جبريل إبراهيم من باريس: نتطلع إلى شراكات استراتيجية فى الطاقة والزراعة    وزير المالية: السودان يتطلع إلى شراكات استراتيجية في قطاعات الطاقة والزراعة    حميدتي ل"باج نيوز" الاجتماع القادم للإتحاد سيضع حداً لأزمة المريخ الإدارية    حاضرة ولاية الجزيرة.. (أغلق أنفك أنت في ود مدني)    مصرع 10 أشخاص وإصابة آخرين بحوادث مرورية    استقرار الأوضاع الصحية بمستشفيات النيل الأبيض    غارات جوية إسرائيلية جديدة على غزة وصواريخ على جنوبي إسرائيل    أديب: أحداث ذكرى "مجزرة" فض الاعتصام جريمة ضد الإنسانية    عقب عطلة العيد: الكساد يضرب أسواق الخرطوم    اهم عناوين الصحف السودانية السياسية المطبوعة اليوم الاثنين 17 مايو 2021م    السعودية تجدد منع سفر مواطنيها ل13 دولة    السر سيد أحمد يكتب بسطام الباريسية    بدر للطيران تنفي شائعة إيقاف رحلاتها للخارج    الزراعة : مشاورات لفتح صادر الذرة    أبرزها السكر النيل الأبيض تشكو ارتفاع المنتجات المحلية    البنك المركزي: موقف البلاد من النقد الأجنبي مطمئن جداً    مزارعة بالجزيرة: الوقود المدعوم يستفيد منه أصحاب الآليات فقط    المؤتمر الشعبي: إطالة الفترة الانتقالية تأسيس لحكم دكتاتوري جديد    التئام مؤتمر المانحين اليوم محللون: كورونا تعيق التفاعل الدولي مع احتياجاتنا العاجلة    بالفيديو.. دجاجة "مقطعة" تهاجم فتاة    على مدينته الرياضية.. كوبر البحراوي يناور تأهبا لدوري النخبة المؤهل للممتاز    المعد البدني ابو الزيك يؤصي بتاهيل الجوانب الذهنيه    نبيل أديب يستبعد إعلان نتائج التحقيق في 3 يونيو    مصر.. وفاة الفنانة نادية العراقية متأثرة بإصابتها بكورونا    دراسة لمنظمة الصحة: العمل لساعات طويلة يقتل مئات الآلاف سنويا    احتجاجا على العدوان الاسرائيلي على المدنيين الفلسطينيين: استقالة رئيس جمعية الصداقة السودانية الاسرائيلية ..    كلارك: لااهتم لنتائج المباريات الودية بقدر تركيزي علي تجهيز لاعبي فريقي    وفاة خال البشير...مشرد الاعلاميين .. أبرز خصوم جنوب السودان    على هامش مؤتمر باريس !!    السودان يطالب بتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين    حريق يقضي يلتهم 15 متجرا في المالحة بشمال دارفور    أحزان العيد المُقيمة والمتجددة .. بقلم: د. بشير إدريس محمدزين    مجسدا اروع الأمثال.. مدرب سباحه ينقذ شاب من حالة غرق ببيتش توتي    فيديو: ريال مدريد يتشبث بآماله في بطولة اللا ليغا حتى الرمق الأخير    لماذا خصصت السعودية مسارات خاصة لمواطنيها لعبور جسر الملك فهد؟    لجنة المنتخبات الوطنية تجتمع مع الجهازين الفني والإداري    السيسى يصدر توجيها بشأن مصابي الغارات الإسرائيلية في قطاع غزة    النوافل.. غابت عن حياة معظم المسلمين    شهداء الشرطة … هم شهداء الوطن الحقيقيين    مصدر: محمد رمضان تدخل لحل أزمة المخرج محمد سامي… والنتيجة صادمة    وزير الداخلية يرأس الاجتماع الطارئ لهيئة إدارة الشرطة    العائلة تتدخل في أزمة مها أحمد وأبطال "نسل الأغراب"    188قتيلا و1230 مصابا جراء الضربات الإسرائيلية على غزة    من هو المرشح الأبرز لخلافة "زيدان" في قيادة ريال مدريد!    المريخ يواجه الإنتاج الحربي وكيلوباترا ظهر ومساء اليوم    استمرار حملة التطعيم بلقاح "الكورونا" بالنيل الأبيض    بتوجيه من رئيس الوزراء: تعزيزات شرطية لولاية جنوب دارفور    نقل (432) طن نفايات من مدني    إسرائيل تقصف منزل زعيم حماس بغزة ودخول القتال يومه السابع    انطلاق مهرجان (أنغام بوادينا) اليوم بساحة الحرية    مهرجان أنغام بوادينا غدا بساحة الحرية    هجرة عكس الرّيح: موسى الزعيم ألمانيا / سوريا .. عرض وتقديم: حامد فضل الله / برلين    كلمات استعصت على المطربين من أغنية (يا رشا يا كحيل) .