بيان من الحركة الديمقراطية لأبيي حول مجزرة قرية كولوم بمنطقة أبيي    اكتمال الترتيبات للتوقيع النهائي بين الحكومة والحركة الشعبية شمال بقيادة مالك عقار    احذروا غضب الحليم : والحليم هو شعبنا!!(1) .. بقلم: حيدر أحمد خيرالله    توثيق لثورة ديسمبر من خلال مشاركاتي فيها (37) .. بقلم: د. عمر بادي    رفع الدعم .. " الضرورة و المخاطر " .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    منتدى استعراض حالة المناخ في القرن الافريقي .. بقلم: د. حنان الامين مدثر    ازمة السودان غياب المشروع القومي والوطني منذ الاستقلال .. بقلم: بولس کوکو کودي/ الويات المتحدة الأمريكية    قتل الشعب بسلاح الشعب .. بقلم: حيدر المكاشفي    الرواية "لايت".. لا صلصة ولا ثوم! .. بقلم: د. أحمد الخميسي قاص وكاتب صحفي مصري    تعلموا من الاستاذ محمود: الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    ضبط شبكة اجرامية تتاجر في الأسلحة والذخائر    قيادي ب"التغيير": أعضاء قحت لا يتدخلون في عمل الجهاز التنفيذي    الجيش اليمني يعلن استعادة مواقع من الحوثيين    الحرس الثوري: تابعنا الطائرة التي اغتالت سليماني منذ لحظة إقلاعها    توتنهام يستعيد نغمة الانتصارات ويعبر نوريتش بثنائية    عباس وماكرون يبحثان في رام الله القضية الفلسطينية والاعتراف بدولة فلسطين    نيابة مكافحة الفساد تستجوب علي عثمان    تدشين العمل بمطار الضعين الدولي    (عابدون) : ترتيبات لمعالجات جزرية لازمة المواصلات بالخرطوم    والي الخرطوم : أزمة الدقيق (شدة وتزول) و(500) مليار لنقل النفايات    إصابة وزير الأوقاف في حادث مروري بالخرطوم    مبارك الفاضل : ميزانية 2020 لن تستمر حال عدم رفع الدعم    بكري المدينة ينتقل لظفار العماني    قم الأن .. بقلم: أحمد علام    الشهيد عباس فرح عباس .. شعر: د. محمد عثمان سابل    النشاط الطلابي وأثره في تشكيل الوعي !! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    وزير المالية : (450) كليو جرام تدخل عمارة الذهب عن طريق التهريب    مدني حل مشكلة الخبز في ثلاث اسابيع    الهلال ومأزق المجموعات ! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    الشرطة: انفجار عبوة قرنيت بحوزة نظامي أدت لوفاته وأربعة اخرين وإصابة أكثر من خمسة وعشرين من الحضور بإصابات متفاوتة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشاعرة الغنائية المعروفة سحر ميسره تفتح قلبها لقوون وتقول :
نشر في قوون يوم 22 - 10 - 2011


ظلمت أخواني الفنانين وحصرت نفسي في المطربات !!
ليس هناك هبوط في الساحه وسعر الأغنيه علي حسب الفنان !
