الهلال يواصل نزيف النقاط ويتعادل أمام حي العرب    بهدف قاتل .. المريخ يعبر هلال الفاشر ويقلص الفارق مع الهلال    تخفيض رسوم تسجيل الشركات    الطاقة و النفط تعلن خروج محطة أم دباكر من الشبكة القومية للكهرباء    في اجتماعه الثالث الاتحاد السوداني للبراعم والناشئين والشباب يجيز تكوين الأمانات واللجان    القوات المسلحة : الأنباء عن تحركات للقوات و أسر جنود إثيوبيين بالفشقة "غير صحيحة"    السودان .. الخارجية تقدم تنوير للبعثات الأفريقية حول إعدام الجيش الإثيوبي لسبعة جنود و مواطن    وسط دارفور تؤكد وقوفها خلف القوات المساحة    المنسق العالمي للقاحات كورونايطلع علي سيرحملات التطعيم بشمال دارفور    حميدتي يوجه بالتصدي لكل من يحمل سلاحاً اما بالتسليم او الحسم الفوري    سعر صرف الدولار في السودان ليوم الثلاثاء مقابل الجنيه في السوق الموازي    الهلال يسعى لامتصاص صدمة الديربي.. والمريخ في مهمة ثأرية    وداعاً قلعة الكؤوس ..!!    منتخب الشباب يتدرب وينخرط بمعسكر مقفول الجمعة    خطاب للسلطات يؤجّل انتخابات الهلال    ارتفاع ملحوظ في الأضاحي بالأسواق الرئيسية    غرفة الاعمال السودانية الليبية تبحث زيادة التعاون الاقتصادي والتجاري    جبريل يطالب بإيقاف صادر الحي    عمر الدقير يكتب: أبو هاجة ومشكاة الثورة    القنصل المصري في الخرطوم: ننفي بشكل قاطع وجود أي توجيهات بعدم دخول الأشقاء السودانيين لبلدهم مصر    السلع الغذائية تستحوذ على معظم واردات البلاد    انطلاقة الملتقي التفاكري بين المجلس الاعلي للسياحة واصحاب المنشآت السياحية    الجزيرة ترصد 13 مليون جنيه لبناء مركز لعلاج الإدمان    حكومة الجزيرة تكشف عن شبهة فساد وتزوير في 63 قطعة أرض استثمارية بالمناقل    محامو الطوارئ يحذرون من تكدس الجثث بمشرحة أمدرمان    مصر.. مقتل مذيعة بالرصاص على يد زوجها القاضي    بدء محاكمة ثلاثة ثوار متهمين باتلاف عربة شرطة    خضراوات تصبح مغذية أكثر إذا تم طهيها.. تعرف عليها    مكافحة المخدرات توقف متهمين وبحوزتهم (260) حبة ترامادول    القبض على متهم قتل اخر بجبرة    الخرطوم.. ربط تقديم الخدمات بتطعيم (كورونا)    توقيف شبكة تصطاد المواطنين عبر صفحات الفيسبوك    شاهد بالفيديو.. نجمة الترند الأولى في السودان "منوية" تظهر وهي تستعرض بسيارتها (لاند كروزر) الجديدة التي قامت بشرائها بمليارات الجنيهات وصديقتها تهتف لها (والله شيخة براك)    شاب سوداني يبعث باستشارة مثيرة ويطلب الحل السريع (شقيقة صديقي تراودني..تقابلني بقميص النوم وتطلب مني النوم معها علماً بأنها تسكن لوحدها وزوجها مغترب فماذا أفعل؟)    بالصورة والفيديو.. شاب سوداني يوثق اللحظات الأخيرة من حياته قبل أن يلقى حتفه عطشاً في صحراء العبيدية وهذه وصيته لأسرته    شاهد بالفيديو.. صراخ وشجار بين طالبات سودانيات بإحدى الجامعات ظهرن وهن يتسابقن ويتنافسن على التصوير مع الفنان "الشبح" ومتابعون: (لو حضرتن وردي كان عملتن شنو؟)    