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    زوجتي عصبية فماذا أفعل؟    لا تغفل عنها.. موعد البدء بصيام الست من شوال    مات بآخر أدواره في "موسى".. وفاة فنان مصري بكورونا    لا تغفل عنه.. دعاء ثاني أيام العيد المبارك    آه من فقد الشقيق أو الحبيب واليوم عيد .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كاريكا يسجل هدف التقدم.. مصعب يعادل برأسية.. وبوسني الفرسان يتفوق على كامبوس
نشر في قوون يوم 12 - 07 - 2014

استاد الخرطوم: محمد ميرغني/ تصور محمد دفع الله
فرض الأهلي الخرطوم التعادل على الهلال بهدف لكل في اللقاء الذي جمعهما مساء امس باستاد الخرطوم في المباراة المقدمة بينهما من الاسبوع الثالث، ورفع الهلال رصيده إلى 36 في الصدارة والأهلي إلى 17 نقطة، حيث تقدم
كاريكا للهلال في الدقيقة 48 من عمر المباراة وادرك مصعب عمر التعادل للأهلي في الدقيقة 70، بعد ان قدم الفريقان مباراة فوق الوسط كانت الافضلية في شوطها الأول للهلال وتحسن الأهلي في الشوط الثاني،ونجح في فرض اسلوبه على المباراة، وتبادل الفريقان الهجمات، قبل ان يتراجع اداء الهلال بعد مرور 60 من اللقاء ويمنح الأهلي فرصة التقاط الانفاس والمبادرة بالهجوم، وفشل لاعبو الهلال العودة لاجواء المباراة بعد هدف الأهلي التعادلي في الوقت الذي حافظ فيه الفرسان على هذا التعادل الذي قدموه هدية لمدربهم البونسي خليلو فيتش فيما لاحقت انتقادات جماهير الهلال المدرب البرازيلي كامبوس.
شوط الأهداف
جاء الشوط الثاني للمباراة قويا ومثيرا بين الطرفين، حيث بدأها البرازيلي كامبوس بتبديل قبل انطلاقته باخراج معاوية فداسي ودخول مهند الطاهر الذي نشط الجانب الهجومي للهلال الذي بدأ في وضع أفضل وتمكن مدثر كاريكا من استثمار هذا الهجوم القوي بتسجيل هدف السبق في الدقيقة الثالثة من انطلاقة الحصة الثانية مستفيدا من تمريرة زميله محمد احمد بشة وبعدها واصل الهلال سيطرته على الملعب بفضل تحركات الغزال ونيسلون والشغيل في الوسط، واضاع رماته عدد من السوانح عن طريق كاريكا وبشة ومحمد عبدالرحمن، مع تألق كامل لدفاع الأهلي الذي اجاد فيه الرباعي موسى الزومة، محسن اسماعيل، ديالو والريح علي وبدأ الفرسان بمبادلة الهلال الهجمات عن طريق المزعج زاهد حسين ولاعب الوسط مصعب عمر الذي تحرك بفعالية وشكلت انطلاقة خطورة كبيرة على الجهة اليمنى لدفاع الهلال التي لعب فيها المدافع مالك محمد.
كوليبالي يقلب موازين المباراة
أجرى البونسي خليلو فيتش مدرب الأهلي الخرطوم تبديلا موفقا بخروج المهاجم الصادق النور ودخول المالي كوليبالي مهاجم الهلال السابق والذي بدخوله قلب موازين المباراة واعاد الخطورة المفقودة لهجوم الأهلي بتحركاته المزعجة ودقة تمريراته رغم انه اهدر فرصتين على التوالي ولكن كان له الدور الفاعل في النتيجة التي خرج بها الفريق.
مصعب عمر يعادل للفرسان
تمكن مصعب عمر من استغلال سوء التغطية الدفاعية للاعبي الهلال ونجح في تسجيل هدف التعادل للأهلي في الدقيقة 70 من عمر المباراة مستفيدا من الكرة العكسية التي بذلها في كوليبالي جهدا كبيرا، ووجد مصعب في الموعد ونجح في تسجيل الهدف بطريقة رائعة يسأل عنها اولا الدفاع قبل الحارس المعز محجوب الذي تفرج على الكرة وهي تتهادي في الشباك.
