التعايشي: ملف الترتيبات الأمنية يواجه تحديات    600 ألف جرعة من لقاح كورونا تصل السودان خلال اليومين القادمين    مصدرو الماشية يرهنون المعالجة بإقالة وزير ووكيل وزارة الثروة الحيوانية    خبير: على الدولة إيقاف تصدير المواد الخام بما في ذلك المواشي    اجتماع ل"غارزيتو" مع 3 لاعبين    تفاصيل مثيرة في محاكمة متهم بتحرير شيكات مرتدة ب(26) تريليون جنيه    ربطها بارتفاع معدل الجريمة علي بلدو: مشاهدة اكوام القمامة تقود لتعكر المزاج والجريمة    انضم لراديو سوا الأمريكي المذيع شيبة الحمد يغادر إلى واشنطون    الشيوعي: الوقت الحالي مُناسبٌ لإجراء تغيير في طاقم الحكومة    الركود والكساد يضربان أسواق الخرطوم    المدير العام لأسواق المال: إجازة بورصة السلع الزراعية حماية لصغار المزارعين    اتحاد الصرافات : انتعاش كبير في تحاويل المغتربين عبر القنوات الرسمية    شاهد بالفيديو.. بعد أيام قليلة من زفافها.. الفنانة ملاذ غازي تقطع شهر العسل وتغني في حفل جماهيري ساهر بالخرطوم    حرم النور ل(السوداني): لا أخشى فشل الحفلات الجماهيرية وستكون ضربة البداية بالولايات…    بس الجوية الما عرفتوها    تصنيف الدول العربية من حيث مخاطر السفر بسبب "كورونا"    صحيفة بريطانية تروي قصة طفل قيل إنه ركل ساق صدام حسين    صيادلة يحذرون من خطورة فشل المنظومة الصحية بالبلاد    ناهد قرناص تكتب: شباب ورياضة    مجلس الوزراء يوجه باتخاذ إجراءات قانونية في مواجهة منسوبي النظام السابق    عرض سينمائي لفيلم«هوتيل رواندا» غدا بمركز الخاتم عدلان    دعاء الزواج من شخص معين؟ أذكار وأدعية مجربة    ارتفاع منسوب نهر النيل    مدير عام الصحة يوقف دخول العناية المكثفة بمراكز العزل    بلاغ ضد المحلية    الدفاع المدني ولاية الخرطوم يحتوي حريق بمتاجر بالسوق االشعبي    تفاصيل دوري السوبر الإفريقي.. القمة السودانية تصارع أندية أفروعربية في البطولة    لجأت للسحر من أجل الزواج قبل 50 عامًا ثم تبت.. ماذا أفعل؟    وزير النفط : استهلاك الكهرباء تراجع ل 2500ميقاواط    النائب العام يستجيب لمطالب المقاومة ويوجه باتخاذ تدابير لحماية الشهود    وزير الطاقة: قُطوعات الكهرباء مُستمرّة    وفاة الفنانة فتحية طنطاوي    يتسبب في مشكلات جسدية ونفسية.. نتائج سلبية للصراخ على الأطفال    انتخابات الخرطوم الفساد بالكوووووم    عضوياااااااااااااااااه    كوتش "عامر"أدوار كبيرة خلف انتصار الشرطة على الوادي    تربية الخرطوم: إعلان نتيجة الأساس غداً    المالية تلغي استثناء إعفاء مدخلات الإنتاج والسلع المستوردة من الضرائب    بأمر غارزيتو .. جمال سالم يبلغ الهلال برغبته في الرحيل    بالصور: عشرة "أسلحة" طبيعية عليك تزويد جسمك بها!    النص القطعي .. لا يحتمل تعدد التفاسير    القبض على متهمين أثناء استعدادهما لتنفيذ سرقة (9) طويلة    أحكام بالسجن والغرامة في مواجهة شبكة تروج المخدرات    اختار الزبون الخطأ.. تاجر مخدرات يعرض الكوكايين على شرطي في ثياب مدنية    رصد كورونا في "غزلان".. ومخاوف من سلالات "أكثر فتكا" تنتقل للإنسان    مصر توفر الرغيفة الواحدة بسعر 5 قروش في حين أن تكلفتها الفعلية 65 قرشا    ما هو حكم الذهاب للسحرة طلبا للعلاج؟    