يجب ألا يبقى هذا الوزير ليوم واحد .. بقلم: الحاج وراق    بيت البكاء .. بقلم: ياسر فضل المولى    حمد الريح: منارة الوعد والترحال (مقال قديم جديد) .. بقلم: معز عمر بخيت    للمطالبة بحقوقهم.. مفصولو القوات المسلحة يمهلون الحكومة (15) يوماً    مجلس إدارة مشروع الجزيرة يرفض السعر التركيزي للقمح    برمة ناصر: الإسلاميون الذين ظلوا في السلطة الى أن (دقت المزيكا) لا مكان لهم    صديق تاور: عدم إكمال مؤسسات الفترة الانتقالية تقاعس غير برئ    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    تعليق الدراسة بمراكز التدريب المهني    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    الصحة تحذر من خطورة الموجة الثانية لجائحة كرونا    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السيناريو الفني المتوقع لمباراة الهلال والغزلان
نشر في قوون يوم 01 - 09 - 2012

السؤال ما هو السيناريو الفني المتوقع لمباراة هلال السودان وانتركلوب الانجولي علي ضوء اهداف كل فريق وعناصره داخل الملعب السؤال ليس صعبا واجابته لن تكون سهلة المفاجآت واردة من الفريقين سواء في التشكيل او طريقة اللعب لكن دائما نتفق علي ان هدف الانتر هو تحقيق الفوز باية نتيجة وهدف الهلال في المباراة هو العودة للخرطوم بافضل نتيجة تحافظ علي حظوظه في التأهل فاذا عرفنا اهداف كل فريق فالطبيعي ان يعمل كل فريق لتحقيق هذه الاهداف من خلال الطرق الفنية في الملعب فالانتر لزاما عليه ان يلعب بطريقة هجومية او بكثافة هجومية ستقابلها كثافة دفاعية للهلال من وسط الملعب مع توافر العناصر الهجومية السريعة للهلال والمتمثلة في سادومبا وسانييه وكاريكا وما بين الطريقتين ستتولد الاخطاء والفريق الذي سيستغل هذه الاخطاء ستكون له الغلبة.

الانتر واللعب بالجناحين

يعتمد انتركلوب في هجماته علي الجانبين بشد الملعب وان الجناحين يتقنان الكرات العرضية وهذا يتطلب من غارزيتو ان تكون تعليماته واضحة لمدافعيه بالرقابة علي اطراف الملعب واغلاقها تماما وعدم اعطائهم المساحات للتحرك وتشكيل الخطورة علي دفاع الهلال.

3 في ارتكاز الهلال

من الواضح جدا ان غارزيتو سوف يلعب بثلاثة لاعبين في الارتكاز لضمان السيطرة علي منطقة وسط الملعب اولا من اجل تكسير هجمات الانتر مبكرا وقبل الدخول في منطقة الخطر وثانيا علي امل استغلال هجمة مرتدة من خط الوسط لتحقيق هدف يمكن ان يقلب الاوضاع تماما لمصلحة الهلال والمرشحون لمركز الارتكاز عمر بخيت واكانقا ونزار حامد.

سادومبا وكاريكا وسانييه اوراق رابحة

يشعر مدرب الهلال غارزيتو ان ثلاثي هجومه المرعب سادومبا وسانييه وكاريكا والذي يتمني ان يكون في مستواه هم اوراقه الرابحة في الهجوم.

خبرات نجوم الهلال خارج ملعبهم

لم يعد نجوم الهلال بعد كل هذه الخبرات يخشون المواجهات الخارجية والملعب والجمهور.

المعز في عرين الازرق

لا توجد مشكلة في حراسة الهلال فلا غني عن مشاركة المعز محجوب بخبرته الطويلة خاصة انه يحفظ عن ظهر قلب المواقف التي تحدث في مثل هذه المباريات والتي تراكمت لديه من المباريات التي لعبها سواء مع فريقه او المنتخب الوطني.