جاء الشوط الأول هادئا بين الطرفين، كمحاولة لجس النبط الا ان جاهد حسين مهاجم الأهلي فاجأ الهلال عندما توغل بعد اربع دقائق من عمر المباراة بهجمة خطيرة لعبها خارج الشباب منحت لاعبي الهلال انطباعا بان القادم أخطر، حيث بدأوا في التحرك وسيطروا على وسط الملعب الذي اجاد فيه الغاني نيلسون ونصر الدين الشغيل وبشة مع عطاء اقل لنزار حامد، الا ان سيطرة الهلال كانت سلبية، ولم يتعرض بهاء الدين محمد عبدالله لاختبار حقيقي الا بعد مرور 9 دقائق من الكرة الخاطفة التي لعبها بشة فوق القائم مستفيدا من طويلة زميله معاوية فداسي الطرف الايسر للهلال، ومن ثم اضاع بشة فرصة ثانية في الدقيقة 13 من عرضية مدثر كاريكا، التي لعبها فوق القائم وسط دهشة الجميع، تواصلت المباراة سجالا بين الفريق مع هجوم هلالي افتقد للمسة الأخيرة وهجمات مرتدة من قبل الأهلي انتهت عند دفاع الهلال الذي ابطل مفعولها، حتى اعلن الحكم المعز احمد عن نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي في الاداء قبل النتيجة.
تشكيلة الهلال
دفع البرازيلي كامبوس مدرب الهلال بتشكيل يتكون من المعز محجوب (كابتن) في حراسة المرمى، معاوية فداسي، اتير توماس، سامي عبدالله، مالك محمد، الغاني نيلسون، نصر الدين الشغيل، بشة، نزار حامد، مدثر كاريكا ومحمد عبدالرحمن.
تشكيلة الأهلي
اعتمد البونسي فاروق خليلوفيتش مدرب الأهلي الخرطوم على توليفة تتكون من الحارس بهاء الدين محمد عبدالله، محسن اسماعيل، الريح علي، عبدالقادر ديالو، موسى الزومة، عبدالرحيم امبدة (كابتن)، مهيلم مبارك، مصعب عمر، عمر الخليلة، الصادق النور وجاهد حسين.
المعز احمد يدير المباراة
ادار مباراة الهلال والأهلي أمس طاقم تحكيم يتكون من المعز احمد، عمر حامد وعبدالجبار محمد وكان الثلاثي متفاهما في اتخاذ القرارات واحتساب المخلفات، واحتج البرازيلي كامبوس على عكس بعض الحالات من المساعد الأول.
مالك طرف أيمن
فاجأ البرازيلي كامبوس مدرب الهلال نده خليلو فيتش مدرب الأهلي الخرطوم قبل جماهير الهلال باشراك المدافع مالك محمد كطرف ايمن في المباراة وقدم اللاعب مستوى جيدا خاصة في الجانب الدفاعي، ولكنه لم يقم بدوره الهجومي بالشكل المطلوب وعكس طوال الشوط الأول كرة واحدة كانت من نصيب بهاء الدين محمد عبدالله حارس الأهلي الخرطوم.
المعز محجوب ينقذ اخطر فرصة فى الشوط الأول
حرم المعز محجوب حارس الهلال، مصعب عمر لاعب وسط الأهلي الخرطوم من هدف محقق في الدقيقة 33 من الشوط الأول من حالة انفراد كامل به، حيث تصدى المعز للكرة وابعدها بقبضة يده وحافظ على نظافة شباكه وسط تشجيع وتحية خاصة من قبل جماهير الهلال التي تابعت المباراة
4 ركنيات على التوالي للهلال
فرض الهلال حصارا هجوميا مكثفا على جبهة الأهلي الدفاعية في الدقائق الخمسة الأخيرة من الشوط الأول وحصل على 4 ركنيات على التوالي تولى تنفيذها مدثر كاريكا الا ان الهلال لم يستفد منها بالشكل المطلوب، وانهى بعدها الحكم الشوط الأول بالتعادل السلبي بعد ان رفع الحكم الرابع دقيقة واحدة كزمن مبدد.
الجمهور واصل العزوف
واصل الجمهور غيابه عن المباريات التي لعبت حتى الآن في النصف الثاني من الموسم وشهدت مباراة الهلال والأهلي الخرطوم حضورا جماهيريا ضعيفا وكانت المدرجات شبه خالية من المشجعين الذين على ما يبدو اصبحوا اكثر اهتماما بمونديال البرازيل.

