قيادي بالحرية والتغيير: الشعب السوداني سيكون الداعم الأكبر    رفع علم السودان ببطولة الألعاب الأفريقية بالمغرب    والي جنوب دارفور يتفقد فضائية الولاية    بريطانية مصابة بفشل كلوي تنجب "طفلة معجزة    تباين بورصات الخليج والسعودية تتألق بفضل البنوك    أمطار وسيول تضرب أربع محليات بالشمالية    بن سلمان: استقرار السودان مهم لاستقرار المنطقة    خبراء:حان وقت بناءالوطن ولتبدأثورةالإنتاج والإصلاح    محكمة البشير تستمع للمتحري والمُبلِغ    محاكمة المتهم الذي حاول صفع الرئيس السابق البشير    تفاصيل العثور على طفلة مفقودة منذ (5) أعوام    الهلال يستهل مبارياته بالبطولة العربية غدا بدبي    ارتفاع الفائض التجاري الياباني مع الولايات المتحدة    الصحة: وفاة وإصابة 143 شخصاً جراء السيول والأمطار    قطر النّدي بلّ الصدّي .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    لو مشيتوها (سماحة) الرماد كال حماد .. بقلم: كمال الهدي    المجلس العسكري السوداني: إرجاء إعلان المجلس السيادي 48 ساعة    آليات تركية تدخل إدلب لمساعدة مقاتلي المعارضة    الناقلة الإيرانية تبحر إلى اليونان    ظريف: العراق شريكنا التجاري الكبير    الإعلام الإسرائيلي: "حزب الله" يتعمد إضرام النار على الحدود أسوة بفصائل غزة    تشيلسي يواصل التراجع ويسقط في فخ التعادل أمام ليستر سيتي    الولايات المتحدة تنجو من 3 مجازر جماعية    الامطار تحرم الاهلي شندي من الفوز ضد الوادي نيالا    نائب رئيس الاتحاد السوداني: اجلنا مباريات القمة في الأسبوع الثاني للممتاز    37375فدانا مساحات الموسم الصيفي بدنقلا    اقتصادي يدعو الحكومة الجديدة لحلول بعيدة عن جيب المواطن    عرمان :قوى الحرية والتغيير بحاجة إلى جسم قيادي لانجاز عملية التحول الديمقراطي    والي الشمالية يطمئن على انسياب السلع    مطالبات بتحقيق التنمية المتوازنة بالنيل الأزرق    واشنطن : توقيع وثيقة الإعلان الدستوري خطوة كبيرة للسودانيين    هرمنا من أجل هذه اللحظة .. بقلم: د. مجدي إسحق    وصول (5) بواخر من المشتقات البترولية لميناء بورتسودان    اقتصادي يدعو الحكومة الجديدة لحلول بعيدة عن جيب المواطن    اللجنة الإقتصادية: إحتياطي الدقيق يغطي إحتياجات البلاد حتى نهاية العام    الإفراط في أدوية مرض السكرى يضر بالصحة    فيتامين"D" ينظم تدفق الدم إلى القلب    تراجع أسعار صرف العملات مقابل الجنيه السوداني بعد توقيع اتفاق الخرطوم    مذيعة سودانية تخطف الأضواء في توقيع الاتفاق    في ذمة الله شقيقة د. عصام محجوب الماحي    أمطار متوسطة تسمتر ل 6 ساعات بالأبيض    التعادل يحسم مواجهة الهلال وريون سبورت الرواندي    في أربعينية نجم النجوم .. بقلم: عمر العمر    عيد الترابط الأسري والتكافل المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    رسالة إلى الإسلاميين: عليكم بهذا إن أردتم العيش بسلام .. بقلم: د. اليسع عبدالقادر    تدشين عربات إطفاء حديثة بجنوب كردفان    دراسة تدحض "خرافة" ربط تناول القهوة قبل النوم بالأرق    ماذا يحدث لجسمك حين تفرط باستهلاك السكر؟    