اسمها (X) : بعد كورونا وجدري القرود.. مخاوف من جائحة جديدة    المحكمة توجه تهمة خيانة الأمانة لوزير في العهد البائد    أبل تعد ل"طوفان" من الأجهزة الجديدة    نمر يتفقد الحالة الصحية للأم التي أنجبت أربعة توائم بالفاشر    "آبل" تستعدّ لإطلاق أكبر عدد من الأجهزة الجديدة    ضبط حشيش بقيمة 5 مليارات جنيه بالنيل الأبيض    احتفال بلندن تكريما لدعم السُّلطان قابوس الخدمات الطبية بالعالم    ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بداية يوليو    بعد اكتمال المبلغ…(كوكتيل) تنشر كشف باسماء الفنانين المساهمين في المبادرة    بالفيديو: تويوتا تعدل واحدة من أشهر سياراتها وتجعلها أكثر تطورا    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قمة تغرّد خارج سرب التوقعات.. ولقاء عاصف يجمع النمور والإكسبريس
نشر في الصدى يوم 12 - 03 - 2013

المريخ يحل ضيفاً على الهلال في الجولة الرابعة.. الكوكي وجهاً لوجه مع غارزيتو والظاهرة يقود الأحمر أمام الأزرق لأول مرة
علاء الدين يوسف يظهر في القلعة الزرقاء بقميص الأحمر.. والعملاقان يرفضان التعادل ويرفعان شعار الفوز قبل موقعتي أنغولا وساحل العاج
تراوري يخوض الديربي الأول.. موانزا يعيش أجواء القمة.. مرتضى كبير يواجه الأزرق بطموحات مختلفة
الضيوف يطمحون إلى تقليص الفارق واستعادة الصدارة.. والمضيف يريدها للحسم المبكر والابتعاد عن الند التقليدي
تُفتتح الجولة الرابعة من مسابقة الدوري الممتاز في نسختها الثامنة عشرة الليلة بلقائين ويستضيف ملعب استاد عطبرة في السادسة مساءً لقاء الإكسبريس وأهلي شندي ومساءً يُقام لقاء العملاقين على ملعب استاد الهلال في الثامنة مساءً وتُقام غداً أربع مباريات فيما تُستكمل الجولة الخميس ويتواجه العملاقان من جديد في ديربي مختلف يغرّد خارج سرب التوقعات.. فمباراة اليوم ستشهد مشاركة هيثم مصطفى قائد الفريق الأزرق بشعار المريخ أمام أصدقاء الأمس كما يشارك علاء الدين يوسف مع الأحمر ايضاً في مواجهة الهلال وكان البرنس انتقل إلى صفوف الفرقة الحمراء بعد 17 عاماً أمضاها في القلعة الزرقاء فيما عاد علاء الدين بعد سنوات في الهلال وإلى جانب هيثم وعلاء الدين ينتظر أن تشهد المباراة مشاركة مرتضى كبير لاعب هلال كادوقلي المنتقل لصفوف المريخ لأول مرة في الديربي وإن كان مرتضى كبير واجه الهلال من قبل غير أن ظهوره أمامه هذه المرة سيكون مختلفاً
وبطموحات مختلفة كما يشارك جاكسون موانزا للمرة الأولى وكان اللاعب الزامبي انتقل إلى صفوف المريخ في فترة التسجيلات الرئيسة ومباراة اليوم الأولى أمام الهلال وربما يظهر محمد موسى ايضاً أمام الفريق الأزرق لأول مرة وفي جانب الهلال هناك تراوري اللاعب المالي لم يخض أي ديربي من قبل وانتدبه الهلال في التسجيلات الرئيسة وحال شارك سنكارا فإن المباراة ستكون الأولى له أمام المريخ ويعود بشة مجدداً إلى أجواء الديربي بعد أن غاب عن ديربيات