شاهد: صورة لشاب سوداني بصالة المغادرة بمطار الخرطوم تثير الجدل بالسوشيال ميديا ..شاهد ماذا كان يرتدي    شاهد بالفيديو: ندى القلعة تكشف عن تهديدات لها من أسرة عريس بالخرطوم وتلغي حفل الزواج    في ذكرى غزو الكويت.. هل خدع صدام حسين مبارك؟    مصر:بعد تصريح السيسي عن الخبز.. وزير التموين يكشف الخطوة القادمة    تحديد موعد النطق بالحكم في قضية مقتل طلاب على يد قوات (الدعم السريع) بالأبيض    هددوها بالقتل.. قصة حسناء دفعت ثمن إخفاق منتخب إنجلترا    "بيكسل 6".. بصمة جديدة ل "غوغل" في قطاع الهواتف الذكية    إنقاذ أكثر من 800 مهاجر في المتوسط خلال عطلة نهاية الأسبوع    "أمينة محمد".. قصة "إنقاذ" طفلة أميركية نشأت في ظل "داعش"    مصالحة الشيطان (2)    بداية العبور؟!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فيما أعلن أصحاب مركبات (خاصة) اتجاههم للمواصلات
بعد رفع الدعم ثبات (مؤقت) في الاسعار وتوقعات بارتفاع كبير خلال أيام
نشر في الوطن يوم 24 - 09 - 2013

دخل قرار رفع الدعم عن المحروقات (البنزيين والجازولين) حييز التنفيذ واصبح ساريا ابتداء من مساء أمس الاول( الاحد) مباشرة بعد اللقاء الاعلامي لرئيس الجمهورية عبر منشور صادر من وزارة النفط لمحطات الوقود حيث ارتفع سعر جالون البنزين من 12 جنيهاً إلى 21 جنيها والجازولين من 8,5 جنيها الى 14 جنيها، وزاد غاز الطبخ بواقع 5 جنيهات ليصبح 25 جنيها بدلا عن 20 جنيها.
وخيّم الهدوء على شوارع الخرطوم في الوقت الذي انتشرت فيه قوات الشرطة بالقرب من الجامعات والمواقف، ونزلت أول تبعات القرار على المواصلات التي ارتفعت مباشرة عقب لقاء والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر مع غرفة الحافلات حيث عدلت التعرفة لتصبح نافذة ابتدءاً من اليوم الثلاثاء ،فيما شهدت العاصمة صباح أمس أزمة مواصلات طاحنة عزاها اصحاب الحافلات (للربكة) التي صاحبت القرار، وعدم تحديد التعرفة.
وفي الاثناء لم تشهد أسعار السلع الاستهلاكية الرئيسية أي زيادات ماعدا بعض الأنواع بحسب افادات التجار والذين توقعوا في حديثهم ل(الوطن) ان ترتفع الأسعار لمعظم السلع الاساسية والكمالية، وربما تصل في بعض المواد الاستهلاكية .
الى نسبة 50% خلال الأيام القادمة، وعزوا ذلك للتأثير الكبير للمحروقات على تكلفة النقل والترحيل، بجانب عوامل المضاربات بين التجار والاحتكار خاصة في الأيام الأولي للقرار. فيمابلغ سعر الزيت صباح واحد لتر 15 جنيها و4 أرطال 28 جنيها و9 أرطال في حدود ال60 جنيها ونوع كريستال كبير 60 جنيها، واشار المقبول الى انخفاض طفيف في باكيت دقيق السيقا من 35 الى 30 جنيها، في حين وصل سعر ربع الشاي 6 جنيهات وظل ربع البصل دون تغيير 26 جنية وكذلك كيلو السكر 6 جنيهات وارتفع العدس من 200 جنيه الي 220 جنيها وانخفض سعر الطماطم الي 8 جنيهات للكيلو بدلا عن 18 جنيه سابقا ،وحافظت أسعار اللحوم علي معدلاتها اللحوم بواقع 55_60 جنيها لكيلو الضأن و36 جنيها للعجالي و45 للمفروم وكيلو الفراخ23-28جنيها .
