الدولار يبلغ رقما قياسيا جديدا في السودان مسجلا 77 جنيها    رفع جلسات التفاوض بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة لشهر    مجلس الوزراء يُوجِّه بترشيد الإنفاق الحكومي    البرهان إلى (سوتشي) للمشاركة بالقمة الروسية الإفريقية    (الترويكا) تدعو أطراف جنوب السودان إلى الالتزام بموعد تكوين الحكومة    هوامش على دفتر ثورة أكتوبر .. بقلم: عبدالله علقم    مينا مُوحد السعرين!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تاور: الوثيقة الدستورية تمثل المرجعية للفترة الانتقالية    “قوى التغيير” تعلن عن برنامج لإسقاط والي نهر النيل    "دائرة الأبالسة" تفوز بجائزة الطيب صالح    تراجع كبير في أسعار مواد البناء بسوق السجانة    لماذا شنت تركيا عملية في سوريا؟    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    مُتطرف يقتحم جناح محمود محمد طه بمعرض الكتاب الدولي ويُمزق الكتب    رئيس وزراء السودان: الحكومة الانتقالية تواجه عقبات وعوائق (متعمدة)    حديقة العشاق- توفيق صالح جبريل والكابلي .. بقلم: عبدالله الشقليني    كرتلة عائشة الفلاتية: من يكسب الساعة الجوفيال: محمد عبد الله الريح .. بقلم: د. عبدالله علي إبراهيم    استئناف عمليات الملاحة النهرية بين السودان ودولة جنوب السودان    الشرطة: وفاة مواطن تعرض للضرب أثناء التحري    موضي الهاجري .. ذاكرة اليمن الباذخة .. بقلم: عواطف عبداللطيف    جمارك مطار الخرطوم تضبط ذهباً مُهرباً داخل "علبة دواء" وحذاء سيدة    ولاء البوشي تعلن فتح بلاغٍ في نيابة الفساد ضد عدد من المؤسسات    السلامة على الطرق في السودان .. ترجمة: بدر الدين حامد الهاشمي    وزير الخارجية الألماني: الغزو التركي لشمال سوريا لا يتوافق مع القانون الدولي    موسكو تدعو واشنطن وأنقرة للتعاون لرفع مستوى الأمن في سوريا    الرئيس الإيراني يهاجم السعودية وإسرائيل        واشنطن تفكر بنقل الرؤوس النووية من قاعدة إنجرليك التركية    إضراب لتجار نيالا بسبب الضرائب    السعودية تطرق أبواب قطاع النفط والكهرباء بالسودان    ابرز عناوين الصحف الرياضية المحلية الصادرة اليوم الاثنين 21 أكتوبر 2019م    مؤتمر صحفي مهم للجنة المنتخبات ظهر الْيَوْم    طبيب المريخ : كشفنا خالي من الإصابات باستثناء الغربال    عبد العزيز بركة ساكن : معرض الخرطوم للكتاب… هل من جديد؟    تاور: الولاة العسكريون عبروا بالبلاد لبر الأمان    "السيادي" يدعو للصبر على الحكومة الانتقالية    تدوين بلاغات في تجاوزات بالمدينة الرياضية    لا هلال ولا مريخ ولا منتخب يستحق .. بقلم: كمال الهِدي    "ستموت فى العشرين" يشارك في أيام "قرطاج"    من الإصدارات الجديدة في معرض الخرطوم: كتاب الترابي والصوفية في السودان:    هيئة علماء "الفسوة"! .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    قتلى في تشيلي والاحتجاجات تتحدى الطوارئ    محاكمة البشير.. ما خفي أعظم    مهران ماهر : البرنامج الإسعافي للحكومة الانتقالية (منكر) ويجب مقاومته    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    في ضرورة تفعيل آليات مكافحه الغلاء .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    مصادر: توقف بث قناة (الشروق) على نايل سات    وفاة وإصابة (50) في حادث مروري جنوب الأبيض    وفاة 21 شخصاً وجرح 29 في حادث مروري جنوب الأبيض    حجي جابر يفوز بجائزة كتارا للرواية    إصابات ب"حمى الوادي المتصدع"في نهر النيل    لجان مقاومة: وفاة 8 أشخاص بحمى الشيكونغونيا بكسلا    بيان هام من قوات الدعم السريع يوضح أسباب ودواعى تواجدها في الولايات والخرطوم حتى الان    ايقاف المذيعة...!        استهداف 80 ألفاً بالتحصين ضد الكوليرا بالنيل الأزرق    حملة للتطعيم ضد الحمى الصفراء بالشمالية بالثلاثاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السودان يشيع أحد قادة استقلاله
نشر في شبكة الشروق يوم 30 - 09 - 2009

شيع السودان صباح اليوم الأربعاء، جثمان القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي أحمد سيد أحمد حمد أحد قادة الاستقلال، بعد مسيرة حافلة ناهزت المائة عام، تقلد عبرها مناصب وزارية عدة في الحكومات المتعاقبة واحتسبت رئاسة الجمهورية الراحل.
وتقدم المشيعين زعيم الحزب محمد عثمان الميرغني بجانب لفيف من القيادات السياسية في البلاد.
ودفن جثمان الفقيد في ضريح المحجوب في منطقة الخرطوم بحري بعد أن صلى على جنازته جمع غفير بمسجد السيد علي الميرغني في بحري.
وقالت الرئاسة السودانية في بيان لها أمس، إن الراحل كان سياسياً وطنياً من الذين نذروا حياتهم لخدمة الوطن.
ووصفت الرئاسة الراحل بالقيادي المتميز وصاحب النزعة الوطنية الاتحادية.
وقالت إنه عرف بين الناس بالخلق النبيل.
الراحل شغل مناصب مهمة
"
الراحل تقلد مناصب وزارية عديدة حيث عمل وزيراً للري في حكومة أكتوبر ووزيراً للتجارة في أول حكومة وطنية كما شغل منصب وزير المواصلات في عهد الرئيس الراحل نميري
"ويعتبر الراحل من الرعيل الأول الذين دعوا الى وحدة وادي النيل بين مصر والسودان.
وتقلد عدداً من المناصب الوزارية في الحكومات التي تعاقبت على حكم السودان، حيث عمل وزيراً للري في حكومة أكتوبر التي أطاحت بحكم عبود، واختير في حكومة الزعيم الأزهري التي تعتبر أول حكومة وطنية بعد الاستقلال وزيراً للتجارة، وشغل أيضاً منصب وزير المواصلات في عهد الرئيس الراحل جعفر نميري، وعمل مساعداً للأمين العام لجامعة الدول العربية.
وتوفي الراحل بعد أن ظل يصارع المرض لثمانية أعوام متتالية.
وعدد وزير الإرشاد والأوقاف الدكتور أزهري التجاني مآثر الفقيد ودوره باعتباره من رواد الحركة الوطنية.
وقال مخاطباً الحشد الذي جاء للتشييع، إن الفقيد من السياسيين الوطنيين الذين حملوا الوطن في حدقات عيونهم وهم قلائل من هذا الزمان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.