الكونفدرالية وكأس السودان والقسم الثاني من بطولة الدوري الممتاز في العام الماضي وكان شارك في مباراة القمة الأولى في النسخة 17 من بطولة الدوري الممتاز وتأتي مباراة القمة في ظل تغييرات شهدتها قائمتا الفريقين وايضاً على صعيد الأجهزة الفنية حيث غادر حمد كمال مساعد المدرب في الهلال بينما استمر غارزيتو المدير الفني في منصبه وفي المريخ ذهب ريكاردو وجاء التونسي محمد الكوكي ويطمح الأخير إلى كسب رهانه أمام الفرنسي وحتى على الصعيد الاداري هناك تغييرات.. فجمال الوالي الذي ترأس المريخ لفترة تسعة أعوام لم يعد موجوداً وتقدم باستقالته فيما هناك مساعد مدرب جديد في المريخ وإن كان خالد أحمد المصطفى موجود في القلعة الحمراء في الفترة السابقة لكنه تولى منصباً جديداً حيث يعمل مساعداً للمدرب وكان في العام الماضي مديراً للكرة وتسبق مباراة القمة لقائي الفريقين في دوري الأبطال المريخ أمام ريكرياتيفو والهلال أمام سيوي بطل ساحل العاج وكلاهما يغادر غداً بعد الفراغ من الديربي وكل طرف يسعى إلى طمأنة جماهيره والتأكيد على جاهزيته والاستفادة من اللقاء قبل الموقعتين الأفريقيتين وتكتسب المباراة أهمية قصوى للطرفين خاصة المريخ الذي يرغب في تقليص الفارق وقهر الأزرق في عقر الدار وكان المريخ تعادل أمام هلال كادوقلي فوصل فارق النقاط بينه والهلال المتصدر إلى نقطتين ويريد الأحمر استعادة الأسبقية بالفوز على الهلال والانقضاض على الصدارة من جديد وفي حال خسر جولة اليوم سيتسع الفارق أكثر بينه والهلال فيما يرغب الأزرق في استغلال المباراة وحسم الأمور مبكراً ويدرك أن الانتصار على المريخ سيوسّع الشقة بين الطرفين ويجعل فارق النقاط يصل إلى خمس وهناك أكثر من سبب يجعل العملاقين حريصان على أداء مباراة مفتوحة الكلمة العليا فيها للهجوم وتمنّي الجماهير النفس بمشاهدة ديربي مثير ومباراة رفيعة المستوى بعيدة عن التشنج والانفعال والانفلات.
موقف أصحاب الأرض
يدخل الهلال مباراة اليوم أمام المريخ وفي رصيده تسع نقاط بعد أن حقق الانتصار في ثلاث مباريات متتالية في النسخة 18 من مسابقة الدوري الممتاز وكان المعز محجوب ورفاقه بدأوا المشوار خارج القواعد أمام مريخ الفاشر وانتصر الأزرق بثنائية نظيفة نالها المالي تراوري وفي الجولة الثانية استقبل الهلال النيل الحصاحيصا وفاز عليه بثلاثة أهداف لهدف سجلها تراوري وايكانغا ونال الأول هدفين رافعاً رصيده إلى أربعة أهداف ولم يخرج الهلال في الجولة الثالثة حيث استقبل أهلي عطبرة وانتصر عليه بثنائية نظيفة نالها كاريكا وسانيه ولقاء اليوم الرابع للأزرق في المسابقة وحتى اذا كانت المباراة أمام المريخ فإن الفرقة الزرقاء تطمح إلى تحقيق الفوز الرابع على التوالي لتصل إلى 12 نقطة ويتطلع الأزرق للحفاظ على لقب الدوري الممتاز الذي ناله في العام الماضي ويعلم أن تحقيق هدفه يمر عبر مباراة اليوم.. فاذا تمكن الهلال من تحقيق الفوز على المريخ سيصطاد مجموعة من العصافير بحجر واحد حيث ينال