ولاحظت الصحيفة انسياب طبيعي للخدمة بمحطات الوقود بعد أن شهدت زحاما كبيرا امس الاول عقب تواتر انباء عن قرب رفع الدعم، وأعلن اصحاب عربات ملاكي استطلعتهم (الوطن) عن اعتزامهم استغلال المواصلات للتقليل من استخدام الوقود بعد ارتفاع الاسعار وتخوف سائقوا امجاد والتأكسي من تأثير القرار على مدخولاتهم ،وتوقعوا احجام المواطنيين عن المشاوير. الخاصة.
--
برئاسة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية
مجلس الوزراء يوافق على رفع الدعم عن المحروقات
الخرطوم:أشرف إبراهيم
وافق مجلس الوزراء في جلسته أمس برئاسة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية على رفع الدعم عن المحروقات حيث أجاز البرنامج الإصلاحي الاقتصادي والذي تم بموجبه تعديل سعر صرف الجنيه إلى 5,7 مقابل الدولار وزيادة سعر جالون البنزين إلى 21 جنيها بدلا من 12,5 جنيها وجالون الجازولين إلى 14 جنيها بدلا عن 8 جنيهات وغاز الطبخ إلى 25 جنيها .
وأستثنى مجلس الوزراء سلع القمح والسكر من رفع الدعم بجانب السلع الرأسمالية والأدوية ومدخلات الإنتاج ولم تتضمن هذه الإجراءات زيادة الضرائب بكافة أنواعها .
وأقر المجلس زيادة أجور العاملين وفقا لقرار رئيس الجمهورية واللجنة المكلفة ووجه بصرف 50% من مرتب شهر اكتوبر المعدل قبل عيد الأضحى .كما وجه بصرف مبلغ 150 مليون لدعم الأسر الفقيرة فورا بجانب التوجيه بصرف الدعم الخاص لولاية الخرطوم بصورة فورية والذي تم تخصيصه لمقابلة تخفيف فاتورة المواصلات في الولاية.
وقال علي محمود وزير المالية للصحافيين عقب جلسة المجلس إن البرنامج الإصلاحي الاقتصادي الذي تمت إجازته يقوم على خفض 600 مليون جنيه في الموازنة العامة خلال الأشهر الثلاثة المتبقية من العام وزيادة الإيرادات بأكثر من 3 مليارات جنيه، الأمر الذي سيؤدي إلى توازن في الموازنة بتقليل الاعتماد على الاستدانة من البنك المركزي .
وأضاف أن المجلس تبنى ضمن هذه السياسات حزمة إجراءات لخفض سعر الصرف بهدف خفض الواردات غير الضرورية، مبينا أن رفع الدعم عن المحروقات ليس كليا حيث لا تزال الحكومة تدعم جالون البنزين ب 10 جنيهات والجازولين 13 جنيها بالإضافة إلى دعم غاز الطبخ .
وأبان أن المجلس وافق على دعم الموسم الزراعي الشتوي بمبلغ 300 مليون لزيادة الإنتاج في المحاصيل الشتوية .
وتابع وزير المالية أن مجلس الوزراء أمن على حرية حركة النقد الأجنبي داخل السودان وخارجه بالنسبة للمغتربين والمستثمرين ، وقرر دعم 500 ألف أسرة فقيرة بمعدل 150 جنيه شهريا لكل أسرة وتوسيع مظلة دعم الطلاب والتأمين الصحي والمعاشيين .
واقر وزير المالية بتأثر السلع الكمالية بسعر الصرف مثل السيارات والفواكه المستوردة والمكيفات والريسفرات .
وأكد الوزير أن الإجراءات الإصلاحية ستؤدي في المدى المتوسط إلى زيادة الناتج المحلي إلى 3,6% بما يعادل أكثر مما كان عليه في العام الماضي كما ستحافظ على خفض معدل التضخم الذي انخفض إلى 22% نهاية أغسطس الماضي بدلا عن 40% مما سيؤدي إلى وفرة في السلع المختلفة .وتعهد وزير المالية بالتصحيح الكامل للأوضاع الاقتصادية في السودان في موازنة العام 2014م وتحقيق معدل نمو أكثر من 5% بحيث يفوق معدل نمو السكان .
