تصريح خطير يستوجب المحاسبة والمساءلة: الناجي عبد الله: (الحكاية دي لو ما مشت عدل الدم حدو الركب) .. بقلم: طارق الجزولي/ رئيس التحرير    بيان من تجمع المهنيين السودانيين    مرحبا بالزواحف الخضراء .. بقلم: راشد عبد القادر    التحزم والتلزم مطلوب في كل الأحوال .. بقلم: سعيد أبو كمبال    الميرغني يهنيء جونسون بفوز "المحافظين"    حركة/ جيش تحرير السودان تدين بأغلظ العبارات إطلاق السلطات الرصاص الحي علي النزلاء العزل بسجن مدينة نيالا    حجم الاستثمار العربى بنهر النيل أكثر من 3 مليار دولار    الحكم على المخلوع بالإصلاح الاجتماعي لمدة عامين    لجنة لتصفية المؤتمر الوطنى وحل مجالس النقابات    الوطني .. فوق الناس!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    مُحَمَّد الهِلَال ولِبِيْنةَ البُكَار- أبْ لِحَايّة، قصصٌ من التراثْ السوداني- الحَلَقةُ الحَادِيَةُ عَشَر .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد.    ياسر عرمان: والفهم العالى لمتطلبات المرحلة الانتقالية ومستقبل السودان .. بقلم: د. يوسف الطيب محمدتوم    إنهم أئمة النفاق في مسيرة (الزحفِ الأخضر) المنافقة !! .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    الخرطوم تترقب جلسة النطق بالحكم في قضية البشير    اعتداء دموي على المحامي د. عبد العظيم حسن بعد وقوفه في مسجد المنشية بعد خطبة الجمعة لاعتراضه على الخروج في مسيرة الزحف الأخضر قائلا: (المسيرة دي مفروض تكون مسيرة إعتذار للشعب السوداني)    البنوك الاسلامية وديوان الزكاة .. بقلم: عبد الله محمد أحمد الصادق    عن ملفات سيئة الذكر البيئة!! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    البرهان يتعهد بدعم المرافق الرياضية بالبلاد    الصناعة والتجارة تكشف عن تعديل 5 من القوانين    حصار الأمكنة- السودان .. بقلم: درية شرف الدين    قصص قصيرة جدا ونص نثري(2) .. بقلم: د. حامد فضل الله/ برلين    بلاغ ضد غندور بنيابة مكافحة الفساد    مرحبا بالمناضل عركى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    البنك منهجه برمكى!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    البرهان: ثورة ديسمبر حقنت الدماء ووحدت البلاد    زيارة مرتقبة لوزير الزراعة الإثيوبي للسودان    مؤتمر (أصدقاء السودان) يتعهد بدعم الحكومة الانتقالية في أبريل    الكوز المُفاخر بإنجازاته .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    (الحرية والتغيير) توصي رئيس الوزراء بإقالة وزير الزراعة    السودان: (الشعبي) يدعو لإسقاط الحكومة احتجاجا على اعتقال السنوسي    المصري حمادة صديقي مدرباً للهلال    صعود فلكي للدولار مقابل الجنيه السوداني قبيل مؤتمر دولي لإنقاذ الاقتصاد    "سان جيرمان": 180 مليون يورو سعر نيمار    اتحاد إذاعات الدول العربية يكرم حمدوك    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    الناتو وساعة اختبار التضامن: "النعجة السوداء" في قِمَّة لندن.. ماكرون وأردوغان بدلاً عن ترامب! .. تحليل سياسي: د. عصام محجوب الماحي    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            مولد وراح على المريخ    الحل في البل    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مطالبات لتعديل قانون العمل الطوعي بالبلاد .. انشاء شبكة طوارئ للتدخل السريع والاخلاء الطارئ
نشر في الصحافة يوم 27 - 07 - 2016

لاهمية العمل الطوعي الانساني في درء الكوارث والسيول والفيضانات وتحقيق التنمية والانتاج نظمت الجمعية السودانية لحماية المستهلك ندوة عن مفاهيم العمل الطوعي والانساني باتحاد المصارف
تطوير القوانين.
