وزيرة الخارجية: التعنُّت الإثيوبي حَالَ دُون الاستفادة من سد النهضة    مجلس الوزراء يستعرض تقارير حول الوضع الأمني    في ذكرى فض الاعتصام.. أسر الشهداء تتمسك بإقامة محاكم بمعايير دولية    خُطة لإجلاء السودانيين من تشاد    سعر الدولار في السودان اليوم الأربعاء 21 أبريل 2021    ارتفاع غير مسبوق في الأدوات الكهربائية    مطالب بإنهاء الاحتكاك بين الرعاة والمزارعين بكردفان    مزارعو الجزيرة: عدم امتلاك البنك الزراعي للموازين يسبب لنا خسائر فادحة    الساقية لسه مدوره !    مصير مجهول لإعداد المريخ وتأجيل للمعسكر    "سبورتاق" ينفرد بتفاصيل اجتماع "الفيفا" و"شداد"    توقيف (15) موظفاً في قضية حريق إدارة الاستثمار بالجزيرة    هدى عربي .. سوبر ستار    وفاة استشاري الطبّ الشرعي والعدلي علي الكوباني    الانتباهة: القبض على أعضاء هيئة دفاع المتهمين في انقلاب الإنقاذ    الشيوعي: تدهور الأوضاع الأمنية يُصعِّب من إجراء انتخابات قومية    السودان يجذب استثمارات ب100 مليار دولار بعد إلغاء قانون عمره 63 عاما    قسم المعلومات بالجنائية يكشف حقيقة علمه بأن المحكمة لم تطلب تسليمها البشير    السوداني: مدير الطبّ العدلي: دفن 10 من الجثث المتحلّلة اليوم    كَشْف حَال…!    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأربعاء" 21 أبريل 2021    واتساب "الوردي".. تحذير من الوقوع في فخ القراصنة    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الأربعاء الموافق 21 أبريل 2021م    الموت يغيب الشاعر د. علي الكوباني    إسماعيل حسب الدائم يقدم المدائح عقب الإفطار    وفاة الدكتور علي الكوباني    السودان.."9″ ولايات تتسلّم لقاح تطعيم"كورونا"    صور دعاء 10 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان الكريم    الجبهة الوطنية العريضة تطالب بالتحقيق في قضية الجثث المجهولة    لجان المقاومة تتمسك بالتصعيد حتى حل مشكلة الجثث    مسلحون يطلقون النار على سيارة ركاب قرب كادوقلي    عودة أسهم "سوداتل" للتداول في سوق أبوظبي للأوراق المالية    شركة الكهرباء تنفي عودة البرمجة وتعزو القطوعات إلى بعض الأعطال    السودان يسمح بممارسة الأنشطة المصرفية غير الاسلامية    مقتل جورج فلويد: إدانة الشرطي السابق ديريك شوفين في القضية    بالفيديو: جامع زوجته ولم يغتسل إلا بعد الفجر فما حكم صيامه؟.. أمين الفتوى يجيب    احذر .. لهذه الأسباب لا يجب النوم بعد السحور مباشرة    للمدخنين.. هذا ما تفعله سيجارة بعد الإفطار بصحتك    وفاة خالد مقداد مؤسس قناة طيور الجنة بالكورونا    تسريبات تكشف مواصفات قياسية ل هواتف Honor 50    تجميد مشروع دوري السوبر الأوروبي (بي إن سبورتس)    شاهد بالفيديو.. الفنان محمد بشير (الدولي) يعيش حالة من الرعب والذعر بعد تورطه في قتل مرافقة له بالقاهرة    رسميًا: انسحاب أندية البريميرليج من دوري السوبر الجديد    الطاقة و النفط تُعلن عن ضخ كميات مقدرة من الوقود للعاصمة والولايات    المريخ يُسجل هداف دوري الأولى العاصمي (الحلنقي)    أمريكا تعلق على أحداث تشاد    صور دعاء 9 رمضان 2021 دعاء اليوم التاسع من رمضان الكريم مكتوب    مورينهو يدرب الامل في (6) فترات    لخلق روتين صحي للنوم المبكر.. اتبعي هذه النصائح    إجتماع الفيفا مع رئيس المريخ والإتحاد يسفر عن خارطة طريق جديدة يضعها النادي بعد زوال الأسباب الأمنية والصحية    كورونا في رمضانها الثاني على التوالي    أهمها أداة تعقب وآيباد جديد.. هذا ما نتوقعه في مؤتمر آبل    يؤدي للغيبوبة خلال 48 ساعة.. السلطات المصرية تُحذر من فيروس "نيباه"    تراجع أسعار الذهب مع تعافي عائدات السندات الأمريكية    جلواك يكشف سبب تغيير "رقية وسراج" في دغوتات    مخرج "أغاني وأغاني" يكشف موقف القناة من أزياء الفنانين    صور دعاء اليوم 8 رمضان 2021 | دعاء اللهم ارزقني فيه رحمة الايتام    إذا زاد الإمام ركعة ماذا يفعل المأموم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إيملي : السودانيون محتاجون للرياضة.. و(الكرش) بسبب شرب المياه الباردة