ثلاث نقاط يرفع بها رصيده إلى 12 نقطة وبالمقابل يحرم الأحمر من الحصول على العلامة الكاملة وبالتالي يبقى المريخ في المركز الثاني وبرصيد سبع نقاط فقط فيما يتسع الفارق بين الطرفين إلى خمس نقاط ويضمن الأزرق دفعة معنوية مؤثّرة وثقة غير عادية ولاعبو الهلال يعلمون أن الانتصار على المريخ يختلف.. له طعم ومذاق وسيغادرون إلى ساحل العاج بمعنويات عالية اذا تمكنوا من الانتصار على الأحمر فيما سيكون للفوز ما بعده وسينعكس ايجاباً على مسيرة الفريق أولاً في دوري الأبطال وثانياً في الدوري الممتاز وسيكون الهلال أكثر حرصاً ورغبة على متابعة الانتصارات كما إن الفوز فيه رد عملي على من انتقدوا لاعبي الفريق الأزرق واحتجوا على الأداء الباهت الذي قدمه الفريق في المباريات السابقة وهناك دوافع شخصية لبعض اللاعبين في الهلال على غرار تراوري والمعز محجوب وعمر بخيت ومدثر كاريكا ومهند الطاهر وهؤلاء يطمحون إلى التألق في المباراة وقيادة الهلال إلى الفوز وعموماً الأزرق لديه دوافعه في اللقاء وحساباته وسيخوض الجولة رافعاً شعار الفوز الرابع على التوالي.
موقف الضيوف
سجل المريخ انتصارين في الدوري الممتاز وتعادل في جولة واحدة ولديه سبع نقاط ومباراة اليوم الرابعة في النسخة 18 ويبدو هدف الضيوف واضحاً.. فالأحمر لن يقبل غير الفوز وانتزاع النقاط الثلاث وأي نتيجة أخرى ستجعل الهلال في موقف أفضل كون الأزرق يتفوق على المريخ حالياً بنقطتين وفي حال خسر الأحمر سيتسع إلى خمس نقاط ويرغب المريخ في تحقيق العديد من الأهداف من مباراة اليوم أولها تأكيد تفوقه على الهلال بعد أن انتصر عليه في كأس السودان في آخر مباراة بين الفريقين وثانيها استعادة الصدارة من جديد التي ذهبت إلى الهلال بعد التعادل أمام هلال كادوقلي وثالثها الانطلاق بقوة في بطولة الدوري الممتاز وليس هناك أفضل من الفوز على الهلال بالنسبة للاعبين والجهاز الفني والجمهور.. فالجميع سيتمسك أكثر بالبقاء في حالة انتصارات والجميع سيكون مُركّزاً ويؤدي بمعنويات عالية وروح واصرار في بقية المواجهات كما يسعى المريخ ايضاً إلى توجيه رسالة لمن قالوا إن الفريق الأحمر لن يكون قادراً على استعادة اللقب طالما أنه يتعادل على أرضه وأمام جماهيره ويرغب الأحمر في التأكيد على أن ما حدث أمام هلال كادوقلي يعود إلى سوء الطالع وأن الفريق لم يكن في يومه ويبدو الانتصار على الهلال حامل اللقب والمتصدر في غاية الأهمية للفرقة الحمراء الطامحة إلى استعادة لقب الممتاز وفيه رسالة واضحة وتأكيدات على أن الفرقة الحمراء في هذا الموسم عينها على اللقب وليست مستعدة للتنازل عن طموحاتها ومن الأهداف التي يسعى المريخ إلى تحقيقها كذلك كسب البطولة الخاصة بين الكبيرين وللكوكي ايضاً دوافعه وكذلك لعصام الحضري حارس المرمى وباسكال وهيثم مصطفى وعلاء الدين يوسف وجاكسون موانزا وغيرهم من لاعبي الفريق الأحمر.. فهناك أكثر من عنصر في الفرقة الحمراء ينتظر مباراة اليوم على أحر من الجمر.