يزعجني في بعض الرجال عدائيتهم للمرأة الفنانه وسأواصل مع الشباب
سحر ميسرة شاعرة صاحبة النص المشحون بالكبرياء والصور المبتكره والتمكن والتفرد .. آمراه من طراز خاص تحمل في عطائها تجربة إبداعية وإنسانية عميقة ورائعة .. شاعرة مبدعه بما لهذه الكلمة من معني .. تغني بأشعارها أكثر من 30 فنانة أبرزهم حنان بلوبلو وندي القلعه وهاجر كباشي وحرم النور وفهيمه وإنصاف مدني .. فتحت قلبها لقوون وتحدثت عن تجربتها الشعرية وعن الشعر النسائي .. وعن أسباب رفضها للزواج .. وعن الساحه الفنيه والمشاكل الموجوده .. وعن الكثير نتابعه في هذا اللقاء :
متي كانت بدايتك مع الشعر ؟
منذ بداية دراستي بمرحلة الأساس أهوى كتابة الشعر وتلحين القصائد المدرسيه
من كان يدعم سحر ؟ وهل كانت لك إعاقات من الأهل ؟
كنت اكتب باسم مستعار بشاير فرح وابعد عن الأضواء واخىرا تفهمت الأسرة موهبتى ورسالتى
ماذا قدمتي للشعر وماذا قدم لك ؟
قدمت وبلا فخر إحساس صادق ومفردة راقية وبسيطة وقدم لي الشعر جمهور ومعجبون يعرفوني ولا اعرفهم
بمن تأثرت من الشعراء ؟
تأثرت بحسن الزبير وعوض جبريل لأنني أحبهم جدا
أين وصل الصوت الشعر النسائي السوداني من وجهة نظرك ؟
المرآة السودانية الشاعرة الآن تشكل حضورا أنيقا عبر كافة أجهزة الإعلام المسموعة والمشاهدة والمقروءة
من هو أبرز من تغني بأشعارك ؟
حنان بلوبلو هاجر كباشي – ندي القلعة – حرم النور- إنصاف مدني- فهيمة عبد الله – وفاء الجوهري – عبد الكريم ابوطالب والكثير الذين لاتسعني المساحه لذكرهم .
ثنائية جميلة جمعتك مع الفنانة حنان بلوبلو وندي القلعه وهاجر كباشي حدثينا عنها .. وكم أغنية كتبت لهن ؟
جمعتني ثنائيات مختلفة وكلها تعني لي نجاحا
في السنوات الأخيرة ظهر كثير من الشاعرات المبدعات.. عكس الماضي .. مارأيك في هذه الظاهره ؟ وما هو السبب في ذلك ؟
ظهور الشاعرات يعني تفهم إحساس المرأة وتعبيرها عما يجيش بداخلها والسودان بخير تجاه شعور المرآة فهي إدارية وسياسية وقائدة للثقافة وأم وزوجة
هل درست الموسيقي ؟
درست الموسيقي بجامعة السودان وأيضا درست الإعلام والعلاقات العامة بجامعة السودان ونلت عضوية المهن الموسيقية في 2009
هل هناك « هبوط « في الساحة الفنية ؟
ليس هنالك هبوط في الساحة الفنية فطبيعة الحياة بها الطيب والخبيث وكل إنسان فنان مسؤؤل عن طرحه وهو الذي يسطر تاريخه
تغنت لك أكثر من 30 فنانة .. والآن أراك اتجهي للتعاون مع الفنانين والبداية كانت مع ابوطالب والآن شكر الله عز الدين .. كيف تري هذه النقله من الفنانات للفنانين ؟ وهل ستتواصلي في هذه التجربة ؟
أكيد تجربة رائعه و شكر الله عزالدين هو ثاني فنان أتعامل معه وسوف أواصل مع الشباب
في السنوات الأخيرة ظهرت مشاكل انتهاك حقوق الملكية الفكرية .. ايضا ظهرت علي السطح شكاوي كثير من الشعراء لبعض الفنانين ومطالبتهم بحقوقهم المادية .. ما رأيك بهذه الإشكاليات الموجودة في الساحة الفنية ؟
ليست لي أي مشاكل ملكية فكرية فالكل يحترمني واحترمه فالمؤلف هو الذي يحدد شكل التعامل
هل ندمت علي كتابة قصيدة ؟
لا اندم علي كتابة قصيدة كل أشعاري أحبها خصوصا أغنية الله بدي المساكين للمبدعة بلوبلو
بكم تبيعي القصيدة ؟
سعر القصيدة يحدد علي حسب الفنان الذي يتغني بها
برأيك من يعبر بشكل أفضل عن المراه الشاعرة أم الشاعر ؟
الشاعرة المرآة هي التي تعبر عن بنات جيلها تعبيرا صادقا (وكتر خير أخوانا العبرو وغنو بلسانا)