نشر في الراكوبة يوم 02 - 01 - 2012

"سودانيين أكل كتير نوم كتير سمن في" بهذه الكلمات ابتدرت الصينية ايملي حديثها عن انتشار السمنة في المجتمع السوداني وخصوصا عند النساء، إيملي لديها سنوات في السودان تعلمت العربية بلكنة صينية. أول بداياتها في مجال التخسيس كانت بافتتاح محل بمدينة بورتسودان بعدها انتقلت للخرطوم لتفتتح المركز الصيني للتخسيس ببحري. أدخلت التقنية الحديثة في مجال التخسيس فلديها جهاز يعمل على قياس نسبة الدهون في الجسم بعدها تبدأ عملية جدول معين للشخص تحدد فيه ماذا يأكل في الأسبوع الأول والثاني وحتى انتهاء الفترة للمحافظة على الشكل المطلوب وأيضا أدخلت إيملي نوعا من البسكويت مصنوع من القمح يساعد بصورة كبيرة على إنقاص الوزن بالإضافة إلى (المساج) الذي يعمل على إذابة الدهون التي بقيت بعد التخسيس. فاجأني الصيني أحد أفراد طاقم إيملي "نحن مسلمون لذلك نعمل المساج للرجال والنساء يعملن للنساء". أما ما زاد إعجابى أكثر قوله لي "أنا اسمي خالد بن الوليد سيف الله المسلول وزميلي هذا اسمه موسى وباقي المجموعة
مكونة من مروة وسوسو وسلوى أجادوا اللغة العربية بفضل التعامل مع السودانيين بالإضافة إلى كونهم مسلمين فهم يقرأون القرآن".
تواصل إيملي حديثها "خلال (15) يوما يستطيع الشخص أن ينقص ما بين (8-9) كيلو بالمحافظة على النوع الغذائي إضافة إلى المساج والرياضة، وفي المركز نوفر كل أنواع الآلات الرياضية المتخصصة". وتنصح إيملي بضرورة الابتعاد عن تناول المياه الباردة فتقول "السودانيون يكثرون من شرب المياه الباردة فهي مضرة وتسبب (الكرش) لذلك يجب شرب المياه الدافئة أو الفاترة تجنبا لذلك. أيضا هنالك الكثير من السلوكيات الخاطئة في الطعام منها الإكثار من اللحوم والتوابل والمياه الغازية كل ذلك مضر جدا بالصحة ويسبب السمنة المفرطة لذلك يجب الإقلال منها". وتضحك إيملي وتقول (صديقة ما تاكل وتنوم) وتقصد به السودانيين الذين يأكلون وجبات دسمة في العشاء ويخلدون إلى النوم فهذه العادات ضارة وتسبب السمنة لذلك تنصح بتناول العشاء قبل ساعتين على الأقل ومن ثم النوم. أما أكثر حالة عالجتها إيملي فهي لشخص يبلغ من الوزن حوالى (196) كلجم استطاع أن يقلل وزنه بنسبة كبيرة بعد مواصلة التخسيس في المركز.
وأنا اتجول في المركز وجدت الكثير من الشباب في مقتبل العمر يمارسون الرياضة على بعض الآلات وأجسادهم متعرقة من شدة الإجهاد والقاسم المشترك بينهم (السمنة). تناولت أطراف الحديث مع الشاب عبد الله المدني الذي يبدو في وزن جيد. يقول كان وزني حوالي (76) كلجم وبعد مواصلتي في المركز الحمد لله وصلت إلى (69) وهو ما كنت أبحث عنه والحمد لله سأعمل على المحافظة على وزني هذا. ويقول "البداية صعبة جدا خصوصا الأيام الثلاثة الأولى عندما تتوقف عن الطعام لكن بقوة العزيمة والإرادة يستطيع الشخص التغلب على نفسه. لذلك أنصح الشباب بعدم الإفراط في الطعام والاهتمام بالرياضة".
وأنا أهم بمغادرة المركز وإيملي تتجاذب معنا الحديث ولم تتركنا لحظة واحدة وحتى أمام الباب مغادرين قالت لي "شفت إعلان حبوبة نيهاو في التلفزيون؟" قلت لها "أيوة" فضحكت وقالت "أنا التي كنت في الإعلان ولبست طرحة مع حبوبة". ضحكت وقلت لها "والله ما شاء الله أكيد أدوك قروش كتيرة" فابتسمت قائلة "والله الحمد لله ما كتيرة أدوني مليون لكن أنا لو ما أدوني ولا جنيه كنت بعملوا عشان أنا بحب السودانيين شديد".
ودعناها بلغتهم "نيهاو" فردت "نيهاو مع السلامة" بلكنة جميلة.
السوداني


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.