صراع الدكة
ستكون مباراة اليوم الأولى للكوكي في مواجهة غارزيتو المدير الفني للهلال وكان المريخ تعاقد مع المدرب التونسي في ديسمبر الماضي بعد أن حقق نجاحات كبيرة مع أهلي شندي ويطمح الكوكي إلى قيادة المريخ لاستعادة لقب الدوري الممتاز كما يطمح ايضاً إلى الحصول معه على دوري أبطال أفريقيا ويرغب في التفوق على غارزيتو في أول مواجهة بينهما والكوكي لديه خبرة بالمسابقة المحلية ويعلم أن الفوز على الهلال سيكون حدثاً مهماً بالنسبة له يرفع أسهمه ويختصر عليه الكثير من الوقت كما إن هدف المدرب ورغبته في الحصول على الدوري الممتاز تتوقف بدرجة كبيرة على مباراة اليوم.. فالكثيرون يجمعون على أن الدوري الممتاز مباراتين القمة في القسم الأول والقمة في القسم الثاني باعتبار أن بقية الفرق لا تستطيع مُجاراة العملاقين.. فكلاهما يملك امكانات وقدرات تفوق بقية الأندية والكوكي لديه هدف آخر من الفوز على الهلال يذهب في اتجاه الرد على من انتقدوه وشكّكوا في قدراته بعد التعادل أمام هلال كادوقلي وشكل الفرقة الحمراء.
الفرنسي اكتسب خبرة في الديربيات
اكتسب غارزيتو المدرب الفرنسي المدير الفني للهلال خبرة في مباريات الديربي وأشرف على الفرقة الزرقاء في أكثر من مباراة وكان المدرب صاحب الأصول الايطالية موجوداً في خمس مباريات قمة وقاد الأزرق في لقائين على صعيد الدوري الممتاز العام الماضي ومثلهما في الكونفدرالية بالاضافة إلى مباراة في كأس السودان ويرغب بالطبع في التفوق في مباراة اليوم على الكوكي وأكد المدرب الفرنسي أنه يفضّل التعامل مع المباراة بصورة عادية ويرى أنها مجرد مواجهة الفوز فيها يمنح فريقه ثلاث نقاط ورفض المدرب التخلي عن أسلوبه وينتظر أن يطبّق طريقة 3/4/3 في لقاء اليوم ايضاً وظل المدرب يعتمد على هذه الطريقة في مباريات الفريق المحلية والأفريقية.
حسابات مُعقَدة
الخاسر في مباراة اليوم يدخل نفسه في حسابات مُعقَدة.. ففي حال خسارة الهلال يرفع المريخ رصيده إلى عشر نقاط فيما يبقى الهلال برصيد تسع نقاط وهناك مباريات صعبة تنتظر الأزرق على صعيد الدوري الممتاز وقد يتعثر في مواجهات أخرى كما إن الخسارة تجعل معنويات لاعبيه تنخفض قبل مباراة سيوي سبورت العاجي وقد يتأثر الأزرق بالهزيمة فيقبل خسارة أخرى خارج القواعد وسيعمل الهلال على تفادي الخسارة وتحقيق الفوز على المريخ حتى يستمر في الصدارة ويخوض جولة ساحل العاج بمعنويات عالية أما المريخ فإن هزيمته تجعل الفارق يتسع إلى خمس نقاط وايضاً حال قبل الهزيمة فإنه سيغادر إلى أنغولا مُحبطاً ومباراة ريكرياتيفو لا تحتمل انخفاض المعنويات والاحباط أضف إلى ذلك أن الفريق الخاسر سيفتح على نفسه أبواباً من الانتقادات.. فالاعلام سيجد مادة دسمة بعد هذه المباراة وسيتم تداول النتيجة لفترة طويلة ولا يريد المدربان واللاعبين أن يفتحوا على أنفسهم أبواب يفضّلون أن تكون موَصدة ويدركون أن تفادي الانتقادات يكون بتحقيق الفوز.
