المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    اللجنة التمهيدية لنادي القضاة تطرح مبادرة لحل الخلافات بين النائب العام ونادي النيابة    لجنة الأطباء تستنكر طلب وزارة الصحة من المنظمات دفع استحقاقات كوادر عزل كورونا    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    حركة المستقبل للإصلاح والتنمية: غياب المحكمة الدستورية خصم على العدالة    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    سفيرة السلام والتعايش المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    القتل بالإهمال .. بقلم: كمال الهِدي    (خرخرة) ترامب... و(خزا) جو بايدن .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    المريخ يستجيب لطلب الفيفا    الهلال في ضيافة فايبرز الأوغندي ضمن الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الونسة قلبت جد
نشر في الصدى يوم 28 - 01 - 2019

* مرة أخرى عادت القضية التي رفعها نادي المريخ إلى محكمة التحكيم الرياضي في لوزان السويسرية إلى الواجهة، بتطور جديدٍ ولافت، يؤذن بدخول القضية مرحلة الجد.
* يوم أمس الأول تلقى الاتحاد ومحامي نادي المريخ (التركي طلعت إمري كوشاك) خطاباً جديداً من كاس، أفاد أن المريخ التزم بسداد مقدم أتعاب الدعوى، ودفع نصيبه ونصيب الاتحاد على حد السواء (42 ألف فرنك سويسري).
* طلبت كاس من الاتحاد أن يرسل رده على الدعوى الاستئنافية التي قدمها نادي المريخ خلال عشرين يوماً، متضمناً أي مستندات، وشهود، وقائمة خبراء ينوي الاتحاد الاستناد إلى إفاداتهم في الدعوى، وأن إخفاق الاتحاد في إرسال رده خلال الفترة المذكورة سيدفع المحكمة إلى البت في القضية وفقاً المستندات المتوافرة أمامها!
* يعني الحكاية ليست مجرد ونسة كما وصفها شداد، في معرض تبخيسه للدعوى المريخية!
* وقتها ظهر رئيس الاتحاد في التلفزيون، ليسخر من القضية، ويتحدث عن أن (الفيفا) ارسلت إليهم خطاباً أشارت فيه إلى أنها لم تفهم مراد المريخ من الشكوى، وزعم أن المريخ أخطأ في صياغتها، ووصفها بأنها مجرد ونسة!
* لذلك كتبنا وقتها أن شداد أصبح لا يفرق بين كاس وفيفا، فغضب وثار وادعى أنه عمل في كاس لمدة عامين، فاستغربنا تلك المعلومة، ونفيناها في وقتها، وتحديناه هو وحوارييه أن يبرزوا أي مستند أو وريقة تدل على أن شداد عمل في كاس ولو لثنية واحدة ففشلوا!
* كاس محكمة، وشداد ليس قانونياً كي يعمل في المحاكم.
* ومواصفات واشتراطات المحكمين المعتمدين لدى كاس محددة في قانون كاس، الذي يشترط في أي محكم ان يتوافر على مؤهل أكاديمي في مجال القانون، وشداد زول فلسفة ومالوش في القانون!
* تشترط كاس كذلك في أي محكم أن يستند إلى خبرة نوعية في مجال التحكيم الدولي، وشداد لا علاقة له بالتحكيم، لا دولي ولا محلي!
* مع ذلك وصف الشكوى بأنها (مجرد ونسة فارغة)!
* الآن وجد شداد نفسه مطالباً بالرد على الونسة الفارغة، وبالعدم سيتم النظر فيها بالمستندات التي رفعها نادي المريخ إلى المحكمة!
* حتى حوارييه وأنصاره في الصحف توهموا أن المريخ لن يستطيع سداد أتعاب التقاضي، وتسرع اثنان منهم وزعموا أن كاس رمت شكوى المريخ في سلة المهملات، وسخروا من الدعوى، قبل أن يفجعهم الخطاب الأخير، ويؤكد أنهم (ما عارفين المطرة صابة وين)، أو كما قال الديبة!
* تعامل الاتحاد مع الدعوى باستخفاف في بادئ الأمر امتد إلى عدم تسمية محكم ينوب يمثله في القضية، خلال المهلة التي منحتها إياه كاس، فاضطرت المحكمة إلى تسمية محكم بالإنابة عنه!
* كذلك لم يتكرم الاتحاد بالرد على طلب الإجراءات الوقتية التي طلب المريخ تنفيذها، بتعطيل إجراءات تنظيم الدوري الجديد، وإقرار مسار تقاضي سريع في القضية.
* اعتبرت كاس عدم رد الاتحاد رفضاً للطلبين، فأقرت جدول التقاضي المعتاد في الدعوى.
* نحن نستغرب تعامل الاتحاد بلامبالاة مستهجنة مع أكبر وأشهر وأهم محكمة رياضية في العالم، لأنه عدم رده على خطاباتها له يحوي قدراً غير قليل من عدم الاحترام لها!
* علماً أن النهج المذكور غير موضوعي، ولن يفيد الاتحاد بشيء، لأنه ويجد نفسه مضطراً إلى الرد رغم أنفه في خاتمة المطاف.
* سيرد (كراعو فوق رقبتو)!
* وإذا واصل تعامله مع القضية بذات النهج، فعليه أن يهيئ نفسه لتحمل العواقب!