هل يفوز الهلال بلقب الكونفدرالية؟

هل سيفوز الهلال بلقب الكونفدرالية الاجابة علي هذا السؤال لدي لاعبي الهلال وجهازهم الفني والذي تكمن مسئوليته في اعداد اللاعبين نفسيا وفنيا وبدنيا من اجل الفوز بالبطولة اما التنفيذ داخل المستطيل الاخضر فهو مسئولية اللاعبين فقط لذا يجب ان تكون لديهم الرغبة والقناعة للفوز بالبطولة ولا توجد حجة للاعبي الهلال وجهازهم الفني لعدم الفوز بالبطولة اما خسارتها فستكون كارثة بكل المقاييس.

الفوز خيار الغزلان

في اعتقادي ان غزلان انجولا تعلموا الدرس وسيعملون للاستفادة منه ليثبتوا لجماهيرهم ان ما حدث لن يتكرر ومباراتهم امام الهلال هي بداية لتصحيح الاوضاع فلا خيار لهم سوي الفوز لان التعادل مثل الخسارة لن يفيد في شيء.

الانتر والرغبة امام الهلال

لا شك ان خسارتي انتركلوب في جولتي المجموعة الاولي اثرت علي نفوس لاعبيه وهذا هو الجانب السلبي في الخسارة مع الاعتراف ان الجانب السلبي قد يتحول الي ايجابي في الوقت نفسه بفعل عوامل اخري مثل التحدي والرغبة في تاكيد الذات والطموح في المنافسة من جديد علي اساس ان مباراة اليوم هي الفرصة الاخيرة بالنسبة له للاستمرار في المنافسة او الخروج منها صفر اليدين.

الغزلان ستقاتل بشراسة

غزلان انجولا في حالة خسارتها في لقاء اليوم ستهبط معنوياتها الي ادني درجة فان الغزلان ستقاتل لذلك في الملعب من اجل اثبات الذات خاصة ان الفوز علي الهلال سيعني الكثير لهم وقد يدفعهم الي مزيد من الثقة المفقودة بعد النتائج السلبية.

الحذر من الهجمات المرتدة للانتر

الهلال قادر علي تحقيق الفوز اذا ادي بقوة وحماس وروح قتالية عالية ولكن يجب ان يكون هناك حرص شديد من جانب المدافعين لان الانتر يجيد بشدة الهجمات المرتدة وحتي لو احرز الانجولي في شباك الهلال فلابد من ان يتماسك لاعبوه ويعملون للفوز.

التشكيل الامثل للهلال

يتعين علي مدرب الهلال غارزيتو الدفع باللاعبين الذين يمكنهم اداء المطلوب منهم من اجل هدف واحد هو الفوز بهذه المباراة.

لا للدفاع الصريح في الهلال

مدرب الهلال غارزيتو كما عودنا في مباريات فريقه خارج ملعبه يعتمد علي غلق الملعب من الخلف حتي لا يصاب مرمي فريقه بهدف وهذا سوف يؤدي الي لجوء اللاعبين الي الدفاع الصريح وهو امر غير مطلوب لانه من الضروري احراز اهداف الفوز بالمباراة وهذا لن يتحقق الا بالتوازن الهجومي والدفاعي.

بديل الفوز يصعب تخيله


لابد ان يفوز الهلال في لقاء اليوم فالبديل يصعب تخيله لان البدائل الاخري ليست مقبولة في مثل هذه المرحلة من المنافسة وعلي لاعبي الهلال ان يثقوا في انفسهم وان يعرفوا انه بمقدورهم تحقيق الفوز ولكي يتحقق ذلك عليهم بالهدوء واللعب السريع وغلق المنطقة الخلفية جيدا لان الاخطاء قد تكلفهم نقاطا يصعب تعويضها في مثل هذه الاوقات من البطولة.

