تسجيل 192 إصابة جديدة بفيروس كورونا و19 حالة وفاة    سودانايل تنشر نص الخطبة التي ألقاها الإمام الصادق المهدي لعيد الفطر المبارك بمنزله بالملازمين    بمناسبة عيد الفطر حمدوك يدعو للالتزام بالارشادات لعبور جائحة كورونا    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    بشرى سارة اكتشاف علاج لكورونا!! .. بقلم: فيصل الدابي    جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية تنعى زوجة الزميل خليفة أحمد - أبو محيا    ومضات: إلى شهداء فض الإعتصام في 29 رمضان 2019م .. بقلم: عمر الحويج    سكر حلفا الجديدة .. بقلم: عباس أبوريدة    رواية (هذه الضفافُ تعرفُني) - لفضيلي جمّاع .. بقلم: عبدالسلام محمد عبد النعيم    الشئون الدينية: تعليق صلاة العيد بكل المساجد والساحات    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    تسجيل (235) إصابة جديدة بكورونا و(16) حالة وفاة    أجور الحياة المنسية .. بقلم: مأمون التلب    أسامة عوض جعفر: غاب من بعد طلوع وخبا بعد التماع .. بقلم: صديقك المكلوم: خالد محمد فرح    ترامب يحرِّك الرُخ، فهل يَنْتَصِر مرّة أخْرى؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    تخريمات دينية! .. بقلم: حسين عبدالجليل    أردوغان يتطفل على ليبيا .. بقلم: علاء الدين صالح، كاتب وصحفي ليبي    الإصلاح الاقتصاديو محن روشته صندوق الدولي .. بقلم: محمد بدوي    نداء عاجل ومناشدة بخصوص الأوضاع الصحية المتدهورة في الفاشر - ولاية شمال دارفور    ارتفاع عدد الوفيات وسط الاطباء بكورونا الى خمسة .. وزارة الصحة تعلن توسيع مركز الاتصال القومي للطوارئ الصحية    تصحيح العلاقة بين الدين والمجتمع والدولة: نقد إسلامي لمذهب الخلط بين اقامه الدين وحراسته .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    رمضان لصناعة السكر الأهلي فى قرى السودان .. بقلم: د. أحمد هاشم    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قصة ملحمة (كاس) التاريخية من الألف إلى الياء (2)
نشر في الصدى يوم 23 - 02 - 2020


المريخ أرسل عشرات الخطابات وترجم مئات المستندات
حذرناهم وتوقعنا أن يربح المريخ القضية وأثبتت الأيام أن الاتحاد فعلاً (في الطوة)


* من المثير للسخرية أن يحصر رئيس الاتحاد كل همه بخصوص الهزيمة الموجعة التي تعرض لها اتحاده في قضية كاس في البحث عن هوية الموظف المتهم عنده بتسريب خطاب العقوبة الموقعة على مريخ الفاشر ولاعبه هشام جنية، بدلاً من الإشادة بنادي المريخ الذي مارس حقه القانوني واحترم النظام الأساسي للاتحاد الذي منحه حق اللجوء إلى محكمة كاس لاستئناف أي قرار صادر من لجنة الاستئنافات بالاتحاد.
* اتبع المريخ النظام الأساسي للاتحاد وطبقه بحذافيره فلماذا الغضب يا شداد؟
* بل لماذا يسخر رئيس الاتحاد من أحد أنديته لمجرد أنه اتبع القانون؟
* قبل أيام من الآن لجأ نادي مانشستر سيتي إلى كاس ليستأنف قراراً صادر من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، قضى بحرمانه من المشاركة في البطولات الأوروبية لمدة عامين، فهل سخر منه رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم؟
* وهل وصف فعل السيتي بالونسة أو العبث الإداري؟
* كل الأندية الكبيرة في العالم لجأت إلى محكمة كاس لتستأنف قرارات تضررت منها، فهل عاب عليها أحد ذلك؟
* أندية برشلونة وريال مدريد واليوفي والسيتي وشالكا كلها لجأت لكاس فما الذي يمنع المريخ من اللجؤ إلى محكمة التحكيم الرياضي الدولية؟
* حتى أندية القادسية الكويتي وبني ياس الإماراتي والأهلي القطري والداخلية المصري لجأت إلى كاس، فلماذا يعيب شداد على المريخ أن يلجأ إليها؟
* لماذا سعى إلى إعاقته عن إكمال سير التقاضي في قضية مريخ الفاشر برفض سداد نصيب الاتحاد في مقدم أتعاب التقاضي البالغ 21 ألف فرنك سويسري؟
* أي دكتاتورية تلك وأي حرص على عرقلة سير العدالة والتمسك بالقرارات الصادرة من الاتحاد حتى ولو كانت ظالمة وخاطئة؟
* لو كان الاتحاد موضوعياً وحريصاً على العدالة وساعياً لإقرارها وتطوير أنديته لأصدر بياناً يشيد فيه بالمريخ لأنه احترم النظام الأساسي للاتحاد وحرص على اتباع طريق القانون في الدفاع عن الحقوق.
