب بمنزلهم "الأب حاول إنقاذهم لكنه لم يستطع"    والي النيل الأبيض المكلف عمر الخليفة: اتفاق البرهان وحمدوك وطني في المقام الأول    بينهم إبراهيم الشيخ.. الإفراج عن 3 مسؤولين سابقين في السودان    سر "أوميكرون".. هذا ببساطة ما يعنيه اسم المتحور الجديد    تحديث جديد.. سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 27 نوفمبر 2021 في البنك المركزي والبنوك وشركات الصرافة    قرار بتشكيل اللجنة العليا لتطوير وتنمية اسواق محلية امبدة    من يحصد لقب كأس العرب 2021؟    الأمة القومي يكشف حقيقة سحب الثقة من رئيس الحزب ويعلق بشأن تقاسم الحقائب الوزارية    انسياب الحركة التجارية بين شمال دارفور وليبيا    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم السبت 27 نوفمبر 2021    انطلاق كورس تأهيل المعدين البدنيين ومدربي حراس المرمي بالدمازين    احتجاجاً على انعدام الأوكسجين .. إغلاق الطريق القومي "بود مدني"    عبد الله مسار يكتب شخصيات سودانية الشيخ فرح ود تكتوك (2)    لأول مرة منذ سنوات .. أمريكا تعين سفيرا في السودان    شاهد بالفيديو.. مراسلة قناة الغد في السودان تبكي بحرقة على الهواء بسبب خلع أعمدة الإضاءة ورمي اللافتات الإعلانية وإغلاق الشوارع بها    سراج الدين مصطفى يكتب : نقر الأصابع    شاهد بالفيديو: مطربة سودانية تقلد فنان شهير في ادائه وساخرون يعلقون ( كده بزعل منك لكن)    شاهد بالفيديو.. على متن سيارة فارهة زعيم البجا "ترك" يصل مزرعة رجل الأعمال الشهير وعمدة البطاحين لتلبية دعوة خاصة والحاضرون يهتفون (ترك مرق)    بهدوء مع الجكومي    شاهد بالصورة.. ساحر الكرة السودانية يدخل القفص الذهبي ويكمل مراسم زواجه وسط حضور كبير من أنصار ناديه ومعجبيه    صباح محمد الحسن تكتب: الشرطة الجاني أم الضحية ؟!    رقم قياسي لانتقالات حراس المرمى في التسجيلات    جنيفر لوبيز شابة في ال52.. وهذه أسرار جمالها    الإفراج عن ساسة سودانيين بعد بدء إضراب عن الطعام    التحالف يستهدف مواقع للحوثيين في صنعاء    مزارعون بمشروع الجزيرة يطالبون باعلان حالة الطوارئ لانقاذ الموسم الشتوي    قريباً.. شاشات هاتف بزجاج غير قابل للكسر!    السعودية.. تعويضات الحوادث خارج نطاق الضريبة ولا تفرض "القيمة المضافة" عليها    عادة مضغ الثلج.. لماذا يجب التخلص منها؟    مصري باع ابنه على فيسبوك عارضا صورته والسعر.. "الجوع كافر"    وصول المعدات الرياضية لنادي الأهلي مدني    الأسرة الرياضية بام روابة تشيع الكابتن محمد نور محمد الرضي وتودعه بالدموع    وفد إتحاد كرة القدم يشارك في الجمعية العمومية للكاف    عبدالناصر عبدالرحمن يكتب: سهام الحق هضاريب صف الرغيف    الصحة العالمية تطلق تحذيرًا من المتحور الجديد لكورونا( اوميكرون )    أحمد يوسف التاي.. المزارعون في متاهة    البحرية التونسية تنقذ مئات المهاجرين غير الشرعيين بينهم سودانيين    لجان مقاومة الامتداد تنفي مشاركتها في وضع ميثاق لرؤية لجان المقاومة    ارفعوا تقرير المؤامرة للفيفا فورا    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم السبت 27 نوفمبر 2021    ضبط متهمين نهبا فتاة في الشارع العام    تصريح لافت لأصالة.. "بشأن الغناء مع محمد رمضان"    ابراهيم الصديق: ورحل شقيقي (على)    ضبط تاجر مخدرات بحوزته حشيش بمدينة بورتسودان    لافتة لمتظاهر في احتجاجات الخرطوم تشعل غضباً عارماً في أوساط رواد التواصل    عاصفة شمسية تضرب الأرض في هذا الموعد.. وهذه أضرارها    شاب عراقي يسقط من الطابق الخامس بأحد المجمعات السكنية في الخرطوم    أمسية لتخليد ذكرى الامام الصادق المهدي غداً الجمعة    دولة تفرض عقوبة الإعدام على من يشاهد "لعبة الحبار"    نشوب حريق بمصنع للمنتجات البلاستيكية بأم درمان    "الفيتامين الأهم" يسبب ارتفاعه التبول المفرط والفشل الكلوي    شرطة ولاية البحر الأحمر تنفذ حملات كبرى لمحاربة الجريمة وإزالة الظواهر السالبة    وزارة الخارجية التركية يبحث مع حمدوك تطورات الأوضاع في السودان    هل عدم استجابة الدعاء دليل عدم رضا الله؟    قوقل يحتفل بذكرى شاعر "السودان وإفريقيا" الفيتوري    جوجل يحتفي في ذكرى ميلاد الشاعر السوداني الراحل محمد الفيتوري    انتقد انا موجود لا انتقد انا ليس موجود    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مزارعون مصريون يتخلصون من محصول البطاطس.. ما السبب؟
نشر في الراكوبة يوم 28 - 12 - 2020

وقائع غريبة تشهدها بعض المحافظات مصرية، لا سيما محافظة المنيا جنوبي البلاد، بشأن كميات من محصول البطاطس هذا العام.
