جلاب: قوات الحركات الموجودة في الخرطوم ل(حراسة القيادات)    بسبب استمرار انقطاع الكهرباء.. دعوات لإغلاق بورتسودان    مجموعة سوداكال تهاجم اتحاد الكرة ومجلس حازم    اغتيال قيادي بارز في الإدارة الأهلية بشرق دارفور    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأربعاء الموافق 19 يناير 2022م    شهران.. واتحاد التدمير فوق البركان..!!    مجلس المريخ يختار ملعب الهلال لمبارياته الأفريقية ويثني على دور رئيسه في توفير الالتزامات المالية    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأربعاء 19 يناير 2022    زيادة حجم التبادل التجاري بين السودان ومصر    أصدقاء السودان بالرياض يبحثون سبل تعزيز التنسيق المشترك لدعم جهود الانتقال السلمي    طموح الفراعنة أم انتفاضة صقور الجديان.. من يكسب الرهان؟    أكد عودة "الغربال" .. برهان تية : عازمون على الفوز أمام مصر    عزيمة وإصرار في المنتخب الوطني للفوز على مصر غدا    احمد يوسف التاي يكتب: تمسكوا بسلمية الثورة رغم كل شيء    البرهان يتلقى اتصالاً هاتفياً من محمد بن زايد    توقيف شبكة إجرامية تنشط في سرقة السيارات بمنطقة الكدرو    والي الجزيرة المكلف يدشن توزيع السماد بمخازن اكثار اليوريا    لعبة الكلمات على الإنترنت "ووردل" تجتاح الولايات المتحدة    قرار باستمرار امتحانات الفترة الأولى و مقترح لتمديد الإجازة    محكمة التحكيم الرياضي توجه ضربة قاضية لكمال شداد وحسن برقو    الدولار.. رحلة صعود مفاجئة    شركة تطلب موظفاً مقابل 917 درهماً في الساعة .. بهذه الشروط الغريبة!    حيدر المكاشفي يكتب: مليونية الحوت وأبو السيد    ما كفارة وحكم الزوج كثير الحلف بالطلاق؟    تجار المحاصيل بالجزيرة يشتكون من ضعف القوة الشرائية    وزارة الداخلية: الشرطة تعاملت مع تظاهرات 17 يناير بأقل قدر من القوة القانونية    ضبط شبكة إجرامية تعمل في طباعة وتوزيع العملة    ازدحام أمام بوابات الكهرباء بعد إلغاء تعرفة الزيادة    حمو بيكا: سأغير اسمي لهذا السبب    المَكتَب المُوحّد للأطبّاء يُعلن الانْسِحاب من المُسْتشفَيَات النظاميّة والإضراب عن الحالات الباردة ل(3) أيام    بعد "الشمس الاصطناعية".. الصين بصدد تطوير "قمر اصطناعي" مضاد للجاذبية    مدير الاستخبارات الأمريكية يلتقي بالرئيس الأوكراني    صلاح الدين عووضة يكتب : الأيام!!    تأجيل موعد قرعة الدوري الممتاز    تسريبات هاتف "سامسونغ" المرتقب.. ميزة شحن سريع وكاميرا قوية    استيراد السُّكّر في جوالات زنة 25 كيلو .. بوادر أزمة في الأفق!!    إدانة امراة بالاستيلاء على ملايين الجنيهات عبر شركة وهمية    بيع عينات ترويجية للدواء في الأسواق مسؤولية مَن؟!    تفاصيل مُثيرة في محاكمة (7) طلاب جامعيين بتُهمة الإتجار وتعاطي المخدرات    مواصفات "غالاكسي تاب اس 8".. وموعد إصداره    دعم من مصرف الإدخار لمركز الفاشر لعلاج الأورام    القائم بالأعمال بسفارة السودان ببودابست يلتقي نائب وزير الدولة بالمجر    وكيل بوزارة الثقافة والإعلام يتفقد هيئة البث الإذاعي والتلفزيوني    لتجميل وجه الخرطوم .. (هيا) للنظافة تعيد شعار (خليك دسيس وأجدع في الكيس)    توضيح من الكرملين حول الوجود العسكري الروسي قرب أوكرانيا    في الذكرى التاسعة لرحيل الأسطورة محمود عبد العزيز….