لو طلب منك أن تحصري الشعر بكلمة ماذا ستقولين ؟
الشعر هو إحساس تعبير صادق ورسالة سامية
مقولة « أن لكل شاعر شيطان يعينه علي كتابة الشعر « هل تؤمنين بذلك أم تعدينه من الخرافات ؟
اعد هذه المقولة من الخرفات الشاعر هو إنسان له نظرة وبعد وعقلية تختلف عن الشخص العادي وموهبة الشعر ربانية لا تمتهن ولا تدرس وأحيانا تكون موروثة أبا عن جد
ما هي أبرز عيوبك ؟
من ابرز عيوبي أنني ظلمت أخواني الفنانين الشباب وحصرت نفسي في المطربات ولكنني فطنت لهذا العيب وساعية للتخلص منه
ما هو رأيك في ظاهرة الغزل الصريح الموجه من المرآة للرجل ؟
الغزل الصريح نوع من الشعر موجود منذ قديم الزمان عرف به الشعر الجاهلي أما علي سبيل الشعراء السودانيين أجد العزر لشعراء الحقيبة لعدم توفر مشاهدة المرآة آنذاك .. وهو شئ جميل
متي تستيقظ سحر من أحلام مدينة أفلاطون الفاضلة وتتزوج ؟ وماهي مواصفات فارس أحلامك ؟
كنت امتنع عن الزواج لأسباب خاصة ولكن قريبا انشاءالله فارس أحلامي رجل يمتاز بالأدب والخلق القويم وهو انصاري وإعلامي
ما الذي يعجبك في الرجل السوداني .. والعكس ؟
الذي يعجبني في الرجل السوداني شهامته وكرمه و حبه للأصول والذي يزعجني في بعض الرجال السودانيين عدائيهم للمرآة الفنانة بالرغم من أن هذا الانطباع في طريقه للتلاشي
كيف تصفين نفسك كإنسانه وشاعره ؟
أولا إنا مزاجية الطبع أحب الهدوء إلي درجة الجنون أحبذ الصراحة في التعامل تقليدية ومحافظة لدي قناعتي الخاصة
هل تتأثرين بألاشاعات وما هي اقوي أشاعه سمعتيها عنك ؟
انا لا اتاثر بالإشاعات وذلك لأنني أي نعم داخل الوسط الفني ولكن احصر نفسي داخل قوقعة يعني لست متاحة للآخرين
فنان يطربك ؟
يطربني من القدامي إبراهيم عوض وشرحبيل احمد والعاقب احمد حسن ومن الجدد محمود عبد العزيز عادل مسلم ونانسي عجاج وعافية
شاعره تشدك أشعارها ؟
روضة الحاج وطريقة إلقاءها
شاعر ؟
ابوقطاطي
لحظة سعاده ؟
حين تدعو لي والدتي بالتوفيق
لحظة حزن ؟
حينما أشاهد حوادث الحركة أحزن كثيرا
ما هي آخر أغانيك ؟
فراقة دنيا الريد لشكر الله عز الدين .
ما رأيك في : الحب .. الحب أساس كل شئ في الحياة حب بين الرجل وأسرته والمرآة وأبنائها والأهل والجيران والأصحاب فالحب والود اصل الصلات البشرية / الليل : الليل يعني لي الكثير / الوفاء : الوفاء ديدن الأحرار ونهج الاكارم / الخيانة : صفة المعدمين
كلمة أخيرة ؟
فائق تقديري لصحيفة قوون ولك أخي محمد يوسف ولكل من يهتم ويقدر مجهود المرآة المبدعة
التشكيلي راشد دياب في ( المقام الثوري )
تلقي الدكتور التشكيلي راشد دياب دعوة من جاليري المرخية بدولة قطر للمشاركة في معرض « المقام الثوري « الذي سينطلق في 6 ديسمبر المقبل ويستمر لغاية 31 ديسمبر ، وذلك لتسجيل رؤياه من أحداث الشارع العربي وخلق صوره فنيه لها ارتباط متزامن مع هذه الأحداث .. حيث يقام حوار موازي للمعرض بين الفنانين المشاركين للتعاطي مع الفكرة بقياس الحدث . ويشارك في المعرض 10 فنانين من الوطن العربي « تصوير « و6 فنانين « نحت « وتلقي مع راشد دياب المصور اسلام كامل دعوه للمشاركه وهناك فنانين من مصر وتونس وليبيا وسوريا وقطر وفلسطين والعراق والبحرين . يذكر بأن دياب شارك مؤخرا ضمن أعضاء لجنة تحكيم مسابقة « الأعمال الفنية الصغيرة « لعام 2011 لمختلف مجالات الفنون التشكيلية علي مستوي سلطنة عمان .