بعد مباراة متوسطة الأداء
الهلال يقع في الفخ ويتعادل مع الاهلي 1/1
كاريكا يسجل هدف التقدم.. مصعب يعادل برأسية.. وبوسني الفرسان يتفوق على كامبوس
استاد الخرطوم: محمد ميرغني/ تصوير محمد دفع الله
فرض الأهلي الخرطوم التعادل على الهلال بهدف لكل في اللقاء الذي جمعهما مساء امس باستاد الخرطوم في المباراة المقدمة بينهما من الاسبوع الثالث، ورفع الهلال رصيده إلى 36 في الصدارة والأهلي إلى 17 نقطة، حيث تقدم كاريكا للهلال في الدقيقة 48 من عمر المباراة وادرك مصعب عمر التعادل للأهلي في الدقيقة 70، بعد ان قدم الفريقان مباراة فوق الوسط كانت الافضلية في شوطها الأول للهلال وتحسن الأهلي في الشوط الثاني،ونجح في فرض اسلوبه على المباراة، وتبادل الفريقان الهجمات، قبل ان يتراجع اداء الهلال بعد مرور 60 دقيقة من اللقاء ويمنح الأهلي فرصة التقاط الانفاس والمبادرة بالهجوم، وفشل لاعبو الهلال العودة لاجواء المباراة بعد هدف الأهلي التعادلي في الوقت الذي حافظ فيه الفرسان على هذا التعادل الذي قدموه هدية لمدربهم البونسي خليلو فيتش فيما لاحقت انتقادات جماهير الهلال المدرب البرازيلي كامبوس.
شوط الأهداف
جاء الشوط الثاني للمباراة قويا ومثيرا بين الطرفين، حيث بدأها البرازيلي كامبوس بتبديل قبل انطلاقته باخراج معاوية فداسي ودخول مهند الطاهر الذي نشط الجانب الهجومي للهلال الذي بدأ في وضع أفضل وتمكن مدثر كاريكا من استثمار هذا الهجوم القوي بتسجيل هدف السبق في الدقيقة الثالثة من انطلاقة الحصة الثانية مستفيدا من تمريرة زميله محمد احمد بشة وبعدها واصل الهلال سيطرته على الملعب بفضل تحركات الغزال ونيسلون والشغيل في الوسط، واضاع رماته عددا من السوانح عن طريق كاريكا وبشة ومحمد عبدالرحمن، مع تألق كامل لدفاع الأهلي الذي اجاد فيه الرباعي موسى الزومة، محسن اسماعيل، ديالو والريح علي وبدأ الفرسان بمبادلة الهلال الهجمات عن طريق المزعج زايد حسين ولاعب الوسط مصعب عمر الذي تحرك بفعالية وشكلت انطلاقته خطورة كبيرة على الجهة اليمنى لدفاع الهلال التي لعب فيها المدافع مالك محمد.
كوليبالي يقلب موازين المباراة
أجرى البونسي خليلو فيتش مدرب الأهلي الخرطوم تبديلا موفقا بخروج المهاجم الصادق النور ودخول المالي كوليبالي مهاجم الهلال السابق والذي بدخوله قلب موازين المباراة واعاد الخطورة المفقودة لهجوم الأهلي بتحركاته المزعجة ودقة تمريراته رغم انه اهدر فرصتين على التوالي ولكن كان له الدور الفاعل في النتيجة التي خرج بها الفريق.
مصعب عمر يعادل للفرسان
تمكن مصعب عمر من استغلال سوء التغطية الدفاعية للاعبي الهلال ونجح في تسجيل هدف التعادل للأهلي في الدقيقة 70 من عمر المباراة مستفيدا من الكرة العكسية التي بذلها في كوليبالي جهدا كبيرا، ووجد مصعب في الموعد ونجح في تسجيل الهدف بطريقة رائعة يسأل عنها اولا الدفاع قبل الحارس المعز محجوب الذي تفرج على الكرة وهي تتهادى في الشباك.
خروج الشغيل ونزار كشف ظهر الهلال
لم تكن التبديلات التي اجراها البرازيلي كامبوس موفقة للحد البعيد بل تسبب بصورة غير مباشرة في تعثر فريقه عندما سحب لاعبي الوسط نزار حامد ونصر الدين الشغيل وادخل بدلا عنهما سيدي بيه وبكري المدينة، وادى هذا لكشف ظهر الهلال الذي تعرض لاختبار حقيقي من قبل الاهلي الذي استفاد من المساحات وشكلت هجماته المرتدة خطورة كبيرة على مرمى الهلال، وكاد كوليبالي ان يضيف الهدف الثاني من الكرة التي وصلته من البديل متوكل عماد.