--
تشريعي الخرطوم: وزارة التربية فشلت في فك الاختلاط بين الطلاب والطالبات
انتقد مجلس تشريعي ولاية الخرطوم أداء وزارة التربية والتعليم في التعامل مع المهددات الموجودة بالمدارس أهمها فك الاختلاط بين الطلاب والطالبات وضعف تأمين البيئة المدرسية الأمر الذي يعرضها للسرقات الليلية، بجانب ضعف التمويل الحكومي للعملية التعليمية، ووجود تجاوزات في اللوائح والنظم من بعض مؤسسات التعليم الخاص.
وانتقد عبد الرحمن أحمد عضو المجلس في جلسة إجازة تقرير لجنة خدمات التعليم والصحة والتي رصدتها شبكة المواطن الإخبارية أن الوزارة عجزت عن فك الاختلاط بين الطلاب والطالبات لعدم امتلاكها لخطة عمل واضحة، وكشف عن وجود أضرار بعدد كبير من المدارس جراء الأمطار والسيول، وفي ذات السياق كشف صلاح محمد الأمين نائب دائرة (أم ضوبان) عن وجود عجز في الفصول ودورات المياه والمعلمين بدائرته.
--
طفل رضيع يحتاج للبن صناعي بصورة عاجلة
طفل رضيع فقد والدته أثناء «الوضوع» لم يكمل عامه الأول تكفل به فاعل خير كريم من شهوره الأولى ولكن الآن يحتاج إلى لبن صناعي، فهو في فترة حرجة وهي مرحلة التسنين أصاب جسمه الهزال والضعف وسوء التغذية إضافة إلى أنه فقد الحضن الدافئ الذي يحتويه ولكنها الأقدار.
جدته لأمه تركت عملها الهامشي وهي أرملة تسترزق من بيع الشاي في الأزقة والطرقات وتفرغت لرعايته ولكنها لم تجد ما تسد به رمق هذا الطفل الرضيع، الأرملة تناشد أهل الخير أن يوفروا لها عدداً من علب اللبن حتى يقوى عظمه وكلها عشم في ذلك بفضل من الله تعالى، فمن منكم يا أهل الخير يعينها في توفيره وعند الله خير الثواب.
--
هيئة الدفاع في قضية الأوقاف تطعن في شهادة المراجع
الخرطوم: إبتسام عبد الرحمن
تقدم ممثل الدفاع عن المتهم الأول د. الطيب مختار الأمين العام السابق لديون الأوقاف بطعن في شهادة مندوب المراجع العام عبد المنعم عبد السيد وذلك بمحكمة جنايات الخرطوم شمال المنعقدة برئاسة القاضي عادل موسى للنظر في قضية الأوقاف. وأرجأت المحكمة الفصل في الطلب لحين وزن البينة وقد ناقشت هيئة الدفاع مندوب المراجع العام حول العقد المبرم بين وزير الإرشاد والأوقاف ناظر عموم الأوقاف السابق د. أزهري التجاني والأمين العام السابق لديوان الأوقاف د. الطيب مختار. وجاء في حيثيات الطعن أن العلاقة التي تربط الشاهد بهيئة الحج والعمرة جعلته مستفيداً من الصراع بين هيئة الحج والعمرة وديوان الأوقاف حول أيلولة أوقاف الخارج لديوان الأوقاف. هذا وقد حددت المحكمة جلسة أخرى لمواصلة نقاش مندوب المراجع العام.
