الوثيقة الدستورية.. جدل التعديل!!    الحرية والتغيير تتهم السلطات بجر المتظاهرين إلى العنف    مشادات حامية في جلسة محكمة (الانقلاب) بعد مطالبات بتنحي هيئة الاتهام    انخفاض كبير في أسعار محصولين    السودان.. الطاقة والنفط تدفع بإمداد من الوقود والغاز    السودان..مشروع لتطوير الزراعة والتسويق يدخل حيّز التنفيذ الرابع    حكومة دبي تعلن تغيير نظام العمل الأسبوعي في الإمارة    الأعلى في 7 سنوات..ثروة أغنى رجل في إفريقيا ترتفع لمستوى قياسي    السخرية في القرآن الكريم (1)    الشمالية تشرع في إجراءات تجارة الحدود مع مصر وليبيا    انتقام بافاري يهدد برشلونة بفضيحة جديدة    مصر.. أول تعليق لوالدة سفاح الإسماعيلية : ابني مسحور وما يعرفش يذبح فرخة !    محجوب عروة يكتب الفشقة مثالا... بل عندنا جيش    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات 6 ديسمبر    وصفة علمية لوجبة فطور.. تبقيك نحيفًا    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات (6) ديسمبر    "معاش الناس" .. امتحان كل الحكومات    (جايكا) اليابانية تقدم متحركات لدعم زراعة الأرز الهوائي بالجزيرة    صاحب محل ثلج يُطالب تعويضه ب(2.7) مليون جنيه    اتهام شاب بالتصرف في مبلغ ضخم تم تحويله في حسابه عن طريق الخطأ    صلاح الدين عووضة يكتب : ذكرياتي!!    إسماعيل حسن يكتب : بدون ترتيب    توقعات بفشل العروة الشتوية بالجزيرة    معتصم محمود يكتب : الاتحاد يبدأ الحرب ضد الهلال    برهان تيه في النهائي الثاني مع صقور الجديان    "واتساب" تُتيح ميزة الرسائل السريعة الزوال افتراضياً لجميع الدردشات الجديدة    الاتّحاد السوداني والمريخ يترقّبان قراراً من (كاس)    حيدوب يعلن تعاقده مع المدرب عمر تنقا لقيادة الفريق في الدوري الوسيط    هذا العصير يحميك من السكتة الدماغية    السلطات تطلق سراح (5) من رموز النظام البائد    إلى الديسمبرييين شهداء وأحياء وجرحى ومفقودين    اليوم التالي: صديق المهدي: نحذّر من عودة الوطني للمناصب    بسبب الظروف الأمنية تأجيل محاكمة المتهمين في قضية تجاوزات النقل النهري    المحكمة ترفض شطب قضية خط هيثرو في مُواجهة وزير بالعهد البائد    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الثلاثاء" 7 ديسمبر 2021    قرارات مجلس إدارة المريخ..ابرزها تعليق نشاط نائب الرئيس للشؤون الادارية والقانونية الاستاذ بدر الدين عبدالله النور وتجميد نشاطه .. وتكليف الجكومي برئاسة المكتب التنفيذي.    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    اليوم.. بدء تطبيق تحديث واتساب الجديد    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    نصائح للتوقف عن التدخين .. إليك 15 نصيحة ستساعدك    تعرف على وظائف ساعة آبل الفريدة من نوعها    تجربة ترك مقعد السائق أثناء عمل القيادة الذاتية تنتهي كما هو متوقع    مدرب السودان: هدفنا إثبات الذات أمام لبنان    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    شاهد بالصور: أول سوداني يتسلق ويصل أعلى قمة جبل في العالم    شاهد بالفيديو: في أول ظهور لها بعد وفاة والدها… دنيا سمير غانم تتألق في احتفالية "قادرون باختلاف"    شاهد بالصورة : الإعلامية الريان الظاهر تنتقل للعمل بقناة العربية مراسلة لبرنامج "صباح العربية"    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



سنار تدشن موسمها الزراعي بحضور وزير الزراعة: انطلاقة البرنامج الرئاسي الخماسي وتطبيق الحزم التقنية الحديثة

لتحقيق خطة الدولة للاصلاح الاقتصادي بتفعيل الموارد الزراعية وفقاً للبرنامج الرئاسي الخماسي الذي يهدف للتحول من الزراعة التقليدية إلى الزراعة الحديثة بتطبيق الحزم التقنية الحديثة لزيادة الانتاج والانتاجية.. وفي اطار ملتقى وزراء الزراعة في الولايات الشرقية والوسطى تحت شعار (تطبيق التقانة للتنمية المستدامة) وبرعاية والي ولاية سنار المرابط الضو الماحي، واشراف وزير الزراعة بولاية سنار الدكتور بهاء الدين احمد الحاج، دشن البرفيسور إبراهيم الدخيري وزير الزراعة والغابات الاتحادي الموسم الزراعي الصيفي وتطبيق الحزم التقنية الحديثة انطلاقاً من ولاية سنار يومي 15و 16 يونيو الجاري وبداية لطوافه على الولايات.
