توكل كرمان تعلق على منشور لصحفية سودانية: الميرغني كم سيبقى او هو من المنظرين.. هذه ليست احزاب هذه ضيعة    السوداني: أردول: إزالة التمكين كانت دولة موازية أضاعت الثورة    السودان.. ضبط"مجرم خطير"    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأحد" 26 يونيو 2022    الحساسية مرض التكامل المزمن!!!!!!!!!    عجب وليس في الأمر عجب    السلطات المصرية: هناك أخبارٌ مغلوطة يتم تداولها بأن الشرطة المصرية تشن حملات ضد الإخوة السودانيين بسبب العملة    توقيف شبكه اجراميه تنشط في تسويق مسحوق نواة التمر باعتباره قهوة بإحدى المزارع بود مدني    القبض على متهمين بجرائم سرقة أثناء تمشيط الشرطة للأحياء بدنقلا    (أنجبت طفلاً) .. امرأة تزوجت دمية    ختام البطولة الصيفية للملاكمة    كواليس الديربي : رسالة صوتية مثيرة من أبوجريشة تحفز لاعبي المريخ لتحقيق الفوز على الهلال    التشكيلية رؤى كمال تقيم معرضا بالمركز الثقافي التركي بالخرطوم    جانعة العلوم الطبية تنظم حملة توعوية لمكافحة المخدرات    السودان: الميزان التجاري يسجل عجزاً بقيمة 1.2 مليار دولار    دفع مُقدَّم.. (مواسير) الخرطوم تواصل (الشخير)!    حسم تراخيص الأندية غدا الأحد    إكتمال وصول حجاج ولاية الخرطوم إلى الأراضي المقدسة    موتا يضع مصيره في يد جماهير الهلال    دقلو يشهد توقيع الصلح بين قبيلتي المساليت والرزيقات    الإعلامية "الريان الظاهر" ترد لأول مرة حول علاقة مكتب قناة العربية بالخرطوم بما يدور في صفحة (العربية السودان)    الله مرقكم .. تاني بتجوا.    "باج نيوز" ينفرد باسم المدرب الجديد للهلال و يورد سيرته الذاتية    شاهد بالفيديو.. رجل ستيني يقتحم المسرح أثناء أداء أحد المُطربين ويفاجىء حضور الحفل    ضجة في أمريكا بعد قرار المحكمة العليا إلغاء حق الإجهاض.. بايدن يهاجم وترامب: "الله اتخذ القرار"    تقارير تطلق تحذيرًا عاجلاً..تسونامي يهدّد مدن كبرى بينها الإسكندرية    وزير يبعث ب"رسالة اطمئنان" للشعب السوداني ولمزارعي مشروع الجزيرة    الشرطة الأميركية تضبط مخدرات "تكفي لقتل 12 مليون شخص"    السلطات الصحية في السودان تترقّب نتائج عينات بشأن" جدري القرود"    الميناء الجديد.. جدوى اقتصادية أم مؤامرة تستهدف بورتسودان؟    السودان..ضبط شبكة إجرامية تعمل على قليّ وسحن نواة البلح    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    وزيرة: الأزمة الاقتصادية وراء انتشار المخدرات بنهر النيل    انخفاض مفاجئ في بحيرة خزان سنار يهدد المشاريع الزراعية    حماية الشهود في قضايا الشهداء.. تعقيدات ومخاطر    والي كسلا يقرع جرس امتحانات شهادة الاساس بالولاية    إثيوبيا والبنك الدولي يوقعان اتفاقية تمويل بقيمة 715 مليون دولار    شاهد بالفيديو: فنانة شهيرة تعترف على الهواء وتثير الجدل بعد تصريحها"ماعندي وقت للصلاة ولا أعرف الشيخ السديس"    المجلس الاعلى لنظارات البجا: جهات نافذة مارست علينا ضغوط لقبول المسار    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    القبض على العشرات في حملات للشرطة بأجزاء واسعة بالبلاد    الدفاع المدني يسيطر علي حريق اندلع بعمارة البرير بسوق امدرمان    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    لا يمكنك خداع إنستغرام عن عمرك.. طريقة ذكية تكشف    مديرة (سودانير) بالقاهرة تزور الجزلي وتكرمه بالورد وتذاكر من الدرجة الأولى    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    اليوم العالمي لمرض البهاق بجامعة العلوم والتقانة السبت القادم    وضع الخبز في الثلاجة يسبب السرطان.. تحذيرات تشعل زوبعة!    امرأة تنجب أربعة توائم بالفاشر    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    الخارجية ترحب بإعلان الهدنة بين الأطراف اليمنية    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



جبرة.. مواطنو مربع (8) يشكون من التعدي على ميدانهم
نشر في الصيحة يوم 06 - 02 - 2020

لم تترك سلطات الحكم المحلي بولاية الخرطوم في العهد البائد ميداناً إلا وأدخلته في حقل الاستثمار، فأصبح من الطبيعي لسكان الأحياء الاستيقاظ على أصوات الحفارات والآليات تصب الأعمدة الخرسانية في الساحات التي تعد المتنفس الوحيد، مُتحدِّين كل القوانين والتشريعات.