--
محاكمة ثمانية متهمين في أحداث دارفور
مدعي جرائم دارفور يقدم خطبة الاتهام الافتتاحية أمام المحكمة
ارجأت المحكمة الخاصة الكبرى التي انعقدت أمس بمجمع المحاكم ببحري برئاسة مولانا دكتور حيدر أحمد دفع الله قاضي المحكمة العليا وعضوية مولانا على أحمد قشي ،والطيب الأمين البشير قاضي المحكمة العليا لمحاكمة ثمانية من المتهمين في أحداث دارفور ارجأت جلستها إلى يوم الخميس القادم لإتاحة الفرصة لمحامى الدفاع للالتقاء بالمتهمين الذين لم يمثلوا أمس أمام المحكمة لدواعي أمنية ، كما وجهت المحكمة باستكمال اجراءات تقدير العمر لاثنين من المتهمين ذكرا أن أعمارهم تتراوح بين 15و16 عاما .
واستمعت المحكمة خلال جلستها أمس إلى خطبة الاتهام الافتتاحية من مولانا ياسر أحمد محمد المدعي العام للمحكمة الخاصة لجرئم دارفور قائلا: إن ارادة المتهمين التقت لاستهداف الدولة بقوة السلاح ووجدوا ضالتهم ابتداء في العربة البوكس الحكومية التي كان يستقلها المبلًغ مدير الثروة الحيوانية بزالنجي ورفاقه من سائق وحراس واستولوا على العربة وهاجموا القوات المسلحة في منطقة جلدوا، وقطعوا الطريق أمام المتحرك الذي كان يحمل التشوين ونصبوا له كمينا في منطقة (رقبة الجمل) ذات الطبيعة الجبلية الوعرة والوديان واشتبكوا مع القوات المسلحة لمدة تجاوزت الأربع ساعات احتسبت فيها بعض الشهداء والجرحى وكبدتهم القوات المسلحة خسائر فادحة وولوا الأدبار.
وأضاف أنه تم القبض والسيطرة على المتهمين الماثلين أمام المحكمة باقل الخسائر وبحوزتهم أسلحة ثقيلة وخفيفة وعربة الثروة الحيوانية وعربتهم اللاندكروزر ووضعت معروضات في هذه الدعوى وتم ترحيلهم لقيادة الفرقة 15 بالجنينة .
وأكد مولانا ياسر أنه تمت اتاحة الفرصة للمتهمين للدفاع عن أنفسهم بأجود معايير العدالة في مرحلة التحريات، وبعد توافر البينات المبدئية المعقولة التي ترقى لتأسيس الاتهام حسب الظاهر وللاختصاص النوعي للجرئم التي اقترفوها مبدئيا تولينا مسئولياتنا في مرحلة التحريات والآن نضع ملف الدعوى أمام محكمتكم ملتمسين تطبيق العدالة بكل شفافية ولايساورنا أدنى شك في اتاحة الفرصة للمتهمين للدفاع عن أنفسهم وفقا لمعايير المحاكمة العادلة.
وتشير (سونا) إلى أن المتهمين الثمانية يواجهون تهما تندرج تحت مواد القتل والارهاب والحرب ضد الدولة من القانون الجنائي وقانون الاسلحة والذخيرة .
--
حظر تنظيم الإخوان وحل الجماعة والتحفظ على أموالها
القاهرة/ ست البنات حسن
قضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بحظر تنظيم الإخوان المسلمين بمصر وحظر جماعة الإخوان المسلمين التابعة له، كما قضت المحكمة بالتحفظ على الأموال والعقارات والمنقولات المملوكة للتنظيم أو الأشخاص، على أن يتم تشكيل لجنة مستقلة من مجلس الوزراء لإدارة الأموال والعقارات والمنقولات المتحفظ عليها مالياً وإدارياً وقانونياً لحين صدور أحكام قضائية بشأن ما نسب إلى الجماعة وأعضائها من اتهامات جنائية متعلقة بالأمن القومي وتكدير الأمن والسلم العام.
وطالبت المحكمة الأزهر الشريف الاستمرار في رسالته الدينية ودوره في بث التسامح الديني وأن يتخذ من ذلك منهاجاً وطريقاً فهو منارة للعلم والدين والتنوير.