* دكتاتور الاتحاد لم ولن يفعل ذلك لأنه يعتقد أنه على صواب دائم وأنه منزه عن الخطأ وأن قراره لا يأتيه الباطل مطلقاً.
* الجهد الذي بذله الفريق المكلف بإدارة الشكوى كان متميزاً بكل المقاييس وقد قدم به درساً تاريخياً في كيفية إدارة القضايا القانونية ذات البعد الدولي.
* رفع المريخ عشرات المذكرات وقدم مئات المستندات لكاس.
* أولاها طلب الاستئناف Appeal Statement.
* وثانيها مذكرة الاستئناف Appeal Brief.
* وثالثها وثيقة الشكوى المقدمة بعد المباراة بواسطة أيمن عدار مع ترجمة لها باللغة الإنجليزية.
* وثالثها مذكرة إضافية قدمها مجلس المريخ للجنة المسابقات يوم 5 أكتوبر 2018 مرفقة بترجمة باللغة الإنجليزية.
* ورابعها نسخة من قرار لجنة المسابقات القاضي برفض الشكوى مصحوبةً بترجمة للقرار.
* وخامسها نسخة من استئناف المريخ لقرار لجنة المسابقات الصادر يوم 7 أكتوبر 2018 مع ترجمة له باللغة الإنجليزية.
* سادسها نسخة من قرار لجنة الاستئنافات القاضي برفض استئناف المريخ يوم 10 أكتوبر، مع نسخة مترجمة باللغة الإنجليزية.
* سابعها نسخة من النظام الأساسي للاتحاد باللغة العربية، ونسخة مترجمة للغة الإنجليزية،
* ثامنها نسخة من لائحة المسابقات باللغة العربية ومعها نسخة مترجمة للغة الإنجليزية.
* تاسعها عقد العمل الذي يربط أيمن حسن عدار بنادي المريخ مع نسخة مترجمة للغة الإنجليزية.
* عاشرها شهادة لمن يهمه الأمر من نادي المريخ تفيد أن أيمن عدار كان يعمل مديراً للكرة في النادي في وقت تقديم الشكوى.
* حادي عشر صورة من القرار الصادر من لجنة المسابقات وحوى عقوبة على مريخ الفاشر ولاعبه هشام سليمان بسبب مشاركة اللاعب في المباراة وهو موقوف بثلاثة إنذارات، مع ترجمة للقرار باللغة الإنجليزية.
* ثاني عشر خطاب طلب إبراز وثيقة Document Production بخصوص القرار المذكور أعلاه موجه لمحكمة كاس كي تطالب الاتحاد السوداني بتقديمه للمحكمة،
* الخطاب المذكور أعلاه كان القشة التي قصمت ظهر البعير.
* ثالث عشر مذكرة للمحكمة رداً على طلب قدمه نادي الهلال لاعتماده طرفاً في القضية ورفضنا الطلب.
* رابع عشر خطاب لكاس سمى فيه المريخ المحامي الهولندي هيندريك كيسلر محكماً لنادي المريخ في القضية، وهو من مواليد العام 1949 ويعمل محكماً معتمداً في محكمة كاس لكرة القدم وقد عمل رئيساً لقسم الاحتراف في الاتحاد الهولندي لكرة القدم من عام 1995 وحتى 2010 وعضواً في اللجنة القانونية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وتم تعيينه بواسطة الحكومة الهولندية مسئولاً عن حملة مكافحة التلاعب في نتائج المباريات في هولندا.
* اخترناه محكماً للمريخ بخطاب رسمي، وقد حملت سيرته الذاتية أنه عمل رئيساً لهيئة المحكمة في قضية سيف مساوي الشهيرة.
* خامس عشر خطاب بتاريخ الأول من مايو 2019 للاعتراض على رسالة وجهها الاتحاد لكاس وتعلل بها بقفل مطار الخرطوم لتفسير عدم سفر مندوبي الاتحاد لجلسة السماع الخاصة بالقضية، وقد ذكرنا أن المطار مفتوح بدليل أن رئيس الاتحاد سافر عبره إلى الإمارات لحضور مباراة نهائي البطولة العربية للأندية وأن الأمين العام سافر عبر المطار نفسه إلى جنوب إفريقيا.