الولاية الأولى
ومثلما امتازت سنار بأرث تاريخي سياسي واجتماعي عريق تمثل في السلطنة الاسلامية الزرقاء التي شكلت هوية الانسان السوداني، كذلك تمتاز بكونها الولاية الاقتصادية الأولى التي تتكامل فيها الثروات، وفي مقدمتها الزراعة بشقيها الحيواني والنباتي المطري والمروي والبستاني والغابي.. ورغم أنها تأتي في الزراعة الآلية المطرية بعد ولاية القضارف إلا أنها تمتاز عليها بالزراعة المروية، وتأتي في الزراعة المروية بعد ولاية الجزيرة إلا انها تمتاز عليها بالزراعة الآلية المطرية، وتمتاز على الولايتين بقطاع بستاني تصديري إلى جانب قطيع الانعام الذي يزيد عن تسعة ملايين رأس من الابل والاغنام والابقار، وفي مقدمتها أبقار كنانة ذات السلالة الشهيرة.. لكل هذا نالت سنار شرف الاولوية التي خصها بها البروفيسور إبراهيم الدخيري وزير الزراعة والغابات لتنطلق منها بداية الموسم الزراعي وتطبيقات الحزم التقنية الحديثة.. وبداية طوافه على الولايات ولدى وصوله إلى سنار القديمة (التقاطع) صبيحة الاربعاء 15 يونيو دشن البروفيسور الدخيري آليات الحزم التقنية الحديثة التي اشتملت على زراعات حديثة وعادية (4و6 خطوط) تقوم بالزراعة والتسميد، وتناكر ورشاشات ومحاريث خلخالة وعزاقات ودراسات وجرارات وعربات، اضافة إلى التقاوي المقدمة من وزارة الزراعة والغابات الاتحادية لصغار المنتجين كدعم اتحادي، لتعميم وتوطين حزم التقانات الحديثة في اطار برنامج الحلول المتكاملة.
توفير المدخلات
ولدى مخاطبته حفل التدشين أكد البروفيسور الدخيري مضي وزارته قدماً في تحقيق الاصلاح الاقتصادي عبر الزراعة بالاعتماد على تطوير استخدامات التقانات الحديثة لدفع عجلة التنمية الزراعية بالقطاعين المطري والمروي، وقال ان بداية تطبيق الحزم التقنية الحديثة بولاية سنار تأتي تشجيعاً للمزارعين في كافة الولايات، وأكد حرص الدولة على دفع البرنامج الرئاسي الخماسي إلى الامام، وأعلن أنه قد تم توفير التقاوي وكل الآليات والمعدات والمعينات الزراعية للمنتجين، وتأهيل ودعم القطاع الزراعي بما يستحق من جهود ارشادية وتدريبية، والتوسع في برامج مؤسسات التمويل الاصغر، لانفاذ خطة لزراعة 20 مليون فدان، تمثل نصف المساحة التأشيرية للبرنامج الرئاسي الخماسي البالغة 40 مليون فدان.
زراعة 4,5 مليون فدان بالولاية
وأوضح والي سنار الاستاذ الضو الماحي ان ضربة البداية لتدشين الموسم الزراعي من سنار جاءت ثمرة لجهود دؤوبة استمرت لستة أشهر تحت رعاية النائب الأول لرئيس الجمهورية بكري حسن صالح من أجل توطين التقانة بالولايات، وتوطين التقاوي والبذور المحسنة وتوفيرها لجميع المشاريع الآلية المطرية والمروية.. وأعلن والي سنار ان المساحات المستهدفة للزراعة بولايته تبلغ 5ر4 مليون فدان مطري و181 ألف فدان مروي، وأكد التزام ولايته بزراعة ربط الزراعة التقنية الذي تحدده وزارة الزراعة الاتحادية، وأشار إلى اكتمال عمليات تجهيز الارض فيما تجري عمليات الصيانة لبيارات السوكي وودتكتوك، وخاطب المزارعين والمنتجين قائلاً ???? ان الكرة الآن في ملعبكم) مؤكداً أنه لا مخرج للوطن من الضائقة في معاش الناس غير الزراعة، حاثاً المزارعين على تطوير الزراعة بتطبيق التقانات الحديثة.. ودعا المواطنين للتعاضد والتكاتف والتصالح ونبذ الخلافات من أجل تطوير الزراعة والنهوض بها.