ضبط خلية مسلحة بالخرطوم    خلاص السودان في الدولة المدنية .. بقلم: موسى مرعي    تمديد فترةالتقديم وزيادة الصالات بمعرض الكتاب    فصل كوادر ...!    مبارك الكودة يكتب :رسالة إلى الدعاة    ب "الأحرف الأولى".. السودانيون يكتبون "المدنية" في دفتر التاريخ    محط أنظار حُجّاج بيت الله الحرام    مقتل 19 وإصابة 30 بحادثة اصطدام سيارات بالقاهرة    موفق يتفقد الرائد المسرحي مكي سنادة    الشرطة تضبط مخدرات وأموالاً بمناطق التعدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رغم النزيف.. ظل يطاردهم حتى سقط مغشيا عليه..ضابط يتحمل طعنات المجرمين لينقذ فتاة من الاغتصاب
نشر في الراكوبة يوم 18 - 07 - 2010

القاهرة : رغم تلقيه عدة طعنات في أجزاء متفرقة من جسده، إلا أن ضابط الشرطة المصري محمد سعيد نجح في إنقاذ فتاة من الاغتصاب عندما حاول 6 عاطلين ومسجلين خطر في اختطافها داخل سيارة أجرة.
وبحسب صحيفة "المصري اليوم" فإن الحادث وقع عندما كان سعيد يستقل سيارة "ميكروباص" من ميدان الجيزة إلى حي الهرم، في محافظة الجيزة جنوب القاهرة، حيث كانت إحدى الفتيات (20 عاما) تركب بين السائق وصديقه في مقدمة السيارة.
وأثناء السير أجري السائق اتصالاً هاتفياً ببعض أصدقائه لانتظاره في الطريق، الأمر الذي أصاب الضابط بالريبة في الأمر، خاصةً أن السائق بدأ يسير ببطء شديد، وهو ما دفع بقية الركاب للتشاجر معه، فقام بإنزالهم وإعادة الأجرة لهم.
لكن الضابط أبدى عدم استعجاله وظل جالساً في المقعد الخلفي حتى أرادت الفتاة النزول، فمنعها السائق وصاحبه، وهو ما جعلها تشعر بالخوف وبدأت في الصراخ والاستغاثة بالمارة.
وهنا تدخل سعيد وطلب من السائق تركها، فرفض الاثنان، وهدداه بالأذى في حال لم يبتعد، فاضطر الضابط -الذي كان في زي مدني- إلى أن يعرفهما بنفسه، لكن أحدهما باغته في جنبه الأيمن بطعنةٍ غائرة ب(سكين) كانت بحوزته، وأمسك الثاني بالفتاة خوفاً من هربها، بحسب صحيفة "الدستور" المصرية.
وفي هذا التوقيت كان أربعة من أصدقاء السائق قد وصلوا إلى المكان ليشتركوا في المعركة بأسلحتهم البيضاء، ويصيبوا سعيد بجروحٍ قطعية في الوجه وأماكن مختلفة في أنحاء جسده.
إصرار على المطاردة
ورغم جراحه تمكّن الضابط من ضرب السائق، والإمساك بسلاحه وإطلاق 9 طلقات نارية في الهواء، فهرب الجناة بعد أن استولوا على حقيبته، ليسقط الضابط على الأرض، فأسرع اثنان من المارة لنقله إلى المستشفى، لكنه رفض، وطلب منهما السير معه في الطريق الذي هربت منه الفتاة خوفاً من أن يكون المتهمون قد لاحقوها لخطفها ثانيةً حتى وجدوها أمام منزلها مع أهلها.
وفي هذه اللحظة خارت قوى سعيد من كثرة النزيف، وسقط مغشياً عليه، فتم نقله إلى المستشفى وإدخاله غرفة الرعاية المركزة لخطورة حالته بعد دخوله في غيبوبة.
من جانبهم توصل رجال الأمن إلى مكان اختفاء المتهمين، الذين اعترفوا بالجريمة وأنهم كانوا ينوون خطف الضحية واغتصابها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.