* سادس عشر خطاب طلب فيه المريخ مهلة من كاس لتمديد الأجل المحدد لسداد مقدم أتعاب التقاضي.
* سابع عشر خطاب رفض فيه المريخ قبول رد الاتحاد على الدعوى لعدم التزامه بالقيد الزمني الذي حددته المحكمة (20 يوماً)، بعد أن أرسل رده إلى الفيفا بدلاً من كاس.
* كانت تلك مهزلة أن يعنون الاتحاد رسالته إلى (فيفا كاس)، بفضيحة وثقتها المحكمة في حيثياتها لتشير بها إلى الجهل الذي يسيطر على مقدار العشوائية والجهل اللذين يدار بهما الاتحاد السوداني لكرة القدم.
* ثامن عشر: خطاب رفض فيه المريخ طلباً قدمه الاتحاد لتأجيل الموعد المحدد لجلسة السماع (9 مايو) بادعاء أنه يصادف شهر رمضان المعظم، وتعلل فيه بصعوبة استخراج تأشيرة دخول لدول الاتحاد الأوروبي (شينغن) لمندوبيه المسافرين إلى لوزان.
* كانت تلك فضيحة أخرى لأن الاتحاد أكد بها أنه لا يدري حقيقة أن سويسرا ليست من دول الاتحاد الأوروبي.
* علماً أن كاس ردت على الاتحاد والمريخ يوم 29 مارس 2019 وأعلنت عدم اعتماد الوثيقة المرسلة بالخطأ من المريخ يوم 30 أكتوبر 2018 ضمن ملف المريخ، واعتماد وثيقة طلب الاستئناف المودعة بتاريخ 27 اكتوبر وفقاً للمادة 48 من قانون كاس، واعتماد وثيقة مذكرة الاستئناف المودعة بتاريخ 9 نوفمبر 2018 وفقاً للمادة 51 من قانون كاس!
* شكل ذلك الخطاب القوي رداً على وصف شداد لشكوى المريخ بالونسة والعبث الإداري، لأن كاس أكدت به أن المريخ استوفى كل مطلوبات تقديم الاستئناف.
* العبث الإداري والونسة الفارغة والفضيحة المجلجلة حدثت بإرسال خطاب كاس إلى الفيفا، وعنونته بعبارة (فيفا كاس)، على وزن (فيفا عبده)!!
* تولى الخبير العلامة حسن محمد السيد الكوباني صياغة كل تلك الخطابات بعد أن اجتهدنا مع زيكو في توفير كل المستندات الخاصة بالقضية وأكد بها تفرده وقدراته المهولة في الشأن الرياضي.
* وكان لزيكو الدور الأكبر في طباعة المستندات والخطابات وإرسالها إلى كاس، وقد استعنا بالزميل الصديق إدريس عوض لتحويلها إلى مستندات (PDF)، مثلما ساهم الزميل المصمم أبوزيد فتح الرحمن في تنسيقها وتصميمها قبل طباعتها في ورق المريخ المروس.
* مئات المستندات وعشرات الخطابات تم إرسالها إلى محكمة كاس لإثبات حق المريخ في القضية التي وصفها شداد بالونسة والعبث الإداري.
* ادعى الاتحاد أن محمد الشيخ مدني ليس رئيساً للمريخ، وليس معتمداً لديه، فدحضنا زعمه بإرسال خطاب اعتمد فيه شداد بخط يده ود الشيخ وآخرين أعضاءً في مجلس المريخ.
* كذلك دحضنا فرية عدم تفويض أيمن عدار بتقديم الشكوى بإبراز عقد عمله وعززناه بخطاب لمن يهمه الأمر يفيد أن عدار يعمل مديراً للكرة في نادي المريخ.
* في ذات الرد المقدم من الاتحاد لمحكمة كاس، ذكر الاتحاد أن المريخ لا يمتلك حق اللجوء إلى كاس في قضية مريخ الفاشر، مع أن النظام الأساسي للاتحاد منح المريخ كامل الحق في استئناف أي قرار صادر من لجنة الاستئنافات لكاس.
* ذكر الاتحاد أن المريخ لم يتقيد بنصوص النظام الأساسي للاتحاد، في ما يتعلق بإبرام الاتفاقيات مع الغير، مستدلاً بمادة تتعلق بطلب قبول عضو جديد في الاتحاد، وليس بالأعضاء الحاليين وأن المريخ ليس عضواً جديداً في الاتحاد.