مواطنو جبره مربع (8) أحد تلك الأحياء التي اغتصب ميدانها الوحيد عنوة الذي كان يشكل متنفَّساً لأطفالهم وساحة لأداء صلاة العيدين.
رفض الأهالي:
يروي ممثل الحي شاكر فتح الرحمن، الذي يقيم بالحي منذ ثلاثين عاماً، بعد أن تم ترحيلهم لجبرة وفقاً للخطة السكنية في عهد الرئيس الأسبق جعفر نميري، بأن الميدان مُنح كتعويض للحي، وكانت تقام فيه المناسبات الاجتماعية وصلاة العيد، لافتاً إلى أنه في العام 2003 دفعت وزارة التخطيط مقترحاً بإقامة مركز صحي بالميدان، ولكن الاقتراح وجد رفضاً من الأهالي وتم التراجع عنه.
مشيراً إلى أنهم عملوا على تأهيل المربع بالعون الذاتي، رغم ضيق ذات اليد. وقال إنهم تفاجأوا بأن الميدان تم بيعُه كقطع استثمارية من قِبل وزارة التخطيط العمراني في العام 2005 لأحد قاطني الحي الذي سبق أن أبدى اعتراضه على مشروع المركز الصحي، وقام بشراء الأرض أمام منزله مباشرة وبموقع مُميّز، موكدأ على أنهم ظلوا طوال هذه السنوات يركضون خلف وزارة التخطيط وكل الجهات المختصة لإلغاء هذه الصفقة، مضيفاً أن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، بل امتد لاقتطاع مساحة أخرى من مسجد الحي ليباع كقطع استثمارية، مضيفاً أنهم قاموا بمخاطبة معتمد الخرطوم آنذاك وبدوره أصدر قراراً بإيقاف المباني، ولكن للأسف شرع اصحابها في العمل بعد خمسة عشر يوماً فقط من القرار .
إيقاف التعدي:
فيما أبدى المواطن عبد الرسول إسحق اعتراضه على الطريقة التي منحوا بها هؤلاء الأشخاص تلك الأراضي، وقال إنهم يطالبون بحقهم وإيقاف التعدي على الساحات، مؤكداً أنهم عانوا الأمرّين من استفزاز وإذلال، لافتاً إلى تهديدهم بالسلاح من قِبل المتغولين على حقهم، وتأليب رجال الشرطة عليهم لاعتراضهم على التشييد.
وقال: ظللنا نشعر بالظلم، وبأن القضية بها الكثير من التجاوزات، على سبيل المثال التصريح للمنطقة درجة ثالثة والقطع المنزوعة درجة ثانية، وكان الأجدر أن تكون عملية البناء موقوفة لحين الفصل في القضية، مبدياً أسفه على الفساد الذي طال كل البلاد، وناشد الجهات القائمة بإنصافهم ورد حقوقهم المسلوبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.