لجنة شؤون اللاعبين تحسم الجدل بشأن قضية (عجب والرشيد)    الاتحاد السوداني يعتمد اللاعبين رمضان عجب شريف ومحمد الرشيد محمود وبخيت خميس لنادي المريخ مع تغريمهم    أزمة تيغراي: رئيس الوزراء الإثيوبي يعلن الهجوم على عاصمة الإقليم    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    إعلان الحداد بالبلاد على الإمام الصادق المهدي    في رحاب الرحمن الحبيب الإمام .. بقلم: نورالدين مدني    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    سمات الأدب المقارن .. بقلم: الطيب النقر/كوالالمبور- ماليزيا    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    وما فَقَدْ العلم اليوم، شيخا مثل زروق .. بقلم: بروفيسور/ تجاني الأمين    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    عن الجنقو والجنقجورا مع عالم عباس .. بقلم: د. خالد محمد فرح    لا تلاعب يا ملاعب .. بقلم: ياسر فضل المولى    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    مذكرات الفريق أول ركن صالح صائب الجبوري العراقي وحكاية " ما كو أوامر!" .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    (213) حالة اصابة جديدة بفايروس كورونا و(4) حالات وفاة .. وزارة الصحة تنعي (7) اطباء توفوا نتيجة اصابتهم بفايروس كورونا    السودان: وزارة الصحة تعلن وفاة (7) أطباء في أسبوع    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    وفاة(4) مواطنين إثر حادث مروري بحلفا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الهلال في الطريق الصحيح…
نشر في كورة سودانية يوم 27 - 05 - 2016


مداد وأوراق
محمد غبوووش
الهلال في الطريق الصحيح…
* حسم التعادل السلبي نتيجة التجربة الدولية الإعدادية الأوليالتي جمعت عشية الأمس بين سيد البلد وزعيمها الأوحد وضيفه سان جورج الإثيوبي والتي شهدتها الأضواء الكاشفة للجوهرة الزرقاء في إطار إعداد الأسياد للنصف الثاني من الموسم الرياضي المحلي .
* التجربة بصورة عامة يمكن أن نقول بأنها جاءت مفيده للغاية للفرقة الهلالية وتحديداً للمدرب الروماني أيلي بلاتشي المدير الفني الجديد للهلال وهي تكشف له العديد من النقاط التي نثق بأنه سيوليها إهتمامه الفني الكبير خلال الفترة القادمة .
* الفريق الإثيوبي ورغم العنف الشديد وغير المبرر الذي إنتهجه أمام الهلال عشية الأمس إلا أنه أثبت حقيقه أنه فريق محترم .. حيث نجح في بناء ساتر دفاعي فولاذي أمام مرماه خلال الشوطين .. وإعتمد بصورة شبة كاملة علي المرتدات التي لم تخلو من خطورة علي مرمي حارس الأزرق الكاميروني
مكسيم فودجو خاصة في شوط اللعب الأول .. وتأثر الفريق الأثيوبي كثيراً في شوط المواجهة الثاني بطرد قائد الفريق بعد العنف الشديد الذي أصر عليه وإعتراضه علي قاضي الجولة الذي أشهر له البطاقة الصفراء ليحتج عليها بقوة ولم يتردد الحكم في إخراج البطاقة الحمراء له ليكمل فريقه المواجهة بعشرة لاعبين فقط .
* الهلال قياساً بتفوقه الطويل عن المباريات لفترة تقارب الشهر فقد قدم أداء جيداً .. ونجح مدربه في تغيير الكثير من السلبيات التي كان يعاني منها الفريق وأقول حديثي هذا مع التأكيد بأن تجربة واحدة لا يمكن أن تجعلك تقدم حكماً كاملاً علي المدرب أو علي الفريق .
* الهلال تابعنا كيف عادت الحيوية الكبيرة لأطرافة خاصة الطرف الأيمن الذي لعب فيه الطاهر الحاج سادومبا في الشوط الأول .. حيث مثل هذا الخط منطقة تمويل دائمة وبناء لمعظم الهجمات الزرقاء في التجربة .. وإجتهد معاوية فداسي كثيراً في الجانب الأيسر .
* وسط الهلال الذي لعب فيه خلال الشوط الأول الخماسي الشغيل وبشة وشيبوب والثعلب وعزيز شيبولا تأثر كثيراً بالتغيير الكثير في عددية اللاعبين الجدد وغاب التفاهم والإنسجام كثيراً بين عناصره .. حيث كان شيبوب وعزيز شيبولا في وادي آخر غير وادي الثلاثي الشغيل وبشة والثعلب .. وهذا
الحديث لا ينفي المجهودات الكبيرة التي قام بها شيبوب في بناء الهجمات من العمق .. وحتي النيجيري عزيز الذي أوضحت لمساته للكرة بأنه لاعب مهاري ومتميز ويرجي منه الكثير إن تم الإنسجام المطلوب بينه وبين بقية زملائه ..