* لو كان اتحادنا مسئولاً ويحترم القانون لأشاد بحرص المريخ على مواصلة مسار التقاضي بالقانون حتى آخر درجة، لأنه لجأ إلى القانون ولم يستخدم العنتريات.
* ولو كان يحترم نظامه الأساسي لبادر بسداد نصيبه من أتعاب التقاضي، ولما لجأ إلى الضغط على المريخ بعدم السداد، سعياً إلى دفن القضية في أطوارها الأولى باستغلال غير أخلاقي لظروف المريخ.
* راح رهانهم شمار في مرقة.
* خاب فألهم، لأن شباب الزعيم في قروب كرامة وعزة المريخ، سندوا ناديهم، وأعانوه على تحمل قيمة الأتعاب، وجمعوا أكثر من أربعين ألف فرنك سويسري في أقل من 24 ساعة!
* جاء ردهم على سخرية شداد ومستشاره المتخصص في الموجات الصوتية بالكاش الذي يقلل النقاش، ، وقضوا به على محاولات اتحاد شداد الرامية إلى تجنب البت في الدعوى بسبب الأتعاب.
* تاني زول منهم بقدر يوصف دعوى المريخ لكاس بالونسة الفارغة مافي!
* الكلام دخل الحوش!
* كاس في الملعب.. ردوا خلال المهلة.. وإلا!
آخر الحقائق
* اتحاد شداد مجبر وملزم على أن يتخلى عن رأيه القديم، عن الونسة والخزعبلات الفارغة والعنتريات التي توضح جهل منسوبيه بطريقة عمل المحكمة.
* ترى في أي جانب سيقف عضو اللجنة القانونية إزاء قضية كاس؟
* هل سيواصل تبنيه لها، ودفاعه عن موقف الاتحاد فيها، أم يتحول إلى صف المريخ بعد أن تم تعيينه مديراً تنفيذياً للنادي؟
* بقاؤه في صف الاتحاد سيحسب عليه سلباً، وسيطيح به من المريخ.
* وتخليه عن الاتحاد ولجنته القانونية وتحوله إلى صف المريخ بعد أن تبنى موقف الاتحاد وتحدث باسمه في الإذاعة سيحسب عليه كوقف غير مهني، يفتقر إلى الالتزام الأخلاقي الذي قطعه على نفسه عندما قبل أن يعمل عضواً في اللجنة القانونية للاتحاد.
* هل سيستطيع أن يسخر من الشكوى مجدداً؟
* وهل ستطمئن جماهير المريخ لحرصه عليها بعد ما نقله شداد على لسانه بخصوص الشكوى في حواره الشهير مع التلفزيون؟
* من أبرز مهام المدير التنفيذي أن يستقبل الخطابات المتعلقة بالشكوى، وأن يزود محامي المريخ بأي مستندات أو معلومات تعينه على تمثيل النادي في القضية.
* هل سيفعل ود خيري ذلك أم يظل على ولائه للاتحاد في القضية؟
* اللجنة القانونية للاتحاد هي المسئولة عن تبني رد الاتحاد على كاس.
* هل سيشارك عضو اللجنة في صياغة الرد أم يرمي أوراق القضية ويهرول للاصطفاف في جانب النادي الذي وظفه مديراً تنفيذياً له قبل أيام من الآن؟
* ماذا سيقول من زعم أن محكمة كاس رمت شكوى المريخ في سلة المهملات؟
* هل نفضت كاس سلتها وأخرجت منها الدعوى أم أن ما زعمه كان مجرد هراء صدر من صحافي لا يفقه شيئاً في الطريقة التي تعمل بها كاس؟
* ألم يخجل من توزيع جهله على الملأ بهذه الطريقة الفجة؟
* المريخ ناد كبير، يزخر بقدرات لم يفلح مجلس الدمار الشامل في توظيفها واستغلالها بطريقة سليمة.
* لا أدل على ذلك من نجاح قروب واتساب في جمع رسوم الشكوى في يومٍ واحد.
* الونسة الفارغة محتاجة رد سريع!
* وقرار كاس نهائي وملزم لاتحاد شداد.
* أدرك الأهلة قيمة الدعوى، وأيقنوا أن كسب المريخ لها سيعني انتزاع كأس الدوري السابق من دولابهم وتحويله إلى العرضة الجنوبية، فسارعوا إلى مطالبة المحكمة بإدخالهم طرفاً في القضية.
* على سيرة شكوى المريخ، ألا يحق لنا أن نسأل عن مصير شكوى الهلال التي قدمها ضد الفيفا لكاس، وادعى الكاردينال أنه سيستعيد بها النقاط الست يوم الخميس؟
* كم خميس مر والنقاط محتجبة ترفض الظهور؟
* قال إن الفيفا خافت من شكوى الهلال، وإنهم (وقفوها علي كراع واحدة)، واضطروها إلى توكيل محامي هولندي!
* كرع الفيفا نزلت كراعها وللا لسة مرفوعة.
* كما توقعنا.. أضاع مجلس الدمار الشامل سومانا.
* عوينة أم صالح وانقدت.
* لا غرابة.. فاستمرار المجلس الحالي يعني ضياع كل اللاعبين المميزين من المريخ.
* آخر خبر: الونسة الفارغة قلبت جد.. هلا بالخميس!!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.