لينا يعقوب : اليوم الموعود    مولانا شيخ قاضي يختتم زيارته الي ولاية كسلا    نادي الهلال ردًا على قرار"كاف": ظالم ومجحف    مجمع جبل مرة الطبي بالفاشر يتسلم عيادة طبيةللكشف السمعي    ارتفاع نسبة التطعيم بلقاح جونسون بالقضارف الي نسبة (78%)    انطلاقة الحمله القوميه الثانية لتطعيم كوفيد 19 بمحليه الرشاد.    جناح سوداكال يمنح الشرطة مهلة 24 ساعة    تراجع وأكد الموافقة على السفر للأبيض بعثة الإكسبريس الأوغندي تصل الخرطوم وتثير أزمة    الكاف يوافق للمريخ بحضور جماهيري    آيفون 13.. سعر ومواصفات هاتف أبل الجديد    الملتقى التشاوري حول "إسكان واستثمارات المهاجرين" السبت    الاستئنافات تعزز من صدارة الهلال للدوري    قالت إن تجاوز الإمدادات في توزيع الدواء فاقم الأزمة. . حماية المستهلك تحذّر من آثار كارثية للمغالاة في رسوم المدارس    شعبة المخابز: نتوقع زيادة سعر الخبز المدعوم ل(10) جنيهات للقطعة    سدّ النهضة..ترحيب سوداني ببيان مجلس الأمن    الإدارة العامة لتأمين التعدين تشن حملات واسعة على مخالفي القانون    وفاة نقيب شرطة بالمباحث عقب قبضه على المتهمين في جريمة قتيل بحري    والي الجزيرة : النظام البائد والفلول وراء المهددات الأمني    وزير الطاقة: قانون الكهرباء يسمح للقطاع الخاص بالمشاركة في إنتاجها    الأهلي مروي يُجري مرانه الرئيس لمباراة الإياب والإتحاد الأفريقي لم يقطع للجمهور فتح الأبواب    الهلال يستأنف التدريبات ويعلن الطوارئ لفاسيل الإثيوبي    الغالي شقيفات يكتب : حمدوك في الدعم السريع    إزالة التمكين بشمال دارفور : إعلان قرارات مهمة في الفترة المقبلة    قطاع التّعدين.. خَللٌ مُتوارثٌ    صغيرون: زيارة الوفد السعودي تهدف لطرح مشاريع بين جامعات البلدين    مدير الجمارك: تكفّلنا برسوم وتخليص ماكينات غسيل الكُلى في كسلا    انخفاض ملحوظ في أسعار الذهب بالأسواق    مقتل وإصابة عدد من أفراد الشرطة في اقتحام للقسم بالنهود    ترك ل(السوداني): سنتراجع عن إغلاق الشرق إن كان للبرهان وحميدتي رؤية للحل    إخضاع الرئيس المعزول و(29) من قيادات النظام البائد لفحص "كورونا"    إنطلاق النفرة الرياضية لإقامة نهائي كأس السودان بسنار    وساطة العقاريين ما بين سندان التغيير ومطرقة الفاشلين    يوسف السندي يكتب بلد بلا تكنولوجيا    مذكرة بين الأبحاث الجيولوجية واتحاد المُعدِّنين الصينيين    وداعاً للغسيل الكلوي.. باحثون يبتكرون "كلية اصطناعية"    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الخميس الموافق 16 سبتمبر 2021م    في قضية خط هيثرو: تفاصيل استجواب ال(5) ساعات لوزير المعادن في العهد البائد    هيئة الشرطة تناقش مشروع تعديل قانون الأسلحة والذخيرة والمُفرقعات    المرور تشن حملات للضبط المروري    الملهاة!!!    شاهد بالفيديو: مغني سوداني يشعل السوشيال ميديا بادائه الرائع لأغنية راب    ما حكم التبول اللا إرادي في الصلاة؟ الإفتاء تجيب    ما حكم التبول اللا إرادي في الصلاة؟ الإفتاء تجيب    تاور:الطيب صالح إرث ومفخرة لكل السودانيبن    أفغانستان: عقدة مطار كابول تنتظر حلاً    بايدن ينفي أنباء رفض الرئيس الصيني عقد قمة ثنائية معه    إنصاف مدني في تصريحات نارية على برنامج (اعترافات): نجومية ندى القلعة (سوشال ميديا) فقط .. وترباس لا يجامل إطلاقاً    الأسرى الفلسطينيون المعاد اعتقالهم يكشفون تفاصيل الهروب من سجن جلبوع الإسرائيلي    على أثير (Pro fm 106.6) في أول موسم له (قهاوي الصناعية) يحشد شرائح مهمة في المجتمع    إدارة الثقافة بولاية سنار تعتزم إقامة مهرجان ثقافيّ للأطفال    شاهد بالفيديو: إنصاف مدني تكشف المثير في برنامج إعترافات " قلة غنائي عدم مروءة وترباس من أكثر الفنانين عاداداتهم غالية"    شاهد بالفيديو: خرج من الصالة حاملا المايك بيده.. صلاح ولي في مشهد غريب والجمهور يعلق    نفتالي بينيت بعد لقاء السيسي: "أنشأنا أساساً لعلاقة عميقة"    تويوتا كورولا كروس 2022 تكشف نفسها    بوتين يتحدث عن تفاصيل جديدة بعد دخوله العزل    ما رأي الشرع في إلزام الفتاة بالحجاب؟    أحمد يوسف التاي يكتب: أدركوا هيبة الدولة يا برهان    هل يمكن رؤية النبي صلى الله عليه وسلم في اليقظة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نجوم السينما المصرية يختفون في ظروف غامضة!