تضامنا مع قائدهم البرنس
بيان نجوم الهلال الدوليين والحل في العلاج النفسي


البيان الذي اصدره نجوم الهلال الدوليين بالمنتخب الوطني تضامنا مع قائدهم وكابتن الفريق البرنس هيثم مصطفي له ما بعده ولا حل لعلاجه الا بأن يضع الجهاز الفني للفريق في اعتباره ان العلاج النفسي وعلاج اللاعبين نفسيا هو الاهم والاكبر قبل مواجهة الانتر ولابد ان يكون جميع اللاعبين في حالة تأهب واستنفار ولابد من استثارة روحهم المعنوية وتجديد طاقاتهم واستعادة الروح القتالية ونسيان ازمة قائدهم مع ادارة ناديهم والانشغال والتركيز في لقاء الانتر حتي يخرج الهلال من موقعة الانتر اكثر صلابة وقوة وان اي شيء غير ذلك سيكون نصيب ادارة نادي الهلال النقد القوي واللاذع لان الجميع سيحملها مسئولية اي اخفاق للفريق.





الهلال وضرب اگثر من عصفور بحجر

بالفوز علي الانتر

الجهاز الفني للهلال بقيادة الفرنسي غارزيتو يسعي للفوز علي انتركلوب الانجولي لضرب اكثر من عصفور بحجر واحد الفوز يعني تعميق جراح الانجولي والاعلان رسميا عن ابتعاده عن المنافسة ليبقي التنافس لخطف بطاقتي التأهل من المجموعة سودانيا خالصا وسيرفع الهلال نقاطه الي سبع نقاط وتبقي للهلال في هذه الحالة ثلاث مباريات اثنتان بملعبه مع اهلي شندي وانتركلوب ومباراة واحدة خارج ملعبه امام نده المريخ.



خسارة الانتر امام المريخ واهلي شندي دافع جديد للتألق



بكل المقاييس الفنية فان مباراة هلال السودان وانتركلوب الانجولي صعبة جدا علي الفريقين ولا شك ان خسارة الانتر في الجولتين الاولي والثانية خارج ملعبه من مريخ السودان وداخل ملعبه ووسط جمهوره امام اهلي شندي هما بمثابة دافع جديد للفريق للتألق واللعب للفوز ولا شيء سواه لتعويض ما فات لان الانتر مهما كان في ظروف صعبة فلن يكون صيدا سهلا وسيلعب بكل قواه لانها المباراة التي يمكن ان تعود بالفريق وجماهيره مرة اخري للمنافسة اي انها الفرصة الاخيرة للانتر الذي لديه وكما شاهدنا لاعبون علي اعلي مستوي تنقصهم الثقة بالنفس والفوز علي الهلال تعني عودة هذه الثقة ولو مؤقتا وهو ما يسعي اليه الانجولي بكل هدوء.











مجلس الهلال يتحمل ازمة البرنس

تعد مباراة الهلال اليوم امام انتركلوب الانجولي بمثابة طوق النجاة لمجلس ادارة الهلال والفوز فيها له مردود معنوي علي الفريق لاعادة الثقة المفقودة لقلوب ونفوس اللاعبين وتصحيح الاوضاع التي اختلطت فيها الاوراق وتاهت فيها الحقائق واشعلت ازمة البرنس ومجلس البرير النيران علي ادارة النادي الذي يتحمل مسئولية ما سيحدث.

جولة حاسمة في تحديد اتجاهات المنافسة

ستكون الجولة الثالثة من دوري المجموعتين للكونفدرالية الافريقية وتحديدا المجموعة الاولي التي يشارك فيها ثلاثي الكرة السودانية الهلال والمريخ والاهلي شندي هي الحاسمة في تحديد اتجاهات المنافسة وتحديد مصير الاندية الاربعة.

الهلال يرفض الاستقرار ويفضل الازمات

الهلال هو الهلال لا يتغير ابدا فهو يرفض الاستقرار فاي موقف حتي ولو كان بسيطا يتحول في الهلال الي ازمة كبيرة تتصدر اخبارها مانشيتات الصحفات الرياضية بالصحف فالانتصارات المتلاحقة التي حققها الفريق منذ بداية هذا الموسم لا تشفع ابدا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.