وفي نفس الوقت نظم العشرات من أنصار الإخوان وطلاب الجامعات عدة مظاهرات أمام بعض المدارس وفي كليات الطب والزراعة والهندسة بجامعة بنها والتجارة بعين شمس نظموا عدة مظاهرات بعودة الرئيس مرسي ردد المتظاهرون الشعارات المنددة للجيش والشرطة ونجحت أجهزة الأمن في منها من تعطيل الدراسة وحركة المظاهرات في الشوارع وأكد د محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم خلال جولته أمس ببعض المدارس أن جماعة الإخوان وأنصارهم فشلو في تعطيل الدراسة وأن العام الدراسي مستقر وسيسبب بشكل طبيعي رغم دعواتهم لتعطيل العملية التعليمية والعصيان المدني داخل المدارس
ومن جانبه أعلن العقيد أحمد محمد علي المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة أن القوات المسلحة لن ترشح ولن تدعم ترشيح أحد في الانتخابات الرئاسية القادمة وقال إن الفريق أول عبد الفتاح السيسي أعلن مراراً أنه لن يرشح نفسه وأن حملات جمع التوقيعات مجرد مشاعر وطنية من الشعب تجاهه وأضاف: إن الفريق سامي عنان والفريق أحمد شفيق مواطنان مدنيان من حقهما الترشيح. وتمكنت قوات الجيش أمس من القبض على 19 متهماً بينهم اثنان من مطلوبين على زمة جرائم اعتداء وسرقة المنشآت الشرطية والحكومية
وعلى صعيد آخر استنكر الشارع المصري الهجمة الشرسة التي يتعرض لها الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية المصري السابق وقالو إن هذه الهجمة الهدف منها زعزعة الثقة في القيادات الدينية وشق الصف وإثارة الفتنة بين الشعب ورموزه الدينية وكان د. علي جمعه قد تعرض لحملة من بعض التيارات للنيل من شخصه وتعرض لهجوم أمس من بعض الطلاب المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين على حد قوله جاء ذلك في جامعة القاهرة أثناء إشرافه على مناقشة رسالة دكتوراة.
--
لامتصاص آثار زيادة أسعار المحروقات
الخرطوم تتخذ حزمة من الإجراءات لصالح المواطنين
الخرطوم:الوطن
أعلن د. عبدالرحمن الخضر والي ولاية الخرطوم جملة من المعالجات المترتبة على برنامج الاصلاح الاقتصادي أبرزها الابقاء على تعرفة بصات الولاية كما هي دون تغيير والابقاء على تعريفة الحافلات العاملة كما هي مع تغيير تعريفة بعض الخطوط التى ثبت عدم مواكبتها للواقع على الا تتجاوز الزيادة ،25% وذلك بمنح الحافلات حافزاً نقدياً يغطي الفجوة بجانب تسريع المعالجات الاستراتيجية نحو الانتقال لسعات النقل الكبيرة وتشجيع القطاع الخاص لذلك ،وادخال القطار كوسيلة مواصلات قبل نهاية العام القادم ،وكذلك الترام على أن تلتزم الولاية بانشاء صندوق لدعم برامج المواصلات الاستراتيجية والآنية والاستفادة من المال الذي خصص للولاية كجزء من عائد رفع الدعم عن كميات الوقود المستهلكة في ولاية الخرطوم .
وفيما يلي المعالجات الاجتماعية فإنه تقرر رفع عدد الأسر المستفيدة من الدعم النقدي الشهري من (14) ألف أسرة الى (70) ألف أسرة وزيادة الدعم لكل أسره عبر نافذة بنك الادخار وتسليم ذوي الاحتياجات الخاصة بطاقات مواصلات مجانية وزيادة اعداد الأسر المكفولة كلياً في مظلة التامين الصحي.
وفيما يلي تسهيل مهمة الأسر في تعليم أبنائها فلقد تقرر ان يستخدم الطلاب كل وسائل المواصلات البصات والحافلات بنصف القيمة.
وتتكفل الولاية بسداد الفرق الناتج من خلال الحافز النقدي المشار اليه سابقاً ويلتزم اتحاد الطلاب باستخراج البطاقات المطلوبة لذلك والابقاء على البصات الخاصة بالطلاب ودعم الوجبة في المدارس والجامعات والداخليات، ورفع كفالة الطالب الجامعي من 75 جنيها الى مائة جنيه وزيادة اعداد المستفيدين منها الى مائة ألف .