* أقبح من ذلك أشار الاتحاد إلى أن قانون هيئات الشباب والرياضة لعام 2016، وذكر أن المريخ لم يقدم استئنافه لهيئة التحكيم الرياضي (الوطنية) خلال القيد الزمني المحدد في القانون (خمسة عشر يوماً)!
* فعل الاتحاد ذلك مع تمام علمه بأن محكمة التحكيم الوطنية ليست موجودة ولم يتم إنشاؤها بعد، ومع أنه يعلم أن المادة 49 من قانون كاس تنص على أنه وفي حال عدم تحديد القيد الزمني للاستئناف (كما هو الحال في النظام الأساسي للاتحاد السوداني) يصبح القيد الزمني هو المحدد في قانون كاس (21 يوماً).
* كذب الاتحاد في ذلك الرد بحديثه عن أن المريخ قدم استئنافه بتاريخ 30 أكتوبر، وذكر أن آخر موعد هو 26 أكتوبر، وردت كاس على الاتحاد، وأكد له أن المريخ قدم استئنافه يوم 27، وليس يوم 30، وفقاً للمادة 48، كما أن الوثيقة المودعة لدى المحكمة يوم 9 نوفمبر، تمثل مذكرة الاستئناف المعتمدة لكاس بموجب المادة 51 من قانون كاس.
* أفحمتهم كاس وردت على أكاذيبهم، من دون أن تحتاج إلى تدخل من المريخ!
* المطب الذي وقع فيه الاتحاد يتعلق بأمر وجهته كاس له، (وأمهلته بالرد عليه في مدة أقصاها 15 يوماً) بسؤال عن مدى قانونية مشاركة لاعب مريخ الفاشر هشام سليمان في مباراة فريقه أمام المريخ.
* رفض الاتحاد على ذلك السؤال المحرج، بوجود مستند رسمي قدمه المريخ للمحكمة، يؤكد أن اللاعب المذكور موقوف، وأن الاتحاد نفسه أقر بإيقافه، وعاقبه هو وناديه.
* فعل ذلك مع الاتحاد نفسه عاقب اللاعب هشام سليمان وناديه، بعد أن أقر الاتحاد نفسه كتابةً بأنه شارك في المباراة بطريقة غير قانونية.
* في الفقرة 27 من رد الاتحاد أشار بأن المقصود بقوانين ولوائح الاتحاد الدولي، قانون اللعبة (التحكيم)، أو أي موضوع له بعد قانوني مذكور في النظام الأساسي.
* فات عليهم أن النظام الأساسي للاتحاد السوداني عرف قوانين ولوائح الفيفا في باب التعريفات، وذكر أنه يقصد بها النظام الأساسي للفيفا ولوائحه وتوجيهاته.
* أما بخصوص تصريح أمين عام نادي الهلال حول اعتزامهم تقديم استئناف ضد قرار كاس نفيده بأن الهلال ليس طرفاً في القضية، وأنه لا يمتلك حق تقديم أي استئناف في القضية.
* عليهم أن يجهزوا الكاس والميداليات وإرسالها إلى المريخ من فورهم، مصحوبةً بمبلغ خمسمائة ألف جنيه نالها الهلال حافزاً للبطولة بلا وجه حق.
* أدونا كاسنا وقريشاتنا وميدالياتنا سريع يا دكتور.
* لو أراد الاتحاد أن يستأنف القرار فسيسرنا أن ندله على الطريق، ونحن على استعداد تام لمساعدته على تقديمه انطلاقاً من دور المريخ الريادي في نشر الوعي وتثقيف الرياضيين.
* سنفعل ذلك مع تمام علمنا بأن الاستئناف لن يجدي ولن يغير في القرار شيئاً، وأن الاتحاد السوداني ملزم بتنفيذ قرار كاس فوراً، وإلا أصبح مهدداً بعقوبة تعليق العضوية وتجميد النشاط!
* تنفذوا فوراً.. وأي كاني ماني الفيفا قاعدة!
* (أعملوا فيفا هنا) علي قول الشيخ محمد المصطفى.
* أدونا كاسنا سريع!!
* قبل ذلك يجب على الاتحاد أن يعدل جدول الترتيب للدوري ليضيف فيه ثلاث نقاط للمريخ ويخصم ثلاث نقاط من مريخ الفاشر ويضع المريخ في قمة الجدول ويعلنه بطلاً للممتاز!
