عمر الدقير ينعي الراحل بشير عباس    الهلال يجدد تعاقده مع مهاجم الفريق ياسر مزمل    المجلس السيادي يتهم سفارات و بعثات أجنبية بانتهاك سيادة البلاد    مصرع وإصابة (5) أشخاص في حادث بطريق النهود- الفاشر    خطوة أخيرة تفصل كلارك عن المريخ    ضبط مسروقات تقدر قيمتها بما يقارب مائةمليون جنيه بجبل أولياء    هبوط حاد للدولار مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي    بعثة الهلال إلى جنوب أفريقيا    اختفاء 3 أطفال أشقاء في ظروف غامضة بالخرطوم وأسرتهم تناشد المواطنين بمساعدتهم    غينيا الإستوائية تقصي مالي بركلات الترجيح    عاجل: المالية تعفي الرسوم والضرائب ل200 ألف جوال من السماد لمشروع الجزيرة    وكيل وزارة العدل تلغي فتوى المحامي العام حول قرارات لجنة إزالة التمكين    ضبط (12) طناً من المخدرات في صناديق عصير مُتوجِّهه إلى السودان من لبنان    كدا ما عصرتوا على برشلونة؟    الاتحاد يوقع أكبر عقد رعاية    "مثل شعبي" قادها للسجن.. مطالبات بإطلاق سراح صحافية تركية    السوباط يعلن تكريم بويا مع قادة الهلال السوداني    أول تعليق لمنى زكي عن "أصحاب ولا أعز".. فماذا قالت؟    أصحاب ولا أعز" بعيدا عن الجدل.. هل يحمل الفيلم قيمة فنية؟    إن كنت من هؤلاء… عليك الحذر لدى تناول السبانخ    إستطلاع متلقي لقاحات كورونا بمركز صحي الشعبية ببحري    إستراتيجيات جديدة لترويج لقاح كورونا بولاية الخرطوم    آخرها طلب "الأمة" بالتنحي .. الضغوط .. هل تعجل برحيل البرهان؟!    الطاهر ساتي يكتب.. المفسدون الجُدد..!!    السعودية: غرامة 200 ألف ريال أو السجن وخروج نهائي لهذه الفئة    (أنا جنيت بيه) تجمع بين عوضية عذاب ودكتور علي بلدو    أبناء الفنانين في السودان .. نجوم بالوراثة    فولكر بيرتس يتهم المؤتمر الوطني بتنظيم التظاهرات أمام مقر البعثة    صباح محمد الحسن تكتب: الشارع لن ينتظر مجلس الأمن !!    ندى القلعة تكشف سر اهتمامها بالتراث السوداني    تزايد مخيف لحالات كورونا بالخرطوم وأكثر من ألفي إصابة في أسبوع    درجات الحرارة بشقيها الصغرى والعظمى تواصل انخفاضها بالبلاد    تراجع نشاط السريحة بسوق الدولار "الموزاي"    حركات ترفض دمج القوات    تعيين لجنة تطبيع لنادي أكوبام حلفا الجديدة    إفتتاح مكتبة الاستاذ محمد الحسن الثقافية بكوستي    أصحاب مصانع: زيادة الكهرباء ترفع أسعار المنتجات    توقف صادر الماشية الحية للسعودية    ترباس يطمئن على الموسيقار بشير عباس    زراعة أكثر من (121) ألف فدان قمح بالشمالية    الجاكومي يحذر تحول القضايا المطلبية لأهل الشمال إلى سياسية    تفاصيل جديدة في قضية المخدرات المثيرة للجدل    كوريا الشمالية تجري سادس تجربة صاروخية في أقل من شهر    دراسة: كيم كاردشيان تدمّر النساء    اختطاف المدير التنفيذي السابق لمحلية الجنينة بجبل مون    سلطات مطار الخرطوم تضبط أكثر من 2 كيلو جرام هيروين داخل زراير ملبوسات أفريقية    لواء ركن (م) طارق ميرغني يكتب: الجاهل عدو نفسه    شاهد بالصورة والفيديو.. فتاة سودانية وزميلها يثيران دهشة الحضور ويشعلان مواقع التواصل الاجتماعي بتقديمهما لرقصة (أبو الحرقص) المثيرة للجدل    إحباط محاولة تهريب كمية كبيرة من (الهيروين) عبر مطار الخرطوم    ميتا المالكة لفيسبوك تصنع أسرع كمبيوتر في العالم    داعية يرد على سيدة تدعو الله وتلح في الدعاء لطلب الستر لكنها لا ترى إجابة فماذا تفعل؟    البيت الأبيض يكشف عن أول زعيم خليجي يستقبله بايدن    اختفاء ملف الشهيد د. بابكر عبدالحميد    بالصور.. بعد غياب لأكثر من 20 عاماً.. شاب سوداني يلتقي بوالده في أدغال الكنغو بعد قطع رحلة شاقة    البنتاغون يضع 8500 جندي بحالة تأهب قصوى بسبب الأزمة الأوكرانية    لماذا حذر النبي من النوم وحيدا؟.. ل7 أسباب لا يعرفها الرجال والنساء    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تفاصيل جديدة في واقعة تفكيك شبكة احتيال اختلست 70 مليون دولار..الخسائر الإجمالية كانت مرشحة للوصول إلى 220 مليون دولار
نشر في الراكوبة يوم 03 - 10 - 2010

أفادت اليوم صحيفة التلغراف البريطانية بأن وكالات إنفاذ القانون في الولايات المتحدة وأوروبا تقوم الآن بتتبع مجرمي إنترنت دوليين قاموا بسرقة 70 مليون دولار باستخدام فيروس حاسوبي نجح في الاستيلاء على كلمات مرور وتفاصيل خاصة بحسابات مصرفية. وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي إن العملية التي تعرف ب Trident Breach قد بدأت في أيار/ مايو عام 2009، عندما تم إخطار عملاء موجودين في نبراسكا بجزء من الأموال المسروقة، التي كانت تتدفق في دفعات ضخمة إلى 46 حساب مصرفي بجميع أنحاء الولايات المتحدة.