وفي جانب العاملين والمعاشيين فإنه تقرر زيادة المرتبات بناءً على السياسة القومية المعلنة واستمرار توزيع سلة قوت العاملين وإدخال منافذ البيع في المؤسسات الحكومية تحت مظلة منافذ البيع المخفض والاعلان عن قيام شراكة مع القطاع الخاص تحت مسمى تدبير لتوريد وتوزيع سلع السكر والفراخ واللحوم الحمراء والبيض والزيوت والفول المصري والعدس وبأسعار تنافس المعروض في الأسواق، والعمل على توفير الادوية برصد مبلغ 75 مليون جنيه لصندوق الدواء الدائري وستتخذ الولاية جملة من الاجراءات بشان تخفيض الانفاق في أوجه مختلفة تشمل الصرف العام والتسيير والوقود والهياكل الادارية وينتهي ذلك بتغييرات هيكلية تطال مؤسسات الولاية كاملة.
--
المتحري في قضية الأقطان : هناك مخالفات في تأسيس شركات خاصة للمتهمين الأول والثاني
الخرطوم:ابتسام عبد الرحمن
أكد المتحري في قضية شركة السودان للأقطان المتهمين فيها عشرة أشخاص، العقيد شرطة عوض الكريم العبيد في خلاصة رده علي ممثل الإتهام المستشار بابكر قشي، أكد وجود مخالفات تتعلق بتأسيس شركات :متكوت، الرائدة، الدهناء، كامب نو، آزر.. كواجهة للمتهمين الأول والثاني من أجل الحصول علي أموال الأقطان بكل الوسائل المشروعة وغير المشروعة، لافتاً لمخالفة في إرساء عطاء المحالج لجهة لم تقدم لكراسة العطاء نتج عنها تغيير في تقرير اللجنة الفنية النهائي، مشيراً ل(تزوير) في عطاء المدخلات الزراعية تم به الحصول علي أموال بدون وجه حق، حسب قوله. وكشف المتحري لقاضي المحكمة العامة اسامة أحمد عبد الله بمجمع جنائيات الخرطوم شمال أمس، عن مخالفات شراء شاحنات تم استيرادها بضمان شركة الأقطان لصالح شركتي :الفايدي، وأميال المملوكتين للمتهمين الأول والثاني اللذان استفادا من تشغيل تلك الشاحنات وبيعها لجهة ما، إضافة إلي مخالفات في تنفيذ عقد (مقاولة) مع مصرف المزارع التجاري لموسم (2010-2011م)، بجانب مخالفة استيراد كميات كبيرة من الأسمنت وتسويقها وبيعها في السوق المحلي وتأسيس شركة آزر الهندسية بتلك الأموال. وأشار المتحري لمخالفات في تعلية أسعار الجرارات .
حققت للمتهمين الأول والثاني وآخرين مكاسب غير مشروعة من خلال جمع مقدمات للجرارات من المزارعين، تسببت في حدوث مشكلات أدت لتزمر المزارعين، مُوضحاً إصدار شهادات إنجاز غير حقيقية تم عن طريقها أخذ تمويل لموسم القطن من محفظة بنك النيلين، ومخالفات تتعلق بعمولات المتهم الأول ومسحوبات مالية للمتهم الثاني، مشيراً لظهور ما سماها مخالفات في الصرف دون (وجه حق) من شركة الأقطان لشركة السهم الأسود، مبيناً عدم وجود علاقة تعاقدية بينهما. وفيما طالبت هيئة الدفاع عن المتهمين المحكمة بتسليمها صور لمستندات الإتهام وإتاحة فرصة الإطلاع عليها ودراستها بصورة متأنية حتي تتمكن من مناقشة المتحري، رفضت المحكمة تسليمهم صورة من المستندات التي بحوزتها ومنحتهم 10أيام للحصول علي صور المستندات من قبل اللجنة تُستأنف بعدها جلسات المحاكمة.
