بيان رقم (4) من تجمع عمال جامعة وادى النيل للتغيير    الإمام الصادق: سيذكرك الناس بالخير و المحبة .. بقلم: محمد بدوي    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    لجنة تسيير نقابة التعليم تلتقي حمدوك وترفع الإضراب    تجمع الاساتذة السودانيين بالجامعات السعودية يدفع بمذكرة مطلبية لوزيرة التعليم العالي    لجنة شؤون اللاعبين تحسم الجدل بشأن قضية (عجب والرشيد)    الاتحاد السوداني يعتمد اللاعبين رمضان عجب شريف ومحمد الرشيد محمود وبخيت خميس لنادي المريخ مع تغريمهم    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    سمات الأدب المقارن .. بقلم: الطيب النقر/كوالالمبور- ماليزيا    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    وما فَقَدْ العلم اليوم، شيخا مثل زروق .. بقلم: بروفيسور/ تجاني الأمين    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    مذكرات الفريق أول ركن صالح صائب الجبوري العراقي وحكاية " ما كو أوامر!" .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    (213) حالة اصابة جديدة بفايروس كورونا و(4) حالات وفاة .. وزارة الصحة تنعي (7) اطباء توفوا نتيجة اصابتهم بفايروس كورونا    السودان: وزارة الصحة تعلن وفاة (7) أطباء في أسبوع    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ليلة (طيران) الشعب.!!
نشر في السوداني يوم 04 - 05 - 2014

فجأة انقطع الإرسال التلفزيوني...واحتلت وجه الشاشة البائسة آلاف الخطوط الرمادية المتداخلة المصحوبة بصوت مميز وهو (شخخخخخخ)...قبل أن يظهر ذلك المذيع (الرشيق) وهو يضع على وجهه ابتسامة باهتة ويقول بصوت حمل قدراً من التوتر: (سيداتي...وسادتي... جاءنا الآن هذا النبأ العاجل...فقد أعلنت هيئة الأرصاد الجوي عن اجتياح ظاهرة غريبة جداً للبلاد، فقد كشف تقرير عالمي عن دخول البلاد ضمن مجموعة (فكتّ)...وهي إحدى المجموعات التى ظلت تفقد (جاذبيتها) فجأة خلال الايام الماضية..ومن هنا نود أن يأخذ كل المواطنين الحذر والا يندهشوا لأي حالات قد تظهر في هذا الجانب..والتبيلغ عن اي حالة طيران مفاجئ لمواطن..شكراً)..
انتهى البيان..وقبل أن يتفوه أحد المشاهدين بكلمة واحدة، بدأت علامات الظاهرة فعلياً في الظهور، فقد أكد (حلاوة) ود ناس التينة أنه شاهد (كارو) عم سليمان يطير في الهواء أثناء جلوسه على ناصية الشارع، بينما روت حاجة (سكينة) لجاراتها تلك القصة وهي تقول: (والله ويمين..شفت الزير بي عيوني ديل طاير في السماء..ومعاهو (الخرتوش) كمان)...أما شباب الحلة فلم يكن لهم حديث سوى قصة ميدان كرة القدم الذي طار في الهواء فجأة.. وأصبح مكانه خاوياً بلا معالم.!
أما داخل الاجتماع الطارئ الذي دعا له المسؤولون فقد كانت الظاهرة تحتل اولويات النقاش، حيث ظهرت الكثير من الحلول والخطط لمواجهة تلك الكارثة..وابرزها (خطة التثبيت) والتي تهدف إلى تثبيت الشعب بأدوات ثقيلة لمنعه من التحليق في الهواء.. وبالتالي (طفشانه) إلى جهة غير معلومة... كما ظهرت ايضاً (خطة التقفيل) وهي خطة تهدف إلى تقفيل البلاد من الاعلى ب(سلك شايك) و(زنك ليبي أو أمريكي) حسب الامكانيات المتوفرة... للحد من طيران المواطنين خارج حدود البلاد.. وللمحافظة على هيكل الدولة.!
حتى الصحف..ازدحمت خلال الايام التالية بالكثير من البلاغات عن مفقودين (طاروا) فجأة..واصبح من الطبيعي أن تقرأ إعلاناً يقول: (طار المواطن فلان الفلتكاني من أمام منزله بالصفيرة..يرتدي فانلة داخلية وشورت..على من يتعرف عليه الاتصال بالارقام التالية......).
جدعة:
على ناصية أخرى جلس بشير الحلاق بجوار مرتضى سكسكة..وهما يتناقشان حول الموضوع بشيء من الحماس.. وما هي الا دقائق حتى اختفى عمر سكسكة من مكانه.. ليلتفت بشير الى الاعلى بسرعة ويشاهد صديقه وهو يحلق عالياً دون أي موانع..مما جعله يهرع الى الحي وهو يصرخ في هستيريا: (سكسكة طار.. سكسكة طار..)..وهكذا كانت تدور الاحداث هناك.!!
شربكة أخيرة:
نسيت أن اخبركم أن العلماء توصلوا إلى فرضية مهمة جداً...وهي أن بداية تلك الظاهرة ستستهدف المواطنين (الخفيفين) لأن مقاومتهم ستكون ضعيفة...ولم يقصدوا (بالخفيفين) هنا أصحاب الاوزان...وأنما اصحاب (الجيوب الخالية)... والمشاكل المادية المستعصية...لذلك كان من الطبيعي أن (يطير) كل الشعب بعد يوم واحد من اجتياح الظاهرة الغريبة فعلياً للبلاد.!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.