وجدي صالح بعد إطلاق سراحه: سقطت ورقة التوت التي كانت تغطي عورة الانقلابيين    البرهان يؤكد عدم التفريط في اراضي الفشقة الحدودية مع اثيوبيا    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2021    محمد صلاح يحصد جائزة القدم الذهبية 2021 كأفضل لاعب فى العالم    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2021    شركة وهمية تحتال على (100) شاب بزعم ارسالهم الى السعودية    بالفيديو: المُطربة "جواهر" تعود لاكتساح الميديا وتثير ضجة إسفيرية عقب ظهورها في حفل بالسودان    حزب الأمة يحاسب بعض أعضائه ويتهم حمدوك بمحاولة شق الصف    تِرِك يطالب "السيادي" بتوفير مستلزمات مكافحة (كورونا) بالشرق    القبض على عصابة تسببت في إصابة خطيرة ل"عامل فرن"    انفاذ توجيهات والي الخرطوم المكلف بصرف مرتبات نوفمبر    عضو المجلس السيادي د.سلمى عبدالجبار تتراس اجتماع إنجاح الموسم الزراعي    والي الخرطوم المكلف يوجه باحكام الرقابةومراجعة قنوات توزيع الغاز المدعوم    ياسمين عبدالعزيز في أول ظهور بعد التعافي: جَهزوا لي القبر وشفت معدتي برة جسمي    فضل قراءة آية الكرسي كل يوم    عالمان يكشفان مفاجأة عن الموز    5 فوائد غير متوقعة عند تناول ملعقة من السمسم في الصباح    جربيها.. حيلة ذكية لغسيل الوسادات بدون تعب مهما كانت متسخة    إعلان موعد استئناف الدراسة بجامعة أم درمان الإسلامية    يوم سلمته الكرة الذهبية.. رونالدينيو يستذكر والدته ويفتقدها    معارض سيارات المستقبل تستلهم بيئة العمل والمنزل والحياة    وزارة الصحة: مراكز العزل بالخرطوم امتلأت تماماً    (زغرودة) تجمع بين أزهري محمد علي وانصاف فتحي    مع انعدام (المدعوم) .. مواطنون يحجمون عن شراء الخبز (التجاري)    محطات السفر    "أوميكرون" يقتحم الملاعب..اكتشاف إصابات    الشمالية: لجنة عليا لمتابعة تنفيذ تجارة الحدود    مجلس الثقافة ينظم ورشة دور الثقافة في إنجاح الفترة الانتقالية    تأجيل محكمة الشهيد محجوب لاصابة احد أعضاء الاتهام بكرونا    يحيى عبد الله بن الجف يكتب : العدالة من منظور القرآن الكريم    شُعبة الحبوب الزيتية تكشف أسباب انخفاض أسعار السمسم    لأول مرة بعد خروجه من المعتقل.. خالد عمر يوسف يكتب    إرتفاع الذهب مع تعزيز المخاوف من تأثير سلالة أوميكرون    إطلاق سراح عضو مجلس السيادة المقال محمد الفكي سليمان    كورونا يكبد السياحة العالمية "خسائر تريليونية" للسنة الثانية    البرهان: سندعم حكومة الكفاءات المقبلة    "قتلوا الأطفال والنساء".. إثيوبيا تتهم تيغراي بارتكاب مجزرة    شاهد: مُغنية باكستانية تجمع (النقطة) بطريقة غريبة .. تعرف عليها من خلال الفيديو    المحكمة ترفض شطب قضية منسوبي الأمن الشعبي    البرتغالي جواو موتا مدرب الفريق: سأمنحكم هلالاً مُختلفاً ولي فلسفتي في التدريبات لهذا السّبب    ثروته تُقدر ب64 مليار دولار.. من هو مبتكر البتكوين الغامض؟    السعودية.. تمديد صلاحية الإقامات والتأشيرات حتى نهاية يناير المقبل    (صقور الجديان) تبدأ الإعداد للتحليق في مونديال العرب    ديسمبر موعداً للحكم في قضية اتهام (علي عثمان) في قضية منظمة العون الإنساني    "لم أنس آلامكم".. رسالة مؤثرة من إيمي سمير غانم لوالديها    انكسارات المريخ    في سباق نادي العاصمة.. الدكتورة تتوج بطلا للخرطوم -اوديمار ينال كاس دارفور – بريانكا لبورتسودان -المرتبة بطلا للدمازين. احمد عبد العاطي يشيد بالاداء ويعد بالتطوير والتجويد خلال المرحلة المقبلة    اتحادنا الكسيح.. في مهب الريح    "واتساب" يضيف 5 مزايا رائعة قريبًا.. تعرف عليها    تكنولوجيا جديدة تستخدم بطاريات السيارات الكهربائية لإنارة وتشغيل المنازل    عمر احساس يقابل وزيرة الثقافة والاعلام بدولة جنوب السودان    تقرير رصد إصابات كورونا اليوميّ حول العالم    فرح أمبدة يكتب : موتٌ بلا ثمن    بسبب المياه.. مواطنون غاضبون    فاطمه جعفر تكتب: حول فلسفة القانون    اتّهام خفير في قضية حشيش ضُبط بمدرسة بالخرطوم    الأسرة الرياضية بام روابة تشيع الكابتن محمد نور محمد الرضي وتودعه بالدموع    لافتة لمتظاهر في احتجاجات الخرطوم تشعل غضباً عارماً في أوساط رواد التواصل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأذرع والكتائب المصرية تتخبط في وصف انقلاب السودان
نشر في الراكوبة يوم 26 - 10 - 2021

تصدّر وسم "#السودان" قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" في مصر، غداة انقلاب العسكريين على السلطة في البلاد وإبعاد شركائهم المدنيين من الحكم واعتقال مسؤولين على رأسهم رئيس الحكومة عبد الله حمدوك، وسط أنباء عن انقطاع الاتصالات كلها في السودان، ولا تأكيد رسمياً لذلك.
