عميد الصحافة السودانية محجوب محمد صالح ل(السوداني): إذا فشلت مبادرة حمدوك السودان (بتفرتك)    إسرائيل تنضم للاتحاد الأفريقي بصفة مراقب    (200) مليون دولار من المحفظة الزراعية لاستيراد السماد    سيناريو تكدس المشارح .. من المسؤول (النيابة أم الطب الشرعي)؟    ترامب يهاجم فريق الهنود الحمر لتغيره الاسم    خطوة جديدة لعقد الجمعية العمومية لنادي المريخ    لماذا لم تعلن إثيوبيا كمية المياه المخزنة في الملء الثاني ؟    القاتل التافه رزق.. شاب يحاول قتل حبيبته باليويو    منظمات: تزايد الأطفال والنساء السودانيين على متن قوارب الهجرة إلى أوروبا    إثيوبيا.. قوات تيجراي تواصل الزحف بأتجاه أديس أبابا وتؤكد: سنسقط أبي أحمد    التخلف الإداري مسئولية منْ؟    توقعات بزيادة الحد الأدنى للأجور ل( 23 24) ألف جنيه    مصادر تكشف عن تصدير (600) ألف رأس من الضأن للسعودية    مقتل ثلاثة أشخاص فى إشتباكات قبلية مسلحة بالروصيرص بسبب مباراة كرة قدم    راندا البحيري تعتذر لوالد حلا شيحة لهذا السبب: «وجعتلي قلبي»    مانشستر يونايتد يتفاوض مع بوغبا بشأن تجديد عقده    سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 25 يوليو 2021    تجمع أسر شهداء ثورة ديسمبر : أخبرونا بالقاتل قبل أن تطلبوا منا العفو    إهمال جلود الأضحية بين مطرقة الإهمال وسندان الأمطار    مباراة كرة قدم تقود لاشتباكات بيت قبيلتى الكنانة والهوسا بالروصيرص    تونس تحقق ذهبية 400 م سباحة حرة بأولمبياد طوكيو    شقيق ياسمين عبد العزيز يكشف عن تطور في حالتها الصحية    وفد تجمع شباب الهوسا الثوري ولاية كسلا يلتقي بمجلس إدارة نادي القاش الرياضي    سد النهضة.. هل يحيل الحدود السودانية الاثيوبية مسرحًا للحرب الشاملة؟    جميع الرحلات في المطارين أوقفت..إعصار في طريقه للصين    بعد حادثة معسكر"سرتوني"..دعوات لنزع السلاح وتقديم مرتكبي جرائم القتل للعدالة    رواية كمال: الأوضاع الإنسانية بمحلية قدير مستقرّة    السودان.. الشرطة تحرّر 26 شخصًا من ضحايا الاتجار بالبشر    مصرع وإصابة (41) شخصا في حادث مروري بكردفان    بالصور … وزيرة الخارجية السودانية تزور الحديقة النباتية في أسوان    أثارة وتحدي في تدريبات مريخ التبلدي    البحث عن كلوسة.. قراءة في الشخصية السودانية    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الاحد 25 يوليو 2021م    مصر.. تفاصيل صادمة حول قاتلة زوجها بسبب نفقات العيد    الحكومة السودانية تُعلن 2022 عاماً للاحتفال بالفنان الراحل محمد وردي    شركتا ‬طيران ‬إسرائيليتان تدشنان الرحلات السياحية إلى المغرب    إجمالي الحالات فاق 130.. إصابات جديدة بفيروس كورونا في الأولمبياد    سودان الهلال    تسارع تفشي كورونا في العالم.. أوروبا تعزز دفاعاتها وفرنسا تتوقع متحورة جديدة    حمدوك:وردي وقف مع الحرية والديمقراطية وبشر بالسلام وبسودان جديد    مُصلي ينجو من الموت بأعجوبة بسبب تحركه من كرسيّه لإحضار مصحف قُبيل إقامة الصلاة بأحد مساجد أمدرمان    ليبيا.. إنقاذ 182 مهاجرا غير نظامي حاولوا الوصول إلى أوروبا    آمال ودوافع أبطال السودان بطوكيو    كل شيء عن دواء أسترازينيكا للسكري بيدوريون الذي يعطى حقنة واحدة أسبوعيا    ارتفاع سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 24 يوليو 2021 في السوق السوداء    انتصار قضائي لأنجلينا جولي في معركتها ضد براد بيت    لقاح كورونا والأطفال.. أطباء يجيبون على الأسئلة الأكثر شيوعاً    اثيوبيا : قوات أجنبية تريد استهداف سد النهضة وسلاح الجو مستعد للمواجهة    استقرار أسعار الذهب اليوم في السودان    شائعة صادمة عن دلال عبد العزيز تثير ضجة.. وزوج ابنتها ينفي    عثمان حسين والبطيخة    اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا    البحر الأحمر: شحّ في الكوادر الطبيّة ومطالبات بالتطعيم ضد"كورونا"    فيروس كورونا: لماذا كانت القيادات النسائية أفضل في مواجهة جائحة كورونا؟    الكلوب هاوس وبؤس المعرفة في السودان    أين اختفت كتيبة الإسناد السماوي!    حينما تقودنا الغريزة لا العقل: تُعمينا الكراهية عن رؤية الطريق    ما هي أفضل الأعمال يوم عرفة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الفاشر..استياء بسبب زيادة الرسوم شملت حتى عربات الكارو
نشر في الصحافة يوم 20 - 09 - 2013

الفاشر:محمد علي : كشف رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس التشريعي بشمال دارفور عبدالرازق ابراهيم، عن تسلمه شكوى ممهورة بتوقيع رئيس الغرفة التجارية بمحلية الفاشر ،تشكو المحلية للمجلس التشريعي بسبب فرض رسوم محلية جديدة على التجار بالأسواق المختلفة، وقال عبد الرازق انه تسلم الشكوى من رئيس الغرفة التجارية بالمحلية عبد الله ادم أبكر وقام بعرضها للمستشار القانوني بالمجلس والذي قام بدفعها إلى رئيس المجلس للبت فيها. ولفت إلى أن الرسوم المفروضة تتراوح مابين مائة جنيه الي خمسة الاف جنيه في بعض المحالات التجارية.