وأشارت الصحيفة في السياق ذاته إلى أن السلطات الأوكرانية تمكنت من تحديد هوية خمسة أشخاص، يُعتقد أنهم شاركوا في جانب من السرقات، وأن أوكرانيا قامت كذلك بتنفيذ ثمانية أوامر تفتيش في التحقيق الجاري. وأوضحت الصحيفة أن معظم الضحايا كانوا شركات صغيرة ومتوسطة الحجم، ليس لديها المال الذي يكفي للاستثمار في الأمن الحاسوبي رفيع المستوى. وقد وُجِّهت يوم الخميس الماضي اتهامات إلى 37 شخصاً في مستندات تم كشف النقاب عنها في محكمة اتحادية بمانهاتن بالتآمر لارتكاب احتيال مصرفي، وعمليات غسيل أموال، واستخدام هويات وجوازات سفر مزورة خلال قيامهم بالهجوم على العشرات من حسابات الضحايا المصرفية. وقد تم توجيه اتهامات إلى 55 شخصاً في إحدى محاكم الدولة بمانهاتن.
وقالت الصحيفة إن تلك الواقعة تأتي بعد أيام من إلقاء الشرطة البريطانية القبض على تسعة عشر شخصاً، لسرقتهم ما يصل إلى 6 مليون إسترليني من حسابات مصرفية في المملكة المتحدة، بعد أن شنوا هجوماً على الحواسيب بفيروس يعرف باسم "زيوس".
في ما ذكرت اليوم صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية أن مسؤولي مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي" قدموا تفاصيل جديدة عن تحقيق موسع يشتمل على اعتقالات تمت في وقت سابق من الأسبوع لأشخاص يشتبه تورطهم في شبكة تم تكليفها بنقل الأموال المسروقة عبر حسابات مصرفية فُتِحَت بأسماء وهمية. ثم مضت الصحيفة الأميركية لتنقل في السياق ذاته عن راشل براون، الوكيل الخاص بشعبة الإنترنت في مكتب التحقيقات الفيدرالي، قوله إن الشبكة ركزت على الحسابات المصرفية الخاصة بالبلديات والكنائس، بالإضافة إلى حسابات الشركات الصغيرة.
واستناداً إلى ما أوردته الصحيفة من معلومات، فإن السلطات في الولايات المتحدة وبريطانيا وهولندا وأوكرانيا قد قامت باعتقال أو اتهام ما يزيد عن مئة شخص. وأشار الإف بي آي إلى أن المنظمة التي تدير شبكة القرصنة كان من بينها مبرمجو شفرات حاسوبية في أوكرانيا، ومشغلو الشبكة المكلفة بتحويل الأموال المنتشرون في الولايات المتحدة وبريطانيا وأوكرانيا. كما اتضح أن معظم الضحايا كانوا في الولايات المتحدة، رغم استهداف بعض الحسابات المصرفية أيضاً في بريطانيا وهولندا والمكسيك.
وأوضح مسؤولو الإف بي آي كذلك أن اللصوص الذين يستعينون بتكرارات برنامج زيوس الحاسوبي تمكنوا من سرقة مئات الآلاف من الدولارات في وقت واحد – وهو ما عزوه إلى تركيز أعضاء شبكة الاحتيال على حسابات الشركات بدلاً من المستهلكين الأفراد. وقال المحققون أيضاً إن الصفقات التي كان يحاول المجرمون إتمامها كانت ستسفر عن خسائر تصل إلى 220 مليون دولار، لكن عدداً كبيراً منها لم يتم.
أما صحيفة واشنطن بوست الأميركية فنقلت من جانبها عن غوردون سنو، المدير المساعد المسؤول عن شعبة الإنترنت في الإف بي آي، قوله " تلعب وكالات الشرطة في الخارج دوراً في إيجاد المجرمين الذين قاموا بتصميم البرمجيات الخبيثة، والأشخاص الآخرين الذين قاموا باستخدامها، والآخرين الذين قاموا بتحويل الأموال المسروقة إلى أماكن آمنة بعيدة مثل هونغ كونغ، وسنغافورة، وقبرص".
بينما ذكرت صحيفة الدايلي ميل البريطانية أن اتهامات قد وُجِّهت إلى أكثر من 80 شخصاً بعد سرقة مبلغ يقدر ب 3 مليون دولار عن طريق فيروس حاسوبي من حسابات بمصارف أميركية على يد مجموعة من القراصنة في شرق أوروبا. وأفادت الصحيفة بأن المحتالين استعانوا بطلاب أميركيين في عملية السرقة لفتح حسابات مصرفية في الولايات المتحدة، وهي التي تم استخدامها بعد ذلك لتحويل الأموال التي سُرِقَت ضمن نظام السرقة الإلكتروني. من جانبها، قارنت المحامية بريت بهارارا، بين مجرمي الإنترنت ولصوص البنوك التقليديين، بقولها :" قد تكون الفأرة ولوحة المفاتيح أكثر فعالية من البندقية والقناع. وقد كان من بين ضحايا الهجمات الاحتيالية الأخيرة خمسة بنوك وحسابات خاصة بعشرات الأفراد في أميركا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.