الأذرع الإعلامية للنظام المصري الحاكم رحبت بداية بالتطورات في السودان، ثم أظهرت ارتباكاً واضحاً، خاصة بعد إصدار وزارة الخارجية المصرية بياناً دعت فيه "كافة الأطراف السودانية الشقيقة، في إطار المسؤولية وضبط النفس، لتغليب المصلحة العليا للوطن والتوافق الوطني".
واكب المغردون المصريون هذه التغطية الإعلامية للمواقع المؤيدة للنظام، ساخرين من إصرارها على رفض وصف ما يحدث في السودان بالانقلاب. فعلق صاحب حساب "موخ" على تغطية موقع "اليوم السابع"، المملوك للاستخبارات المصرية، ووصفه ما يجري ب"تصحيح الأوضاع في السودان"، قائلاً إن "الإعلام المصري يغرد منفرداً. #السودان".
كذلك هاجمت الكتائب الإلكترونية حمدوك وحكومته، واتهمته بالعمالة لإثيوبيا. لكن بعد ما بدا أنه تعليمات السلطات، غرد النائب التابع للنظام محمود بدر: "إحنا في مصر عملنا تجربتنا… اللي رضينا عنها كشعب واخترناها بإرادتنا في أكتر من مرة، سواء في ثورة 30 يونيو أو في استفتاء الدستور وبعدها في انتخاب الرئيس السيسي مرتين… لا عاوزين نفرض تجربتنا على حد ولا نصدرها لحد… كل اللي بنتمناه للأخوة في #السودان هو الاستقرار والسلام".
وتعامل نشأت الديهي في برنامجه "بالورقة والقلم"، على فضائية "تن"، بمنتهى الحرص مع المسألة، متجنباً أي وصف إيجابي أو سلبي لإعلان رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان حالة الطوارئ في أنحاء البلاد كافة، وحلّ مجلسي السيادة والوزراء، والتزام ما ورد في الوثيقة الدستورية.
وقال الديهي: "كل تمنياتنا لكل الأطراف الهدوء والتوفيق والخروج بالسودان لبر الأمان". واكتفى بقراءة بيان وزارة الخارجية المصرية الذي تجنب الانحياز لأي طرف، وبيانات الاتحاد الأفريقي والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وذكّر بعمق العلاقة بين مصر والسودان.
أما المغردون المصريون، فكان لهم رأي آخر، بعيداً عن تخبط إعلام النظام وكتائبه، وربطوا بين انقلاب 3 يوليو/تموز 2013 في بلادهم، وما تشهده السودان، محذرين مما وصفوه بالسيناريو المصري.
وهاجم حساب "المجلس الثوري المصري" الأنظمة العسكرية، قائلاً: " #انقلاب_البرهان… يؤكد المجلس الثوري المصري أن ما حدث في ال10 سنوات السابقة بأشكال متعددة في مصر وسوريا وليبيا واليمن وتونس والجزائر يؤكد استحالة حدوث تغيير حقيقي في وجود هذه العقيدة والتركيبة للجيوش العربية. #انقلاب_السودان".
وكتب أستاذ العلوم السياسية خليل العناني: "من يصنع نصف ثورة يحفر قبره بيديه؛ مقولة تاريخية نعيشها صوتاً وصورة في مصر وتونس والسودان. #انقلاب_السودان".
وغرد صاحب حساب "مصري حر": "الذين قالوا عن 30 يونيو 2013 في مصر ثورة
هم الذين قالوا عن ما حدث في السودان 2019 ثورة… مصر 2013 انقلاب عسكري متكامل الأركان… السودان 2019 انقلاب عسكري متكامل الأركان… ما يحدث في السودان اليوم ترسيخ لهيمنة العسكر ومن خلفهم ولكن بيننا من يعشق الأوهام. #كلنا_بندفع_التمن".
وذكر حساب "أنا مواطن": "لا تستغربوا #انقلاب_السودان… فقد فعلها سعيّد (الرئيس التونسي قيس سعيد) في تونس من قبل بدعم من العسكر ولم يحرك العالم ساكناً، ومن قبله فعلها السيسي (الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي) في مصر وقتل من شعبه الآلاف وسجن عشرات الآلاف والعالم يدعم إجرامه… وها هو البرهان ومجلسه يسيل لعابهم للسلطة فيعتقلون رفاق انقلابهم على البشير (الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير)… وآدي حال الدنيا".
وهتف المدون حسام العرباوي: "يسقط حكم العسكر. #السودان #مصر".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.