نائب مدير جهاز المخابرات العامة : الجهاز يشهد تغير حقيقي يواكب متطلبات المرحلة    اشتباكات دامية بين الإسلاميين ومناصري (التغيير) بجامعة الأزهري    "السيادي" يدعو للصبر على الحكومة الانتقالية    تدوين بلاغات في تجاوزات بالمدينة الرياضية    (الشعبي) يؤكد مقاطعة موكب 21 أكتوبر ويهاجم الحكومة الانتقالية    التعليم في ألمانيا وسرّ التقدم (1) .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    أنا و الوتد و الحمار .. بقلم: د. عمر بادي    إضراب لتجار نيالا بسبب الضرائب    السعودية تطرق أبواب قطاع النفط والكهرباء بالسودان    حركة/ جيش تحرير السودان ترحب بإطلاق سراح مجموعة من أسري قواتها من سجون النظام وتطالب بإطلاق سراح بقية الأسري والمعتقلين من النازحين    لا هلال ولا مريخ ولا منتخب يستحق .. بقلم: كمال الهِدي    "ستموت فى العشرين" يشارك في أيام "قرطاج"    من الإصدارات الجديدة في معرض الخرطوم: كتاب الترابي والصوفية في السودان:    هيئة علماء "الفسوة"! .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    وقف استخدام الزئبق في استخلاص الذهب يفاقم مخاوف المعدنين من خسائر فادحة    انخفاض كبير في أسعار المواشي    هئية محامى دارفور تطالب بتسليم المخلوع للجنائية    قتلى في تشيلي والاحتجاجات تتحدى الطوارئ    احتجاجات لبنان تدخل يومها الرابع    الحياة البرية تبدأ في إنشاء محمية "وادي هور"        مدني يفتتح ورشة الحركة التعاونية ودورها في تركيزالأسعار        مطالبة بإلغاء وتعديل القوانين المتعلقة بالأراضي والاستثمار    رئيس الوزراء بالمصادقة على كافة الاتفاقيات الدولية    الحكومة تسلم ردها لإعلان المبادئ بجوبا    أجسبورج ينتزع تعادلاً في الوقت القاتل من أنياب بايرن ميونخ    ريال مدريد يسقط أمام مايوركا ويهدي الصدارة لبرشلونة    اهلي الخرطوم يكسب تجربة القماراب محلية    محاكمة البشير.. ما خفي أعظم    الصدر للمتظاهرين: السياسيون في الحكومة يعيشون حالة رعب وهستيريا    فنزويلا.. غوايدو يدعو للاحتجاج في 16 نوفمبر المقبل    ألمانيا.. الآلاف يتظاهرون احتجاجا على العملية التركية في شمال شرقي سوريا    مهران ماهر : البرنامج الإسعافي للحكومة الانتقالية (منكر) ويجب مقاومته    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    صدرت عن دار نشر مدارت بالخرطرم رواية السفير جمال محمد ابراهيم : (نور: تداعي الكهرمان)    الفروسية ما بين تيراب السكيراني (دار حامد) و(ص ع ال ي ك) العرب .. بقلم: د. أحمد التجاني ماهل أحمد    في ضرورة تفعيل آليات مكافحه الغلاء .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    مصادر: توقف بث قناة (الشروق) على نايل سات    وفاة 21 شخصاً وجرح 29 في حادث مروري جنوب الأبيض    وفاة وإصابة (50) في حادث مروري جنوب الأبيض    العضوية تنتظركم يا أهلة .. بقلم: كمال الِهدي    جَبَلُ مَرَّة .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    حجي جابر يفوز بجائزة كتارا للرواية    هروب القيادي بحزب المخلوع حامد ممتاز ومصادر تكشف مفاجأة حول فراره عبر مطار الخرطوم    إصابات ب"حمى الوادي المتصدع"في نهر النيل    لجان مقاومة: وفاة 8 أشخاص بحمى الشيكونغونيا بكسلا    بيان هام من قوات الدعم السريع يوضح أسباب ودواعى تواجدها في الولايات والخرطوم حتى الان    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب بالخميس    ايقاف المذيعة...!        استهداف 80 ألفاً بالتحصين ضد الكوليرا بالنيل الأزرق    شرطة المباحث ب"قسم التكامل" تضبط مسروقات متعددة    حملة للتطعيم ضد الحمى الصفراء بالشمالية بالثلاثاء    متضررو حريق سوق أمدرمان يقاضون الكهرباء    تذمر بودمدني بسبب استمرار أزمة الخبز    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب الخميس المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شاب يقتل ابن عمّه بسبب (7) جنيهات
نشر في الراكوبة يوم 07 - 10 - 2010

وجهت محكمة جنايات حي النصر بمايو تهمة القتل العمد لشاب اتهم بقتل ابن عمه بسب نقاش دار بينهما حول مبلغ (7) جينهات بعد أن طلب المتهم من المجني عليه سداد ثمن خمر قاما باحستائها معا لكن الاخير رفض الدفع مما أثار حفيظة المتهم واستل سكينا وسدد له طعنات في منطقة الرأس. ورأى القاضي عماد شمعون توجيه الاتهام بالقتل العمد لكن ممثل الدفاع رفض التهمة المنسوبة الى موكلة، واعتبر أن موكله غير مذنب، وان الفعل الذي أقدم عليه لم يتسبب في قتل المجني عليه حسبما جاء في تقرير الطبيب. وفي جلسة واحدة امتدت لأكثر من ساعتين فرغت المحكمة من سماع اقوال المتحري المساعد الزاكي مبارك حيث ذكر فى إفاداته بأنه تلقى بلاغا بقسم شرطة اليرموك من المجني عليه بأن المتهم يدعى (ص) قام بعطنه على رأسه ب(سكين) مماسبب له الاذى الجسيم تم فتح بلاغ تحت المادة (139) من القانون الجنائي وتم إسعاف المجني عليه بموجب اورنيك (8) جنائي بمستشفى بشائر، وجاء التقرير الطبي يوضح حالة المجني عليه انه يعاني من التهاب حاد فى الصدر والاصابة بالملاريا، وتوجد جروح قديمة في مقدمة الرأس ولم تجد الاسعافات الاولية نفعا ففارق الحياة متأثرا بجروحه بعد مرور ساعتين من الحادث، وإحالة الجثمان لمشرحة الخرطوم، وأكد تقرير الطبيب الشرعي أن سبب الوفاة تشنجات بسبب تجمع دموي قديم فوق «السحايا وأقصى المخيخ». ولاحقا قامت بإلقاء القبض على المتهم واقتياده الى القسم وقام بزيارة مسرح الحادث وقدم عددا من مستندات الاتهام بينها الاورنيك الجنائي وتقرير التشريح وتقرير المختبر الجنائي. وسرد المتحري على المتهم أقواله التي أدلى بها بيومية التحري. والتي أقرّ بها، وعند استجوابه بواسطة القاضي عماد شمعون أقر بمسؤوليته عن الحادث، وذكر ان المتهم يقيم معه بالمنزل منذ عشرة أعوام ، قبل يوم الحادث دار نقاش بينهما حول سبعة جنيهات فضربته وقمت بإسعافه إلى المستشفى ثم رجعنا الى المنزل وبعد ثلاثة أيام تدهورت حالته الصحية ونصحه خاله بفتح محضر بقسم الشرطة وحجزت الاوراق للقرار بتاريخ 11اكتوبر الجاري.
الاحداث

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.