تحركات هلالية وفرصة ضائعة
تحرك لاعبو الهلال بعد هدف التعادل الذي سجله مصعب للأهلي بحثا عن هدف الفوز وحاصر الأهلي في منطقته الدفاعية وتطايرت الفرص من اقدام اللاعبين خاصة محمد عبدالرحمن وبشة، وسط توجيهات مستمرة من قبل البرازيلي كامبوس الذي كان واقفا على الخط الا ان كل المحاولات تكسرت تحت اقدام مدافعي الهلال الذين قاتلوا عن مرماهم بكل بسالة حتى اعلن الحكم عن نهاية المباراة بالتعادل الايجابي 1/1.
الهلال بدون اطراف
ادى الهلال الشوط الثاني بدون اطراف بعد ان اخرج كامبوس معاوية فداسي الطرف الايسر، وقام بوضع مهند الطاهر في الجهة اليسرى ومالك محمد في الجهة اليمنى مما ترك اكثر من علامة استفهام، وخصم هذا التكتيك كثيرا من خطورة الهلال الذي افتقد اللاعب المتخصص على الاطراف حتى يمول المهاجمين بالكرات المعكوسة في ظل التكتل الدفاعي للأهلي الخرطوم.
القائم يحرم كاريكا من هدف الفوز
وجد مدثر كاريكا فرصة محسنة لتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 87 من عمر المباراة عندما مرر له محمد عبدالرحمن الكرة داخل الست ياردات ولعبها كاريكا بهدوء في المرمى الا ان القائم الايسر كان له بالمرصاد واناب عن بهاء الدين واعاد الكرة لوسط الملعب وسط حسرة لاعبي الهلال وفرحة لاعبي الأهلي الذين تنفسوا الصعداء لضياع هذه الفرصة الثمينة.
عبدالرحيم امبدة نجما للمباراة
توج عبدالرحيم امبدة لاعب وسط الهلال وقائده في مباراة امس، نجما للمباراة بعد المستوى اللافت الذي قدمه خاصة في الشوط الثاني من عمر اللقاء واصطياده لكل الكرات العالية بجانب تفوقه في الكرات المشتركة وقد ادى عبدالرحيم دوره في المباراة بصورة رائعة وجميلة ووجد تحية خاصة من الجهاز الفني لفريقه.
خليلو فيتش يتفوق على كامبوس في شوط المدربين
نجح الصربي مدرب الأهلي الخرطوم في كسب رهانه الأول له مع الفريق عندما قاده للتعادل امام الهلال أمس وتفوق على البرازيلي كامبوس في شوط المدربين بعد ان اجرى تبديلات ناجحة منحت فرصة التفوق ونقطة غالية بل كان الأهلي قريبا من الفوز بعد ان وجد لاعبوه اكثر من فرصة للتسجيل ومن وضع شبه انفراد بالحارس المعز محجوب.

بوي يتعرض لاصابة اثناء الاحماء
تعرض لاعب الطرف الايسر لفريق الهلال عبد اللطيف بوي لاصابة خلال اجراءه عملية الاحماء قبيل انطلاقة مباراة الامس امام الاهلي ليتعذر اشراكه في المباراة.
خليلوفيتش: بعبت بالطريقة الألمانية وحققت المطلوب
قال مدرب النادي الاهلي الخرطوم فاروق خليلوفيتش انه قد اعتمد في مباراة الامس امام الهلال على الطريقة الالمانية التي اثبتت جدواها خلال كأس العالم الذي تستضيفه البرازيل هذه الايام وقال ان التعادل امام فريق كبير مثل الهلال ومتصدر المنافسة يعتبر مكسبا.
من جانبه قال ياسر الحاج المدرب العام انهم لعبوا على اخطاء الهلال واستفادوا من اندفاعه في الشوط الثاني.
كامبوس يعزي التعادل للبرمجة الضاغطة وسوء ارضية الملعب
قال المدير الفني لفريق الكرة بنادي الهلال باولو كامبوس عقب انتهاء مباراة الامس ان التعادل امام الاهلي يعتبر خسارة بالنسبة للهلال عازيا النتيجة التعادلية للبرمجة الضاغطة وسوء ارضية الملعب وقال ان اللاعب السوداني ليس معتادا على اداء ثلاث مباريات تنافسية في مثل هذا الحيز الزمني الضيق .. وعن اشراكه للمالي سيدي بيه قال انه يشرك كل اللاعبين المسجلين في كشف الفريق لانه يسعى لتجهيزهم للتنافس الافريقي الشرس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.