وماتزال حالة من الاستياء تسود تجار الفاشر عقب قرار المحلية الذي صدر قبل شهر الذي قضي بفرض رسوم اضافية للخدمات في خطوةٍ اعتبرها تجار ومواطنون غير قانونية تتنافى تماماً مع القوانين واللوائح والأوامر المحلية، مطالبين الجهات المختصة بضرورة التدخل الفوري لحل المشكلة وحسمها بصورة جذرية بجانب إعفائهم من جميع الرسوم والضرائب الجديدة خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد، ووفقاً لرواية بعض التجار فان الرسوم الجديدة التي فرضتها محلية الفاشر لجميع المحال التجارية قد شملت المطاعم والبقالات علاوةً على الأحذية والملبوسات، ولم يقتصر ذلك على تلك المحال التجارية بل تعداه حتى وصلت عربات الكارو ومحلات بيع الموبايلات، الأمر الذي أدى إلى تخوف معظم التجار وأصحاب الدخل المحدود الذين يعتمدون في معاشهم على المرتبات الشهرية.
وعبر تجار عن قلقهم الشديد جراء ارتفاع الرسوم المحلية التي باتت تشكل هاجساً بالنسبة لهم، وأكد بعضهم وجود ركود وضعف في القوة الشرائية بالأسواق مقارنةً بالفترة الماضية، وأضافوا أن الحركة التجارية تشهد حركة نشطة بداية كل شهر، مطالبين الدولة بضرورة الاهتمام بقضاياهم ومراقبة الأسواق وتخفيض الرسوم والضرائب إلى الحد الأدنى وليس فرضها بهذه الطريقة ،مشيرين إلى أن الرسوم المحلية متفاوتة من محلٍ إلى آخر وتتراوح مابين مائة جنيه إلى خمسة آلاف جنيه أحياناً في بعض المحال التجارية.
وعلى الرغم من مطالبة الغرفة التجارية لمعتمد محلية الفاشر نصرالدين بقال سراج بضرورة معالجة الأمر إلا أنها لم تجد أذنا صاغية من المحلية كما تؤكد، وقال رئيس الغرفة التجارية بالمحلية عضو مجلس ولاية شمال دارفور التشريعي عبد الله أبكر إن رسوم الخدمات المحلية المفروضة على التجار غير قانونية ولامبرر لها، مشيراً إلى انه كان على المحلية الوقوف إلى جانب التجار خاصةً في ظل الظروف الدقيقة التي تمر بها البلاد وليس بفرض رسوم جديدة بطريقة غير مسبوقة قائلاً «ان المحلية لم تشهد فرض رسوم محلية بهذه الصورة منذ عهد الاستعمار»، وكشف أن الغرفة التجارية قد تقدمت بشكوى لمعتمد محلية الفاشر بشأن الرسوم إلا أنها لم تستجب لشكواهم ما حدا بها لتقديم شكوى لرئيس اللجنة الاقتصادية بمجلس الولاية تتعلق بالرسوم المفروضة،لافتاً إلى أنها غير مقننة.
وانتقد أداء المحلية تجاه الخدمات المقدمة للتجار بالأسواق وخاصةً فيما يتصل بإصحاح البيئة وتنظيم الأسواق. وأكد رئيس الغرفة التجارية بالمحلية أن الرسوم الجديدة من شأنها زيادة حجم المعاناة على كاهل المواطنين والتجار معاً ،مضيفاً ان هناك تجارا ادخلوا الحراسات والسجون بسبب عدم الإيفاء بالالتزامات تجاه المحلية، وأشار إلى أن الرسوم الجديدة يجب أن يتم وضعها بالتنسيق مع وزارة المالية والاقتصاد والخدمة المدنية بالولاية وليست المحلية لوحدها.
وجاءت الرسوم التي فرضتها محلية الفاشرعلى النحو التالي: شركات الاتصالات خدمات المحلية «500» جنيه ، طلمبات الوقود «1000» جنيه ، وكيل شركات الطيران «500» جنيه بجانب الصيدليات البشرية بالأسواق «1000» جنيه ، المخابز «500» جنيه ،البنوك التجارية «1000» جنيه ، مزارع الدواجن «500» جنيه ، عيادة أشعة رسم قلب وموجات صوتية «500» جنيه، معاصر زيوت صغيرة «500» جنيه ، تاجر اجمالى «300» جنيه، ثلاجة الفواكه«200» جنيه علاوةً على مخلص البضائع «200» جنيه ، مخبز بلدى «100» جنيه ، تجار الأحذية وعسل النحل والسمن «50» جنيها، و«50» عربات الكارو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.