زبيدة الإنقاذ شبه البرتكانة !
تجري الفنانة زبيدة الإنقاذ بروفات مكثفة لعدد من أغانيها الجديدة لتسجيلها وتقديمها سهرة لقناة النيل الأزرق في عيد الأضحى ومن بين الأعمال التي تعد لها أغاني « شبه البرتكانه « وأغنية سيره « الليله العريس دخلتو فوق الإيد حنتو « وهما من كلمات والحان الشاعر مصطفي أمبو .. أيضا لها أغنية بعنوان « خلوني في حالي « وهي من كلمات والحان أحمد مبارك .. كما تعاملت مع الشاعر فارس عمر في « ود العز والمفخرة « وأغنية عن الزواج والعادات السودانية المرافقة له بعنوان « القرير يافتق الخمر « والتي ستقوم بتصويرها علي طريقة الفيديو كليب .
معرض المسلمي .. نكهه افريقية في الأراضي السعودية
افتتح رئيس بيت التشكيلين الأسبق السعودي صالح بوقري معرض الفنان التشكيلي السوداني مسلمي الشيخ أحمد في مركز سيزان للفنون الجميلة بمدينة جدة وشهد المعرض حضور لافت من الجالية السودانية وعدد من الفنانين العرب والسعوديين ، وكانت الأعمال المعروضة موضع نقاش بين الفنانين لما تميزت به من جرأه في التلوين وسماتها الإفريقية الواضحة والتي تعكس تمسك مسلمي بهويته السودانية الإفريقية وانشغاله بالتراث
بمناسبة مرور 50 عاماً على إنشاء مسرح الجزيرة
فرقة اوركسترا تبادل تشارك في احتفالات في الخرطوم ومدني
قدم معهد جوتة في إطار مهرجان الموسيقى الدولي العاشر في الخرطوم والذي تنظمه وزارة الثقافة السودانية فرقة أوركسترا تبادل التى تتميز موسيقاها بمزيج موسيقى البلقان وبافاريا والموسيقى الشرقية حفلا في الخرطوم قدمت فيه بعض المقطوعات من موسيقيين سودانيين بمشاركة الفنان الكبير عبدالقادر سالم في موسيقى وغناء تجمع ما بين بافاريا وكردفان إضافة لورشة عمل مكثفة ننتج عنها عروض مشتركة جمعت موسيقيين سودانيين كفرقة الرواد النحاسية ومجموعة من عازفي الطبول إضافة للفنان الكبير النور الجيلانى فى حوار متبادل هز خشبة المسرح.وفي إطار الإحتفال بمرور 50 عاماً على إنشاء مسرح الجزيرة وبرعاية كريمة من وزارة الثقافة بولاية الجزيرة بمدني ,احيت الفرقة حفلها الثاني على خشبة مسرح الجزيرة حيث تماذجت ألحان الفرقة بإيقاعات سودانية كونت موسيقى جذابة طرب لها الحضور.
البابطين للإبداع الشعري تكرم سوار الذهب
كرم الرئيس السوداني السابق عبد الرحمن سوار الذهب خلال حفل افتتاح ملتقي ( الشعر من أجل التعايش السلمي ) الذي رعاه حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم في دبي ، وجاء تكريمه من قبل عبد العزيز البابطين رئيس جائزة البابطين للإبداع الشعري باعتباره الرئيس الذي خرق للمره الأولي قاعدة ( الرئيس إلي الأبد ) وكان له دور كبير في قيم السلام والتسامح بين مكونات المجتمع البشري .
وحيات النيلين جديد عاطف السماني
يستعد الفنان الشاب عاطف السماني لتصوير عمل وطني بعنوان ( وحيات النيلين ) علي طريقة الفيديو كليب وهو من كلمات الشاعر الكبير إسحاق الحلنقي والحان عماد يوسف وإخراج حسن مصطفي محمد الحاج .