وقال مفوض العمل الطوعي والانساني بولاية الخرطوم د. محمد السناري مصطفى ان المساعدات الانسانية قد تؤثر على القيم والمعانى وان هذا ما استغلته بعض المنظمات بالمعسكرات والتي من ضمن اهدافها التأثير في العادات والتقاليد ، مما يستوجب ضرورة عمل ايجابي عبر المنظمات الوطنية بالتحكم في المجتمع حتي لا يحدث انفلات يؤثر علي التركيبة المجتمعية مشيرا للسعي الي تطوير قوانين العمل الطوعي بالبلاد وذلك باعداد مسودة قانون جديد للعمل الطوعي بغرض مواكبة التطورات في العمل الانساني والدولي.
معوقات العمل الطوعي
وكشف السناري عن معوقات تعترض العمل الانساني بالبلاد منها شح التمويل وبناء القدرات وضعف التنظيم للمستقبل واضاف هدف العمل الطوعي هو تقديم خدمات الاغاثة الطارئة للمتضررين من الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية بالتركيز علي المجتمعات الاكثر تضررا خلال السيول والفيضانات والزلازل ودرء مخاطر الكوارث وتخفيفها وذلك عبر الانذار المبكر من خلال المفوضية الاتحادية التي تتنبأ بالموسم الزراعي وغيره من خلال اصدار نشرات وزاد نحن لا نعمل بمعزل عن المنظمات.
بنيات اقتصادية
وذكر مصطفى ان من الاهداف كذلك ربط مساعدات الاغاثة باعادة التوطين والتعمير والتنمية بجانب الاهتمام بالنازحين بالداخل واللاجئين بتقديم الخدمات عبر الجهات الحكومية المختصة بجانب اعادة بناء البنيات التحتية الاقتصادية التي دمرتها الحرب بالتعمير واعادة التوطين وتحديد الاولويات في المجتمع بمشاركة المجتمع المحلي بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة والمنظمات الوطنية عبر الاتفاقيات الفنية لعمل المنظمات الاجنبية
دعم خارجي
واشار المفوض الي التركيز علي بناء قدرات المنظمات الوطنية وتمكين الجهد الوطني والشعبي دون الاستغناء عن الدعم الخارجي اضافة الي تنفيذ الاحتياجات وفق ضوابط العمل الطوعي واشراك المستفيدين في اعمار المعسكرات والمنطقة خاصة النساء مشيرا الي السلبيات في فصل الخريف الماضي في التداخلات لعدم احكام التنسيق
واعلن عن انشاء شبكة طوارئ لفصل الخريف بها 102 منظمة بولاية الخرطوم في السبع محليات وتدريب حوالي 5 الف متطوع للتدخل السريع والاخلاء والاسعافات بالتنسيق مع الدفاع المدني وذلك بغرض تفادي سلبيات الخريف في الاعوام الماضية بوضع خطة محكمة مع وجود شبكات لمكافحة المخدرات وللانتاج والتشغيل وغيرها
عمل ورقي
وقطعت عضو مجلس امناء جمعية حماية المستهلك سارة ابو ان العمل الطوعي يعمل علي سد الفجوة والفراغ ومعالجة المشاكل وان اعادة التعمير هو عمل الجهات الرسمية. وقالت ان المنظمات الاجنبية ليس بالضرورة ان تكون لديها اجندة للعمل في المجال الطوعي واضافت الي الان موضوع درء الكوارث عمل ورقي وليس لدينا تدريب في مجال درء السيول والفيضانات والزلازل.
بطء الاجراءات
ودعت ابو الى تعديل قانون العمل الطوعي لمواكبة المتطلبات التي حدثت اخيرا ، ونبهت الى ان الثغرات في القانون ومجال العمل تأتي من الخارج مشيرة الى البطء فى الاجراءات في العمل الانساني والحاجة الى السرعة في انجاز الاعمال وإلى التقاطعات ما يؤدي الى التأخير وعدم تمكين المنظمات والموظفين من المعلومات بجانب التداخل في الاختصاصات ما يتسبب في اشكاليات لمنظمات العمل الطوعي.
منظمات عشوائية
وطالب الخبير الطاهر بكري بايقاف قيام المنظمات العشوائية وابعاد العمل الانساني عن السياسة والتحزب وتعديل قانون 2006م لمواكبة المستجدات.
وفي السياق ناشد عضو جمعية المستهلك ابراهيم محمد احمد العمل عبر الانذار المبكر والتنسيق مع الجهات الحكومية وازالة التشكيك في العمل الطوعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.