نشر في الراكوبة يوم 09 - 03 - 2012

تتداول وسائل الإعلام، بين الحين والآخر، تصريحات لنجوم السينما الكبار مثل أحمد السقا وكريم عبد العزيز وعادل إمام ومنى زكي وأحمد عز عن أعمال سينمائية جديدة يجهزون لها، لكن تبقى نتيجة هذه التحضيرات في خبر كان.
بدأ أحمد السقا تصوير فيلم «المصلحة» منذ عامين، ثم تركه بعد توقف إنتاجه ليبدأ تصوير «بابا» الذي يبقى مصيره مجهولاً لغاية اليوم، فهل يرى النور أم يتوقف كسابقه؟
يرى السقا أنه كممثل يقوم بما عليه ولا يشغل باله بأي حسابات، فهو يصور «بابا» ولا يعرف شيئاً عن ظروف توقف «المصلحة».
كذلك انسحب أحمد عز من أعمال سينمائية كان يجهز لها، وتوقف تصوير «المصلحة» الذي كان يحضّر له مع أحمد السقا و{شائعة واحدة لا تكفي» المأخوذ عن فيلم «إشاعة حب» (شارك في بطولته عمر الشريف ويوسف وهبي وسعاد حسني)، وكان مقرّرًا أن يؤدي عمر الشريف بطولته مع أحمد عز، إلا أن الفيلم ما لبث أن تأجّل وسافر الشريف بعدما فقد الأمل في استئناف التصوير.
«فاصل ونعود»
لا يجد عادل إمام منتجاً يتحمّس للإنتاج له لأن الأجر الذي يطلبه يكفي لإنتاج ثلاثة أفلام يؤدي بطولتها ممثلون شباب. حتى فيلمه «فرقة ناجي عطا الله» توقف لأسباب إنتاجية وحُوِّل إلى مسلسل تلفزيوني، إلا أنه تعثر أيضًا ولم يفلح في اللحاق بالعرض على شاشة رمضان الماضي.
من جهتها، تعتذر منى زكي عن الظهور في برامج تلفزيونية منذ أكثر من ثلاثة أعوام لانشغالها بتصوير فيلم «أسوار القمر»، لكن يبدو أنه لن يكتمل، فكلما اقترب من الانتهاء توقف لأسباب مختلفة. الغريب، أن منى زكي لم تخض تجارب سينمائية جديدة، وهو ما حدث مع ياسمين عبد العزيز أيضاً التي تغيب منذ أعوام ثلاثة عن السينما من دون أسباب مقنعة.
لم يخض كريم عبد العزيز تجارب جديدة خلال الفترة الماضية بعد آخر أفلامه «فاصل ونعود»، الذي عرض قبل ثورة يناير بأيام ولم يحقق نجاحاً يذكر على مستوى الإيرادات، ما دفع المنتج هشام عبد الخالق إلى التفكير ألف مرّة قبل تكرار التعاون معه وغيره من نجوم الصف الأول الذين يتقاضون أجوراً فلكية تقترب من العشرة ملايين جنيه.
في هذا السياق، يؤكد عبد العزيز أنه مشغول بالتجهيز لمسلسله الجديد «الهروب»، لكنه لم يبتعد عن السينما ويستطيع أن ينشغل بعملين في الوقت نفسه.
بعدما خفّض أجره، يعود محمد هنيدي إلى الشاشة الكبيرة بفيلم «تيتة رهيبة» إخراج سامح عبد العزيز، لذا كان أحد أوائل العائدين إلى السينما، تماماً كما كان أول نجوم جيله اختراقاً لسينما الكبار في «صعيدي في الجامعة الأميركية». يؤكد في هذا المجال أنه لا يتعامل مع الأمر باعتباره عودة، إنما ينتظر عملاً مناسباً وعندما يجده ينطلق به من دون تردد.
أجور خيالية
أجور نجوم الصف الأول الخيالية أحد أسباب احتجابهم عن السينما، لأنها تكلّف مبالغ ضخمة وتجبر المنتجين على الاستعانة بوجوه جديدة لاستكمال فريق العمل والاستغناء عن نجوم الإخراج والتأليف.
«إكس لارج» آخر فيلم عرض في الصالات، ويضم نجوم السينما سواء في التأليف أم الإخراج أم التمثيل: أحمد حلمي ممثلاً، شريف عرفة مخرجاً، أيمن بهجت قمر مؤلفاً. لكن كانت له ظروف خاصة، ذلك أن أحمد حلمي يعمل كمنتج منفذ له، ما يعني أنه يستغني عن أجره مقابل تصوير الفيلم، وهو ما أقدم عليه أحمد مكي وبشرى، ما يعني أن كلاً منهما قادر على الاستمرار بهذه الطريقة.
أما بقية النجوم فعليهم أن يوافقوا على تخفيض أجورهم إلى أقل من النصف بحسب رغبة شركات الإنتاج ليتمكنوا من العمل، وهو ما وافق عليه محمد سعد العام الماضي مقابل تقديم فيلم «تك تك بوم» الذي عرض بعد الثورة مباشرة بموازنة لا تتجاوز العشرة ملايين جنيه، بحسب ما تردد في كواليس الشركة العربية المنتجة للفيلم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.