تشكيلة الأحمر وطريقة اللعب
ينتظر أن يعود المريخ إلى طريقة 4/4/2 في مباراة اليوم أمام الهلال ويتوقع أن يدفع المدرب بعصام الحضري في حراسة المرمى.. بلة جابر في وظيفة الظهير الأيمن.. مصعب عمر في وظيفة الظهير الأيسر.. باسكال ومرتضى كبير قلبي دفاع وفي الوسط هيثم مصطفى صانع العاب.. أحمد الباشا وسط شمال.. علاء الدين يوسف ارتكاز ورمضان عجب محور ثاني وفي الهجوم كلتشي اوسونوا وموانزا وربما يشرك المدرب رمضان عجب بدلاً عن بلة جابر على الجهة اليمنى فيما يظهر أمير كمال أساسياً.
تشكيلة الأزرق وطريقة اللعب
يتوقع أن يخوض الأزرق مباراة اليوم أمام المريخ بتشكيلة مكونة من المعز محجوب في المرمى.. كايا ومساوي وبوي ثلاثي خط دفاع وفي الوسط بشة.. ايكانغا.. نزار حامد وعمر بخيت وفي الهجوم كاريكا.. مهند الطاهر وتراوري ويفضّل الأزرق خوض اللقاء بطريقة 3/4/3.
عاشوا أجواء القمة
قال صالح عبد الله نجم الموردة الحالي ولاعب الهلال السابق: الأجواء قبل مباراة القمة تكون مُثيرة دائماً وبعدها تمتد أجواء الاثارة لكن في حالة انتهاء المباريات بالتعادل تكون الأمور هادئة سواء في غرفة الملابس أو بعد خروج اللاعبين أما في حالة العودة الجماعية للمعسكر أو الفندق ففي حال انتصر الفريق تكون هناك احتفالات وفي حال الخسارة يحمل كل لاعب أغراضه ويذهب إلى منزله وأضاف: أذكر جيداً لقاء القمة في عام 2009 وكنت وقتها في صفوف الهلال وكسبنا اللقاء وبعده كانت هناك أجواء احتفالية واحتفلت مع زملائي داخل الملعب ومع الجماهير وعندما ذهبت إلى منزلي وجدت استقبال كبير من أسرتي وأصدقائي فيما كان (مريخاب الحلة) غاضبين بطبيعة الحال لأنني كنت في تشكيلة الهلال الفائزة في ذلك اللقاء.
لاعبون يشاركون لأول مرة
يشارك هيثم مصطفى وعلاء الدين يوسف وجاكسون موانزا ومحمد موسى ومرتضى كبير لأول مرة مع المريخ في مباريات القمة وكذلك أمير كمال الذي أبعدته الاصابة عن الديربيات السابقة أما في الهلال فيشارك لأول مرة تراوري وربما سنكارا.
أسماء بارزة تغيب عن الديربي
يغيب سكواها المهاجم الزامبي المحترف السابق في صفوف المريخ عن مباراة اليوم بعد أن ودّع القلعة الحمراء وانتقل إلى مازيمبي الكنغولي كما يغيب ايضاً أديكو المهاجم العاجي الحاصل على الجنسية السودانية وتشمل قائمة الغيابات نصر الدين الشغيل الذي التحق بصفوف الهلال والثلاثي من العناصر التي ظلت تشارك باستمرار في الديربي في الفترة الأخيرة وفي الهلال سيكون سادومبا أبرز الغائبين وهو واحد من اللاعبين الذين يبرزون في مباريات الديربي عادة وسيفتقد الهلال هيثم مصطفى وعلاء الدين يوسف اللذين شاركا في مباريات قمة كثيرة بيد أنهما سيكونان موجودين في لقاء اليوم لكن بشعار المريخ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.