محمود عبد العزيز في مهرجان الخرطوم الدولي العاشر للموسيقي
يشهد المسرح القومي مساء اليوم السبت وضمن فعاليات مهرجان الخرطوم الدولي العاشر للموسيقي مشاركة الفرقة البريطانية ، فرقة دق الطبول ، أسامة بيكلو ، فرقة ولاية الخرطوم ، الفرقة النحاسية النسويه ، الفنان محمود عبد العزيز .. وعلي مسرح شرق النيل في نفس اليوم فرقة القلب النابض ، الفرقة السعودية ، نجوم الجبال ، الموسيقار حافظ عبد الرحمن ، فرقة صلاح براون والفنان خالد محجوب .. كما ستشهد فعاليات يوم غد الأحد وعلي خشبة المسرح القومي مشاركة الفرقة الفرنسية ، مجموعة راي الغنائية ، اوركسترا الإذاعة ، فرقة سوا سوا ، الفنان شرحبيل أحمد ومحمد فيصل الجزار . وسيختتم المهرجان يوم الاثنين القادم علي خشبة المسرح القومي .
« أنسي بس « تجمع إسراء كشان برندا مصباح
بعد تعاونها مع الفنان الشاب مهيار محمد نجيب في أغنية « خلاص أرجع « وطلال حلفا في « الماس» تعاود الشاعره الشابه إسراء صديق كشان « روزي بيل « كتاباتها ونشاطاتها المكثفه من تعاملها مع الفنان الشاب ميرغني فيصل في « خسارة زول « والفنانة الشابة رندا مصباح في أغنية « أنسي بس « وهي من الحان مبارك كاريوكي وتوزيع احمد التاج مكي ، ولها العديد من الأغاني عند عدد من الفنانين الشباب لم تر النور بعد .
هي الحياة دمعة وابتسامة !
بعض العلاقات أصعب من أن يتم تحديدها .. فهي تترنح من حين لآخر بين عدة مفاهيم لا يمكن الحكم علي صحة أو خطأ بعضها .. ولكن يمكننا الجزم بأن الكثير من البشر لا يستطيعون تحديد مشاعرهم في بعض الأوقات ! كما هناك أناس آخرون لا يستطيعون الحياة بدون رهف المشاعر .. حيث تأخذهم في بقعة بعيدة جدا عن واقعهم الجاف ، الأليم .. وحيث الهدف الذي يناديهم دوما بأن يعيشوا من أجل ناس غيرهم .. لا لأنفسهم !!
ككل البشر نحن أرواح هشة بطبيعتها .. نتأثر بكل لحظة نعيشها .. نبكي نبتسم .. نفرح .. نحزن ونتألم .. وكل إحساس يختبر تأثيره فينا ، ويكشف فينا شفافية ما .. يظهر فينا ما كان مختبئا في داخلنا ولا أحد يعرفه ويراه .. هي الحياة دمعة وابتسامة .. وأرواحنا فيها كالزهور الطرية في مهب الريح !
الحياة كالورود تحتاج دائما من يراها من الناحية الأجمل ودون النظر إلي الأشواك الجارحة فيها .. تحتاج دائما من يرويها بكثير من الأمل والتفاؤل كما تروي الوردة بكثير من الماء لتصبح أجمل ! لا بأس من الحزن قليلا .. لا بأس من البكاء قليلا .. لا بأس حتي من الوجع قليلا ! لا بأس أن يغلب علينا اللون الأسود قليلا .. لكن حتما ويقينا ستعود باقي الألوان لتحتل مساحات وجوهنا وملامحنا .. ستعود تغاريد الأمل لتوقظنا من غفلة اليأس التي احتلتنا .. ستحلق نوارس الابتسامة في فضاءات حزننا وتملؤنا بياضها تفاؤلا !
أنا بكرهك
كلمات : نضال حاج حسن
انت مليتو دم
ماعاد لو باقى يسيبوا ليك
على كل حال انا بكرهك
عدد الحصى وعدد الرمال
انا بكرهك
عدد الصواب والاحتمال
أنا بكرهك
عدد الحقايق والخيال
أنا بكرهك
عدد الشنا وعدد الجمال
أنا بكرهك
عدد الشعر ما سن سيف الارتجال
أنا بكرهك
عدد الاجابات والسؤال
أنا بكرهك
عدد الممكن والمحال
أنا بكرهك
عدد ما زمان قت ليك تعال
انا بكرهك
مستورة حالى وراك
وفوت يا دابو ليلك همو طال
على كل حال
أنا بكرهك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.