ومع تراجع أسعار البطاطس بالأسواق المصرية، لجأ عدد من المزارعين إلى التخلص من كميات من المحصول المتوافر لديهم بكميات كبيرة، مع ارتفاع حجم المعروض على حجم الطلب بصورة كبيرة، وذلك بطرق مختلفة، بلغت حد إلقاء البطاطس على جانبي الترع والمصارف.
وتحدث مختصون مصريون عنما وصفوه ب"الخسائر التاريخية غير المسبوقة" لمنتجي البطاطس هذا العام في مصر، تعادل قيمتها إجمالي قيمة المحصول تماماً.
وقال نائب رئيس شعبة الخضروات والفاكهة باتحاد الغرف التجارية، حاتم النجيب، إن عدداً من المزارعين بدأوا بالفعل في التخلص من المحصول بطرق مختلفة، من بينها وضعه للمواشي كعلف، على اعتبار أن سعر طن البطاطس وصل إلى 500 جنيه (الدولار ب 15.6 جنيه)، وهو أقل من سعر طن أي علف للمواشي، وبالتالي تم التخلص من البطاطس، في ظل وفرتها، بتقديمها للمواشي.
وأشار النجيب، في تصريحات خاصة لموقع "سكاي نيوز عربية"، إلى أن "المخزون الاستراتيجي الفائض من العام الماضي أضيفت إليه زراعات جديدة، وهي الخاصة بالعروة الشتوية، ما أدى إلى إغراق السوق بالبطاطس ومن ثمّ تراجع غير مسبوق في أسعارها، ما ينعكس على حجم الإنتاج العام المقبل ويؤدي لعزوف المنتجين الزراعيين عن زراعتها تعويضاً لخسائرهم، بما ينذر بزيادة في الأسعار العام المقبل.
وأوضح نائب رئيس شعبة الخضروات والفاكهة، أن حل تلك النوعية من المشكلات يكمن في فتح أسواق تصديرية جديدة، والتوسع في التصنيع الزراعي، للمحافظة على المنتجين الزراعيين ودعمهم، باعتبار أن التصنيع الغذائي يمثل القيمة الحقيقية وعوائد الإنتاج للمُنتج.
وبلغ إجمالي صادرات مصر الزراعية من البطاطس منذ بداية العام 2020 وحتى 25 نوفمبر الماضي، حوالي 4.8 مليون طن من المنتجات الزراعية.
وجاءت البطاطس في المركز الثاني ضمن المنتجات الزراعية الأكثر تصديراً خلال تلك الفترة ب678 ألفا و577 طن بطاطس، لتحتل المركز الثاني في الصادرات الزراعية بعد الموالح، وفق الإحصاءات الرسمية الصادرة عن وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في مصر.
"الناس (منتجو البطاطس) يصرخون"، هكذا علق رئيس الجمعية العامة لمنتجي البطاطس في مصر، أحمد الشربيني.
وأكد أن منتجي البطاطس يتكبدون خسائر باهظة هذا العام بلغت حد خسارة إجمالي قيمة المحصول، وأنه يتم التخلص من كميات كبيرة، سواء بتقديمها للمواشي أو غير ذلك، في ظل زيادة العرض على الطلب، على اعتبار أنه تمت زراعة مساحات كبيرة العام الماضي، وفاق المُنتج احتياجات السوق، حتى في ظل المحافظة على معدلات التصدير السابقة للبطاطس.
وأوضح أن الفدان الواحد يخسر 40 ألف جنيه في المحصول الصيفي، و25 ألفاً في الشتوي، وهو ما عدّه، في تصريحات خاصة لموقع "سكاي نيوز عربية" بمثابة خسائر غير مسبوقة بالنسبة للمنتجين الزراعيين، ليضطر الكثير من المزارعين إلى التخلص من البطاطس.
وتوقع أن يشهد العام المقبل تراجعاً في المساحات المزروعة، ومن ثم زيادة في الأسعار.
ونفى في الوقت ذاته تأثر المحصول بأزمة كورونا، في ظل مواصلة عمليات التصدير بنفس الكميات السابقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.