* الروماني لعب بطريقة ( 4، 5 ، 1 ) بالإعتماد علي إشراك لاعبين في عمق الدفاع وطرفا الفريق مع تكثيف عددية لاعبي الوسط بإشراك خمس لاعبين دفعة واحدة يكون إثنان منهما علي الأطراف بوجود عزيز علي الجانب الأيمن وصهيب الثعلب علي الجانب الأيسر علي أن يساعد بشة المهاجم كاريكا في العمق .
* وجود كاريكا وحيداً في المقدمة الهجومية وفي عمقها أثر كثيراً علي مستواه .. فكاريكا كما نعلم جميعاً يجيد اللعب الهجومي من علي الأطراف وتواجده وحيداً في الصندوق يخصم الكثير من مميزاته التي إشتهر بها .
* حال الهلال تبدل كثيراً في شوط التجربة الثاني بعد دخول الخطير والقناص سادومبا والمهاجم الصاعد ولاء الدين موسي حيث أثبت سادومبا بتحركاته المزعجة وسرعته العالية أنه مازال يحتفظ بكل بريقه السابق .. فيما تحرك ولاء الدين بنشاط كبير رغم العنف الشديد الذي مورس معه من قبل الدفاع الإثيوبي .. نسق الأداء الأزرق إرتفع أكثر بدخول وليد الشعلة ونزار حامد
وقبلهما اطهر ولكن الشباك الإثيوبية ظلت عصية علي الهجوم الأزرق رغم الاجتهاد .
* كما قلت في البداية ان التجربة كشفت الكثير للجهاز الفني وهذا هو المغزي الرئيسي منها .. فالهلال حالياً تحت قيادة مدرب جديد صاحب فكر يختلف عن كل المدربين السابقين ورغم فترته القصيرة نجح كما شاهدنا بالأمس في التخلص من اللعب العشوائي حيث شاهدنا أداء ممرحل ولعب سريع من لمسة واحدة وإختفت بصورة كبيرة ظاهرة الأرسال الطويل التي لا
تتناسب مع الهلال أبداً .. وحتماً مع توالي التجارب وحدوث التجانس والفهم الكامل لخطة وأسلوب الروماني سيختلف ويتطور الأداء بشكل أفضل .. فالفريق وضح أنه يسير في الطريق الصحيح خطوة .. خطوة ، فقط الأمر يحتاج للصبر الجميل
.
* كونوا معي فللمداد بقايا ..
بقايا مداد !..
* مباراة الأمس كانت التجربة الأولي للهلال ومن هذا المقياس نستطيع أن نقول أنها جاءت جيدة للغاية وحققت الكثير من المكاسب .
* ولعل أكبر مكسب في تجربة الأمس أن القناص سادومبا خذل كل المتربصين به وظهر وكأنه إبن العشرين .. بسم الله ماشاء الله .. تحركات في كل شبر من الملعب ولياقة بدنية عالية للغاية .. وتوجيهات دائمة لزملائه في الملعب .
* والمكسب الثاني سادومبا تو أو الطاهر الحاج الذي نجح بإنطلاقاته المتميزة في أن يعيد الحيوية للطرف الأيمن من جديد .. وإن كنا نعيب عليه إستجابته لإستفزازات الضيوف .
* تألق الطاهر الحاج وإعادته الحيوية للطرف الأيمن يمكن أن يحرر أطهر الطاهر ويجعل الجهاز الفني يستفيد من الإمكانيات الكبيرة لهذا اللاعب في الوسط .
* شيبوب إجتهد كثيراً في أن يقدم نفسه بشكل طيب للجماهير .. ولكن مشكلة شيبوب التي لاحظناها عليه أنه يلعب وكأنه نجم كبير ويبدو أن الصراع الكبير الذي دار حوله قد أعطاه هذا الشعور الخطير الذي يجب أن يتخلص منه في أسرع وقت ممكن
.
* سان جورج الإثيوبي يبدوا أنه جاء للملعب مشحوناً وبشده من قبل جماهيره وإدارته حيث تفرغ أكثر من لاعب فيه للعنف وتركوا الكرة تماماً الشئ الذي كاد أن يفقد الهلال جهود أكثر من لاعب بسبب الأصابة وفي مقدمتهم عزيز شيبولا وولاء الدين والطاهر الحاج .
* اللعب العنيف مطلوب لأنه يعود لاعبينا علي الأسلوب الإفريقي العنيف ولكن ما قام به لاعبوا سان جورج بالأمس كان أكثر من مجرد أسلوب إفريقي للدرجة التي إضطر معها حكم المباراة لطرد قائد الفريق .
* لا أدري هل كان الإتفاق بين بلاتشي ومازدا أن يشرك غالبية لاعبي المنتخب الوطني في أكبر زمن ممكن من التجربة .. أم أن الأمر كان تكتيك شخصي من بلاتشي .
* جمهور الهلال كالعادة كان حضوراً وبصورة مدهشة للغاية في المدرجات حيث ملأ الملعب طولاً وعرضاً .. وشجع اللاعبين بحرارة .
* جمهور الاسياد في كل مرة يثبت أنه جمهور مختلف عن أي جمهور آخر .. فلله دركم عشاق الأزرق الجميل .
آخر مداد !..
أمسكي عليك عيونك ديل …. أمسكيهن


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.