--
العثورعلى جثة طفل حديث الولادة بالقرب من كبري الحرية
عثرت شرطة ولاية الخرطوم على جثة طفل حديث الولادة داخل كيس للأدوية بالقرب من كبري الحرية وموقف المواصلات الجديد، وتفيد متابعات شبكة المواطن الإخبارية أن الطفل لم يتجاوز عمرة ال (6) ساعات بعد أن وجده مواطن، وأبلغ الشرطة التي هرعت إلى مكان الطفل وحرزته.
--
المحكمة الخاصة تطلب مثول عقار و(16) متهماً للمحاكمة
أعلنت محكمة الجنايات الخاصة بسنجة مالك عقار أير والي ولاية النيل الأزرق الأسبق و(16) متهماً آخرين للمثول أمام المحكمة في جلساتها المقبلة على خلفية الجرائم المرتكبة إبان أحداث الولاية في سبتمبر 2011م. وعلمت (smc) أن المحكمة قامت بإعلان المتهمين الغائبين المقدمين من جانب الاتهام للمحاكمة بالنشر عبر الصحف اليومية لجلسات 30/9 و1/10 و2/10 و3/10 وذلك بموجب المادة (78) من قانون الإجراءات الجنائية والقواعد الإجرائية الخاصة بالمحكمة.
ومن أبرز المطلوب مثولهم للمحكمة علي بندر وزير شؤون الوزراء الأسبق.
زايد عيسى زايد وزير الزراعة السابق مأمون حماد الأمين - نائب رئيس المجلس التشريعي السابق، أحمد العمدة جون - لواء وقائد الفرقة العاشرة، الجندي سلمان – عميد الفرقة الرابعة مشتركة، محمد يونس بابكر – عميد الجيش الشعبي، جوزيف تاكا – لواء قائد ثاني الفرقة، جيمس توت – قائد اللواء الثاني، إضافة إلى ياسر سعيد عرمان - الحركة الشعبية.
--
احتواء أعمال شغب محدودة بمدني
مدني / سليمان سلمان
لحقت بعض الأضرار بمحطة وقود بالسوق الجديد بود مدني، كما جرت محاولات لتخريب تلفزيون الجزيرة وبعض المواقع الخدمية والممتلكات الا أنه تمت السيطرة على الموقف وعاد الهدوء للمنطقة وتم القبض على عدد من المتسببين في الأحداث ، وقال بيان للشرطة أمس أن الأجهزة الأمنية والشرطية بمدينة ودمدنى تمكنت من إحتواء أعمال شغب محدودة قامت بها فئة من المخربين استقطبت مجموعة من المشردين، ودفعت بهم الى موقف المواصلات بالمدينة وما زالت عمليات ملاحقة البعض جارية .
ومن جانبه أوضح الأستاذ محمد الكامل فضل الله وزير الثقافة والاعلام الناطق الرسمي باسم حكومة ولاية الجزيرة.
ان حكومة ولاية الجزيرة قد بدأت منذ وقت مبكر في الترتيب لامتصاص الاثار المترتبة على زيادة اسعار المحروقات ،وذلك من خلال دعم الفئات الضعيفة خاصة الطلاب وعقد لقاءات متكررة مع نقابات النقل الوسيط والحافلات والبصات تم الوصول من خلالها لتعرفة للمواصلات مرضيه للمواطنين وأصحاب المركبات العامة داخل محلية مدني الكبرى والمحليات المجاورة حيث تم الاعلان عن هذه التعرفة عبر أجهزة الاعلام المحلية.
يذكر أن حركة المواصلات توقفت تماماً بعد الأحداث سار المواطنون لمسافات طويلة على الأرجل بالإضافة إلى إغلاق سوق المدينة تماماً.
وشهد موقف الأمجاد وشارع اتجاه واحد والسوق الجديد أغلب تلك التفلتات، مما نتج عن ذلك ارتفاع السنة النيران في بعض المواقع، وتعرضت إدارة الأسواق لبعض الخسائر جراء تلك التظاهرات بالإضافة إلى احتراق عربتين إحداهما بالقرب من مستشفى الأطفال والأخرى بالسوق الجديد وتهشيم واجهة بنك الجزيرة الأردني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.