وقام البروفيسور الدخيري بزيارة غرب سنار حيث وقف على برنامج اعداد التقاوي، ثم زار الشركة التجارية الوسطى، وبعدها قام بزيارات لمجمع كساب – بيارة روينا- حيث تمت فيها بداية زراعة محصول الذرة، والتحضير لزراعة القطن والارز.. وطاف سيادته على بيارات المسرة والبُساطه والسوكي.. وفي ترعةر ستة دشن بداية زراعة القطن في ودتكتوك.. ودشن بداية زراعة الفول السوداني في تفتيش مهلة.. ولدى وقوفه على سير العمل في صيانة طلمبات الري في منطقة مينا عقد البروفيسور الدخيري اجتماعآً مع إدارة المشروع وقف خلاله على الاستعدادات التي اكتملت لمباشرة الزراعة، وبشر مزارعي المشروع بانتهاء الصيانة في البيارات وتوفر الري الكافي مشيراً للتحسن الملحوظ في أداء الطلمبات حيث ارتفع معدل ضخ المياه بزيادة مترين خلال اليوم نتيجة لارتفاع مستوى مناسيب النيل الازرق، وأكد على تدارك أمر الكهرباء كما أكد على عدم وجود أي خلاف بين وزارته ووزارة الكهرباء.
مشروع السوكي
في مشروع السوكي الزراعي تحدث الشيخ بكري محمد توم رئيس تنظيم لجان المنتجين بمشروع السوكي عن كل القضايا التي تهم المنتجين.. وتناول قضايا الري اذ كانت مشكلة عدم توفر مياه الري الكافية هى المشكلة الاساسية، والمعيق الرئيسي الذي قعد بالمشروع لأكثر من ثلاثين سنة.. مشيدا بجهود عمال الري بقيادة المهندس عوض الحاج المدير العام لمؤسسة السوكي الزراعية اذ استطاعت ادارته تذليل كافة الصعاب، ولم تعد هنالك مشكلة في الري في الموسم الماضي، الأمر الذي مكن من تحقيق نجاح مشهود.
واضاف الشيخ بكري قائلاً: رغم أن المشروع قد عمر طويلاً منذ انشائه إلا أنه يفتقر للطرق الداخلية مناشدا وزارة الزراعة السعى لتشييد الطرق، مع استعداد المنتجين للمساهمة في تكلفة انشائها إلى جانب وزارة الزراعة الاتحادية وحكومة ولاية سنار.
وطالب الشيخ بكري بافتتاح فرع للبنك الزراعي في المشروع علماً بأن عدد المزارعين (12500) وسكان يزيد عددهم عن السبعين الفاً، وكما توجد بالمنطقة أسواق كبيرة عديدة، ما يتطلب افتتاح فرع لتقريب خدماته للمنتجين والسكان.
وعن لجان وجمعيات المنتجين قال الشيخ بكري( اننا اعتبرنا السنة الماضية سنة تأسيس، ورغم ذلك فقد حققنا بفضل الله تعالى وتوفيقه نجاحاً كبيراً، حيث انتج الفدان 14 جوال ذرة.. وحققنا عائداً بلغ 20 ملياراً، وكان التمويل (110) مليارات والسلفيات ( 80) ملياراً، وحصل المزارعون لأول مرة منذ سنوات طويلة على أرباح طيبة.. وأوضح الشيخ بكري أنه قد تم تكوين أكثر من الف لجنة للمنتجين للاشراف على الجهود المبذولة لزيادة الانتاج والانتاجية بتطبيق الحزم التقنية الحديثة.. وهنا نؤكد لاخوتنا في وزارتي الزراعة الاتحادية والولائية عزمنا الصادق والتزامنا التام بتطبيق كل الحزم التقنية الحديثة، خاصة وأننا قد تسلمنا تقاوي للذرة وبذرة القطن والاسمدة، وعقدنا العزم على تحقيق الاهداف المنشودة.
هيئة السوكي الزراعية
المدير العام لهيئة السوكي الزراعية المهندس عوض الحاج تحدث مؤكداً اكتمال الاستعدادات والتحضير للموسم الزراعي ، وتطرق إلى أهمية معالجة الديون وتأمين التمويل اللازم.
والي سنار الاستاذ الضو الماحي اشاد بالدعم القوي الذي وجدته ولايته من وزارة الزراعة الاتحادية، وحث المنتجين على تجويد ادائهم بتطبيق التقانة الحديثة لزيادة الانتاج والانتاجية.
وزير الزراعة الاتحادي البروفيسور الدخيري بشر المنتجين بخير وفير مشيراً إلى أن الدولة قد وفرت التمويل اللازم للموسم الزراعي، وقال ان وزارته قد استلمت مليارين من الجنيهات للمضي قدماً في البرنامج الخماسي وتطبيق الحزم التقنية الحديثة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.