أبقوا الصمود    تسع سنوات من الغياب 17 يناير عند ذاكرة (الحوت) مواكب (الثورة) لا تعرف التراجع    نجوم لا تأفل الشجن الأليم    مكاسب مفاجئة.. ثروات "أغنى 10 رجال أعمال بالعالم" تتضاعف في الجائحة!    شمال كردفان:ضبط كوابل نحاسية مسروقة خاصة بشركات البترول    آمال عباس تكتب : وقفاتٌ مُهمّةٌ ..صرير الأقلام.. ودوِّي المدافع (3)    أسرار بابكر تعود للسودان والغناء    الحوامل ولقاح كورونا.. دراسة طبية تكشف المخاطر والفوائد    سناء حمد: اللهم نسألك الجنة مع ابي ..فنحن لم نشبع منه    5 عادات سحرية في الصباح تجعل يومك أفضل    عبد الله مسار يكتب : من وحي القرآن الكريم (كهيعص عند المحبين)    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في زيارة مباغتة
تدهور بيئي في المستشفيات بسبب تكدس النفايات الطبية
نشر في الوطن يوم 17 - 04 - 2012

كشفت زيارة قامت بها الجمعية السودانية لحماية البيئة إلى بعض مستشفيات الولاية التي رافقتها «الوطن»، كشفت أن المستشفيات أصبحت تهدد صحة الإنسان .. وقالت عضو الجمعية علوية محمد تابر:(المحليات تساعد في تلوث البيئة، لأن ضباط الصحة لم يراقبوا النفايات الطبية بالمستشفيات)، وأكدت أن النفايات الطبية مسؤولية الدولة، خاصة وزارة الصحة التي لم تفعل شيئاً في هذا الأمر، ومن جهته قال ضابط الصحة، مدثر محمد خير:(إن نقل النفايات الطبية بعربة النفايات العامة أمر خاطئ، وهو أدى إلى إصابة بعض العمال بأمراض مختلفة، بينما الدولة لم تتكفل بعلاجهم).
وفي ذات الوقت أكد الباحث في هذا الجانب، د. قاسم حمودة - لدى مخاطبته منتدى «النفايات الطبية وأثرها على البيئة»، أمس، بمركز المعلومات البيئية - أن المحرقة التي تستخدمها إحدى مستشفيات الولاية تقوم ببيع الكيس الواحد من النفايات بسعر «3» جنيهات، وأردف:(المحرقة تتسبب في كثير من الأمراض للمرضى والمرافقين.
، بجانب أنها تعمل على تلوث البيئة)، وأضاف:(إن المحرقة التي تستعملها المستشفى المتخصص في النساء والتوليد تدار بالغاز، مما يزيد من نسبة الخطورة)، وقال:(إن وضع النفايات في الطرق العامة له عدة مخاطر، منها أن الإبر التي يتم بها نقل الدم بعضها ملوثة بالإيدز، والكبد الوبائي، بجانب الأمراض الأخرى)، مطالباً بإحكام السلة التي توضع بها الإبر والدربات، لضمان سلامة المرضى، مطالباً الدولة بزيادة ميزانية الصحة التي بلغت 7% فقط، وفي ذات السياق أكدت ممثل شبكة حقوق الإنسان، طاهرة محمد مجذوب، أن مشكلة النفايات الطبية كبيرة جداً، ويجب تصنيفها حسب خطورتها، وأضافت أن بعض ماكينات غسيل الكلى غير معقمة، وتتسبب في نقل الأمراض.وفي ذات السياق قال ضابط الصحة بمستشفى بحري، قصي إبراهيم بلة:(توجد مشكلة حقيقية في النفايات الطبية، ولهذا يجب دعوة الأطراف المختلفة في هذا الجانب، بالتعاون مع المحليات، للعمل على إنشاء مكبات محكمة، أو شراء محرقة مطابقة للمواصفات والمقاييس، وأن تكون في مكان خالي من السكان، بدلاً عن المحرقة الصغيرة التي توجد بإحدى مستشفيات الولاية).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.