* رئيس هيئة المحكمة المحامي نيكولاس ستيوارت بدرجة مستشار لملكة بريطانيا (QC)، ومحامي مرافعة أمام المحكمة العليا في انجلترا وويلز منذ العام1971، وقد حصل على درجة الماجستير من جامعة أوكسفورد عام 1968 في الاقتصاد والسياسة والفلسفة.
* قبل خمس سنوات من الآن نال درجة باكلاريوس جديدة في اللغتين الألمانية والأسبانية بمرتبة الشرف الأولى من جامعة لندن.
* وهو حاصل على زمالة المعهد القانوني للمحكمين، ويتولى رئاسة محكمة مجلس الاستئناف في الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.
* كما إنه يعمل محكماً في هيئة فض النزاعات الرياضية في بريطانيا.
* لديه خبرة نوعية في مجال التحكيم التجاري والرياضي وقد تولى قضايا في فرنسا وألمانيا والهند والعراق وباكستان وتركيا وبريطانيا وأمريكا.
* ترأس نيكولاس ستيوارت أكثر من مائة هيئة محكمة تحكيم، من بينها ستين قضية خاصة بتحكيم استئنافي، منذ عام 1998، تضمنت كاس، ومجلس الاستئناف في الاتحاد الانجليزي لكرة القدم، وهيئات الاستئناف في اللجنة الأولمبية الدولية، والاتحاد الدولي لألعاب القوى والمصارعة والركبي والكريكيت والفروسية والرياضات المائية وقضايا المنشطات والتلاعب في نتائج المباريات.
* كما شارك كمحامي للدفاع في المحكمة الدولية لجرائم الحرب في يوغسلافيا، وهو محامي معتمد في المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.
* يتحدث الإنجليزية (لغة الأم) والفرنسية والألمانية والإسبانية بطلاقة.
* ده الزول الحاكمكم وقلع كاسكم وميدالياتكم وقريشاتكم!
* خريج أوكسفورد ومستشار الملكة ويتعلم من المهد إلى اللحد.
* حيثيات حكمه تدرس في أكبر كليات الحقوق في العالم أجمع.
* طقطقة جد.
* وحيثيات مكربة.
* الهولندي (هندريك) زولنا وحبة بندولنا!
* وفرت المحكمة محكمة أوكرانية بدرجة خبير للاتحاد عندما رفض تسمية محكم.
* الآنسة د. آنا بورديغوفا، تجيد اللغة الروسية والإنجليزية الإيطالية وهي حاصلة على درجة الدكتوراه في القانون، وتعمل موفدة لمراقبة المباريات والالتزام بالانضباط والسلوك الأخلاقي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم وعضو اللجنة القانونية باللجنة الأولمبية الأوكرانية وعضو لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لألعاب القوى، وكانت لاعبة محترفة في الاتحاد الأوكراني لألعاب القوى.
* آنا ذاتها ما قصرت معاكم لكن قضيتكم (مالها تعبانة)!
* الأوكرانية اجتهدت معاكم.. لكن ما قدرت تلفاكم.
* نقترح على زيكو أن يعقد عليها، لأنها ما زالت آنسة.
* أما الخواجة البريطاني رئيس المحكمة فهو خبير قانوني دولي من العيار الثقيل.
* ألم نقل لكم إن (الاتحاد في الطوة)؟
* في الطوة بدون زيت كمان!
* الما عاجبو يتمسح بي زيت صباح!
* كاسنا من لوزانا.. والناس مالها تعبانة!!
* الليلة الضربة علي شديدة.
* حذرناكم وأكدنا لكم أن المريخ لديه قضية عادلة وأنه سيكسبها، فلم تنتصحوا.
* قلنا ليكم ما تطولوا ألسنتكم، وما تشمتوا لأن شماتتكم سترتد عليكم!
* مرت الأيام كالخيال أحلام، واستبانت الحقيقة من الأوهام.
* مربوحة مربوحة.. وفي صحافة مذبوحة!
* من الوريد إلى الوريد.
* ألم نكتب لكم في هذه المساحة عقب فوز المريخ ببطولة الدوري السابق (67 لقب في الميدان والكاس القادم من لوزان)؟
* نبارك لجموع الصفوة تتويج الزعيم سيد البلد.
* الحقوق تنتزع.. والمريخ الكبير الرائد الذي لا يكذب أهله.
* كاسنا وقريشاتنا وميدالياتنا سريع يا هلالاب!
* الفرنكات قبل الجنيهات والميداليات يا وصيفاب!
* آخر خبر: الخواجة ستيوارت والأجر على الله!!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.